المرجع الموثوق للقارئ العربي

نظام لتسمية الانواع يستخدم كلمتين

كتابة : سلوى الحديد

نظام لتسمية الانواع يستخدم كلمتين، إذ أنّ أنظمة تصنيف المخلوقات الحية تسهل على الدارس في التصنيف والدراسة، وتحديد العلاقات فيما بينها، وسوف يتحدث موقع المرجع عن ما هو النظام الذي يُستخدم لتسمية الأنواع بكلمتين، وسوف يتم تقديم شرح مفصل لتعريف علم الأحياء، وما هي الأساسيات في قواعد التسمية الثنائية.

نظام لتسمية الانواع يستخدم كلمتين

إن سؤال نظام لتسمية الانواع يستخدم في كلمتين من الإسئلة التي وردت في كتاب الأحياء في المقررات الدراسيّة، وإن الإجابة على هذا السؤال تكون:

  • التسمية الثنائية.

وهو فرع من فروع علم الأحياء، وهو النظام المستخدم لتسمية الأنواع، ويتم إعطاء كل نوع اسم يتكون من جزأين، الجزء الأول هو الجنس الذي تنتمي إليه الأنواع والجزء الثاني هي الصفة المحددة.[1]

شاهد أيضًا: الفرق بين الخلية الحيوانية والنباتية

ما هو تعريف التسمية الثنائية

تعرّف التسمية الثنائية في علم الأحياء بأنها هي نظام ذو الحدين لتسمية الأنواع ويتكون الاسم ذو الحدين من جزأين، أي الاسم العام اسم الجنس والاسم المحدد أو الصفة المحددة، فهي ضرورية في علم الأحياء لدمج نظام التسمية عبر علوم الحياة، والتي تساعد في تعيين اسم معرف معين لأنواع معينة، وتجدر الإشارة أنّ علماء التصنيف قد استخدموا التسمية الثنائية للتوصل إلى اسم علمي للأنواع التي غالبًا ما تكون في اللغة اليونانية أو اللاتينية.

وكان أول من استخدم التسمية الثنائية هو العالم كارل لينيوس فهو أول من قام باختراعها وتطرق لطرق التصنيف، فقام باطلاق اسم التسمية الثنائية كنظام حديث لتسمية الكائنات الحية، فقام بوصف وتصنيف آلاف الأنواع من النباتات والحيوانات، صمم النظام بحيث يميز الأنواع من نوع إلى آخر، وبالرغم من أن كارل لينيوس كان يُنسب إليه الفضل في نظام التسمية الحديث المكون من فترتين، إلا أن عمله تأثر إلى حد كبير بعمل جاسبارد بوهين مع شقيقه يوهان باوهين، إذ كان الأخوان بوهين يستخدمون التسمية ذات الحدين قبل 200 عام تقريبًا، اعتمد لينيوس العديد من الأسماء العامة التي أدخلوها.[2]

شاهد أيضًا: خصائص المفصليات

ما هو تعريف علم الأحياء

يعرّف علم الأحياء بأنهُ علم الحياة والكائنات الحية، والكائن الحي هو كيان حي يتكون من خلية واحدة مثل البكتيريا أو عدة خلايا مثل الحيوانات والنباتات والفطريات، ويدرس علم الأحياء جوانب العلوم البيولوجية، من دراسة الآليات الجزيئية في الخلايا، إلى تصنيف وسلوك الكائنات الحية، وكيفية تطور الأنواع والتفاعل بين النظم البيئي.[3] كما وتجدرُ الإشارة إلى أنّ علم الأحياء يتدخال مع العلوم الأخرى، مثل الكيمياء الحيوية، وعلم السموم مع علم الأحياء والكيمياء والطب، الفيزياء الحيوية مع علم الأحياء والفيزياء، وعلم طبقات الأرض مع علم الأحياء والجغرافيا، فيُعدُّ علم الأحياء مهم لأنه يساعد على فهم كيفية عمل الكائنات الحية، وكيف تعمل وتتفاعل على مستويات متعددة.[4]

شاهد أيضًا: ما هو أطول الكائنات الحية عمراً

قواعد التسمية الثنائية

تمتلك التسمية الثنائية قواعد أساسية في إطلاق الأسماء العلمية، فإنها تضمن عدم وجود أي التباس مطلقًا بشأن الكائن الحي الذي قد يشير إليه العالم، ومن أهم هذه القواعد مايلي:[5]

  • كتابة اسم الجنس أولاً.
  • يكتب الحرف الأول من اسم الجنس بحرفًا كبيرًا بينما تكتب بقية الأحرف صغيرة.
  • كتابة الاسم المكون من جزئين بخط مائل.
  • كتابة الاسم الذي يحمل الصفة بأحرف صغيرة.

شاهد أيضًا: خصائص الحيوانات

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا نظام لتسمية الانواع يستخدم كلمتين، ونأمل في نهاية مقالنا أنّ نكون قد تناولنا جميع المعلومات التي يبحث عنها القارئ، إذ تم تعريف التسمية الثنائية، وتعريف علم الأحياء، والقواعد الاساسية للتسمية الثنائية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.