المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل الاحساس بالموت صحيح؟

هل الاحساس بالموت صحيح؟ هو ما سوف يتم التعرف عليه، حيثُ يشغل هاجس الموت جميع البشر منذ بدء الخليقة وحتى الوقت الحالي، وقد سعى الإنسان دائمًا لمعرفة حقيقة الموت وموعده وما بعد الموت من أحداث، وسوف يقدم موقع المرجع لزواره الكرام تعريفًا حول الشعور بالموت وحول الإحساس بالموت ويجيب عن العديد من الأسئلة المتعلقة بالموت.

الشعور بالموت

تشير الكثير من الدراسات إلى أنَّ كثير من الأشخاص يشعرون باقتراب أجلهم أو هكذا يظنون، وهذا لأن الشخص يكون مهيئًا داخليًا ونفسيًا، وهذا ليس دليلًا على أن الشخص كان قد تخيل أنَّه سيموت أو أنه كان لديه إحساس بموعد موته وما إلى هنالك، لأنَّه لا يعلم الغيب إلا الله تعالى وحده، وحتى إذا مات الشخص بعد فترة قصيرة سواء كانت بعد يوم أو بعد يومين من كتابته عن إحساسه باقتراب الموت فليس لأن موته دليلًا على ما توقع به أو أحسَّ بذلك، وقد يتساءل البعض لماذا إحساس الموت لا يفارقني وهذا كله لأنه يفكر ويمتلك إحساس كبير ومبالغ فيه كأنه وسواس عن فكرة الموت واقتراب الأجل وما يدور حوله.[1]

اقرأ أيضًا: حكم التبرع بالاعضاء بعد الموت ابن عثيمين

هل الاحساس بالموت صحيح؟

إنَّ الإحساس بالموت غير صحيح حسب الصحيح والراجح من أقوال العلماء والفقهاء وعلماء النفس وغيرهم من المختصين، حيثُ أنَّ الموت هو إحدى الحقائق الغامضة في حياة البشر والتي لا يمكن الكشف عنها ولا معرفة موعدها والتي لا يمكن الهروب منها، حيث يقول الله تعالى في كتابه العزيز: ” كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ “،[2] ولذلك لا يمكن معرفة موعد الموت ولا تحديد ساعة الموت بالنسبة للإنسان، ويقول الله تعالى شاهدًا على ذلك: ” إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ “.[3]

هل يحس الانسان بقرب اجله يعني هل تكون هناك فعلا علامات؟

إنَّ الإنسان كما سبق لا يحس باقتراب أجله ولا يعرف متى موعد موته على الإطلاق، ولكن يوجد بعض الأشخاص يشغلهم وسواس الموت وهاجس الموت، ويفكرون بالموت واقترابه بشكل دائم، ولكن ذلك لا يعني أنَّهم يدركون ميعاد موتهم، ولا يوجد أية علامات على اقتراب الأجل للإنسان.

شاهد أيضًا: من هي المرأة التي ابكت ملك الموت عند قبض روحها

كيف يعرف الإنسان أنه سيموت قريبًا

يعتقد كثير من البشر أن الإنسان ربما يشعر باقتراب موعد موته قبل الموت، سواء بفترة قصيرة أو أربعين يوم، وإن علامات الموت قبل 40 يوم أيضًا هي من الاعتقادات الخاطئة وغير الصحيحة، وقد أكدت جميع الأدلة الدينية والعلمية على أن ذلك غير صحيح وأن الإنسان لا يعرف أنه سوف يموت قريبًا، ولكن من المرجَّح أنَّ الإنسان قد يشعر ببعض علامات الموت في لحظة قبض روحه وذلك في اللحظات والدقائق الأخيرة من حياته، فقد يرى الشخض الذي يحتضر ملائكة الموت الذين أتوا بأمر الله سبحانه وتعالى حتى يقبضوا روحه، وأما من حوله من الناس لا يعرفون ذلك ولا يشعرون به، وأمَّا في حال كان الشخص يحتضر نتيجة أمراض مستعصية تؤكد على نهايته الحتمية فقد يتنبأ الأطباء باقتراب أجله ولكنهم رغم ذلك لا يمكن أن يجزموا بذلك الأمر، وذلك لأن ذلك الأمر فقط يعرفه الله تعالى وحده.

اقرأ أيضًا: تفسير حلم الموت للحي في المنام للعزباء والمتزوجة والحامل

علامات سكرات الموت

تختلف سكرات الموت بين الناس من شخص إلى آخر، ويعود هذا إلى أعمال الشخص الصالحة في حياته وحسب حالة الإيمان لديه، وفيما يأتي سيتم ذكر علامات سكرات الموت وهي أبرز علامات الموت التي تظهر عند لحظة احتضار الشخض:

  • انخفاض درجة حرارة جسم المحتضر، إلى أن يصبح باردًا جدًّا وخصوصًا عند الأطراف كاليدين والقدمين، ويعود هذا إلى نفاد الأوكسجين في الجسم وإلى تباطؤ الدورة الدموية داخل الجسم والذي يجعل صوت التنفس مسموع بشكل واضح.
  • قد يرى الشخص المحتضر ملائكة الموت التي تأتي بأمر الله تعالى من أجل قبض روح الإنسان، ولكن لا يعرف أحد من الأشخاص حول المحتضر قدوم الملائكة، لأنه لا يستطيع إخبار من حوله بذلك.
  • يمكن أن يرى الشخص المحتضر ملك الموت أثناء قبض الروح وتكون هذه أصعب اللحظات أثناء الاحتضار في سكرات الموت.
  • من أبرز الأعراض التي تبدو على الشخص المحتضر قبل وفاته إصابته بارتخاء في الفك السفلي، وينتج ذلك بسبب ارتخاء العضلات في الوجه، ويشير ذلك إلى بداية خروج الروح من البدن.
  • تحدث للمحتضر اضطرابات واضحة في جميع وظائف وأجهزة الجسد، وبشكل خاص وظائف القلب والتي تؤكد بشكل واضح  على اقتراب نهاية الإنسان وخروج روحه.

شاهد أيضًا: هل يجوز التبرع بالاعضاء بعد الموت

لماذا لا يعرف الإنسان موعد الموت

إنَّ الموت من المعلومات التي لا يستطيع الإنسان الغحاطة بها، فالموت في حقيقته يشكل غموضًا كبيرًا للبشر، وموعده لا يستطيع أي إنسان أن يحدده مهما امتلك من العلم والوسائل الحديثة، وقد أبقى الله تعالى موعد الموت مجهولًا بالنسبة للإنسان حتى يكدُّ ويعمل حتى آخر يوم من حياته ويلتزم بالصالحات ويبتعد عن الأعمال المنكرة، وحتى يقابل الله تعالى ويحاسبه على أعماله في الدنيا، فالصالح يجزيه جنات تجري من تحتها الأنهار، وأما الطالح فيجزيه جهنم وبئس المصير.

في نهاية مقال هل الاحساس بالموت صحيح؟ تعرفنا على الشعور بالموت عند البشر وحقيقة ذلك الشعور وما يتعلق به، كما عرفنا فيما إذا كان المؤمن يشعر بدنو أجله أم لا، كما أجبنا على سؤال الاحساس بالموت هل هو وسواس أم لا، وغير ذلك.

المراجع

  1. islamweb.net , الشعور بالموت يلازمني في كل حين , 25/09/2021
  2. سورة آل عمران , آية 185
  3. سورة لقمان , آية 34

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *