المرجع الموثوق للقارئ العربي

متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

كتابة : مؤيد شعبان

متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة الذي يعد أفضل أيام الأسبوع، وقراءة سورة الكهف في يوم الجمعة نور ما بين الجمعتين كما أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، لذلك يهتم موقع المرجع في الحديث عن متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، وعن حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، وعن الأحاديث الواردة في فضل سورة الكهف، وعن الأعمال التي يستحب القيام بها يوم الجمعة.

سورة الكهف

قبل أن نجيب عن سؤال متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، سنذكر نبذة بسيطة عن سورة الكهف، فهي من السور المكية، وعدد آياتها مائة وعشر آيات، وترتيبها في المصحف الشريف السورة الثامنة عشر، وهي موجودة ضمن الجزء السادس عشر من المصحف، وهي إحدى سور خمس بدئت ب الْحَمْدُ لِلَّهِ: وهي سورة الفاتحة، سورة الأنعام، سورة الكهف، سورة سبأ، سورة فاطر، احتوت سورة الكهف على العديد من القصص وهي: قصة موسى -عليه السلام- مع العبد الصالح، وقصة ذي القرنين، وقصة أصحاب الكهف، وقصة صاحب الجنتين، وقصة آدم -عليه السلام- مع ابليس، ومن أهم مقاصد هذه السورة: التوجيه نحو الإيمان الصحيح، والسلوك والأخلاق الحسنة، والتوجيه إلى التفكير السليم الذي يهدي إلى السعادة في الدنيا والآخرة.

شاهد أيضًا: دعاء اخر ساعة من يوم الجمعة

متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

إن وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة هو ليلة الجمعة أو يومها، وتبدأ ليلة الجمعة من غروب شمس يوم الخميس، وينتهي يوم الجمعة بغروب الشمس، وعليه: فيكون وقت قراءة سورة الكهف من غروب شمس يوم الخميس إلى غروب شمس يوم الجمعة، فعن أي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “مَن قرأ سورةَ الكَهْفِ ليلةَ الجمعةِ أضاءَ لَه منَ النُّورِ فيما بينَهُ وبينَ البيتِ العتيقِ”،[1] وعن أي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “من قرأ سورةَ الكهفِ في يومِ الجمعةِ، أضاء له من النورِ ما بين الجمُعتَينِ”،[2] قال الحافظ ابن حجر في أماليه:  “كذا وقع في روايات يوم الجمعة وفي روايات ليلة الجمعة، ويجمع بأن المراد اليوم بليلته والليلة بيومها”، وقال المناوي أيضاً: “فيندب قراءتها يوم الجمعة وكذا ليلتها كما نص عليه الشافعي رضي اللّه عنه”.[3]

شاهد أيضًا: متى افضل وقت لقراءة سورة الكهف يوم الجمعة

حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

إن قراءة سورة الكهف يوم الجمعة أو ليلتها أمر مستحب عند الجمهور: الحنفية، والشافعية، والحنابلة، واختاره ابن الحاج من المالكية، وابن باز، وابن عثيمين، والدليل من السنة: عن أي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “مَن قرأ سورةَ الكَهْفِ ليلةَ الجمعةِ أضاءَ لَه منَ النُّورِ فيما بينَهُ وبينَ البيتِ العتيقِ”،[1] وعن أي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “من قرأ سورةَ الكهفِ في يومِ الجمعةِ، أضاء له من النورِ ما بين الجمُعتَينِ”.[2][4]

شاهد أيضًا: حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

فضل قراءة سورة الكهف

ورد في السنة المطهرة العديد من فضائل سورة الكهف، وفيما يلي بعض تلك الفضائل:

  • نزول السكينة: فقد ورد في السنة أن صحابي كان يقرأ سورة الكهف، وعنده دابة فجعلت الدابة تنفر وتتحرك، فإذا بسحابة قد غشيته، فأخبر ذلك للنبي عليه السلام، فبيّن له النبي أنّ القرآن الكريم من أسباب السكينة.
  • من السورة العتيقة: فهي من قديم ما حفظه الصحابة رضي االله عنهم وأرضاهم.
  • نيل النور يوم القيامة: وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “من قرأ سورةَ الكهفِ كانت له نوراً إلى يومِ القيامةِ”.
  • العصمة من المسيح الدجال: فحفظ عشر آيات من سورة الكهف سبب لعصمة المسلم، من فتنة المسيح الدجال.
  • سورة الكهف من السور المحكمة: فجميع آياتها من المحكمات، وقد نقل الاجماع على أنه لا يوجد في سورة الكهف آية منسوخة.

شاهد أيضًا: فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

موضوعات سورة الكهف

تعد سورة الكهف من السور الطويلة فعدد آياتها مائة وعشر آيات، ولهذا احتوت على العديد من الموضوعات، وفيما يلي أبرز تلك الموضوعات:

  • وصف الله تعالى القران الكريم أنه لاعوج فيه، وأنه قد أُنزل لهداية العالمين وتبشيرهم وانذارهم.
  • بيان أن ما على وجه الأرض من زينة هي لامتحان البشر، واختبارهم، وبيان أن هذه الزينة زائلة، وأن الأخرة هي دار البقاء.
  • ذكر قصة أصحاب الكهف، وكيف أن الله ضرب عليهم النوم، ثم بعثهم بعد ذلك من نومهم سالمين.
  • ذكر فتنة المال في قصة صاحب الجنتين.
  • ذكر بعض أهوال يوم القيامة ومشاهدها.
  • بيان قصة آدم -عليه السلام- مع ابليس، وكيفييه عداء ابليس لذرية آدم عليه السلام، وخروجه عن طاعة الله عز وجل.
  • بيان إهلاك الله للظالمين والطغاة.
  • ذكر قصة موسى -عليه السلام- مع العبد الصالح.
  • ذكر قصة ذو القرنين.
  • بيان ما أعد الله -تعالى- للمؤمنين من نعيم، ووعيد الله للمشركين وبيان ما أعده لهم من عذاب.

شاهد أيضًا: أفضل دعاء يوم الجمعة

الأحاديث الواردة في فضل سورة الكهف

فقد وردت عدة أحاديث في فضل سورة الكهف وفضل قراءتها يوم الجمعة بعضها في الصحيحين وبعضها في غيرهما، ومن هذه الأحاديث:

  • عن البراء بن عازب -رضي الله عنه- قال: “كانَ رَجُلٌ يَقْرَأُ سُورَةَ الكَهْفِ، وإلَى جانِبِهِ حِصانٌ مَرْبُوطٌ بشَطَنَيْنِ، فَتَغَشَّتْهُ سَحابَةٌ، فَجَعَلَتْ تَدْنُو وتَدْنُو وجَعَلَ فَرَسُهُ يَنْفِرُ، فَلَمَّا أصْبَحَ أتَى النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَذَكَرَ ذلكَ له فقالَ: تِلكَ السَّكِينَةُ تَنَزَّلَتْ بالقُرْآنِ”.[5]
  • عن أبي الدرداء رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “مَن حَفِظَ عَشْرَ آياتٍ مِن أوَّلِ سُورَةِ الكَهْفِ عُصِمَ مِنَ الدَّجَّالِ”.[6]
  • عن أي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “من قرأ سورةَ الكهفِ في يومِ الجمعةِ، أضاء له من النورِ ما بين الجمُعتَينِ”.[2]
  • عن أي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “مَن قرأ سورةَ الكَهْفِ ليلةَ الجمعةِ أضاءَ لَه منَ النُّورِ فيما بينَهُ وبينَ البيتِ العتيقِ”.[1]

شاهد أيضًا: سبب نزول سورة الكهف وفضلها مختصر

الأعمال التي يستحب القيام بها يوم الجمعة

يوم الجمعة أفضل أيام الأسبوع، ومما يستحب القيام به في يوم الجمعة، ما يلي:[7]

  • قراءة سورة السجدة والإنسان في صلاة فجر الجمعة: يسن أن يقرأ في فجر يوم الجمعة بسورتي السجدة والإنسان، وهذا مذهب الشافعية، والحنابلة، وهو قول طائفة من السلف، واختاره ابن دقيق العيد، وابن تيمية، وابن باز.
  • قراءة سورة الكهف يوم الجمعة: استحب الجمهور؛ الحنفية، والشافعية، والحنابلة، قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، واختاره ابن الحاج من المالكية، وابن باز، وابن عثيمين.
  • الدعاء يوم الجمعة: يستحب الإكثار من الدعاء يوم الجمعة، ففيه ساعة يستجاب بها الدعاء، واختلف أهل العلم في ساعة الإجابة يوم الجمعة، القول الأول: أنها من جلوس الإمام إلى انقضاء الصلاة، القول الثاني: أنها بعد العصر، وبه قال أكثر السلف.
  • غسل الجمعة: يسن الغسل يوم الجمعة، وهذا باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة، وبه قال جماهير العلماء، وحكي الإجماع على ذلك، ووقت غسل الجمعة يبدأ من بعد طلوع الفجر يوم الجمعة، والأفضل أن يكون عند الرواح إلى صلاة الجمعة.
  • الطيب والسواك: يستحب أن يتطيب ويستاك، ويتزين ويلبس أحسن ثيابه لحضور صلاة الجمعة.
  • التبكير لصلاة الجمعة: يستحب التبكير من أول النهار، وهو مذهب الجمهور؛ الحنفية، والشافعية، والحنابلة، وهو قول ابن حبيب من المالكية، واختاره ابن حزم.
  • الذهاب إلى صلاة الجمعة ماشيًا: يستحب أن يذهب إلى صلاة الجمعة ماشيًا، وهذا باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة.
  • البيع في وقت الجمعة: يحرم البيع بعد النداء للجمعة.

شاهد أيضًا: أفضل أدعية يوم الجمعة مكتوبة

وهكذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا، الذي تحدثنا فيه عن متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، وعن حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، وعن الأحاديث الواردة في فضل سورة الكهف، وعن الأعمال التي يستحب القيام بها يوم الجمعة.

المراجع

  1. تحفة الذاكرين , الشوكاني، أبو سعيد الخدري، 435، موقوف ورجاله ثقات.
  2. صحيح الجامع , الألباني، أبو سعيد الخدري، 647، صحيح.
  3. islamqa.info , متى وقت قراءة سورة الكهف يوم الجمعة , 14/08/2021
  4. islamweb.net , قراءة سورة الكهف ليلة الجمعة , 14/08/2021
  5. صحيح البخاري , البخاري، البراء بن عازب، 5011، صحيح.
  6. صحيح مسلم , مسلم، أبو الدرداء، 809، صحيح.
  7. dorar.net , آدابُ يومِ الجُمُعةِ وصَلاتها , 14/08/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.