المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل المضاد الحيوي يضر الحامل

كتابة : نورسين موسى

هل المضاد الحيوي يضر الحامل؟ يشغل هذا السؤال عقول كافة النساء الحوامل لأن فترة الحمل شديدة الطول مما يجعل من الصعب عليهن قضائها بدون اللجوء لاستعمال المضادات الحيوية إذا أصبن بمرض لا قدر الله، ولمساعدتهن على معرفة مدى إمكانية استعمال المضادات الحيوية في فترة الحمل نبين في هذا المقال عبر موقع المرجع المضادات الحيوية الآمنة مع الحمل كما نبين أيضًا كل ما يتعلق بتناول المضادات الحيوية بالنسبة للحوامل بشكل عام.

هل المضاد الحيوي يضر الحامل

نعم، حيث إن كافة المضادات الحيوية تسبب أضرارًا للحوامل وتتنوع هذه الأضرار بين الأضرار البسيطة مثل اضطرابات المعدة والأضرار الكارثية مثل الإجهاض وتشوهات الأجنة لذا يجب على الحوامل عدم تناول المضادات الحيوية إلا في حالات الضرورة القصوى مثل وجود آلام لا يمكن احتمالها أو الإصابة مرض خطر على صحة الأم أو الجنين ولا يوجد له علاج إلا تناول المضادات الحيوية.[1]

شاهد أيضًا: هل الحركة الكثيرة تضر الحامل في الشهر الأول

هل من الآمن تناول مضادات حيوية في أثناء الحمل؟

إنّ تناول المضادات الحيوية أثناء فترة الحمل ليس آمنًا لكن يمكن التقليل من الأضرار التي قد تنتج عن تناول المضادات الحيوية أثناء فترة الحمل عبر اتباع التعليمات التي سنذكرها في السطور التالية:[2]

  • تناول المضاد الحيوي الآمن الذي يحدده الطبيب: على الرغم من أنه لا يوجد مضاد حيوي آمن بشكل كامل على الحمل توجد العديد من أنواع المضادات الحيوية التي تكون أكثر أمانًا من غيرها، ويحدد الطبيب نوع المضاد الحيوي الآمن على صحة المرأة الحامل حسب تشخيصه لحالتها، ويجب على الحامل أن تلتزم بنوع المضاد الحيوي الذي حدده لها الطبيب للحفاظ على صحتها وصحة جنينها.
  • عدم تناول المضاد الحيوي إلا بعد انتهاء الثلاثة أشهر الأولى من الحمل: يفضل عدم تناول المضادات الحيوية إلا بعد انتهاء الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل إلا في حالات الضرورة القصوى لتجنب الإجهاض وتشوهات الأجنة بقدر الإمكان.
  • تقليل وقت تناول المضاد الحيوي وكميته: المضادات الحيوية يمكن أن تسبب العديد من الأضرار على صحة كلًا من الأم والجنين لذا يجب تقليل وقت تناولها والكميات التي يتم تناولها منها بقدر الإمكان.
  • استشارة الطبيب المختص بشكل دوري: يجب على الأم الحرص على استشارة الطبيب المختص بشكل دوري طوال مدة تناول المضادات الحيوية أثناء الحمل للقضاء على أي أضرار ناتجة عن تناول المضادات الحيوية فور ظهور علامات وجودها.

شاهد أيضًا: أضرار العلاقة الزوجية أثناء الحمل في الشهور الأولى

هل يمكن استخدام المضاد الحيوي للحامل بأمان؟

بشكل عام لا توجد مضادات حيوية آمنة بشكل تام خلال فترة الحمل لكن توجد العديد من أنواع المضادات الحيوية الخفيفة التي يمكن أن يكون استعمالها آمنًا خلال فترة الحمل إذا استُعملت بأقل جرعة ممكنة ولأقصر وقت ممكن مثل البنسيلينات والسيفالوسبورينات، ويفضل عدم استعمال أي نوع من أنواع المضادات الحيوية حتى الآمنة منها خلال فترة الحمل إلا في أضيق نطاق وفي حالات الاضطرار الشديد واللجوء لأنواع العلاج الأخرى الأكثر أمانًا على الحمل طالما أنها يمكن أن تستخدم في علاج المرض بدون اللجوء للمضادات الحيوية.

شاهد أيضًا: أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الغدد اللمفاوية

الأمراض التي تستدعي استعمال المضادات الحيوية أثناء الحمل

توجد العديد من الأمراض التي لا يوجد لها علاج إلا باستخدام المضادات الحيوية لأنها تكون ناتجة عن عدوى بكتيرية وتسبب آلامًا شديدة للأم وخطرًا عليها وعلى جنينها مما يجعل الحوامل مضطرات لاستعمال المضادات الحيوية أثناء الحمل إذا أصبن بأحد هذه الأمراض، وهذه الأمراض هي:

  • الالتهابات البولية والتناسلية.
  • التهابات الفم والقولون.
  • الالتهابات الجلدية.
  • التهابات الجهاز التنفسي العلوي والسفلي.

هل يمكن استخدام المضاد الحيوي للحامل بأمان؟

متى يجب استخدام المضاد الحيوي للحامل؟

بالرغم من أنه يجب على الحامل عدم استعمال المضادات الحيوية بشكل تام أثناء فترة الحمل إلا أنه يجب عليها أن تستعمل المضادات الحيوية إذا كانت تعاني من مرض قد يشكل خطرًا على حياتها ولا يوجد لها علاج غيره لأن عدم استعمال المضادات الحيوية في هذه الحالة يمكن أن يؤدي إلى موت كلًا من الأم والجنين معًا، لكن ينبغي على الأم اتباع التعليمات التالية أثناء تناول المضاد الحيوي للحفاظ على صحتها وصحة جنينها بقدر الإمكان:

  • تناول المضادات الحيوية تحت الإشراف الطبي.
  • عدم تناول أي مضادات حيوية لم يصفها الطبيب والالتزام بالمضادات الحيوية التي وصفها الطبيب فقط.
  • تناول المضادات الحيوية الآمنة فقط واستعمالها بأقل جرعة ممكنة.
  • تقصير وقت تناول المضادات الحيوية بقدر الإمكان.
  • عدم تناول أي أدوية أخرى أثناء تناول المضادات الحيوية سواء أكانت هذه الأدوية الأخرى مضادات حيوية أم لا إلا بعد استشارة الطبيب المختص لتجنب التفاعلات الدوائية التي يمكن أن تكون ضارة للأم أو الجنين.

شاهد أيضًا: هل الفكس مضر للحامل

مضاعفات استخدام المضاد الحيوي الغير آمن للحامل في الشهور الأولى

للأسف يمكن أن تسبب جميع أنواع المضادات الحيوية مضاعفات خطرة على الحمل خاصة إذا كان ما زال في الشهور الأولى، وهذه المضاعفات هي:

  • الإجهاض: يمكن أن يؤدي استعمال المضادات الحيوية أثناء فترة الحمل إلى حدوث الإجهاض لمن تستعمله حتى إذا كان آمنًا، حيث أثبتت الأبحاث أن 10 من كل 100 امرأة استعملن المضادات الحيوية أثناء الحمل تعرضن للإجهاض نتيجة استعماله.
  • تشوه الأجنة: في بعض الحالات لا يؤدي استعمال المضادات الحيوية بإفراط إلى الإجهاض لكن يؤدي إلى تشوه الجنين وبقاؤه في رحم الأم، وغالبًا ما يموت هؤلاء الأجنة فور ولادتهم بسبب التشوهات التي يعانون منها.
  • اضطراب المعدة: في حالة استعمال نوع مضاد حيوي آمن على الحمل لفترة قصيرة جدًا غالبًا لن يؤدي ذلك إلى تشوه الجنين ولا إجهاضه لكن سيؤدي إلى زيادة أعراض اضطراب المعدة المزعجة التي تكون مصاحبة للحمل.
  • الحساسية: حتى إذا كانت المرأة لا تعاني من الحساسية تجاه المضادات الحيوية يمكن للحمل أن يجعلها تصاب بالحساسية منها.
  • قتل البكتيريا النافعة: المضادات الحيوية تقتل كافة البكتيريا الموجودة في الجسم سواء أكانت نافعة أم ضارة لذا قد يؤدي تناول المضادات الحيوية إلى قتل البكتيريا النافعة في الجسم مما يضعف مناعة الأم ويجعلها أكثر عرضة للالتهابات والعدوات البكتيرية.

شاهد أيضًا: علاج التهاب البول للحامل بدون مضاد

المضادات الحيوية الآمنة أثناء الحمل

توجد العديد من أنواع المضادات الحيوية الآمنة بشكل نسبي التي يمكن للحوامل استعمالها أثناء فترة الحمل على شرط عدم الإفراط في استعمالها، وهذه الأنواع هي:

  • كافة المضادات الحيوية المصنوعة من البنسيلينات مثل الأموكسيلين والإمبيسلين.
  • جميع المضادات الحيوية المصنوعة من السيفالوسبورينات مثل السيفاليكسين.
  • الإريثروميسين وكافة العلامات التجارية الشبيهة به.
  • الكليندامايسين وكافة العلامات التجارية الشبيهة به.
  • الأوجمنتين وكافة العلامات التجارية الشبيهة به.

شاهد أيضًا: أفضل مضاد حيوي لالتهاب عصب الأسنان

المضادات الحيوية الممنوعة أثناء الحمل

توجد العديد من أنواع المضادات الحيوية التي يجب على الحامل أن تتجنبها بشكل تام طوال فترة الحمل لأنها يمكن أن تؤدي إلى تشوه الجنين أو إجهاضه لا قدر الله، ونبين أسماء هذه المضادات الحيوية في السطور التالية:

  • سيبترا.
  • باكتريم.
  • مينوسكلين.
  • سيبروفلوكساسين.
  • ماكرودانتين.
  • دوكسيسيكلين.
  • ماكروبيد.
  • فورادانتين.

شاهد أيضًا: فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى

بينا في هذا المقال إجابة سؤال “هل المضاد الحيوي يضر الحامل؟” كما بينا أيضًا المضادات الحيوية الآمنة أثناء الحمل وكل ما يتعلق بتناول المضادات الحيوية أثناء الحمل بشكل عام لمساعدة النساء الحوامل على الحفاظ على صحة أجنتهن وتجنب ما يمكن أن يؤذيهم حتى موعد ولادتهم بإذن الله تعالى.

المراجع

  1. ncbi.nlm.nih.gov , Antibiotics in Pregnancy: Are They Safe? , 31/05/2022
  2. webmd.com , Is it Safe to Take Antibiotics While Pregnant? , 31/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.