المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل ؟

يتردد سؤال هل نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل على لسان الكثير من السيدات اللاتي ينتظرن سماع هذا الخبر بفارغ الصبر، فيبحثن عن أي علامات قد تشير لتحقق حلم الأمومة، وعبر موقع المرجع سنجيب على هذا التساؤل، مع استعراض الأسباب الأخرى التي قد تكون سببًا في نزول الدم البني في موعد الدورة.

هل نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل؟

يعتبر نزول الدم أحد الأعراض التي يقلق بشأنها النساء، وقد يكون من أعراض الحمل والتطورات المرافقة لبدايته؛ ولكن هذا لا يحدث مع كل حمل ولا يظهر عند جميع النساء، وعند حدوث أعراض الحمل مع تفويت موعد الدورة الشهرية يُنصح بإجراء فحص الحمل للتأكد.

ومن الجدير بالذكر أن نزول الدم في حالة الحمل يكون قبل موعد الحيض غالبًا بعدة أيام، وفي الغالب لا تكون أعراض الحمل الأخرى قد ظهرت بعد على السيدة لتدلل على حدوث الحمل، فهل نزول الدم البني في ذلك التوقيت هو العلامة الأولى؟! وللإجابة نستعرض سمات دم الحمل في النقاط التالية:

  1. نزول الدم قبل موعد الدورة الشهرية بعدة أيام.
  2. يكون نزول الدم على هيئة بقع بسيطة قد لا تلاحظه السيدة.
  3. نزول دم الحمل الناتج عن الغرس مدته قصيرة قد تكون ليوم واحد أو لعدة ساعات.
  4. لون الدم في حالة الحمل يكون فاتح عادةً.

قد تدلل مرافقة خروج الدم بالصفات السابقة مع وجود بعض الأعراض الأخرى كالغثيان الصباحي، أو القيء إلى وجود حمل، بينما لا تتواجد هذه الأعراض عادةً في حالة الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل بعد الإبرة التفجيرية بـ 10 أيام ونسبة حدوث الحمل بعدها

كيف نميز بين دم الحمل ودم الحيض؟

رغم وجود تشابه بين أعراض بداية الحمل، وأعراض الدورة الشهرية، وتزامن أوقاتهما إلا أن هناك بعض العلامات يمكن أن نميز بها دم الدورة الشهرية من دم الحمل، وفيما يلي بعض هذه العلامات:

  • الدم المتسبب عن الحمل يكون بقطرات بسيطة وبصورة متقطعة، أما في الحيض فيكون تدفق الدم غزير ومتصل طوال فترة الحيض خاصة في الأيام الأولى منه.
  • يستمر نزول دم الحمل من 24 ساعة حتى ثلاثة أيام على الأكثر، بينما دم الدورة الشهرية فيكون نزيف مستمر من 4 إلى 8 أيام على حسب كل سيدة وطبيعة دورتها.
  • دم الحمل يخرج بلون فاتح يتراوح من اللون الوردي إلى البني الفاتح، بينما يكون دم الحيض أحمر غامق، وفي بعض الأحيان يخرج بلون بني لدى بعض السيدات.
  • يصاحب خروج دم الحمل بعض الانقباضات البسيطة في الرحم كتلك التي تصاحب فترة الإباضة، بينما تكون هذه الانقباضات أشد في حالة الدورة الشهرية كما أنها تستمر لوقت أطول.

أسباب مرضية وراء نزول دم بني قبل الدورة

تعددت الأسباب التي أشار إليها الأطباء لظاهرة نزول الدم باللون البني قبيل موعد الحيض، وفيما يلي نشير لبعض هذه الأسباب:

  • يرى بعض الأطباء أن السبب الحقيقي لهذه الظاهرة هو زيادة سُمك بطانة الرحم بمعدل أكبر نتيجة لاضطراب في إفراز الهرمونات المسببة للحيض والمسئولة عنه وعن التغيرات التي تحدث في وقته.
  • ويُرجِح رأي طبي آخر أن السبب وراء نزول الدم بهذا الشكل في ذلك التوقيت هو إصابة السيدة بقرحة في منطقة عنق الرحم، أو وجود زوائد لحمية في نفس المنطقة مسببة هذا النوع من الإفرازات.
  • وقد يكون نزول الدم البني قبل الحيض هو علامة على ضعف التبويض، والذي يمكن معالجته من خلال دورات تنشيط يحدد جرعاتها ومواعيدها الطبيب المختص.

وعلى السيدة أن تراجع طبيب النساء للتأكد من أنه ليس هناك أي أسباب غير طبيعية حول حدوث هذه الظاهرة، وفي حال كانت هناك أسباب صحية فإنها تحصل من طبيبها على الدعم الطبي اللازم لعلاج المشكلة والتخلص منها.

هل نزول الدم البني دليل إجهاض أو حمل خارج الرحم؟

إن نزول الدم البني في بداية الحيض يُعد من الأمور الشائعة الحدوث لدى سيدات كثيرات، وقد يكون نزول هذا الدم قبيل موعد الحيض بيومين منذرًا بوجود حمل ضعيف في طريقه للإجهاض.

وفي حالات قليلة سجلها الأطباء كان نزول الدم البني قبل الحيض بيومين أو أكثر إنذار بوجود حمل خارج الرحم، وفي هذه الحالة يجب التأكد من هذا الأمر بإجراء الفحوصات اللازمة، وفي حال كان الحمل خارج الرحم يتم إجهاضه جراحيًا.

نزول الدم البني وعلاقته بحبوب منع الحمل

يعتبر استخدام الحبوب كوسيلة لمنع الحمل عاملًا مؤثرًا على النشاط الهرموني بالجسم، وقد يسبب خللًا هرمونيًا يترتب عنه نزول الدم باللون البني في أول الدورة الشهرية، وهنا يزول هذا العارض بمجرد التوقف عن تناول الحبوب، وعلى العموم فلا يوجد بالأمر أي خطورة على السيدة.

سبب نزول دم بني أول يوم الدورة وانقطاعه

يُعد نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل، ويكون على شكل بضع قطرات وفي خلال 24 ساعة ينقطع الدم بما يدلل أنه ليس حيضًا، حيث يُعرف دم الحيض باستمراريته على مدى عدة أيام، وهي فترة الحيض المعتادة للسيدة.

ولما كان نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل فيتحتم على السيدة في هذه الحالة أن تتأكد من خلال الاختبار المنزلي للحمل، أو من خلال تحليل الدم في المعمل، فإذا جاءت نتيجة التحاليل سلبية فيعني ذلك أن نزول الدم يُعزى لوجود خلل هرموني أو مشكلة صحية أخرى لدى السيدة.

وفي حالة تأكد الحمل من خلال الاختبارات فيعني ذلك أن نزول الدم لم يكن حيضًا وإنما كان ما يُعرف بنزيف الانغراس أو نزيف التعشيش، حيث ينتج هذا الدم عن انغراس البويضة في جدار الرحم لتبدأ في انقسامات متتالية مكونةً الأطوار الجنينية على مدار فترة الحمل.

اقرأ أيضًا: متى يظهر الجنين في كيس الحمل وما أسباب عدم وجوده في بعض الأحيان

متى نقلق من نزول الدم البني؟

قد يتزامن موعد الحيض مع نزول دم بني من المهبل دون وجود حمل، وقد يكون السبب في ذلك راجعًا لأحد الأمور التالية:

  • قد ينذر نزول دم بني في بداية الدورة الشهرية لإصابة السيدة بأحد الأمراض التناسلية خاصة إذا ما رافقه الشعور بالألم في منطقة أسفل البطن، ويتوجب في هذه الحالة زيارة الطبيب المختص لعمل الفحص اللازم ووصف الدواء.
  • من الممكن أن يرجع نزول الدم البني قبل الدورة الشهرية لإصابة السيدة بتكيسات المبايض.
  • قد يكون وجود أورام ليفية سببًا في نزول دم بني قبل موعد الدورة الشهرية بعدة أيام.
  • وقد يكون سبب خروج الدم البني في ذلك الوقت هو تواجد بقايا دم بالرحم من فترات حيض سابقة فينزل هذا الدم قبل نزول الحيض الحالي بفعل انقباضات الرحم المرتبطة ببداية الحيض.

علامات أخرى للحمل

هناك علامات أخرى قد تدلل على أن نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل إذا ما صاحبته، ومن هذه العلامات نذكر الآتي:

  • ترتفع درجة حرارة السيدة بمعدل درجة واحدة عن درجة الحرارة الطبيعية للجسم.
  • سرعة وزيادة نبضات القلب عن المعدل الطبيعي.
  • اضطراب الشهية، والنفور من بعض الأطعمة.
  • الحساسية للروائح النفاذة.
  • كثرة التبول وخاصة أثناء الليل.
  • الشعور بالغثيان وخاصة في وقت الصباح، وقد يحدث في فترات أخرى من اليوم، لكن حدوثه في الصباح هو الأكثر شيوعًا.
  • سيلان اللعاب.
  • الزكام، واحتقان الأغشية المخاطية للأنف.
  • تورم الثديين، مع التحسس الشديد والاحساس بالألم.
  • تغير لون الحلمات لتصبح داكنة عن لونها المعتاد، وقد يصاحب ذلك الشعور بالحكة.
  • اضطرابات النوم، والشعور بالنعاس أغلب الوقت.
  • الصداع والإصابة بالدوار.
  • تقلبات مزاجية حادة، وسرعة الانفعال دون أسباب منطقية.
  • ظهور بقع وتصبغات في الجلد ببعض مناطق الجسم.
  • مشاكل بالهضم كحرقة المعدة، وكثرة القيئ.
  • نزيف اللثة في بعض الأحيان.[1]

بهذا نكون وصلنا لنهاية مقالنا وقد أجبنا على سؤال هل نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل، وقد أوضحنا علامات أخرى قد تدلل على وجود حمل، كما أوضحنا أسباب أخرى قد يُعزى إليها نزول الدم البني في هذا التوقيت تحديدًا.

المراجع

  1. healthline.com , What Does Spotting Look Like and What Causes It? , 31/3/2020

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *