المرجع الموثوق للقارئ العربي

اسباب ظهور الحشرات في المنزل

كتابة : اسماعيل منصور

اسباب ظهور الحشرات في المنزل فالكائنات الحية التي خلقها الله متواجدة في كل مكان أو أي بيئة تؤمن لها الظروف المناسبة من حيث توافر الغذاء أو أماكن السكن أو مواطن التكاثر الملائمة وما الى ذلك، وهذا الأمر ينطبق على كافة الأحياء من البكتيريا الدقيقة إلى الحشرات الصغيرة التي لا تتجاوز بضعة ميلليمترات وحتى الحيوانات الكبيرة والضخمة، ولكن الأمر يكون مختلفا مع الكائنات الحية التي تتواجد في المناطق التي يتواجد بها الإنسان، فقد تسبب له الضرر والمشاكل الصحية والنفسية والتي قد تصل حد الكوارث البيئية مثل الحشرات التي تستعمر الأماكن الآهلة بالسكان بشكل أسراب كبيرة لا يمكن ردعها وخاصة في المنازل، وفي مقالنا اليوم عبر موقع المرجع سوف نتعرف على هذه الكائنات وسبب ظهورها وتأثيرها على الإنسان وكيفية الوقاية منها ومكافحتها وكل ما يخصها.

الحشرات المنزلية الصغيرة جدا

الحشرات هي حيوانات لافقارية تنتمي إلى مفصليات الأرجل التي هي أكبر فصيلة حيوانية موجودة على سطح الأرض وتضم أكثر من 800000 نوع، وهذه الحشرات هي كائنات طفيلية وغيرية التغذية، حيث أنها تعتمد على موجودات الطبيعة من بقايا وفضلات الكائنات الحية الأخرى لتحصل على غذائها، بما في ذلك بقايا غذاء الإنسان من خضار وفواكه ولحوم وغيرها، والجدير بالذكر، أن طريقة غذائها هذه هي ذات وجهين متناقضين للغاية بالنسبة لتأثيرها على الطبيعة والإنسان, فهي من جهة تتم واجبها للحفاظ على البيئة والتخلص من فضلات ومخلفات الكائنات الأخرى، ومن جهة أخرى هي ضارة بالإنسان من حيث نقلها للأمراض, كما أن بعضها هو سبب في العديد من الآفات مثل الآفات الصحية والزراعية.[1]

شاهد أيضاً: كم عدد النمل في العالم

أنواع حشرات المنزل الصغيرة

هناك عدة أنواع من الحشرات التي يراها الناس في منازلهم أو قد تسكن في فناء المنزل أو تعشش في جدرانه أو أي مكان مناسب يمنحها بيئة مثالية لتتغذى وتتكاثر وتنجب جيلاً جديداً، ومن أهم هذه الأنواع:[1]

  • النمل والنمل الأبيض: بالرغم من أن النمل لا يؤذي الإنسان بشكل مباشر، إلى أنه قد يحفر في الأثاث المنزلي الخشبي ليصنع بيوتاً له.
  • القمل: لا يشمل فقط القمل النوع الذي قد يعشش في الرأس ويختبئ في الشعر، هناك أيضاً قمل الكتب والجدران وغيرها.
  • النحل والدبابير: والتي قد تصنع أعشاشاً كبيرة على شكل خلايا، وتعد هذه الحشرات مصدر خطر وخاصة الدبابير الحمراء بسبب لسعتها السامة.
  • الخنافس وحشرة العث: وهي حشرات صغيرة بشكل بيضوي تقريباً، وتفضل العيش في الملابس والسجاد والموكيت والستائر القماشية وما إلى ذلك.
  • العناكب: والتي تفضل بناء أعشاش على شكل شبكات تنسجها من خيوطها في الزوايا والأماكن المرتفعة في المنزل.
  • الصراصير: وهي كائنات قذرة للغاية وخصيصاً الصراصير الحمراء التي تعيش غالباً في تمديدات الصرف الصحي.
  • الذباب والبرغش والناموس: وتنشط هذه الحشرات الطائرة غالباً في فصل الصيف، والجدير بالذكر أن بعض أنواعها هي ناقلة للأمراض الخطيرة مثل ذبابة الملاريا.

اسباب ظهور الحشرات في المنزل

تنتقل الحشرات من منطقة إلى أخرى بشكل سريع، واللافت للنظر أن بعض الحشرات تهاجر لمسافات طويلة بحيث تنتقل من بلدان إلى بلدان أخرى، في حين أن بعضها الآخر يستوطن في المنازل أو في محيطها لعدة أسباب، ومن أهمها:[2]

  • توافر الغذاء: بما في ذلك البقايا والفتات من الطعام الزائد أو الفواكه والخضراوات التالفة وقطع الحلويات والسكريات وغيرها.
  • وجود النباتات: وهذا الأمر يفيد الحشرات من جهتين، فمن الجهة الأولى، تعد النباتات وخاصة الأزهار، مصدر غذاء مهم لها مثل النحل وغيرها، ومن الجهة الثانية، فهي تؤمن بيئة مثالية للتكاثر ووضع بيوضها لإنتاج أفواج جديدة منها.
  • توافر المسكن: وهذا سبب مهم لتواجد الحشرات في المنزل، فهي تسكن في التمديدات الصحية للمنزل مثل الصراصير، أو في زوايا البيت مثل العناكب، أو تسكن في الشقوق الضيقة بجدران المنزل الخارجية أو تبني لنفسها أعشاش على النباتات في فناء المنزل.
  • توافر المأوى: وهذا السبب غالباً ما يتواجد عن الحشرات المهاجرة التي تبحث عن مأوى مؤقت، وذلك إما للاستراحة ومواصلة الرحلة، أو الاختباء هرباً من ظروف الطقس وخاصة في فصل الشتاء، فهي لا تستطيع الطيران في ظل وجود المطر أو الرياح القوية.

أضرار الحشرات المنزلية

بالرغم من أن بعض الحشرات تؤدي دوراً مهماً في التوازن البيئي واستمرارية الحياة لبعض الكائنات الحية، مثل النحل وغيره من الحشرات التي تساعد النبات على التكاثر من خلال نقل غبار الطلع، أو حتى الحشرات التي تساهم بالتخلص من مخلفات البشر في أماكن تواجدهم وخاصة في المنازل، إلا أن بعضها مضر بشكل كبير في المنزل وسكانه والبيئة المحيطة، ومن أكثر هذه الأضرار الناجمة:[2]

  • تعمل الحشرات على جرثمة المواد الغذائية وإتلافها، وخاصة الفواكه والخضراوات التي تعد مصدر غذائي مهم للحشرات.
  • تعد الحشرات من أخطر الكائنات على حياة الإنسان من حيث نقلها للأمراض والأوبئة، وتكمن خطورتها الأكبر أنها صغيرة الحجم بحيث أنها يمكن أن تتسلل إلى داخل المنزل بكل سهولة.
  • تساهم بشكل كبير في تلف أثاث المنزل مثل الخزائن الخشبية وأسرة النوم، كما أنها تتلف بنية المنزل مثل الجدران.
  • تصدر بعض الحشرات أصوات مزعجة تشتت التركيز والانتباه مثل صرصور الليل الذي يصدر صرير عالي.
  • تتعدى هذه الحشرات بخطرها حدود الإنسان، فهي تطال كل ما هو موجود في المنزل من كائنات مثل الحيوانات الأليفة والنباتات المنزلية.
  • بعض أنواع الحشرات تسبب الآفات للنباتات التي تزرع خارج جدران المنزل في الحديقة أو الفناء، والتي بدورها قد تنقل الأمراض إلى داخل المنزل.

طرق الوقاية من الحشرات المنزلية

هناك عدة طرق للوقاية من الحشرات المنزلية وأضرارها التي قد تهدد حياة الإنسان ومنزله والبيئة المحيطة به، وتنقسم هذه الطرق إلى عدة أقسام، وسنتعرف عليها فيما يلي.[3]

التدابير الوقائية الاحترازية 

التدابير الاحترازية هي التي تهدف إلى تقليل احتمالية دخول هذه الكائنات الصغيرة إلى المنزل، وتشمل:

  • إصلاح التمديدات الصحية باستمرار والمواسير وأماكن تسرب المياه والتخلص من الرطوبة لمنع استقرار الحشرات في هذه الأماكن.
  • إحكام إغلاق النوافذ والأبواب والفتحات الصغيرة التي تتسلل منها الحشرات.
  • تركيب الشبكات الناعمة على الشبابيك قبل فتحها والتي تسمى المنخل أو الغربال.
  • سد الشقوق في الجدران لمنع تعشيش الحشرات فيها.
  • سد الفجوات التي تقبع تحت الأبواب عن طريق تركيب العتبات.
  • الحفاظ على النظافة العامة في المنزل والتخلص من النفايات باستمرار وعدم جعلها تتراكم.

استخدام المبيدات الحشرية

وتتضمن المبيدات الحشرية نوعين رئيسيين، وهذين النوعين هما:

  • المبيدات الصناعية: وهي المبيدات الكيميائية التي تتوافر في الأسواق، وتتضمن عدة أنواع مثل البخاخات التي ترش في أماكن تواجد الحشرات أو التي ترش على الحشرات بشكل مباشر، ويوجد أيضاً زيوت عطرية تطرد الحشرات أو تخنقها.
  • المبيدات المنزلية: وهي مبيدات مصنعة يدوياً واستخدمت منذ زمن طويل ولازالت تستخدم حتى اليوم، ومن أهمها الخل الأبيض، محلول الماء والصابون، عجينة حمض البوريك، محلول الأعشاب العطرية مثل عشبة الليمون والنعناع والسترونيلا ومحلول التنباك أو التبغ وغيرها، كما يمكن استخدام بعض الخضار ذات الرائحة القوية مثل الثوم.

شاهد أيضاً: من الحشرات الضارة البعوض وقد ورد ذكرها في القران الكريم

السبب الطاقي وراء ظهور الحشرات

إن السلوك الذي تظهره هذه الكائنات الحية ضئيلة الحجم، دفع الكثير من العلماء لدراستها بشكل عقلاني أكثر، حيث أنهم ربطوا أسباب تواجدها باستمرار وظهورها بأوقات غريبة من السنة بالطاقة السلبية أو الإيجابية التي يمتلكها كل منزل، حيث أن هذه الطاقة تنبع عن الرابطة بين أفراد المنزل والمحيط الاجتماعي، ومن أهم الدلالات التي خلص إليها العلماء لوجود كل نوع من هذه الحشرات ما يلي:[3]

  • وجود النمل يحمل عدة دلالات، ومنها وجود السحر في المنزل أو الحسد، وفي دلالات أخرى، يشير إلى الفقر المتقع أو البخل الشديد
  • وجود العناكب وكثرة شباكها دلالة على الثروة والغنى لأصحاب المنزل.
  • وجود الصراصير في المنزل دلالة على الغيرة الظاهرة أو الباطنية بين أفراد الأسرة أو من شخص خارجي تجاهها.
  • كثرة الناموس ينم عن وجود أناس متكبرين في المنزل.
  • كثرة الذباب دليل على أجواء مشحونة بالتوتر بين أفراد الأسرة وغير منسجمين.
  • وجود الوزغة دلالة على كثرة الشتائم بين أفراد البيت.
  • أما الفراشات فتحمل التفاؤل والبهجة، وتدل على قدوم ما هو سار في المستقبل القريب للأسرة.

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان اسباب ظهور الحشرات في المنزل والذي تعرفنا من خلاله على الحشرات المنزلية وأنواعها وأسباب ظهورها وأضرارها وطرق الوقاية منها والسبب الطاقي المتسبب بظهورها.

المراجع

  1. webmd.com , Yikes! Meet the Bugs That Live In Your House , 05/12/2021
  2. b.worldmisc.com , The reasons for the appearance of insects at home , 05/12/2021
  3. scholastic.com , General Facts About Insects and Bugs , 05/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *