المرجع الموثوق للقارئ العربي

مضغ الطعام وخلطه يسمى

كتابة : لميس ديوب

مضغ الطعام وخلطه يسمى، تعتبر عملية الهضم من العمليّات الأساسيّة في جسم الإنسان والحيوان، وهي عبارة عن عمليّة تحويل جزيئات الطعام الكبيرة والمعقّدة، إلى جزيئات صغيرة وبسيطة، قابلة للامتصاص والنفاذ عبر أغشية الأمعاء. من أجل استخدامها في بناء أنسجة الجسم وإصلاحها، وكذلك تحويلها إلى طاقة. للقيام بالعمليات الحيويّة والجسديّة المختلفة التي تساعد على الاستمرار في الحياة. ومن خلال موقع المرجع سنجيب عن سؤال مضغ الطعام وخلطه يسمى.

ما هو الجهاز الهضمي

يتكوّن الجهاز الهضميّ من القناة الهضمية، والكبد، والبنكرياس، والمرارة، وتحتوي القناة الهضمية على مجموعة من الأعضاء المجوّفة، والمتصلة معًا، والمتمثلة بالفم، والمريء، والمعدة، والأمعاء الدقيقة، والأمعاء الغليظة، والشرج. وتكمن أهمية هضم الطعام والشراب داخل الجهاز الهضميّ، في الحصول على العناصر الغذائية المختلفة من بروتينات، ودهون، وكربوهيدرات، وفيتامينات، ومعادن، ومياه.[1]

اقرأ أيضا: إلى أين يتجه الطعام بعد هضمه جزئيا في المعدة

مضغ الطعام وخلطه يسمى

يعتبر الجهاز الهضميّ، الجهاز المسؤول عن عملية الهضم، وهو عبارة عن قناة طويلة ومتعرّجة، تبدأ بالفم وتنتهي بفتحة الشرج. وتدعى عملية مضغ الطعام وخلطه يسمى:

  • الجواب هو: عملية الهضم الميكانيكي.

شاهد أيضا: سبب انتفاخ أعلى البطن تحت القفص الصدري

مراحل الهضم

يوجد مرحلتان لعملية الهضم، هما:

  • المرحلة الميكانيكية: تتم العمليات في هذه المرحلة في الفم بواسطة الأسنان، واللسان، والغدد اللعابية، حيث يتمّ تقطيع الطعام، لتسهيل عملية هضمه، كما يتم جزء من هذه المرحلة في المعدة، وفي الأمعاء عند انقباض عضلاتها.
  • المرحلة الكيميائية: تحدث العمليات في هذه المرحلة أثناء مرور الطعام في القناة الهضمية كاملةً، حيث يتمّ خلالها تحويل السكريات المعقدة إلى سكر بسيط مثل الجلوكوز، وتحويل الشحوم المعقّدة إلى أحماض شحمية وغليسرول، وتحويل البروتينات إلى أحماض أمينية.

نصائح لتحسين عملية الهضم

يمكن اتباع العديد من النصائح التي تساعد في المحافظة على الجهاز الهضميّ صحي وخالٍ من المشاكل. ومن هذه النصائح ما يلي:[2]

  • الغذاء المتوازن: الإكثار من الأطعمة الغنيّة بالألياف، والتقليل من الأطعمة السريعة والمعالجة. وذلك بهدف المحافظة على بكتيريا الأمعاء النافعة، ومنع حدوث الإمساك، كما أنّه يساعد على فقدان الوزن.
  • الإكثار من شرب السوائل: يساعد شرب المياه بكميّات كافية، بالإضافة إلى شرب الشاي والعصائر، على المحافظة على حركة الطعام خلال الجهاز الهضمي.
  • تناول البروبيوتيك: إنّ تناول المنتجات المحتوية على البكتيريا النافعة، والتي يطلق عليها مصطلح البروبيوتيك، يساعد على استعادة التوازن الطبيعيّ لبكتيريا الأمعاء، وتقلل من نموّ البكتيريا الضارة أيضا. وتجدر الإشارة إلى وجود البروبيوتيك في اللبن، والخضروات المخمّرة، بالإضافة إلى توفرها على شكل مكملات غذائية.
  • زيادة النشاط البدني: إنّ ممارسة التمارين الرياضية اليومية مثل المشي الخفيف، يساعد على التخلص من مشاكل الجهاز الهضميّ مثل الإمساك، أو الانتفاخ.
  • التخفيف من الضغط: إنّ محاولة التقليل من مستويات الضغط والإجهاد يساعد على هضم الطعام، وذلك من خلال النوم الكافي ليلاً، وممارسة التأمّل، وممارسة تمارين التنفس العميق، واليوغا أيضا.

وفي ختام مقالنا هذا نكون قد وضحنا فيه جواب السؤال المطروح مضغ الطعام وخلطه يسمى، كما تحدثنا فيه عن الجهاز الهضمي، وأخيرًا أوردنا بعض النّصائح لتحسين عملية الهضم.

المراجع

  1. Digestive System , kidshealth.org , 23/12/2021
  2. medicalnewstoday.com , Tips for better digestion - how long does it take? , 23/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.