المرجع الموثوق للقارئ العربي

كيف اعرف أن الرحم في مكانه الطبيعي

كيف اعرف أن الرحم في مكانه الطبيعي؟ تهم طريقة التأكد من أن الرحم في مكانه الطبيعي النساء اللواتي تعانين من الشك في تحرك الرحم من مكانه، ويرجع ذلك إلى أن الرحم في بعض الأحيان قد يتحرك من مكانه، فيسبب إصابة المرأة بمضاعفات صحية خطيرة، ولمساعدة النساء على التأكد من عدم الإصابة بهبوط الرحم سنبين على موقع المرجع مواصفات الرحم السليم، كما سنذكر أيضًا طريقة العلاج من هبوط الرحم لمساعدتهن على إعادة الرحم إلى مكانه الطبيعي إذا اكتشفن هبوطه.

ما هو هبوط الرحم؟

هبوط الرحم هو حالة مرضية تصيب نسبة كبيرة من السيدات نتيجة التقدم في العمر أو المعاناة من بعض المشكلات الصحية، وهو عبارة عن تحرك الرحم من مكانه في أسفل البطن وتدليه باتجاه المهبل نتيجة ضعف العضلات الموجودة في منطقة الحوض والمختصة بتثبيت الرحم في مكانه فوق المهبل.[1]

شاهد أيضًا: كيفية تنظيف الرحم من الدم المتجمد

أسباب الإصابة بهبوط الرحم

توجد العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بهبوط الرحم، وهذه الأسباب هي:

  • ضعف العضلات التي تثبت الرحم في مكانه الطبيعي أعلى المهبل.
  • ولادة طفل ضخم ولادة طبيعية.
  • حدوث زيادة كبيرة في وزن المرأة.
  • انقطاع الدورة الشهرية نتيجة الوصول لسن اليأس؛ مما أدى إلى انخفاض هرمون الأستروجين.
  • المعاناة من الإمساك الدائم.
  • الإكثار من حمل الأشياء الثقيلة.
  • السعال بشدة بشكل متكرر.
  • الحمل.
  • الولادة مرات كثيرة.
  • الإصابة بتعثر الولادة.
  • إجراء عملية جراحية في منطقة الحوض.

شاهد أيضًا: كيف امارس حياتي بعد عملية ربط عنق الرحم

أعراض الإصابة بهبوط الرحم

توجد العديد من الأعراض التي تدل على الإصابة بهبوط الرحم، وهذه الأعراض هي:

  • الإحساس بألم أو شد أو ثقل أو بوجود شيء غريب في منطقة الحوض أو المثانة.
  • خروج أجزاء من النسيج الرحمي من فتحة المهبل.
  • المعاناة من احتباس البول أو سلس البول.
  • صعوبة القدرة على التبرز أو انعدامها تمامًا.
  • الإحساس بسقوط شيء من فتحة المهبل.
  • الإحساس بعدم راحة في منطقة المهبل أثناء الجلوس.
  • الشعور بألم وعدم راحة عند ممارسة العلاقة الزوجية.

شاهد أيضًا: ماهو سبب قلة دم الدورة ونزول دم بني

كيف اعرف أن الرحم في مكانه الطبيعي

إذا لم تكن المرأة تعاني من أي من أعراض الإصابة بهبوط الرحم فلا يمكن ألا يكون رحمها في مكانه الطبيعي، أما إذا شعرت المرأة بوجود أي من أعراض هبوط الرحم لديها يتوجب عليها أن تقوم بالتوجه للطبيب المختص بشكل فوري للتأكد من عدم هبوط الرحم وإعادته إلى شكله الطبيعي إذا كان قد هبط من مكانه، وننوه إلى أن المرأة يجب عليها أن تتوجه للطبيب المختص إذا شكت في هبوط الرحم وألا تحاول فحص نفسها منزليًا؛ لأن الفحص المنزلي يمكن أن يؤدي إلى تضرر الرحم إذا كان قد وصل إلى مرحلة بروز أجزاء منه من فتحة المهبل.

شاهد أيضًا: هل الكيس علي المبيض يسبب نزول دم

درجات هبوط الرحم

هبوط الرحم يحدث على عدة مراحل تسمى درجات هبوط الرحم، وقد سميت مراحل هبوط الرحم بهذا الاسم؛ لأن الرحم في كل مرحلة من هذه المراحل يهبط أكثر إلى الأسفل حتى يصبح خارج المهبل في نهايتها، وسوف نبين كافة درجات هبوط الرحم في السطور التالية:

  • المرحلة الأولى لهبوط الرحم: في أول مرحلة من هبوط الرحم يتحرك الرحم من مكانه ويقف في منتصف المسافة التي تفصل بين مكانه الطبيعي وبين فتحة المهبل.
  • المرحلة الثانية لهبوط الرحم: في ثاني مراحل هبوط الرحم يتحرك الرحم من مكانه الجديد بين موضعه الطبيعي وفتحة المهبل حتى يصل إلى فتحة المهبل لكن لا يخرج منها.
  • المرحلة الثالثة لهبوط الرحم: في المرحلة الثالثة من هبوط المهبل يتحرك الرحم من مكانه في أعلى فتحة المهبل إلى الأسفل مما يؤدي إلى خروج جزء منه من المهبل.
  • المرحلة الرابعة لهبوط الرحم: في المرحلة الرابعة والأخيرة من مراحل هبوط الرحم يصبح أغلب الرحم خارج المهبل إلا جزءاً صغير منه.

درجات هبوط الرحم

مواصفات الرحم السليم ومكانه وحجمه

توجد العديد من المواصفات الشكلية للرحم السليم، ولمساعدة النساء على معرفتها بوضوح سوف نبين كافة هذه المواصفات في السطور التالية:[2]

  • مكان الرحم: يقع الرحم في منتصف منطقة الحوض تمامًا بين الأمعاء والمثانة البولية.
  • حجم الرحم: حجم الرحم الأساسي 50 جرامًا، لكن أثناء فترة الحمل يزداد حجم الرحم حتى يصل إلى ما يقارب 1200 جرام قبل الولادة.
  • شكل الرحم: يشبه شكل الرحم الكمثرى المقلوبة للأسفل.
  • طول الرحم: يتراوح طول الرحم بين 5 سم إلى 8 سم.
  • عرض الرحم: يتراح عرض الرحم بين 4 سم إلى 6 سم.
  • طبيعة الرحم: الرحم عضو مطاط وقابل للتمدد بشكل غير طبيعي، حيث إن الرحم يمكن أن يتضاعف حجمه 22 مرة أثناء فترة الحمل ليسع الجنين.

شاهد أيضًا: كيف اعرف ان الرحم مفتوح من غير كشف

مضاعفات هبوط الرحم

توجد العديد من المضاعفات التي يمكن أن تنتج عن هبوط الرحم، وهذه المضاعفات هي:

  • الإصابة بالبواسير.
  • انعدام القدرة على التبرز أو التبول.
  • المعاناة من حدوث تقرحات في كلا من جدار المهبل وعنق الرحم.
  • الإصابة بهبوط المثانة.
  • إجهاض الجنين في حالة وجود حمل.
  • العجز عن التحرك وممارسة المهام اليومية بصورة طبيعية.
  • الإصابة بتورم في المستقيم والأمعاء.

شاهد أيضًا: تجربتي مع استئصال الرحم ، اثار ما بعد استئصال الرحم

هل تحرك الرحم من مكانه يؤثر على استمرار الحمل؟

يمكن أن تؤثر الإصابة بهبوط الرحم على استمرار الحمل وتؤدي إلى إجهاض الجنين، لذا يتوجب على من تلاحظ ظهور أعراض هبوط الرحم عليها أثناء الحمل أن تتوجه للطبيب المختص على وجه السرعة لعلاج هبوط الرحم وإعادته إلى مكانه الطبيعي قبل أن تتفاقم درجة هبوطه وتؤدي إلى خسارتها لجنينها.

شاهد أيضًا: هل نزول السداده يعني ان الرحم مفتوح

علاج هبوط الرحم

توجد العديد من الطرق التي يمكن استخدامها لعلاج هبوط الرحم حيث يرجع تنوع طرق العلاج إلى تنوع مراحل هبوط الرحم، ولمساعدة المصابات بهبوط جدار الرحم على معرفة العلاج المناسب لحالتهن سنبين كافة طرق علاج هبوط الرحم بالتفصيل في السطور التالية:

  • علاج هبوط الرحم في المرحلتين الأولى والثانية: في المرحلتين الأولى والثانية يتم علاج هبوط الرحم عبر ممارسة التمارين الرياضية وتناول بعض الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يصفها الطبيب المختص، بالإضافة إلى حل المشكلة الأساسية التي أدت إلى هبوط الرحم.
  • علاج هبوط الرحم في المرحلتين الثالثة والرابعة قبل سن اليأس: في المرحلتين الثالثة والرابعة قبل سن اليأس يتم علاج هبوط الرحم عبر إجراء عملية جراحية يتم فيها تقصير أربطة الرحم حتى لا يهبط وتثبيته في مكانه.
  • علاج هبوط الرحم في المرحلتين الثالثة والرابعة بعد سن اليأس: في المرحلتين الثالثة والرابعة بعد سن اليأس يتم علاج هبوط الرحم عبر استئصال الرحم إذا كانت الدورة الشهرية قد انقطعت تمامًا.

شاهد أيضًا: تجاربكم مع عملية رفع الرحم ، مين جربت هبوط الرحم

كيفية الوقاية من الإصابة بهبوط الرحم

توجد العديد من النصائح التي يجب الالتزام بتنفيذها لتجنب الإصابة بهبوط الرحم، وهذه النصائح هي:

  • حل المشكلات الصحية التي تؤدي للضغط على عضلات الرحم مثل الإمساك المزمن وكثرة السعال بشكل دائم.
  • التقليل من حمل الأشياء الثقيلة.
  • المداومة على ممارسة التمارين المخصصة لتقوية عضلات منطقة الحوض مثل تمارين كيجل.
  • تجنب زيادة الوزن والحفاظ على الرشاقة.

شاهد أيضًا: تجربتي مع نزول الرحم وعلاجه بالاعشاب

بينا في هذا المقال إجابة سؤال كيف اعرف أن الرحم في مكانه الطبيعي؟ كما بينا أيضًا طريقة الوقاية من هبوط الرحم لمساعدة النساء اللواتي لم يتحرك رحمهن من مكانه على الحفاظ عليه سليمًا، وطريقة علاج هبوط الرحم لمساعدة النساء اللواتي أصبن بهبوط الرحم على إعادته لمكانه الطبيعي.

أسئلة شائعة

  • هل رفع الرجلين يساعد على رفع الرحم؟

    يمكن لممارسة رياضة رفع الرجلين على الحائط التقليل من آثار نزول الرحم بنسبة بسيطة لكن حتى يعود الرحم إلى مكانه بشكل كامل يجب استخدام العلاج الطبي المناسب للحالة الصحية للمريضة تحت إشراف الطبيب المختص.

  • هل المشي يساعد على رفع الرحم؟

    لا يساعد المشي على رفع الرحم بأي شكل، والطريقة الصحيحة لرفع الرحم بعد هبوطه هي الالتزام بالعلاج الذي يصفه الطبيب المختص مع ممارسة بعض أنواع الرياضات المنزلية التي تساهم في رفع الرحم مثل رفع الرجلين على الحائط وتمارين كيجل.

  • هل كثرة التبول من أعراض نزول الرحم؟

    يمكن أن تكون كثرة التبول علامة على الإصابة بهبوط الرحم إذا ترافقت مع وجود بعض أو كافة الأعراض الأخرى الدالة على هبوط الرحم مثل آلام الظهر والإحساس بعدم ارتياح في منطقة المثانة.

المراجع

  1. mayoclinic.org , Uterine prolapse , 30/09/2022
  2. ncbi.nlm.nih.gov , Anatomy, Abdomen and Pelvis, Uterus , 30/09/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *