المرجع الموثوق للقارئ العربي

لون دم الحمل وكميته بالصور

كتابة : د. شهد ريحان

ما لون دم الحمل وكميته بالصور؟، فلعل كل أم ترغب بالحمل، تسعى جاهدة للتعرف على علامات الحمل المبكرة، ولكون دم الحمل إحداها، فستكون معرفة لونه وخصائصه الميزة له، أمرًا هامًا لها، ويقدم موقع المرجع، في هذا المقال، تعريفًا بدم الحمل، وإشارة إلى خصائصه المميزة له، عن دم الدورة الشهرية، ثم يذكر بعض الأعراض المبكرة للحمل، ويختتم المقال، بتعداد بعض الأسباب الأخرى، لنزول الدم أثناء الحمل.

ما المقصود بدم الحمل

عادة ما يشير مصطلح دم الحمل، إلى علامة من علامات الحمل المبكرة، إلا أنها تعد من العلامات، الأقل وضوحًا على حدوث الحمل، ولا سيما في ظل حدوثه، في الوقت الذي تتوقع فيه المرأة، مجيء الدورة الشهرية، بالإضافة إلى عدم حدوثه عند جميع النساء الحوامل، ويعود سبب هذا الدم، إلى حدوث عملية الانغراس (بالإنجليزية: Implantation)؛ والتي تشير إلى العملية، التي تلتصق فيها البويضة المخصبة، ببطانة الرحم، والتي عادة ما تحدث، بعد مرور 10 إلى 14 يومًا على الحمل، إذ من الممكن أن تؤدي هذه العملية، إلى إفساد الأوعية الدموية الدقيقة، في المكان الذي تنغرس فيه البويضة، وعلى الرغم من أن بطانة الرحم، تتعافى فيما بعد، إلا أن هذا يتسبب بنزيف خفيف عند بعض النساء، ولا بد من التنبيه، إلى أن حدوث هذا النزيف، يعد طبيعيًا جدًا، ولا يستدعي القلق.[1][2]

شاهد أيضًا: هل نزول دم بعد العلاقة الزوجية يدل على الحمل

لون دم الحمل وكميته بالصور

إن التعرف على دم الحمل؛ بما في ذلك؛ لونه وكميته، يعد أمرًا جيدًا، لا سيما في ظل صعوبة التفريق بين؛ دم الحمل، ودم الدورة الشهرية، وفيما يأتي ذكر ذلك:

لون دم الحمل بالصور

فيما يتعلق بلون دم الحمل، والذي يشير إلى دم الانغراس، فإنه عادة ما يكون، ذو لون يتراوح ما بين؛ اللون الوردي الفاتح، إلى اللون البني الغامق؛ الشبيه بلون الصدأ، في حين أن الدورة الشهرية، -وسواء أكانت ثقيلة أم خفيفة-، فإن معظم النساء، يكن على دراية بلون دورتهن، والتي عادة ما تتراوح ما بين؛ الأحمر الفاتح، إلى الداكن[3]، ويمكن النظر إلى الصورة أسفله، لتوضيح الفرق في اللون.

لون دم الحمل وكميته بالصور1
لون دم الحمل وكميته بالصور2

شاهد أيضًا: هل نزول دم بني في موعد الدورة من علامات الحمل ؟

كمية دم الحمل بالصور

بالنظر إلى كمية الدم، في كل من؛ دم الحمل، ودم الدورة الشهرية، فإن دم الانغراس، عادة ما يكون عبارة عن افرازات قليلة، تظهر فقط عندما تقوم المرأة بالمسح، أو قد تكون كافية لوضع فوطة صحية، وهذا بخلاف دم الدورة الشهرية، فمعظم النساء، تكون كمية الدم لديهن، في هذه الفترة، كافية لملء الفوط الصحية، والسدادات القطنية.[3]

كمية دم الحمل بالصور

الفرق بين دم الحمل ودم الدورة

بالإضافة إلى فرق لون الدم، وكميته، فيما بين؛ دم الدورة، ودم الحمل، فإن ثمة فروق أخرى بينهما، وفيما يأتي ذكر شيء منها:[4]

  • قوة التدفق: عادة ما يكون دم الحمل، عبارة عن بقع خفيفة للغاية، في حين أن دم الدورة، قد يبدأ خفيفًا، إلا أنه ما لبث أن يزداد تدفقه.
  • تقلصات البطن: عادة ما تكون التقلصات المشيرة، إلى حدوث الانغراس؛ أي المرافقة لدم الحمل، خفيفة، وقصيرة الأمد، في حين تكون التقلصات الناتجة عن الدورة الشهرية، أكثر حدة، وتستمر لفترة أطول.
  • تجلطات الدم: في حال ملاحظة وجود تجلطات في الدم، فإن هذا قد يكون عاملًا مؤكدًا، على أن هذا الدم، هو دم الدورة الشهرية، لا دم الحمل.
  • طول فترة التدفق: يستمر دم الحمل، الناشئ عن الانغراس، فترة تتراوح ما بين؛ يوم إلى ثلاثة أيام، في حين يستمر دم الدورة الشهرية، من 4 إلى 7 أيام.
  • التماسك: يكون دم الحمل، أكثر شبهًا، بالبقع المتقطعة، أما دم الدورة الشهرية، فإنه قد يبدأ بشكل طفيفة، ثم يزداد غزارة فيما بعد، بشكل تدريجي.

شاهد أيضًا: الفرق بين رائحة دم الدورة ودم الحمل

أعراض مرافقة لدم الحمل

إلى جانب كون دم الحمل، علامة مبكرة على حدوث الحمل، فإن هناك بعض الأعراض المبكرة الأخرى له، والتي يزيد وجودها، من احتمالية كون الدم، دم حمل لا دم حيض، وتشمل هذه الأعراض ما يأتي:[5]

  • تورم الثديين، أو الحلمات، مع وجود ألم عند لمسهما.
  • الإعياء والتعب العام.
  • صداع الرأس.
  • اضطراب في المعدة.
  • التقيؤ، أو ما يعرف بغثيان الصباح.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام، أو النفور منه.
  • تقلب المزاج.
  • التبول بشكل أكثر من المعتاد.

شاهد أيضًا: هل الإفرازات الخضراء من علامات الحمل

أسباب أخرى لنزول الدم أثناء الحمل

إلى جانب كون دم الانغراس، أحد أسباب نزول الدم، في بداية الحمل، فإن ثمة أسباب أخرى غيره، وتتراوح هذه الأسباب، ما بين؛ أسباب هينة لا بأس بها، وأسباب أخرى أكثر خطورة، وفيما يأتي ذكر أهم هذه الأسباب:[6]

  • تغيرات عنق الرحم: فيمكن أن تسبب هرمونات الحمل، تغييرات في عنق الرحم، مما قد يؤدي -في بعض الأحيان- إلى حدوث نزيف، حيث يزداد تدفق الدم إلى عنق الرحم، ويصبح أكثر ليونة.
  • العدوى: ففي بعض الأحيان، من الممكن أن يكون النزيف المهبلي، نتيجة للإصابة بالعدوى.
  • الحمل العنقودي (بالإنجليزية: Molar pregnancy): ويحدث عندما لا يتشكل الجنين بشكل صحيح، في الرحم، ولا ينتج عنه نمو طفل.
  • الإجهاض: ولا سيما إن كان الدم ذو لون أحمر فاتح، وبحاجة إلى فوط صحية.
  • الحمل خارج الرحم: والذي يشير إلى انغراس البويضة، خارج الرحم، وعادة يكون الانغراس، في قناة فالوب.

شاهد أيضًا: كيف اعرف دم الاجهاض في الشهور الاولى من الحمل

لقد كشفت السطور السابقة، في هذا المقال، عن لون دم الحمل وكميته بالصور، إذ تبين أنه يميل إلى الوردي الفاتح، إلى البني الغامق، وعادة ما يكون خفيفًا، على شكل بقع متقطعة، كما أنه لا يحوي على تجلطات، كما أشير فيما سبق، إلى أعراض الحمل المبكرة، وأسباب نزول الدم، في الفترة المبكرة من الحمل.

المراجع

  1. mayoclinic.org , Getting pregnant , 20/12/2021
  2. whattoexpect.com , Is It Implantation Bleeding or Just My Period? , 20/12/2021
  3. americanpregnancy.org , What is Implantation Bleeding? , 20/12/2021
  4. healthline.com , Implantation Bleeding vs. Period Bleeding: How to Tell the Difference , 20/12/2021
  5. webmd.com , Implantation Bleeding , 20/12/2021
  6. tommys.org , Bleeding in pregnancy , 20/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *