المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف

هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف ؟ ففي العلاقات التي جعلها الله -سبحانه وتعالى- بين عباده الكثير من التّشعّبات والترابطات، وقد جعل الإسلام تشريعًا وضبطًا وتحكيمًا لكلّ علاقة من بين تلك العلاقات، ومن أعظم العلاقات بين البشر هي العلاقة الزّوجية، والتي هي أصل استمرار الحياة على وجه الأرض، ولهذه العلاقة طبيعةٌ خاصّة والكثير من القوانين والتشريعات التي تضبطها وتنظّمها، حتّى يضمن كلّ ذي حقٍّ حقّه ويعرف واجباته وما يترتب عليه، وفي هذا المقال سيوضّح موقع المرجع واحدًا من أحكام الجماع للزوجة في الحياة الحديثة عبر الهاتف وغيره.

الزواج في الإسلام

قبل معرفة حكم هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف، من الضروري معرفة أهمية الزواج في الإسلام، حيث إنّ الدين الإسلامي يحث المسلمين على الزّواج وينهاهم عن التّبتل أو اعتزال الزواج، وقد كان الزّواج سنّة من سنن الأنبياء، وقد جاءت الأممر بالزّواج في القرآن والسنة على حدٍّ سواء، فقد قال تعالى في كتابه العزيز: {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِّن قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجًا وَذُرِّيَّةً ۚ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَن يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۗ لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٌ}.[1] فالزّواج آية من آيات الله -سبحانه وتعالى- والنبي -صلى الله عليه وسلم- يأمر كلّ شاب مستطيع للباءة أن يتزوج، ويعن كلّ شاب فادر جسديًا وماديًّا، ويكون الزوا باستمتاع كلّ من الزوجين بالآخر ضمن القدر المأذون به شرعًا، ويكون الزواج عونًا لاستمرار الحياة وتآلف القلوب بين النّاس.[2]

شاهد أيضًا: هل التصبيع حرام في الإسلام

المعاشرة بالمعروف بين الزوجين

قد يستائل الكثير من المسلمين عن معنى المعاشرة، ولذلك قبل توضيح هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف  سيتمّ توضيح معنى المعاشرة بالمعروف في الإسلام بين الزوجين، فهي من الأمور الواجبة بين الزّوجين، فالزوج يعاشر زوجته بالمعروف وزوجته كذلك، لقول الله تعالى في كتابه الحكيم: {وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ}.[3] وعلى كلا الزوجين أن يجتهدا في الكلام الطيب وأسلوب المعاملة الحسنة، وحفظ اللسان عمّا لا يجوز قوله وما لا ينبغي، وكلٌّ منهما يؤدي واجبه تجاه الآخر، ويعطيه حاجته ولا يمنعه مما أباح الله له، فبالمعاشرة بالمعروف يحرص الزّوجين على طيبة الحياة والتّعامل وعدم النزاع والظلم وبهذا تستقيم أحوال المعيشة والحياة.[4]

شاهد أيضًا: حكم العلاقة الزوجية عن طريق النت او الهاتف

هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف

ورد عن أهل العلم أنّه يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف والحديث معها في أمور المعاشرة وغيره من الأمور في العلاقة الجنسّية، ولكن ذلك يكون بتوافر عدّة شروط، بأنّ يأمن الرجل أن لا يطّلع أحد على ذلك ومعرفته به، وأن يحرص ان لا يجرّهما حديثهما إلى أمرٍ محرّم، وكذلك لو علم الرجل أن ذلك سيجرّه لأمرٍ حرّمه الله ومنعه على عباده فالأولى أن يتركه، وذلك من باب سدّ الذّرائع وغلق أبواب الفتن، كذلك إذا فعل ذلك مع زوجته يكون ذلك من غير ما تصويرٍ وما إلى ذلك فإنّه يقتصر على الكلام فقط، ومن باب أولى للمسلم أن يجامع زوجته في الواقع وليس عن طريق الهاتف، فلو كان بعيدًا عنها استقدمها إليه أو قدم إليها، وإن شقّ عليه ذلك وغلبته شهوته فعليه بالصّوم فهو له وجاء، وعليه أن يشغل نفسه بالعبادة والطّاعة وما يرضي الله، وكذلك يغضّ بصره، وخلاصة القول أنّه من تزوج ودخل بزوجته وجامعها ذم ابتعد عنها فإنّه لا حرج عليه أن يجامعها عبر الهاتف، بعدم وجود أيّ محرّمات كالاستمناء باليد أو أن يستمع أحدٌ لحديثهما، ولو كان الرّجل يستطيع القدوم لزوجته بسهولة ويسر فلا بدّ له أن يبتعد عن هذه الأمور فالأولى جماعها فعلًا وليس عبر الهاتف والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: لماذا امر الرسول الزوجين بالاستحمام معا

هل يجوز إرسال صور عبر الهاتف

بعد معرفة هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف فإنّه من الضروري توضيح هل يجوز إرسال صور عبر الهاتف، وكما قال أهل العلم أنّ إرسال صور لأماكن العورة أو ما يقاربها للزّوج لا يجوز، فلا يجوز للرجل أن يطلبها من زوجته، ولا يجوز للزوجة أن تصور نفسها وترسلها لزوجها، لأنّ هذا الأمر لا يؤمن أن تقع بين أيدي شخصٍ غيره، وهذا فيه فسادٌ وعار عظيم، لذلك لا تطيع الزّوجة زوجها في ذلك حتى لو أمرها، وعليها أن تبيّن له أن ذلك لا يجوز شرعًا، كذلك أن الرجل من شهامته ومروءته أن لا يطلب هذا الأمر من زوجته، ولو أنّها مُباحةٌ له بعد العقد الشرعي واستيفاء أركانه، فيجوز له أن يخلو بها ويستمتع بها ما شاء في حدود شرع الله، ويجوز أن يحادثها في الأمور الخاصّة عبر الهاتف وغيره، لكن إرسال الصور المحرمة لا يجوز بإجماع أهل العلم.[6]

شاهد أيضًا: حكم مداعبة الزوجة في نهار رمضان وخروج المذي

حكم مجامعة الزوجة يوميا

بيّنا فيما سبق هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف وفيما يأتي سيتم بيان حكم مجامعة الزوجة يوميًا، والقول عند أهل العلم في ذلك أنّ الجماع مهما كثر فهو مباح طالما أنّه لا يؤدي لضرر أو يشغل عن واجب، ويجوز للرجل أن يجامع زوجته في كلّ وقت وفي كلّ حال ضمن ما حدّده الشّرع وأباحه، حتّى إنّ الدّني الإسلاميّ بيّن أن هذا الفعل من الأمور التي يؤجر عليها المسلم، فقد روى الصحابي الجليل أبو ذر الغفاري -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنّه قال: “وفي بُضْعِ أَحَدِكُمْ صَدَقَةٌ، قالوا: يا رَسولَ اللهِ، أَيَأتي أَحَدُنَا شَهْوَتَهُ وَيَكونُ له فِيهَا أَجْرٌ؟ قالَ: أَرَأَيْتُمْ لو وَضَعَهَا في حَرَامٍ أَكانَ عليه فِيهَا وِزْرٌ؟ فَكَذلكَ إذَا وَضَعَهَا في الحَلَالِ كانَ له أَجْرٌ”.[7] وهذا الأمر لو دلّ فإنّه يدلّ على نعمة الله على الزّوجين، وأنّهما بصحّة وعافية وعليهما أن يشكرا الله ويحمدانه على نعمه ليبارك الله فيهما وعليهما.[8]

شاهد أيضًا: حكم خروج الزوجة وهي في بيت أبيها اثناء الخلاف مع الزوج

أحكام الجماع وآدابه وفوائده

بمعرفة المسلم هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف أم لا لا بدّ له من أن يعرف آداب الجماع وأحكامه، فعند الجماع عليه أن يحرص على عدّة أمور ومنها:[9]

  • أن يخلص المسلم النية في هذا الأمر لله وحده، وأن ينوي بذلك حفظ نفسه وأهل من الحرام، وتحقيق المقصد من النكاح والجماع.
  • أن يسبق الجماع المداعبة والملاطفة والتمهيد.
  • أن يستعذ بالله من الشيطان الرجيم، ويذكر اسم الله قبل الجماع.
  • أن لا يأتي امرأته إلا فيما حلّه الله له، فيأتيها في قبلها بأيّ شكلٍ أراد.
  • إذا جامع الرّجل زوجته ثمّ أراد أن يجامعها مرّةً أخرى عليه أن يفصل بين الجماعين بوضوء، ولو تمكن أن يغتسل بين الجماعين فهو أفضل.
  • أن يحرص على الغسل من الجنابة، لو التقى الختانين ولو دون إنزال، ولو أنزلا ولو بدون التقاء الختانين.
  • لا يجوز للرجل إتيان المرأة الحائض أو النفاس حتّى تطهر.
  • يجوز للزّوجين العزل إذا لم يرد الولد ولكن الأولى تركه.

شاهد أيضًا: حكم خروج المرأة بدون إذن زوجها

فوائد الجماع

إنّ الجماع من الأمور الحياتية في حياة الزّوجين، وهو من الأمور المهمّة التي بيّن الدين الإسلامي أحكامها وآدابها، وللجماع فوائد ومقاصد رئيسة لا تكون إلا به وهي:[9]

  • الجماع يحفظ النسل وسبب استمرار الحياة التي كتبها الله حتّى يشاء أن تقوم الساعة.
  • بالجماع يخرج الماء الذي يضر احتباسه في الجسد.
  • بالجماع يُقضى الوطر وتُنال اللذة ويتمتع المسلم بنعمة الله.
  • ويكون سببًا لغض البصر وكفّ النفس وعفّها عن الحرام.

شاهد أيضًا: كلام يذوب الزوج في الجوال

وبهذا نختتم مقال هل يجوز مجامعة الزوجة عبر الهاتف ، والذي تمّ فيه الحديث عن الزواج في الإسلام وأهميّته، وبيان مفهوم المعاشرة بالمعروف بين الزوجين، وذكر حكم مجامعة الزوجة عبر الهاتف، وإرسال الزوجة الصور لزوجها عبر الهاتف، وبين حكم مجامعة الزوجة يوميا، وختم بالمرور على أحكام الجماع وآدابه.

المراجع

  1. سورة الرعد , الآية 38
  2. marefa.org , الزواج في الإسلام , 20/10/2021
  3. سورة النساء , الآية 19
  4. binbaz.org.sa , كيفية المعاشرة بالمعروف بين الزوجين , 20/10/2021
  5. islamweb.net , حكم الحديث مع الزوجة في الهاتف حول الاستمتاع , 20/10/2021
  6. islamweb.net , حكم إرسال صور مفاتن الزوجة لزوجها , 20/10/2021
  7. صحيح مسلم , مسلم/ أبو ذر الغفاري/ 1006/صحيح
  8. islamweb.net , هل جماع الزوجة يوميا يعد إسرافا؟ وما حكمه في الشرع؟ , 20/10/2021
  9. islamqa.info , آداب الجماع , 20/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.