المرجع الموثوق للقارئ العربي

تجربتي مع حقن البلازما للمبيض

كتابة : د. شهد ريحان

تجربتي مع حقن البلازما للمبيض، هذا هو ما يحتويه هذا المقال، من موقع المرجع، فلعل سماع البعض عن هذا العلاج، يدفعه إلى قراءة تجارب الناس معه، عل هذا يساعده في اتخاذ القرار، بالموافقة على تلقي هذا النوع من العلاج، أم رفضه، وفي هذه السطور، تعريف عام بحقن البلازما، يليه ذكر تجربة ناجحة لامرأة تلقت هذا العلاج، ومن ثم شيء من الحديث، عن دور هذا العلاج، في الخصوبة، وكيفية إجرائه، وأنماط الاستجابة له، وفئات النساء المؤهلات للخضوع لهذا النوع من العلاج للمبيض، مع بعض الإشارة، للآثار الجانبية لهذه الحقن، بشكل عام.

ما هي حقن البلازما

تعرف البلازما، بأنها الجزء السائل من الدم، والذي يتكون في الغالب، من الماء والبروتين، وهو يحتوي على بروتينات خاصة، تساعد الدم على التجلط، كما يحتوي على بروتينات تدعم نمو الخلايا، وتسمح البلازما لخلايا الدم؛ الحمراء والبيضاء، والصفائح الدموية، بالتحرك عبر مجرى الدم، وتشير الصفائح الدموية، إلى نوع من خلايا الدم، التي تجعل الدم يتخثر، بالإضافة إلى أن لها دورًا في الشفاء، وقد قام الباحثون، بإنتاج حقن بلازما، غنية بالصفائح الدموية، وذلك عن طريق عزل البلازما من الدم، وتركيزها بعد ذلك، وتتمثل الفكرة، في أن حقن هذه البلازما، في الأنسجة التالفة، سيحفز الجسم على إنتاج خلايا صحية جديدة، وتعزيز الشفاء، ولكن يجدر التنبيه، على أن هذا العلاج لم يتم إثباته بشكل قاطع، كما لم يتم اعتماده من قبل إدارة الغذاء والدواء (بالإنجليزية: Food and Drug Administration (FDA))، ومع ذلك فإن البعض قد يلجأ لهذا العلاج.[1][2]

تجربتي مع حقن البلازما للمبيض

تتحدث إحدى السيدات، عن تجربتها مع حقن البلازما للمبيض، فتقول:[3]

“في أحد الأيام، كان زوجي يجري بحثًا، وخلال قيامه بذلك، وصل إلى طبيب يقوم بإجراء عملية حقن البلازما بالمبيض، وقد اعتقدت أنا وزوجي، أن هذا قد يكون إجابة لدعائنا بإنجاب طفل، فخضعت لهذا الإجراء، على يدي هذا الطبيب، في شهر ديسمبر من عام 2017، وفي الحقيقة، لم يكن هذا الإجراء مؤلمًا، كما أنه استغرق أقل من ساعة، وعندما استيقظت بعده، كان لدي القليل من الألم، ربما هو أقرب إلى الشعور بشيء من الانزعاج، وعلى أية حال، فهو لم يكن شيئًا يشتكى منه، وبشكل عجيب، وبعد خمسة أيام من الإجراء، أتتني الدورة الشهرية، وعلى الرغم من أنه أمر لم يسمع به من قبل، إلا أنه حدث بالفعل، وبعد أسبوع إلى أسبوعين من ذلك، أخبرت من قبل طبيب النسائية، بأني حامل، والآن نحن لدينا طفلة جميلة، كما أننا ممتنون، وسعداء للأبد، لنعمة الله علينا”.

شاهد أيضًا: تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

حقن البلازما علاج للخصوبة

تستخدم حقن البلازما، في عدد من علاجات الخصوبة، بما في ذلك؛ التلقيح داخل الرحم (IUI)، وأطفال الأنابيب (IVF)؛ وذلك للمساعدة في تحسين، كمية البويضات، أو جودتها، وتحسين سماكة بطانة الرحم، أو تعزيز تقبل بطانة الرحم، لنقل الأجنة، وغالبًا ما تستخدم لأولئك الذين خضعوا لدورات متعددة، من أطفال الأنابيب، مع وجود تاريخ لفشل متكرر في الزرع، وهي حالة لا تؤدي فيها عمليات النقل المتعددة، لأطفال الأنابيب، إلى الحمل، على الرغم من نقل الأجنة، عالية الجودة، في مناسبات متعددة.[4]

شاهد أيضًا: متى يبان نبض الجنين باطفال الانابيب

كيف تتم عملية حقن البلازما بالمبيض

إن عملية حقن البلازما بالمبيض، تشمل عدة خطوات، بيانها فيما يأتي:[2]

  • في البداية، يقوم مقدم الرعاية الصحية، بسحب عينة من دم المريضة، وتعتمد كمية العينة، على المكان الذي ستحقن به البلازما، وهو في هذه الحالة؛ المبيض.
  • يتم وضع عينة الدم، في جهاز الطرد المركزي، والذي يدور بسرعة كبيرة، مؤديًا بذلك، إلى فصل مكونات الدم، وتستغرق هذه العملية، قرابة 15 دقيقة.
  • يقوم الفني بعد ذلك، بأخذ البلازما المفصولة، وتجهيزها للحقن في المنطقة المقصودة، وهي هنا المبيض.
  • يستخدم الأطباء، في غالب الأحيان، التصوير، كالتصوير بالموجات فوق الصوتية (بالإنجليزية: Ultrasound)؛ وذلك لتحديد منطقة الحقن، بعد ذلك يقوم الطبيب، بحقن هذه الحقنة في المكان المقصود، وهو هنا المبيض.

أنماط الاستجابة بعد حقن البلازما بالمبيض

هناك ثلاثة أنماط استجابة، لحقن المبيض، بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية، وفقًا لإحدى الأخصائيات في هذا المجال، وفيما يأتي بيان هذه الأنماط الثلاثة وفقًا لقولها:[5]

  • نمط الاستجابة الأول: عودة الدورة الشهرية، والوظيفة الهرمونية، حيث تمت استعادة الإباضة، مع عودة الإنتاج الهرموني الطبيعي، المصاحب للإباضة.
  • النمط الثاني للاستجابة: عودة الإنتاج الهرموني، ولكن بدون عودة التبويض والحيض، حيث تستعيد هذه الفئة، من النساء، توازنهن الهرموني الطبيعي، مع تراجع أعراض انقطاع الطمث عندهن، وفي بعض الحالات، قد تتم استعادة الدافع الجنسي.
  • نمط الاستجابة الثالث: وهذه الفئة من النساء، لا تشهد عودة للدورة الشهرية، ولا تحسنًا في أعراض انقطاع الطمث.

شاهد أيضًا: هل القطط تسبب العقم

الآثار الجانبية لحقن البلازما

نظرًا لكون حقن البلازما، حقنًا ذاتية؛ أي أنها تحتوي على مواد تأتي مباشرة من جسم المريض، فإن هذا يقلل من خطر التعرض، لرد فعل تحسسي، والذي من الممكن أن يحدث، من حقن أدوية أخرى؛ كالكورتيزون مثلًا، ومع ذلك فإن هذه الحقن، تحمل آثارًا جانبية، نابعة من الحقن ذاته، بما في ذلك:[2]

  • الإصابة بالعدوى.
  • تعرض الأعصاب للضرر.
  • الشعور بألم في موقع الحقن.
  • تلف في الأنسجة.

النساء المؤهلات لحقن البلازما للمبيض

إن أي امرأة تتمتع بصحة بدنية جيدة، وتقع في فئة أو أكثر من الفئات الأربع، الآتي ذكرها، تعد مؤهلة لحقن البلازما للمبيض:[6]

  • النساء اللواتي وصلن لسن اليأس، أو إلى فترة ما حول انقطاع الطمث، وعمرهن تحت الخمسين سنة.
  • النساء المصابات بالعقم، فوق سن 35 عامًا، ولديهن احتياطي منخفض من البيض، ومستويات منخفضة من هرمون مضاد لمولر (بالإنجليزية: AntiMullerian Hormone (AMH)).
  • النساء تحت سن 35 عامًا، اللواتي لديهن احتياطي منخفض من البيض، ومستويات منخفضة من هرمون مضاد لمولر (AMH).
  • النساء المصابات بفشل المبايض المبكر (بالإنجليزية: Premature ovarian failure (POF)).

لقد حملت السطور السابقة، في هذا المقال، تجربتي مع حقن البلازما للمبيض، حيث نقلت تجربة ناجحة لإحدى السيدات، مع هذه الحقن، وقد أشير فيما سبق، عن ماهية هذه الحقن، وكيفية أخذها، وأثرها في الخصوبة، وأنماط الاستجابة لها، بالإضافة إلى بعض المعلومات الأخرى، حول هذا الموضوع.

المراجع

  1. webmd.com , Platelet-Rich Plasma Injections: What to Know , 26/12/2021
  2. healthline.com , What Is PRP? , 26/12/2021
  3. medipass.site , Ovarian Rejuvenation success stories , 26/12/2021
  4. cnyfertility.com , PRP Procedure for IVF and Recurrent Implantation Failure , 26/12/2021
  5. hughmelnickmd.com , OVARIAN REJUVENATION FREQUENTLY ASKED QUESTIONS , 26/12/2021
  6. fertilitycrete.gr , The possibility of ovarian rejuvenation , 26/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *