المرجع الموثوق للقارئ العربي

متى ينتهي الم الخياطة بعد الولادة

كتابة : نورسين موسى

متى ينتهي الم الخياطة بعد الولادة؟ ترغب كافة النساء اللواتي اضطررن لإجراء خياطة تالية للولادة في معرفة إجابة هذا السؤال بسبب معاناتهن من الألم الذي سببته خياطة الجروح الناتجة عن الولادة سواء أكانت هذه الولادة طبيعية أم قيصرية، ولمساعدتهن سنبين في هذا المقال عبر موقع المرجع كافة المعلومات المتعلقة بالخياطة الطبيعية التي قد ترغب أي امرأة مرت بتجربة خياطة الجروح الناتجة عن الولادة بنوعيها في معرفتها.

متى ينتهي الم الخياطة بعد الولادة

تختلف المدة التي يحتاجها جرح ما بعد الولادة، حتى يلتئم تبعًا لنوع الولادة من حيث كونها طبيعية أم قيصرية، ونبين الفرق بين المدة التي يحتاجها الجسم للشفاء بالنسبة لكلًا منهما بالتفصيل في السطور التالية:[1]

  • الولادة الطبيعية: يستغرق الألم الناتج عن الولادة الطبيعية مدة تتراوح بين 10 أيام إلى 14 يومًا، حتى يتلاشى حيث يقل الألم بالتدريج حتى يختفي تمامًا في نهاية الأيام المذكورة وعادة ما يكون الألم محتملًا مع تناول المسكنات التي وصفها الطبيب المختص، فإن استمر الألم لمدة تزيد عن هذه الأيام المذكورة، أو كان غير محتمل يجب استشارة الطبيب المختص للتأكد من عدم إصابة الجرح بعدوى بكتيرية أو التهاب.
  • الولادة القيصرية: يستغرق الألم الناتج عن الجراحة القيصرية وقتًا طويلًا حتى يختفي حيث يتراوح الوقت الذي يستغرقه ألم جرح الولادة القيصرية للاختفاء مدة تتراوح بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع وعادة ما يكون الألم محتملًا مع تناول المسكنات التي وصفها الطبيب المختص، فإن استمر الألم لمدة تزيد عن المدة المذكورة، أو كان غير محتمل يجب استشارة الطبيب المختص للتأكد من عدم إصابة الجرح بالتهاب.

شاهد أيضًا: ما المشكلات التي قد تواجه الأم اثناء النفاس

توجد العديد من التعليمات الهامة التي يتوجب على الأمهات الجدد الالتزام بها لتخفيف الألم الناتج عن خياطة الجروح التالية للولادة، وهذه التعليمات هي:

  • الراحة التامة: بعد الولادة يجب على الأم أن ترتاح بشكل تام وألا تقوم من على السرير لمدة شهر على الأقل إلا لقضاء حاجتها وتنظيف نفسها أو الاعتناء برضيعها لتقلل الألم الذي تشعر به إلى أقصى حد ممكن من التقليل.
  • تنظيف الجرح جيدًا: عدم تنظيف الجرح يمكن أن يؤدي إلى إصابته بعدوى أو التهابه مما سيسبب للأم آلامًا شنيعة ويزيد من طول مدة التئام الجرح، لذا يجب على الأم أن تحرص على تنظيف الجرح جيدًا بالطريقة التي حددها لها الطبيب المختص.
  • تناول الأدوية بانتظام: عادة ما يصف الطبيب للأم بعد الولادة العديد من الأدوية التي تتنوع بين مسكنات الألم والمضادات الحيوية والعديد من أنواع الأدوية الأخرى، ويتوجب على الأم الحرص على تناول هذه الأدوية بانتظام لتقليل الألم الناتج عن الجرح والحفاظ عليه من الالتهاب.
  • تناول مشروبات تقلل من الإمساك: عادة ما تصاب الأمهات اللواتي ولدن مؤخرًا بالإمساك مما قد يؤدي لانفتاح الجرح أو لشعورهن بألم شديد في جرح الولادة نتيجة كثرة الضغط على البطن أثناء محاولات التبرز، لذا يجب على الأمهات الجدد الإكثار من شرب المشروبات التي تسبب الإسهال بعد استئذان الطبيب المختص لتجنب زيادة الألم في الجرح الناتج عن الولادة أو تعرضه للفتح.
  • ارتداء ملابس فضفاضة: الملابس الضيقة تمنع وصول الدم إلى الجرح؛ مما يزيد من الوقت الذي يحتاجه ليلتئم ويزيد الألم الناتج عنه، كما قد يؤدي أيضًا لإصابة الجرح بالالتهاب أو العدوى البكتيرية، لذا يجب ارتداء ملابس فضفاضة، ويستحب أن تكون قطنية، حتى تكون مريحة للأم.
  • عمل كمادات باردة على الجرح: يستحب للأم التي ولدت مؤخرًا أن تقوم بعمل كمادات باردة على موضع الجرح والمنطقة المحيطة به للتقليل من الألم الناتج عنه بقدر الإمكان.

كيف أتخلص من ألم الخياطة بعد الولادة؟

متى يلتئم جرح الخياطة بعد الولادة؟

تختلف المدة التي يحتاجها جرح الولادة الطبيعية، حتى يلتئم عن المدة التي يحتاجها جرح الولادة الطبيعية، حتى يلتئم على النحو التالي:

  • مدة التئام جرح الولادة الطبيعية: يحتاج جرح الولادة الطبيعية لمدة تتراوح بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع حتى يلتئم، وفي بعض الأحيان قد تطول مدة التئام الجرح عن المدة المذكورة بسبب الإصابة بعدوى بكتيرية أو بالتهاب الجرح؛ مما يؤدي لاستغراق الجرح مدة قد تصل إلى 16 أسبوعا حتى يلتئم.
  • مدة التئام جرح الولادة القيصرية: يحتاج جرح الولادة القيصرية إلى مدة تتراوح بين شهر ونصف إلى 3 أشهر حتى يلتئم، وفي بعض الأحيان قد تطول مدة التئام الجرح عن المدة المذكورة بسبب الإصابة بالتهاب في الجرح؛ مما يؤدي لاستغراق الجرح مدة قد تصل إلى 6 أشهر حتى يلتئم.

شاهد أيضًا: تجربتي مع ربط البطن بعد القيصرية

تختلف أعراض التهاب جرح الولادة القيصرية عن أعراض التهاب جرح الولادة الطبيعية على النحو الذي سنبينه في السطور التالية:

  • أعراض التهاب جرح الولادة الطبيعية: إذا حدث التهاب للجرح الناتج عن الولادة الطبيعية سيظهر على الجرح الأعراض التالية:
    • الإحساس بألم شديد لا يقل مع الوقت في العجان.
    • خروج قيح أصفر أو أخضر من مكان الجرح.
    • إفراز المهبل قيح أو صديد.
    • الإصابة بحمى.
    • الشعور بألم شديد عند التبول أو التبرز.
  • أعراض التهاب جرح الولادة القيصرية: إذا حدث التهاب للجرح الناتج عن الولادة القيصرية سيظهر على الجرح الأعراض التالية:
    • ملاحظة انفتاح الجرح كليًا أو جزئيًا بعد أن كان قد أوشك على الالتئام.
    • خروج صديد أو قيح من الجرح.
    • احمرار الجرح والمنطقة المحيطة به.
    • تورم موضع الجرح والشعور بألم في الجلد المحيط به عند لمسه.
    • الشعور بألم في الجرح حتى إذا لم يتم لمسه.
بينا في هذا المقال إجابة سؤال متى ينتهي الم الخياطة بعد الولادة؟ كما بينا أيضًا كافة المعلومات الهامة المتعلقة بخياطة جروح الولادة بشكل مجمل سواء أكانت طبيعية أم قيصرية، حتى يكون هذا المقال مرجعًا وافيًا لكل ما يخص الجروح الناتجة عن الولادة من معلومات طبية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.