المرجع الموثوق للقارئ العربي

واحده من المجموعات الاتيه لا تمثل انواع المعارف وهي

كتابة : غدير مقداد

واحده من المجموعات الاتيه لا تمثل انواع المعارف وهي، يقابل المعارف النكرات، والمعرفة جزء من النكرة، إذ أنهما تمثلان إحدى الأساسيّات التي تبنى عليها جميع القواعد المختلفة في اللُّغة العربيّة، ومن خلال موقع المرجع، سنُورد في السطور التالية من هذا المقال، حل السؤال السابق، والمقصود بالمعارف، وأنواعها، إضافةً إلى علامات المعرفة التي تختص بها.

ما هي المعرفة

إنّ الاسم هو كل ما يدل على معنى في ذاته، وينقسم إلى الاسم المعرّف، والاسم النكرة، ويقصد بالمعرفة ما يدل على مُعيّن بذاته، بشرط وجود قرينة تدل على المعنى الموضوعة له، وللمعارف عدّة أنواع مختلفة، هي:[1]

  • اسم العلم، وينقسم إلى قسمين، هما:
    • الأعلام حسب اللفظ، وهي:
      • المفرد.
      • المركب تركيباً إضافيّاً.
      • والمركب تركيباً مزجيّاً.
      • والمركب تركيباً استناديّاً.
    • الأعلام حسب الدلالة على معنى زائد، وهي:
      • الاسم.
      • الكنية.
      • اللّقب.
  • اسم الإشارة، وهي:
    • هذا.
    • هذه.
    • هذان.
    • هاتان.
    • هؤلاء.
    • هنا.
    • هناك.
    • ذلك.
    • تلك.
    • أولئك.
  • والأسماء الموصولة.
  • الضمائر، وهي نوعان:
    • ضمائر باعتبار الدلالة، مثل:
      • المخاطب، نحو: أنتَ، أنتِ، أنتما، أنتم، أنتن، إيّاك، إياكم…
      • المتكلم، نحو: أنا، نحن.
      • الغائب، نحو: هو، هي، هما…
    • ضمائر باعتبار الظهور، مثل:
      • البارزة، وهي الضمائر المتصلة والمنفصلة.
      • المستترة.
  • المضاف إلى معرفة.
  • المعرّف، وهي نوعان:
    • المعرف بأل.
    • والمعرف بالنداء.

شاهد أيضًا: الفرق بين النكرة والمعرفة

واحده من المجموعات الاتيه لا تمثل انواع المعارف وهي

يدلُّ العلم على اسم بعينه، حتّى يميزّه عن باقي أبناء جنسه، وكما تعرّفنا على أنواع المعارف في السطور السّابقة، نأتي هنا لحل السؤال حول المجموعة التي لا تمثّل نوعاً من أنواع المعارف، إذ أنّ الإجابة الصحيحة هي:

  • مجموعة حروف الجر (عن، من، في).

شاهد أيضًا: ما دل على شيء أو شخص غير معين، هو

ما هي علامات المعرفة

يوجد بعض العلامات التي تدل على المعرفة، وهي كما يلي:

  • يمتنع دخول أل المعرفة عليها.
  • لا تدخل (رُبَّ) على المعارف.
  • لا يجوز وصف المعرفة مطلقاً، كأن نقول: “رآني الفتى الذي عندك الشجاع”.

وإلى هنا، نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي يحمل عنواناً، واحده من المجموعات الاتيه لا تمثل انواع المعارف وهي، حيثُ أوردنا المقصود بالمعرفة، وأنواعها، إضافةً إلى علامات المعرفة.

المراجع

  1. marefa.org , معرفة , 07/09/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.