المرجع الموثوق للقارئ العربي

تعبير عن واجبنا نحو المدرسة

كتابة : روان صلاح

تعبير عن واجبنا نحو المدرسة حيث إن المرحلة المدرسية تعتبر من أهم وأسعد الفترات في حياة الشخص، كما أن الأمر غير متعلق فقط بالحضور للفصول الدراسية، بل يُضاف إليه الاجتهاد في استذكار الدروس تحت الإشراف المستمر للمعلم، وكذلك، فإن المرحلة المدرسية هي المرحلة التي يكتسب فيها الإنسان مقومات العمل الجاد، والانضباط، للخروج إلى حياة أفضل، وعبر موقع المرجع سنتناول تعبير عن واجبنا نحو المدرسة.

عناصر تعبير عن واجبنا نحو المدرسة

في التالي، يتم ذكر عناصر تعبير عن واجبنا نحو المدرسة، وهو ما سوف يتم ذكره:

  • مقدمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة.
  • تعبير عن واجبنا نحو المدرسة.
  • واجبنا نحو المعلمين.
  • حقوقنا في المدرسة.
  • واجب الدولة نحو المدرسة.
  • أهمية الذهاب للمدرسة.
  • خاتمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة.

مقدمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة

من الهام كثيرًا أن يستوعب الطلاب أهمية المدرسة التي تساعدهم على اكتساب العلم، إلى جانب الرفع من شأنهم في المجتمع الذي يعشون فيه، ولذا، فإنه يوجد واجبات على الطلاب تقديمها للمدرسة، ومن أولها الحفاظ عليها من كافة الزوايا بدءًا من الاحترام التام للمعلمين والزملاء، وحتى الحضور في المواعيد وعدم التأخر، وأيضًا، المحافظة على أقل جزء مادي في هذه المدرسة، مما يوضح ضرورة الاهتمام بالمدرسة من جميع النواحي سواءً كانت مادية أو معنوية.

شاهد أيضًا: تعبير عن العلم وأهميته

تعبير عن واجبنا نحو المدرسة

من واجبات الطلاب نحو المدرسة أن يحترموا كافة أعضاء هيئة التدريس، إضافةً إلى زملائهم الطلاب، حيث إنه يقع على عاتقهم مسؤولية التصرف بأسلوب لا يؤدي إلى تعطيل، تشتيت، أو التدخل في أي من الأشكال الخاصة بعملية التعليم والتعلم، بجانب أنه من الواجب نحو المدرسة الوصول إليها في المعاد المحدد، حتى لا يتم إهدار الوقت، علاوةً على ضرورة احترام الطلاب لقوانين وأنظمة المدرسة الموضوعة من أجل الحفاظ على مصلحة الطلاب، إذ يجب على الطالب الالتزام بالزي المدرسي المفروض من قبل المدرسة، فينبغي أن يتمتع بالنظافة الشخصية، ونظافة الزي الرسمي للمدرسة، كما أنه من واجبات الطلاب الحفاظ على نظافة المدرسة، وتجنب تدمير تلك الصفوف.[1]

واجبنا نحو المعلمين

عندما يكون المرء طالبًا، فإن مسؤوليته نحو معلميه تتمثل في احترامهم بشكل واضح، ومن مظاهر هذا الاحترام، أن يكون الطالب مستعدًا للصف الدراسي الخاص بكل معلم، ويتواجد في الوقت المحدد له، مع حرصه الدائم على الاستفادة من التعلم، كما أنه من الاحترام التواصل معهم بشكل فعال، وفي حال التغيب عن اليوم الدراسي، ينبغي الاستعداد قبل الذهاب في اليوم التالي، مع إتمام العمل المدرسي السابق، ومن ثم تسليمه في الموعد الذي حدده المعلم، وفي الغالب ما نجد نماذج من الطلاب الذين يسخرون من معلميهم بطريقة مستمرة، أو يعاملوهم بشكل سيئ، ويكون في اعتقادهم أن هذا من الطرائف، ولكنه يعتبر جريمة في حق المعلم.[2]

حقوقنا في المدرسة

مثلما أنه للطلاب واجبات نحو المدرسة، فإنه لكل طالب حقوق، والتي يجب أن تقدمها المدرسة له، ويمكن فيما يلي التعرف على حقوق الطلاب في المدرسة:[3]

  • حقوق الكلام: من الضروري أن تلتزم المدرسة بعدم معاقبة الطالب لمجرد ممارسته لحقوقه في حرية التعبير، ولكن في إطار من الاحترام خلال التعبير، حتى لو لم يتوافق ذلك مع وجهة نظر مدير المدرسة.
  • حقوق المهاجرين: ليس من المسموح لأي مدرسة أن تمارس التمييز ضد الطلاب نتيجة اختلاف اللون، العرق، أو الجنسية، حيث إنه من غير الممكن حرمان الأطفال الغير مسجلين من حصولهم على حقهم في التعليم بشكل مجاني، بينما هناك بعضًا من المدارس، التي تستمر في وضع سياسات صارمة ضد الطلاب.
  • حقوق المعوقين: يجب على قوانين التعليم في الدول أن تمنع المدارس من التمييز بين الأفراد ذوي الإعاقة، بالإضافة إلى حرمانهم من الحصول على الرحلات الميدانية، الدورات الأكاديمية والخدمات الصحية مثل باقي الطلاب.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن اول يوم دراسي في المدرسة سهل ومميز بالعناصر

واجب الدولة نحو المدرسة

إن الدولة هي المسؤول الأول عن المدارس والمؤسسات التعليمية، وهو أمر ملزم من القانون الدولي الخاص بحقوق الإنسان، وكذلك، فإن الدولة تتحمل المسؤولية الكاملة حول توفير البيئة التعليمية في جميع الظروف، وذلك عن طريق التصديق على كافة المعاهدات الدولية التي تخص حقوق الإنسان، إلى جانب أن الحكومات تتعهد بإجراء التدابير والتشريعات المحلية، المتوافقة مع واجباتها والتزاماتها التعاهدية، وأيضًا، فإن غالبية دول العالم عملت على التصديق على معاهدة واحدة على الأقل، حتى تقوم بتغطية جوانب محددة من التعليم.[4]

أهمية الذهاب للمدرسة

من الممكن أن يكون الاستيقاظ من النوم في الصباح الباكر من أجل الذهاب إلى المدرسة، وترك السرير من الأمور الغاية في الصعوبة، ولكن الذهاب إلى المدرسة له أهمية كبيرة بالنسبة للطلاب، وفي الآتي توضيح أكثر لذلك:[5]

  • تعلم المهارات الأساسية: تعمل المدرسة على توفير بيئة يمكن عن طريقها تعلم العديد من المهارات الضرورية، حيث يتم تعليم الأطفال تحت عمر ثلاث سنوات القراءة والكتابة في مرحلة رياض الأطفال، وذلك من أول المهارات التي يحتاجها الطالب.
  • اكتساب المعرفة: إن العالم يتضمن على العديد من المعلومات والمعارف، ومن خلال المدرسة، يدرس الطالب المواضيع المختلفة، مثل: علم الأحياء، التاريخ، الأدب، الفنون، الفيزياء، الرياضيات، الجغرافيا، والتربية البدنية، كما أن ذلك ينبغي أن يساعد في تنفيذ العمل الشاق بطريقة أسهل مما كان يقوم به الأجداد.
  • تطوير الموهبة: في حال كان لدى الشخص اهتمام كبير بأن يمتلك شيئًا ويكون متميزًا فيه، فهو بحاجة إلى مركز يساعد على الاستفادة بطريقة فعالة، حيث إن المدارس تتضمن في الغالب على نوادي طلابية تهتم بتنمية هوايات الطلاب واهتماماتهم، وبالتالي يتعمق كل طالب في هوايته، ويطورها.
  • التعلم من الخبراء: إن المعلمين يقع على عاتقهم دورًا أساسيًا في حياة الطلاب جميعهم، حيث إن المعلمين بمثابة الوالدين لهؤلاء الأطفال خلال فترة تواجدهم في المدرسة، إلى جانب دورهم في الإشراف على الطلاب البالغين وهم خارج المنزل.
  • مقابلة الأصدقاء: إن المدرسة من الأماكن التي يشعر الطلاب فيها بالمتعة عند مقابلة أصدقائهم، وأيضًا، فهناك من يتجهون إلى منازلهم مع بعضهم البعض، إضافةً إلى مشاركة هؤلاء الطلاب لذات الاهتمامات، مع تناول الغداء معهم، والدراسة طوال اليوم، ويجدر ذكر تقديم الأصدقاء في المدرسة للمساعدة في حال الحاجة لها.

خاتمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة

من الضروري كثيرًا أن ينتبه الطلاب إلى واجباتهم نحو المدرسة، والتي تتمثل بشكل أساسي في الحافظ على الأثاث المتواجد فيها، وذلك لأنها ملكية عامة تخص الجميع، وبالتالي، ليس من المسؤولية أن يتم إتلافها بأي طريقة، بل من الواجب قيام كل طالب بالمحافظة على أي شيء يخص المدرسة، مثل الجدران، النوافذ، الطاولة، والمقعد الخاص به، حيث إن جميعهم أمانة لديه، بجانب ضرورة الاهتمام بنظافة الفصول، وتجنب إلقاء القمامة إلا في السلة المخصصة لها.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن فضل المعلم وواجبنا نحوه

تعبير عن واجبنا نحو المدرسة بالإنجليزي

Education is a priority in the lives of all people, especially the young, along with morals and principles drawn from it, in addition to the scientific material. Therefore, one of the primary duties of students is their respect for the school and teachers, by adhering to the public morals approved by the institution, which is one of the The basics provided to the school are among its rights, and the commitment gives students the full opportunity to benefit from everything the school offers, and it is worth mentioning the need to preserve its holdings, and avoid any damage to it, as it is the property of everyone, in addition to focusing on listening and interacting with the lessons offered in the school by teachers.

ترجمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة

إن التعليم من الأولويات في حياة جميع الأشخاص، بالأخص صغار السن، إلى جانب الأخلاق والمبادئ المستخلصة منه، علاوةً على المادة العلمية، لذا، فإنه من الواجبات الأولية للطلاب، هي احترامهم للمدرسة والمعلمين، وذلك من خلال الالتزام بالآداب العامة التي تقرها المؤسسة، وهي من الأساسيات المقدمة للمدرسة من ضمن حقوقها، كما أن الالتزام يمنح الطلاب الفرصة التامة للاستفادة بكل ما تقدمه المدرسة، ويجدر ذكر ضرورة المحافظة على المقتنيات الخاصة بها، وتجنب وقوع أي ضرر عليها، فهي ملكٌ للجميع، بالإضافة إلى التركيز في الاستماع والتفاعل مع الدروس المعروضة في المدرسة بواسطة المعلمين.

في ختام مقالنا نكون قد تعرفنا على عناصر تعبير عن واجبنا نحو المدرسة، ومقدمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة، كما ذكرنا تعبير عن واجبنا نحو المدرسة، بالإضافة إلى واجبنا نحو المعلمين، وكذلك حقوقنا في المدرسة، إلى جانب واجب الدولة نحو المدرسة، وأيضًا أهمية الذهاب للمدرسة، وأوضحنا خاتمة تعبير عن واجبنا نحو المدرسة، مع تعبير عن واجبنا نحو المدرسة بالإنجليزي، وترجمته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.