المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل الإسهال يفتح الرحم في الشهر التاسع

كتابة : شيماء عبدالله

هل الإسهال يفتح الرحم في الشهر التاسع، يكثُر تداول هذا السؤال من قِبَل الحوامل عند قرب انتهاء فترة الحمل، حيثُ تشعر المرأة الحامل في الشهر الأخير من الحمل بالكثير من الأعراض والعلامات التي تنذر بعضها بفتح عنق الرحم وبالتالي اقتراب موعد الولادة، لهذا سنجيب من خلال موقع المرجع على ما إذا كان الإسهال سببًا وعلامة على فتح الرحم أم لا.

هل الإسهال يفتح الرحم في الشهر التاسع

نعم، قدْ يكون الإسهال واحدًا من علامات فتح الرحم واقتراب موعد الولادة، فـغالبًا ما تُصاب المرأة الحامل ببعض الاضطرابات الهضمية وكذلك الإسهال على مدار فترة الحمل؛ نتيجة لعدّة أسباب مختلفة أبرزها تغيّر الهرمونات، ونوعية النظام الغذائي أو المُكملات الغذائيّة الموصوفة للحامل قبل موعد الولادة، لهذا مع البحث وجد الأطباء أنَّ حدوث الإسهال في الشهر التاسع أي مع اقتراب لحظات الولادة دليلًا على انفتاح الرحم وقُرب الولادة، وفي تلك الحالة يجب على المرأة الحامل إبلاغ الطبيب المُختص لمراقبة حالتها جيدًا والاستعداد لـحدوث ولادة قريبة، كذلك نجد أنَّ هُناك حالات تُصاحبها أعراضًا أكثر وضوحًا وحدّة من الإسهال وارتفاع درجة حرارة الجسم وهُنا يجب الذهاب فورًا إلى زيارة الطبيب المُختص للكشف على حالة الحامل والجنين.

ما هي العلامات الأخرى للولادة

كما ذكرنا آنفًا أنَّ الإسهال قدْ يكون سببًا ودليلًا على فتح الرحم في الشهر التاسع، ولـكن هُناك الكثير من العلامات الأخرى التي تـُشير إلى اقتراب موعد الولادة، أبرز تلك العلامات الآتي:[1]

نزول رأس الجنين إلى الحوض

نزول رأس الجنين لأسفل منطقة الحوض هو دليل واضح جدًا على اقتراب موعد الولادة، وغالبًا ما يحدث ذلك قبل الموعد المُتوقع للولادة بحوالي أربعة عشر يومًا؛ وبالطبع يـنتج عن نزول رأس الجنين الشعور بضغطٍ على منطقة الحوض والمثانة مما يؤدي للتبول بشكلٍ زائد ومتكرر، كما ينخفض ضغط الطفل على منطقة الصدر وتصبح الاضطرابات التنفسيّة أفضل بشكلٍ كبير.

توسع عنق الرحم

يقوم بتلك الخطوة الطبيب المختص المُتابع للحالة، حيثُ يقوم بالفحص لمعرفة درجة اتساع عنق الرحم خاصًة في الأيام الأخيرة من فترة الحمل، فإذا كان عنق الرحم مُتسعًا كان ذلك دليلًا واضحًا على اقتراب موعد الولادة، وهو دليل أيضًا على إمكانية الخضوع للولادة الطبيعيّة دون اللجوء للولادة القيصرية.

زيادة الإفرازات المهبلية

غالبًا ما تنزل سدادة عنق الرحم المخاطيّة خلال الشهر التاسع من الحمل؛ مما تؤدي لنزول الكثير من الإفرازات المهبلية المخاطيّة أو المصحوبة بخيوطٍ من الدم، إذ تتوقف وظيفة سدادة عنق الرحم عن دورها في منع البكتيريا من الدخول إلى منطقة الرحم والجنين وتنزل لتكون دليلًا على اقتراب موعد الولادة، وعادةً ما يحدث ذلك قبل موعد الولادة بعدّة أسابيع.

انقباضات الرحم وتقلصات البطن

تشعر المرأة الحامل عادةً بتقلصات البطن مع انقباضات غير منتظمة في الرحم خلال الأيام الأخيرة من فترة الحمل، وهذا ليس بالضرورة إشارةً إلى اقتراب موعد الولادة، وذلك لأنَّ هناك ما يُعرف بانقباضات الرحم المُزيّفة والتي تختلف عن انقباضات الرحم الحقيقية وللتفريق بينهما تكون الانقباضات الحقيقية قويّة للغاية وتُصاحبها آلامًا شديدة تشعر بها الحامل، كذلك تشعر بها الحامل بشكلٍ متتابع ويتوسّع معها عنق الرحم مما يُعني اقتراب الولادة؛ لهذا السبب يُنصح بإبلاغ الطبيب فورًا إذا شعرت الحامل بتلك الانقباضات بالأخص عند تكرارها خلال 10 دقائق.

نزول ماء الولادة أو ماء الرحم

يُقصد بماء الولادة الماء الموجود بـالأغشية المُحيطة بالجنين، وينزل هذا الماء عادةً من المهبل لحظة بدء عملية الولادة، ولـكن أحيانًا أيضًا ينزل ماء الرحم أو ماء الولادة دون أن تبدأ علامات الولادة وموعدها المُحدد، وفي تلك الحالة يجب على المرأة الحامل الذهاب إلى الطبيب المختص فورًا لإعطائها بعض الأدوية التي تقوم بتحفيز عملية الولادة وذلك قبل التعرّض لأي نوع من العدوى في المهبل أو الجنين.

فقدان الوزن

أحيانًا تشعر الحامل بفقدان واضح في الوزن بالرغم من تناول الوجبات بشكلٍ جيد وعدم الإخلال بالنظام الغذائي، فلا يوجد في تلك الحالة أي مبرر لفقدان الوزن، ولـكنه دليلًا على اقتراب ميعاد الولادة حيثُ يبدأ السائل المحيط بالجنين في الرحم بالانخفاض.

اقرأ أيضًا: علامات الحمل الأكيدة قبل الدورة بثلاث أيام

أسباب الإصابة بالإسهال في الشهر التاسع من الحمل

كما ذكرنا آنفًا أنَّ الإسهال أحد أهم العلامات على فتح عنق الرحم واقتراب موعد الولادة، وأنَّ السبب في ذلك يتعلق بالآتي:

  • اختلاف النظام الغذائي: حيثُ يتسبب اختلاف النظام الغذائي للحامل في حدوث بعض الاضطرابات الهضمية.
    مكملات الفيتامينات: في بعض الأحيان تتسبب المكملات الغذائية في الإصابة باضطرابات معديّة وحدوث إسهال.
  • ظهور حساسية غذائية: عادةً تُصاب الحوامل بحساسية من نوع معين من الأكلات؛ مما تتسبب في الإصابة باضطرابات هضمية والإصابة بالإسهال.
  • التغيرات الهرمونية: تتغيّر الهرمونات بشكلٍ دائم ومتكرر في أثناء فترة الحمل؛ وتكون النتيجة حدوث اضطرابات هضمية والإصابة بالإسهال أو الإمساك.

كل تلك الأسباب السابقة تتعلق بالحمل وهي أمر طبيعي تمامًا، ولـكن قدْ تصاب الحامل بالإسهال لأسبابٍ أخرى لا تتعلق بالحمل، تتمثّل في الآتي:

  • حدوث التهابات فيروسية أو بكتيرية.
  • الإصابة بالتهابات في المعدة.
  • حدوث تسمم غذائي.
  • الإصابة بالطفيليات المعوية.
  • تناول بعض الأدوية.

علاج الإسهال في الشهر التاسع من الحمل

غالبًا ما ينتهي الإسهال دون تدخل أو تناول علاجات مناسبة مع الحالة، ولـكن عند الحاجة إلى الحد من شدته أو تقليله يُمكن اتباع النصائح التالية:

  • تناول الكثير من السوائل للحفاظ على رطوبة الجسم، وحمايته من الجفاف.
  • استشارة الطبيب إذا كان سبب الإسهال نوعاً معين من الأدوية.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة والمقليّة، وكذلك الأطعمة المليئة بالألياف والتوابل ومنتجات الألبان.
  • الابتعاد عن تناول الأدوية المُعالجة للإسهال دون استشارة الطبيب المختص.

أمَّا إذا استمرت حالة الإسهال لمدة تزيد عن 3 أيام، فيجب هنا الرجوع إلى الطبيب المختص لمعرفة المُسبب والعلاج والمناسب للحالة، بالإضافة إلى إبلاغ الطبيب عند ظهور الأعراض التالية:

  • الجفاف بالأخص جفاف الفم.
  • تغيّر لون البول إلى الأصفر الداكن.
  • العطش المستمر.
  • قلة كمية إنتاج البول.
  • الشعور بالدوار والدوخة.
  • الإصابة بالصداع.

اقرأ أيضًا: كيف اعرف دم الاجهاض في الشهور الاولى من الحمل

ما هي مراحل الولادة

مراحل الولادة ثلاث مراحل “المرحلة الأولى- المرحلة الثانية- المرحلة الثالثة”، ولكل مرحلة منهم علامات وأعراض مختلفة تتمثّل في الآتي:

المرحلة الأولى

هي الأطول من بين مراحل الحمل الأخرى، وتبدأ أولاً بانقباضات الرحم وتقلصات متتابعة في البطن؛ مما يؤدي لتوسّع عنق الرحم والولادة بشكلٍ طبيعي وسهل، وتنقسم المرحلة الأولى من الحمل إلى مرحلتين وهما كالآتي:

  • المخاض أو الولادة المبكرة: يحدث في تلك المرحلة من المخاض المُبكر اتساع وتمدد لعنق الرحم، بجانب بعض الانقباضات الخفيفة في منطقة الرحم، وكذلك احتمالية ظهور إفرازات مخاطية بكثرة من المهبل، تلك الأعراض تستمر عدّة ساعات أو حتى أيام بالأخص إذا كان الحمل الأول للأم، وربما تقل أعراض تلك المرحلة عند الحمل مرات أخرى، والجدير بالذكر أنَّ الأطباء يوصون في تلك المرحلة بالراحة وعدم القيام بأي مجهود بجانب تخصيص فترة لرياضة للمشي البطيء.
  • المخاض النشط: في مرحلة المخاض النشط يتمدد عنق الرحم بشكلٍ أكبر ويُمكن أن يصل مدى اتساعه إلى 6 لـ 10 سم، كما تزداد شدّة انقباضات الرحم وتتابع فترات حدوثها إلى جانب بعض الأعراض الأخرى مثل الشعور بشدٍ في الساقين والغثيان وضغط واضح في منطقة الظهر، وقدْ تظل تلك المرحلة لمدة 8 ساعات من ثم تدخل الحامل في مرحلة انتقالية لمدة 15 إلى 60 دقيقة لتبدأ مرحلة الطلق إذ تزداد فيها انقباضات الرحم إلى أقصى درجة بجانب الشعور بـآلامٍ حادة في منطقة الحوض، كذلك يزداد الضغط بشدة على منطقة الظهر مما يُساهم في دفع الجنين إلى خارج الرحم.

المرحلة الثانية

تستمر المرحلة الثانية من مراحل الولادة عدّة دقائق وقدْ تستمر لساعات وفترات طويلة إذا كانت المرة الأولى للحمل والولادة، حيثُ يُولد الجنين في تلك المرحلة فيخرج من المهبل برأسه أولًا ليقوم الطبيب بسحب الجنين إلى الخارج، من ثم يُنظف أنفه جيدًا كي يتنفس بشكلٍ جيد، مع استئصال الحبل السري لتقوم الممرضات بعد ذلك بتنظيف جسمه جيدًا.

المرحلة الثالثة

تعتمد المرحلة الثالثة والأخيرة على تنظيف رحم الأم من المشيمة وغيرها من الأشياء المُتعلقة بالجنين، حيثُ يتطلب الأمر دفعة شديدة من الأم لتخرج جميع الأشياء من الرحم إلى الخارج، وغالبًا ما تستغرق تلك المرحلة 5 دقائق أو تستمر لـ 30 دقيقة وأحيانًا تصل لـ 60 دقيقة، حيثُ تبدأ الآلام التي تشعر بها الأم في الاختفاء بشكلٍ تدريجي بمجرد انتهاء عملية تنظيف الرحم.

نصائح للأم قبل الولادة

يُفضل أن تأخذ المرأة الحامل بتلك النصائح التالية كي تمر بمراحل الولادة بسلامة وسهولة ويسر، وتتمثّل تلك النصائح في:

  • الاهتمام بأخذ قسط كافٍ من النوم على مدار اليوم.
  • الراحة التامة وعدم التعرّض للأشياء المُجهدة.
  • ممارسة الرياضات التأمليّة مثل رياضة اليوجا للتخفيف من القلق والتوتر والانفعال.
  • تناول الكثير من الفواكه والخضراوات المفيدة.
  • الابتعاد عن الأطعمة الدسمة أو الحارة.
  • تجهيز حقيبة تضم كل ما يتعلق بيومِ الولادة للأم والطفل.

هل علامات الولادة ثابتة؟

لا، قدْ تختلف علامات الولادة من سيدة لأخرى كما يختلف موعد الولادة أيضًا، بل يُمكن أن تختلف الأعراض التي تشعر بها نفس المرأة في حملها الأول والثاني وما إلى هذا… لهذا من الوارد أن تمر الحامل بأعراضٍ معيّنة في طفلها الأول، وتختلف تلك الأعراض في طفلها الثاني، وبـالرغم من ذلك إلا أنَّ هُناك أعراضًا شائعة ومعروفة تشير إلى اقتراب الولادة.

اقرأ أيضًا: اذا فتح الرحم 4 سم متى تكون الولادة

هل الرحم ينفتح في الشهر التاسع

نعم، ينفتح الرحم خلال الشهر التاسع والأخير من فترة الحمل ولـكن موعد انفتاح الرحم يختلف من امرأة لأخرى، لهذا السبب من الصعب تحديد موعد انفتاح الرحم بالضبط واقتراب موعد الولادة، حيثُ ينفتح عنق الرحم في الولادة للمرة الأولى “البكر” في يوم الولادة نفسه، بينما قدْ ينفتح قبل عدّة أسابيع من موعد الولادة المُتوقع في حالة الولادات المتكررة.

إلى هنا نتمنى أن نكون قد أجبنا بالتفصيل عن إجابة السؤال هل الإسهال يفتح الرحم في الشهر التاسع، وكما ذكرنا الإجابة هي نعم، كما تناولنا علامات أخرى تدل على اقتراب موعد الولادة مثل نزول رأس الجنين إلى الحوض وتوسّع عنق الرحم، وغيرها من العلامات الواضحة.

المراجع

  1. verywellfamily.com , 7 Signs That You're Going Into Labor , 20/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.