المرجع الموثوق للقارئ العربي

كم عدد مآذن المسجد الحرام

كتابة : محمد شودب

كم عدد مآذن المسجد الحرام الذي يحج إليه الناس في كل عام في مكة المكرمة في المملكة العربية السعودية، هذا المسجد الذي هو أعظم مسجد على سطح الأرض، ويتألف هذا المسجد من مجموعة من المآذن والأبواب، وفي هذا المقال من موقع المرجع سوف نتحدَّث بالتفصيل عن المسجد الحرام وعن عدد مآذن المسجد الحرام، بالإضافة إلى الحديث عن عدد أبواب المسجد الحرام وما هي مرافق المسجد أيضًا.

المسجد الحرام

يُعرَّف المسجد الحرام على أنَّه أعظم مسجد في الإسلام في العالم وعبر تاريخ الإسلام، ويُوجد المسجد الحرام في مدين مكة المكرمة الواقعة في غرب المملكة العربية السعودية، وتوجد في وسط المسجد الكعبة المشرفة التي يطوف حولها الحجاج والمعتمرون، ويُعدّ المسجد الحرام أوَّل مسجد وضع للناس على وجه الأرض، قال تعالى في سورة آل عمران: {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ} [1] وتعادل الصلاة في المسجد الحرام مئة ألف صلاة كما ورد في السنة النبوية المباركة، وقد ورد عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- أنَّه ذكر المسجد الحرام في قوله في الحديث الذي رواه أبو هريرة رضي الله عنه: “لَا تُشَدُّ الرِّحَالُ إِلَّا إلى ثَلَاثَةِ مَسَاجِدَ: مَسْجِدِي هذا، وَمَسْجِدِ الحَرَامِ، وَمَسْجِدِ الأقْصَى”[2] والله تعالى أعلم. [3]

قد يهمّك أيضًا: من اول من وضع قواعد البيت الحرام

كم عدد مآذن المسجد الحرام

يبلغ عدد مآذن المسجد الحرام ثلاث عشرة مئذنة، منها ما هو قديم جدًا ومنها ما هو حديث مقارنة بغيرها من المآذن، ففي مآذن المسجد الحرام مئذنة تمَّ بناؤها قبل 1300 عام وتحديدًا في عهد الخليفة العباسي أبي جعفر المنصور، وقد ورد كُتب التاريخ التي ذكرت تاريخ الدولة السعودية الأولى والثانية والثالثة ثمَّ المملكة العربية السعودية أنَّه كانت للمسجد 5 مآذن قبل وصول آل سعود إلى شبه الجزيرة، وفي زمن السعوديين بُنيت للمسجد ثمانية مآذن أخرى، وفيما يأتي سوف نتحدَّث عن مآذن المداخل الرئيسية في المسجد الحرام وعن مآذن التوسعة الحديثة أيضًا:

مآذن المداخل الرئيسية في المسجد الحرام

توجد في المداخل الرئيسية في المسجد الحرام تسع مآذن، وهذه المآذن هي:

  • توجد مئذنتان على باب الملك عبد العزيز آل سعود.
  • توجد مئذنتان على باب الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود.
  • توجد مئذنتان على باب العمرة.
  • توجد مئذنتان على باب الفتح.
  • توجد مئذنة على باب الصفاء.

مآذن التوسعة الحديثة في المسجد الحرام

أمَّا مآذن التوسعة الحديث في المسجد الحرام فهي المآذن الآتية:

  • توجد مئذنتان على باب الملك عبد الله.
  • توجد مئذنة في الركن الشمالي الشرقي.
  • توجد مئذنة في الركن الشمالي الغربي.

شاهد أيضًا: من هو اول من لقب بخادم الحرمين الشريفين

كم عدد أبواب المسجد الحرام

يبلغ عدد أبواب المسجد الحرام 176 بابًا، وهذه الأبواب كلها مصنوعة من أجود أنواع الخشب وبأيدي أمهر النجارين في العالم، وهي أيضًا مصقولة بكثير من الحلي من النحاس، وجدير بالقول إنَّ أبواب المسجد الحرام في الحرم المكي تُضاء باللون الأحمر إذا اكتمل عدد المصلين داخل المسجد، وتُضاء باللون الأخضر إذا كان المسجد يتسع لمزيد من المصلين، وجدير بالقول إنَّ الأبواب الرئيسية للمسجد الحرام خمسة أبواب، وهذه الأبواب هي:

  • الباب رقم 79: وهو الباب الموجود في الساحة الغربية، ويُسمّى باب الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود.
  • الباب رقم 1: وهو أيضًا باب موجود في الساحة الغربية من المسجد، واسمه باب الملك عبد العزيز آل سعود.
  • الباب رقم 45: ويوجد في الساحة الشمالية من المسجد الحرام، واسمه باب الفتح.
  • الباب رقم 11: ويقع هذا الباب في جهة المسعى، ويُطلق عليه اسم باب الصفا.
  • الباب رقم 62: ويقع هذا الباب في الساحة الشمالية، ويُطلق عليه اسم باب العمرة.

ما هي مرافق المسجد الحرام

تُعرَّف مرافق الحرم على أنَّها مجموعة من المعالم والرموز الدينية الموجود داخل الحرم المكي، وهذه المرافق هي:

  • الكعبة: وهي قبلة المسلمين أجمعين في كافة صلواتهم في جميع أنحاء العالم، وهي المكان الذي يطوف حوله المسلمون في أيام الحج وعند أداء فريضة العمرة، وهي أول بيت وضع للناس في الأرض.
  • حجر إسماعيل: وهو جزء أساسي من أجزاء الكعبة الشريفة، وقد سُمّي حجر إسماعيل في زمن قريش بالحجر، وكان يُسمَّى أيضًا بالحطيم.
  • بئر زمزم: هي بئر مباركة فجرها الوحي الأمين جبريل عليه السلام، عندما كانت هاجر أم إسماعيل تسعى بين الصفا والمروة، حيث فجرها جبريل عليه السلام لنبي الله إسماعيل عليه الصلاة والسلام، عندما تركهما نبي الله إبراهيم في الوادي الذي لا زرع فيه ولا ماء، وما زالت بئر زمزم تجود بالماء على حجاج بيت الحرام حتّى هذا اليوم.
  • مقام إبراهيم: هو حجر كبير قام عليه نبي الله إبراهيم -عليه الصَّلاة والسَّلام- أثناء بناء الكعبة الشريفة، وعلى هذا الحجر قام بالأذان ونادى بالناس للحج أيضًا، وهو حجر موجود اليوم عند الكعبة الشريفة داخل الحرم المكي.
  • الصفا والمروة: وهما جبلان صغيران يوجدان في المسجد الحرام أيضًا، ويُعد السعي بين هذين الجبلين من الأركان الرئيسية في فريضة الحج في الإسلام، حيث يبدأ المسلمون بالسعي من الصفا وينتهون عند المروة، ويكون السعي سبع مرات.
  • المطاف والمسعى: إنَ المطاف هو صحن الكعبة الشريف، وهو المكان الفارغ الموجود حول الكعبة، وهو المكان الذي يطوف به المسلمون ويدورون حول الكعبة الشريعة، أمَّا المسعى فهو المساحة الفارغة التي تقع بين جبل الصفا وجبل المروة.
  • الحجر الأسود: هو حجر بيضوي الشكل، لونه أسود يميل إلى الحمرة ويبلغ قطر هذا الحجر ثلاثين سنتمتر، ويوجد هذا الحجر في الركن الجنوبي الشرقي للكعبة الشريفة من الخارج، وعنده يبدأ الطواف وعنده ينتهي أيضًا.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي منحه الرسول مفتاح الكعبة

معالم الكعبة في المسجد الحرام

توجد في الكعبة الشريفة داخل المسجد الحرام الكثير من المعالم، ومن هذه المعالم ما هو متصل بالكعبة ومنها ما هو منفصل عنها ومرتبط بها بذات الوقت، وهذه المعالم هي: [4]

  • الشاذروان: وهو ةجزء لا يتجزأ من الكعبة الشريعة، وهو جزء لا يصح طواف الطائف إلَّا به، حيث يُعد الشاذروان بناء ملتصق بحائط الكعبة وقريب من الأساسات التي بُنيت عليها الكعبة.
  • الميزاب: ويُعرَّف الميزاب على أنَّه مصب صغير قادم من سطح الكعبة، ويقوم بتصفية الماء الهاطل على سطح الكعبة من السماء، وأيضًا يقوم بتصفية الماء من سطح الكعبة عند غسلها.
  • الملتزم: وهو مكان يقف عندها زوار بيت الله الحرام، ويقع بين الركن والباب.
  • الركن اليماني: وهو الركن الذي يقع من جهة اليمن، وفي السنة النبوية الشريفة كان النبي يستلم الركن اليماني ويبدأ بالطواف، ولكن لم يقبل الركن اليماني ولم يشر إليه
  • الركن العراقي: وهو ما يُعرف أيضًأ باسم الركن الشامي، وهو مشابه للركن اليماني يما ورد عنه في سنة رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم.
  • ستار الكعبة: وهو الذي يُعرف باسم كسوة الكعبة أيضًا، وجدير بالقول إنَّ أول من قام بكساء الكعبة هو الملك تُبَّع اليماني، وقيل هو نبي الله إسماعيل بن إبراهيم عليهما الصلاة والسلام.
  • الخط المقابل للركن: وهو موضوع منذ زمن قريب وليس ببعيد، وقد وضع الخط المقابل للركن من أجل أن يستدل المسلمون إلى موضع الحجر الأسود في حال كثر الناس حول الحجر، والله تعالى أعلم.

إلى هنا نصل إلى ختام هذا المقال الذي سلّطنا فيه الضوء على تعريف المسجد الحرام وتحدثنا بالتفصيل عن كم عدد مآذن المسجد الحرام وكم عدد أبواب المسجد الحرام، وفصلنا في مواضع مآذن المسجد الحرام، ثمَّ تحدثنا عن مرافق المسجد الحرام ومعالم الكعبة في المسجد الحرام.

المراجع

  1. سورة آل عمران , الآية 96.
  2. صحيح مسلم , مسلم، أبو هريرة، 1397، صحيح.
  3. wikiwand.com , المسجد الحرام , 16/10/2021
  4. islamweb.net , مسميات أجزاء الكعبة وسبب تسميتها بذلك , 16/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.