المرجع الموثوق للقارئ العربي

قصة يوم الصداقة العالمي وسر الاحتفال به

قصة يوم الصداقة العالمي وسر الاحتفال به إنّ اليوم العالمي للصداقة يعتبر فرصة مناسبة للتعبير عن المشاعر الصادقة بين الأصدقاء، حيثُ أنّ الصداقة هي أحد المشاعر النبيلة والقيمة في حياة البشر في جميع أنحاء العالم، كما تعدّ من المعاني العميقة الكبيرة إلى الحد الذي لا تحتاج به إلى مناسبة عالمية لتأكيد أهميتها، ومن هذه المعطيات سوف نسلط لكم الضوء من خلال سطورنا التالية في موقع المرجع على كلّ المعلومات التي تتعلّق بيوم الصداقة العالمي وتاريخ الاحتفال به.

يوم الصداقة العالمي

يعتبر من الأيام التي تحتفل فيه جميع دول العالم، فهو أحد أهم الأيام العالميّة التي أقرّتها الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث تم تُقام الفعاليّات والاحتفالات الجميلة والرّائعة في هذا اليوم، كما يعتبر اليوم الذي ينتظره الأصدقاء للتعبير عن مشاعر الحب والامتنان لأصدقائهم، وقد تم تنظيم الاحتفال بيوم  الصداقة العالمي في تاريخ 30 يوليو/ تموز سنويًا، وذلك تقديرًا لأهم العلاقات الإنسانية، حيث يساهم الاحتفال بهذا اليوم لإدراك أهمية الصداقة، ولإتاحة الفرصة بين الأصدقاء للتعبير عن المشاعر النبيلة والجميلة في جميع أنحاء العالم.[1]

يوم الصداقة العالمي

قصة يوم الصداقة العالمي

يعتبر يوم الصداقة العالمي بأنه إحدى المناسبات العالمية التي جاءت لبيان قيمة هذه العلاقة بين البشر، حيث تُعتبَر الصّداقة من أبرز العلاقات الإنسانية التي تربط الأشخاص ببعضهم البعض، كما أنها إحدى العلاقات المميزة لأنّها تساعد على بلورة شخصية الإنسان إلى الأفضل، حيثُ جاءت قصة يوم الصّداقة والاحتفال به منذ عام 2011، فقد قامت الجمعية العامة للأمم المُتحدة بإقرار تاريخ 30 يوليو كل عام، وذلك لانتشار الصّداقة بين الشّعوب والثّقافات المختلفة، فهي تعدّ موضعًا ملهمًا للسلام في جميع أنحاء العالم، فقد سعت الجمعية لبناء قنوات تواصل بين المجتمعات ومواجهة كافة الصور النمطية المغلوطة عن الإنسانية، واحترام التنوعُّ الثقافيّ.[1]

تاريخ يوم الصداقة العالمي 2022

يتم الاحتفال بيوم الصداقة العالمي في اليوم الأخير من شهر يوليو من كل عام، وذلك لبيان أهمية الصداقة في المجتمع ودورها في حماية الصحة النفسية للفرد، فهي تُعتبَر من أبرز العواطف الموقّرة التي يحتاجها كل إنسان للاستمرار في حياته، حيث يصادف يوم الصداقة العالمي يوم السبت الموافق 30 تموز/ يوليو بلعام 2022 ميلاديًا، فقد دعت جمعية الأمم المتحدة كافة الدول وجميع المنظمات الدولية والإقليمية والمؤسسات الغير حكومية والأفراد بالاحتفال بهذا اليوم وفقًا لثقافة كل دولة من خلال حملات التوعية والأنشطة التعليمية.[1]

شاهد أيضًا: كلام حلو عن يوم الصداقة العالمي تويتر 2021

متى يوم الصداقة العالمي بالتاريخ الهجري

تقرر أن يكون هذا اليوم هو 1 محرم 1444 هجريًا، وسيوافق هذا يوم السبت 30 تموز/ يوليو من عام 2022، حيث تعتبر الصداقة كالشجرة الكبيرة المثمرة التي تعود على صاحبها بالنفع إذا سقيت بالحب والإخلاص، لتثمر بالوفاء والسعادة والطمأنينة، ومن والجدير بالذّكر أن هذا اليوم يأتي بالتزامن مع مناسبة دينية عظيمة وهو رأس السنة الهجرية، وهو أهم الأيام في السنة عند الأمة الإسلامية، حيث يعتبر بداية التقويم الهجري الإسلامي الذي اعتمده خليفة المسلمين الثاني عمر بن الخطاب -رضي الله عنه-.[1]

كم باقي على يوم الصداقة العالمي 2022

ولأن يوم الصداقة العالمي من أهم الأيّام التي تتناول واحدة من القيم العالميّة المهمّة، فالصداقة هي ما يحتاجه الإنسان منذ خلق الله الأرض والإنسان، ولذلك الكثير من النّاس يرغبون في التعرف إلى الوقت المتبقي على هذا اليوم، والذي سيكون على النحو التالي:

كم باقي على يوم الصداقة العالمي 2022

مظاهر الاحتفال بيوم الصداقة العالمي

تعدّ الصداقة من أهم العلاقات الإنسانية في حياة الفرد، وذلك لأنّ الصداقة هي أساس المرء الذي يساعده على مواجهة الحياة، كما أنّها درعه ضد الحزن، ولذلك سنحدد لكم في السطور التالية بعض الأفكار للاحتفال بيوم الصداقة، وهي على النحو الآتي:

  • الخروج مع الأصدقاء والاستمتاع بالوقت معًا.
  • التحدث عبر الهاتف مع الصديق ومعايدته، والحديث عن الذكريات القديمة.
  • دعوة بعض الأصدقاء على الطعام والاستمتاع معهم بأجمل وأمتع الأوقات.
  • إرسال بطاقة معايدة بمناسبة اليوم العالمي للصداقة مع عبارات جميلة وشاعرية.
  • تقديم الهدايا مما يتسبب بإدخال الفرحة والسرور إلى قلب الصديق.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية باللغة الانجليزية عن الصداقة مترجمة

إلى هنا نختتم هذا المقال، وقد عرضنا من خلاله قصة يوم الصداقة العالمي وسر الاحتفال به، كما عرضنا تاريخ اليوم العالمي للصداقة، كما سردنا مجموعة من الطرق التي يتم من خلالها الاحتفال باليوم العالمي للصداقة، بالإضافة إلى معرفة كم باقي على هذه المناسبة العالمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *