المرجع الموثوق للقارئ العربي

من هي سلوى الزهراني

من هي سلوى الزهراني التي أُثير وتردد أسمها كثيرًا في الآونة الأخيرة على مواقع التواصل ووسائل الإعلام السعودية؛ بعد قصة هروبها من المملكة وترك أسرتها واللجوء إلى كندا، وما تابعها من أحداث أثارت السخط والتساؤلات لدى الشارع السعودي ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، وعن شخصية سلوى الزهراني وتفاصيل حياتها سنطرح لكم هذا المقال عبر موقع المرجع في محاولة منّا للإجابة عن جميع الأسئلة والتفاصيل الخاصة المتعلقة بسارة الزهراني.

من هي سلوى الزهراني

سلوى الزهراني هي فتاة سعودية الأصل من مواليد 1994 م بمنطقة القصيم وهي أحد الناشطات على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تمتلك عبر حسابها على عدد كبير من المتابعين وذلك قبل الهروب من السعودية، وتضاعف هذا العدد بشدة بعد لجوئها إلى كندا هربًا من موطنها الأصلي، وسارة الزهراني لا تعتبر هي حالة الهروب والفرار الوحيدة في المملكة، فخلال السنوات الماضية زادت حالات الهروب واللجوء إلى الدول الغربية من قبل الفتيات السعوديات؛ تحت دافع الهروب إلى الحرية والتحرر كما يزعمن لكن الدافع الأول والأغلب والمشترك بينهم جميعًا، هو الخروج عن العادات والأصول السعودية في محاولة للتحرر منها فمن المعروف أن المملكة العربية السعودية كانت ولا زالت من أكثر الدول العربية، محافظة على العادات الأصيلة والتقاليد التي من شأنها حماية والمحافظة على الفتيات، إلّا أنّ هؤلاء الهاربين لم يرضوا أن يظلوا محاطين بمن يحاول حمايتهم وتمردوا على العادات والتقاليد بهروبهم إلى أحضان الغرب.

من هي سلوى الزهراني

قصة هروب سلوى الزهراني

بعد أن أنهت سلوى الزهراني دراستها الثانوية قررت الهروب من أسرتها واللجوء إلى كندا، وبالفعل رغم عدم إجادتها للإنجليزية استطاعت الزهراني الهروب من السعودية والوصول إلى كندا، التي قدمت فيها طلب لجوء نظرًا لتعرضها للملاحقة وربما القتل حتى وافقت الحكومة الكندية على الموافقة على طلبها ومنحها حق اللجوء، وما أن وصلت إلى هناك بدأت بنشر مقاطع فيديوهات وصور توثق بها هروبها ولجوئها، وتدعو الفتيات والبنات السعوديات لحذو حذوها والتمرد على العادات والتحرر منها بالهروب واللجوء إلى الدول الغربية، وما إن انتشرت هذه الدعوات والمقاطع حتى ساد الغضب والضجر في المملكة العربية السعودية، وبدأ الكثيرين البحث عن شخصية سلوى الزهراني ومحاولة تخمين أسباب هروبها.

أسباب هروب سلوى الزهراني

فذهب البعض في تفنيد أسباب هروبها إلى أنها هربت من أسرتها مع ابن عمها الذي تقدم لخطبتها وأسرتها رفضته، فعزمت على الهروب واللجوء لدولة أجنبية والتزوج منه، وكذلك ذهب البعض إلى تخمينات أخرى منها هروبها ولجوئها إلى كندا من أجل اللجوء الديني بعدما ما تركت الديانة الإسلامية فخافت على نفسها ومصيرها إن بقيت في السعودية وأنكشف أمرها، ولكن يظل السبب الرئيسي والدافع الأكبر الذي دفعها للهروب مجهول للجميع إلّا من بعض التخمينات التي أوردناها لكم.

اقرأ أيضًا: من هو زوج سارة الودعاني

المشاكل التي واجهت سلوى الزهراني في كندا

ما إن وصلت سلوى الزهراني إلى كندا بعد هروبها من السعودية، بحسب ما وصفته في رحلة بحثها عن الحرية تحصلت على الموافقة على طلب لجوئها، ومنذ وصلوها إلى كندا بدأت تواجهها بعض المشكلات نتيجة لتعرضها للنصب والاحتيال من بعض الأشخاص، وهذا ما وثقته ونشرته عبر حساباتها المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فقالت:

“عندما فكرت في استئجار شقة مع بنت كنت أعرفها في السعودية على تويتر، أعطتني رقم سمسار لدية شقة نظيفة وبعقود شهرية، فقابلت السمسار وقلت أبغي شقة، قال لي الشقق غالية بدرجة كبيرة وعندي غرف”.

وأوضحت سلوى الزهراني أن الغرف هناك أمر غاية في السوء والإزعاج؛ حيث لا يوجد خصوصية غير أنها تفتقد العديد من المميزات التي توجد بالشقق، إلّا أنها نظرًا لقلة المال الذي معها وبعد الاستماع لحديث السمسار اتفقت معه على السكن بغرفة ضمن شقة وعلى إثر هذا قامت بالتوقيع على العقد، وعندما ذهبت إلى الغرفة التي استأجرتها وجدتها غاية في السوء والقذارة، كما أنها تعرضت للمضايقة من قِبل شاب أبيض البشرة والذي منعها من الدخول لغرفتها، هذا بالإضافة إلى تعرضها للسب والشتم والتنمر، فاتصلت بالسمسار من أجل إرجاع أموالها وفسخ العقد فذكر لها أن لا يمكنها ذلك إلا بعد مرور تسعين يومًا من التوقيع، فلجئت إلى الشرطة وقصت عليهم مشكلتها وأنها تعرضت للنصب من قِبل السمسار، فردت الشرطة بأنها على الشروط والأحكام التي بالعقد، وهذا يعني أنها موافقة على اشتراطات العقد وأحكامه.

من هي سلوى الزهراني

هجوم الشارع السعودي على سلوى الزهراني

ما إن وصلت سلوى الزهراني إلى كندا واستقرارها عمدت إلى بث مقاطع الفيديو والتغريدات على حساباتها المختلفة، والتي تمتلك خلالهما عدد كبير من المتابعين السعوديين وبالأخص فئة الشباب والفتيات، ومن خلال هذه المقاطع على سناب شات تدعوا الشباب والفتيات السعوديات للهروب والتحرر من العادات والتمرد عليها بالهروب، ما لبث كثيرًا حتى انتشرت هذه الصور والمقاطع كالنار في الهشيم مما أثارت ضجة وصخب في الشارع السعودي ووصلت لبعض البلدان العربية أيضًا، فقد هاجم السعوديون سلوى الزهراني على تصريحاتها الذي قالوا عنها أنها تفعل ذلك بهدف الوصول إلى الشهرة، وزيادة عدد متابعيها ذلك من خلال خلق المشاكل واللغط والجدل بين فئات السعوديين.

تعرض سلوى الزهراني للعنصرية والإهمال

-كما ذكرنا- أن سلوى الزهراني تعرضت للنصب منذ بداية وصولها لكندا عن طريق أحد السماسرة فبعد أن أعتقد أنها استطاعت استئجار منزل مع فتاة سعودية أخرى، اكتشفت أنها تعرضت للنصب لأن عقد المنزل كان مزيف مما اضطرها لقبول السكن بغرفة داخل شقة صغيرة، فنشرت قصتها عبر حسابها مما أثار تعاطف طبيبة سعودية مقيمة بكندا، وحاولت مساعدتها وتقديم يد العون لها فتواصلت معها وذهبت بصحبتها إلى الشرطة الكندية، ثم ساعدتها على الحصول على ملجئ تستطيع سلوى الزهراني البقاء فيه لمدة ثلاث أيام، وخرجت سلوى بعدها مرة أخرى على حسابها تروي قصة ما حدث معها وتعرضها للنصب والتنمر بكندا؛ كونها فتاة عربية وأنها لا تستطيع تحدث الإنجليزية بطلاقة هذا بالإضافة إلى رفض المجتمع الكندي لها، بجوار إهمال الشرطة الكندية لها وعدم توفير الحماية أو مساعدتها.

وما إن انتشرت هذه القصص والمقاطع بالشارع السعودي حتى انهالت عليها التعليقات والردود الشامتة فيها، وتقول إن ما جرى معها كان جزءًا لما فعلته وتركها لأهلها وتمردها على العادات والأعراف والتقاليد التي توفر لها كامل الحماية والدعم بالسعودية.

من والد سلوى الزهراني

منذ الأيام الأولى لانتشار قصة هروب سلوى الزهراني من أهلها ولجوائها لكندا، وبدئها في نشر المقاطع والصور التي تدعوا فيها الشباب السعودي والفتيات للهروب من العادات والتقاليد على حسب وصفها، وبعد تعرضها لكم كبير من المشاكلات بكندا أبرزها العنصرية الشديدة والنصب، بدأ الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بمحاولة الوصول إلى اسم والد سلوى الزهراني ومعرفة بعض التفاصيل الخاصة عنه، إلّا أن سلوى لم تفصح عن أي تفاصيل تخص أسرتها وعائلتها، غير أنها أفصحت لمتابعها أن أبيها رفض تزويجها من الشخص الذي تحبه وهذا أحد أسباب هروبها للخارج بحثًا عن حريتها.

سناب شات سلوى الزهراني

وخلال الضجة التي أحدثتها سلوى الزهراني بالسعودية ووصل صداها لبعض الدول العربية، ومن خلال نشرها لقصصها وصورها التي تدعو فيها للتحرر والهروب من العادات، هذا بالإضافة إلى نشرها الفيديوهات التي تقص فيها تعرضها للنصب والتنمر والإهمال بكندا، كل هذا ساعد كثيرًا في انتشار حسابها وزيادة عدد متابعيها بالآلاف لتصبح من المشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي، ويمكنكم الوصول إلى حسابها على منصة سناب شات عبر البحث عن اسم حسابها التالي (salwa.alzahrani).[1]

وبنهاية مقال من هي سلوى الزهراني نكون قد قدمنا وعرضنا لمتابعينا قصة سلوى وبعض التفاصيل الخاصة عن حياتها، بدأ من تمردها على العادات وهروبها إلى كندا، مرورًا بدعواتها للشباب السعودي للتمرد على العادات، وتعرضها للنصب والاحتيال وكذلك تعرضها للتنمر والمضايقات وإهمال الشرطة لها، كما وضعنا لكم حسابها الشخصي على منصة سناب شات.

المراجع

  1. snapchat.com , salwa.alzahrani , 20/4/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *