المرجع الموثوق للقارئ العربي

فنون الكتابة الوظيفية

ما هي فنون الكتابة الوظيفية حيث إن الكتابة تشكل الأداة الرئيسية لعمليات التواصل بين البشر، فهي ما يمنح اللغات المتنوعة قابلية القراءة، مما يدل على أن الإنسان يستطيع عن طريقها تحويل الكلام المنطوق، حتى يكون مقروءًا، بالإضافة إلى إمكانية توثيقه والاحتفاظ به لمدى طويل، لذا يتطلب الأمر من الناس التعرف على الكثير من أنواع الكتابة المختلفة، وكذلك الخصائص التي يتمتع بها كل نوع، وعبر موقع المرجع سوف نوضح ما هي فنون الكتابة الوظيفية.

أنواع الكتابة

إن كل نوع من أنواع الكتابة الأربعة له هدف يميزه، وجميعها تحتاج إلى أنواع متنوعة من مهارات الكتابة، ومن الممكن أن يُشار إليهم كذلك في السياقات الأكاديمية على كونهم أشكالًا من الخطاب أو الأنماط البلاغية، وتعمل منشآت التعليم العالي على تدريس تسعة أنماط بلاغية كلاسيكية، إلا أن مُعظم القطع التي يُطلب كتابتها سوف يكون لها أحد تلك الأغراض الأساسية الأربعة التالية:[3]

كتابه توضيحية

إن كلمة (expository) تشتمل على كلمة (expository)، ولذلك فإن السبب وراء مصطلح الكتابة التوضيحية، هو وصف ملائم لذلك النمط من الكتابة يرجع لأنه يقوم بكشف الحقائق أو عرضها، ومن الممكن أن يكون من أكثر أنواع الكتابة المستخدمة والتي يتم مصادفتها طوال اليوم.

الكتابة الوصفية

إن الكتابة الوصفية لها هدف يتمثل في مساعدة القراء على تصور شخصيات، أحداث، أماكن أو كل تلك الأشياء معًا في آن واحد وبالتفصيل، فقد يقوم المؤلف بوصف المشهد من جهة الحواس الخمس، ومن الجدير بالذكر أن الكتابة الوصفية تُعطي الكاتب قدرًا أعلى من الحرية الفنية مقارنةً بما تمنحه الكتابة التفسيرية.

كتابة الرواية

تهدف الكتابة السردية إلى سرد القصص، سواء أكانت هذه القصص واقعية أو من الخيال، وسوف يكون للفقرات التي تتميز بالأسلوب السردي شخصيات، وعن طريق السرد يعلم القراء ما يحدث لتلك الشخصيات، ومن الممكن أن تحتوي كتابة السرد كذلك على حوار.

ما هي الكتابة الوظيفية

إن الكتابة الوظيفية عبارة عن ممارسات التعبير عن بعض المعلومات المُعينة الهادفة لعكس سيناريو الحياة الحقيقة مثل طريقة صنع أشياء أو القيام بها، إعطاء المشورة والآراء، دعوة أحد الأشخاص إلى أشياء مُحددة، التحدث حول بعض الأحداث التي حدثت في مواقف معينة، وفي الغالب ما تقوم الكتابة الوظيفية بتحويل الموضوعات المعقدة إلى أشياء من السهل على القراء فهمها، ويستطيع المعلمون أن يساعدوا الطلاب في عملية إتقان ذلك النمط من الكتابة عن طريق تحديد أنشطة كتابة وظيفية متنوعة.[1]

فنون الكتابة الوظيفية

هناك مجموعة من الفنون الكتابية، والتي تتمتع بها الكتابة الوظيفية، وفيما يلي نوضحها:

  • التقارير: وهي تعتبر الأداة الخاصة بالتوثيق التام للعمل، بالإضافة إلى تبادل المعلومات في أحد المؤسسات، كما تعمل التقارير على أساس طلب وغرض محددين، كما تمنح الفرصة بالرجوع إليها، وبالتالي، الاعتماد عليها في حال تم وضع أي خطة تخص تطوير المؤسسة.
  • كتابة الرسائل والخطابات: وتُعرف بكونها أحد الفنون التقليدية، كما قد ظهرت منذ زمن طويل، فهي كانت وسيلة التفاعل بين الحضارات الإسلامية وغيرها من الحضارات، إلى جانب أن الخطابات عبارة عن نص نثري يتم توجيهه نحو شخص ما أو جهة محددة من أجل التعبير عما يرغب الكاتب في إيضاحه.
  • الإعلانات: إن الإعلانات بمثابة مجموعة من الكلمات، التي يتم صياغتها بهدف الترويج لأحد الأشخاص، أو الأفكار، من جهة محددة، بالإضافة إلى أن الغرض من النص الإعلاني، هو جعل القارئ أو المستمع في حالة من الاقتناع التام، بأن قيامه بهذه السلوكيات، سوف ينتج عنه الصالح له.
  • كتابة البيانات الشخصية: فن كتابة البيانات الشخصية يقوم فيه الكاتب بتقديم ملخصًا حول المؤهلات الحاصل عليها، بالإضافة إلى المهارات التي يمتلكها في مجال تخصصه.
  • كتابة البحوث العلمية: وتعتبر بمثابة التقرير الذي يكتبه الباحث فيما له علاقة بموضوع معين عمل على دراسته، وبالتالي، استطاع الوصول إلى مجموعة من النتائج التي تخصه، وأيضًا يقوم فيه الباحث بالإشارة إلى جميع الخطوات والإجراءات البحثية المتبعة خلال البحث العلمي، وحتى بلوغ هذه النتائج.

شاهد أيضًا: بحث عن السيرة الذاتية

طرق إتقان الكتابة الوظيفية

للكتابة الوظيفية مجموعة من الطرق المحددة، والتي يجب على الشخص اتباعها حتى يصل إلى حد الإتقان في هذا المجال، وفي الآتي نذكر طرق إتقان الكتابة الوظيفية:

  • الدراسة الجيدة لقواعد النحو والصرف.
  • الاستماع إلى تجارب الآخرين بغرض الاستفادة منها.
  • الحصول على ثروة لغوية، وبالتالي سوف تجعل أسلوب الإنسان مناسبًا للكتابة.
  • القراءة الكثيرة، بالإضافة إلى الاطلاع على الكتب المتنوعة والمقالات ذات المجالات المتعددة.

أهداف الكتابة الوظيفية

من الممكن تحديد الهدف الأساسي من الكتابة الوظيفية في تعليم الطلاب العديد من الأصول فيما يخص الكتابات، مثل: كتابة التقارير، المقالات، التلخيص، السير الذاتية، الرسائل الرسمية، والاستمارات، حيث إن ذلك سوف يساعد الطلاب كثيرًا عند انخراطهم في مجالات العمل المختلفة سواءً كانت في المؤسسات الحكومية أو الخاصة، كما أن الكتابة الوظيفية غالبًا ما لا تتطلب امتلاك الفرد للموهبة والإبداع، ولكنها تحتاج إلى بعض التمرينات والتدريبات من أجل الحصول على المعرفة الكافية، إضافةً إلى هدفها في إنشاء وسائل جيدة للتواصل بين الناس، وبالتالي قضاء المصالح بطريقة أسهل.

خصائص الكتابة الوظيفية

هناك العديد من الخصائص التي تمتلكها الكتابة الوظيفية، ومن ضمنها التالي:

  • من أكثر الأمور المميزة لها، هو الأسلوب العلمي، حيث إنه عبارة عن أسلوب لا يحتوي على أي من العبارات الإيحائية أو الخيال، علاوةً على افتقاره إلى الصور الجمالية والمحسنات البديعية.
  • تعد دلالات الألفاظ فيها، هي واحدة من الدلالات القطعية، بمعنى حملها لحقيقة واحدة، دون أي احتمالات أخرى.
  • هناك أنواع عديدة من الكتابة الوظيفية، والتي تحتاج إلى وجود مجموعة من المهارات، مثل الإقناع والتأثير على المُخاطب.
  • يوجد أنواع أخرى منها، اعتمادها الأساسي على العرض الجيد للأدلة والبراهين، وذلك حتى يتم التأكيد على صحة المعلومات وإثباتها.

شاهد أيضًا: كيفية كتابة تقرير اداري

أنواع الكتابة الوظيفية

لا يوجد الكثير من الناس ممن يعرفون الأنواع المختلفة للكتابة الوظيفية، لذلك فيما يلي نذكر أهمها:

السيرة الذاتية

تستعمل السيرة الذاتية بطريقة رئيسية بهدف التقديم إلى أحد الوظائف، حيث تعتبر التعريف المختصر حول المتقدم للوظيفية، والذي يتشكل غالبًا من صفحتين أو أكثر، كما يشتمل على أكثر المعلومات أهمية حول هذا الفرد المتقدم، مثل: بياناته الشخصية، مواهبه، خبراته السابقة في العمل، والدورات التدريبية التي حصل على شهادات فيها.

السيرة الذاتية

التلخيص

في الغالب ما يستعمل مفهوم التلخيص بهدف التعبير عن الآلية التي يتم عن طريقها تقديم محتوى موضوع محدد، ويحدث هذا بعد تجميع كل المعلومات، من خلال أقل قدر ممكن من الكلمات المستخدمة، والغرض الرئيسي هو توفير الوقت والجهد.

التلخيص

الرسائل الإدارية

يتم تعريف الرسائل الإدارية بأنها مجموعة الرسائل، المستخدمة في إطار العمل، والتي يتم إرسالها نحو الجهات المختصة، سواءً كانت هذه الجهات حكومية أو خاصة، وبالتالي، فإنها تذهب مباشرةً إلى المسؤول عن تلك الجهة بصفة عامة.

الرسائل الإدارية

الفرق بين الكتابة الوظيفية والابداعية

إن الهدف من الكتابة الإبداعية والوظيفية هو نقل رسائل أو أفكار واضحة، ولكن الإبداع يتمثل في نهج أكثر حرية وليبرالية، وفي الآتي توضيح الفرق بينهم:[2]

  • الكتابة الوظيفية: من الجدير بالذكر أن الكتابة الوظيفية تتبع تنسيقات محددة من أجل إنجاز مهمات معينة، ومن البداية كان للمؤلفين مهام تجاه جمهورهم، سواء أكانت من أجل التحفيز، التأثير أو الإعلام، وتحتوي الكتابة الوظيفية على عدة أغراض، وفي بعض الحالات سوف تتزامن تلك الأغراض مع الكتابة الإبداعية،
  • الكتابة الإبداعية: يمكن تعريف الكتابة الإبداعية بأنها: “وسيلة شيقة وغنية بالألوان التي تدفع الأفكار، المشاعر وكذلك الخيال، حتى يتم جذب الانتباه”، حيث يستخدم الكاتب إبداعه فيها لكي يجعلها تجذب القارئ بصورة أكبر وتُضفي لمسة مُميزة على الأشياء.

أنواع الكتابة الوظيفية pdf

تحتوي الكتابة الوظيفية على عدّة أنواع ترتبط ارتباط مباشر بالخطابات الرسمية والمقالات متضمنة التقارير، والرسائل الإدارية، والمحضر، وأخيرًا السيرة الذاتية، ولكل نوع منها خصائص وطريقة كتابة مختلفة عن الأخرى وللتوسع بالتفاصيل نرفق لكم أنواع الكتابة الوظيفية pdf “من هنا“.

شاهد أيضًا: خطوات كتابة تقرير بطريقة احترافية

وفي ختام مقالنا نكون قد أوضحنا ما هي الكتابة الوظيفية، كما تعرفنا على ما هي فنون الكتابة الوظيفية، بالإضافة إلى طرق إتقان الكتابة الوظيفية، وكذلك أهدافها، إلى جانب ذكر خصائص الكتابة الوظيفية، وأنواعها، وأيضًا تحدثنا عن أنواع الكتابة.

المراجع

  1. synonym.com , Functional Writing Activities , 29/10/2021
  2. blogspot.com , Creative and Functional Writing , 29/10/2021
  3. grammarly.com , Learn the Types of Writing: Expository, Descriptive, Persuasive, and Narrative , 29/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *