المرجع الموثوق للقارئ العربي

حكم الطلاق بدون سبب

كتابة : يحيى شامية

حكم الطلاق بدون سبب من الأحكام الشرعية الهامة لكل مسلم ومسلمة، فالطلاق أمرٌ مشروع في الإسلام وذلك في الكتاب والسنة وإجماع أهل العلم، فلربما فسد الحال بين الرجل وزوجته فيطلقها إن كان بقاء النكاح مفسدة وضرر، ولو صار الأمر خصومة دائمة من غير فائدة، فشرع الطلاق ليزيل النكاح وتزال المفسدة في حال وجودها، ولكن للطلاق أحكام وضوابط، ومن خلال موقع المرجع سيتم بيان حكم الطلاق من غير حاجة إسلام ويب.

مفهوم الطلاق في الإسلام

يُعرف الطلاق في الشريعة الإسلامية أنّه حل الوثاق وهو من الترك والإرسال، فيقال طلّق البلاد أي تركها، وفي الاصطلاح الشرعي يدل الطلاق على حل رابطة الزواج وإنهاء العلاقة الزوجية، وقد ورد لفظ الطلاق في القرآن الكريم أربع عشرة مرة، وهو أمرٌ مشروع في الكتاب والسنة والإجماع.

شاهد أيضًا: هل يقع الطلاق باللفظ دون النية

حكم الطلاق بدون سبب

لا يجوز للرجل أن يطلّق زوجته من غير سبب أو لسبب غير مقبول شرعًا، فطلاق المرأة من الإضرار بها، لكن الشريعة الإسلامية لا تطالب الرجل بأن يبين السبب الذي حصل من أجله الطلاق، فهذا من أسرار البيوت وأماناتها، إنما الواجب على الرجل أن يكون عادلًا في هذا الموضوع فيعاملها كما يُحب أن يتم معاملته، وكما يحب أن تُعامل أخته وابنته إن تزوجتا، وإلا فإنه يكون ظالمًا والله سبحانه وتعالى لا يحب الظلم ولا الظالمين، وقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم أن الطلاق هو أبغض الحلال إلى الله، وعلى الرجل أن يُدرك أنه سيقف أمام الله سبحانه وتعالى للحساب وسيسأله فيم طلقت والله أعلم.[1]

حكم الطلاق من غير حاجة إسلام ويب

ورد في موقع إسلام ويب أنّ طلاق الرجل لزوجته من غير حاجة يرى بعض أهل العلم أنّه مكروه، وآخرون يرونه محرمًا لا يجوز  بالمطلق، وقد استدلوا بالحديث الذي رواه  أبو موسى الأشعري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه قال: “إنَّ اللهَ تعالى لا يُحِبُّ الذَّوَّاقِينَ ولا الذَّوَّاقاتِ”. [2] وقد ذكر ابن قدامة في المغني قال: “مكروه : وهو الطلاق من غير حاجة إليه. وقال القاضي فيه روايتان إحداهما : أنه محرم لأنه ضرر بنفسه وزوجته وإعدام للمصلحة الحاصلة لهما من غير حاجة إليه فكان حراما كإتلاف المال” والله أعلم.[3]

حكم طلب المرأة الطلاق بدون سبب

لا يجوز للمرأة أن تطلب الطلاق من زوجها بغير سبب شرعي، ذلك أنّه ورد في الحديث الصحيح الذي رواه ثوبان عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “أيُّما امرأةٍ سألت زوجَها طلاقًا من غيرِ بأسٍ ، فحرامٌ عليْها رائحةُ الجنَّةِ”.[4] فلا يجوز للمرأة طلب الطلاق إلا إن كان الضرر عليها كبيرًا وهي في عصمة الزوج والله أعلم.

شاهد أيضًا: هل يقع الطلاق على الحامل

هل ورد وعيد للزوج إذا طلق بلا سبب كما في حال الزوجة

لا يجوز للمرأة أن تطلب الطلاق من زوجها بغير عذرٍ شرعي والعذر الشرعي هو البأس من الشدة والمشقة، كسوء العشرة ودمامة الزوج فيباح لها طلب الطلاق إن شعرت أن هذه الأسباب ستجعلها تقصر في حق زوجها، وطلبها الطلاق من غير عذرٍ شرعي تحرم عليها رائحة الجنة، وتطليق الرجل لزوجته من غير سبب ممنوعٌ في الإسلام، تحريمًا أو كراهة، لكن لم يرد في ذلك أيّ دليلٍ شرعي يتوعد الرجل الذي يفعل ذلك كما ورد في حق المرأة والله أعلم.[5]

أنواع الطلاق باعتبار حكمه

قسّم أهل العلم الطلاق باعتبار حكمه إلى طلاق جائز وموافق للشريعة الإسلامية، وسمّوه الطلاق السني، وهو أن يطلق الرجل امرأته طلقة واحدة في طهرٍ لم يجامعها فيه، أو وهي حامل، والنوع الثاني هو الطلاق المحظور وهو ما سمّوه الطلاق البدعي، وللطلاق البدعي نوعان، طلاقٌ بدعي من حيث وقته، كأن يطلقها في حال لم يتبين من حملها، وتلزمها العدة بالحيض، فلو تبين حملها جاز طلاقها، والنوع الثاني هو الطلاق البدعي من حيث عدده، كأن يطلقها أكثر من واحدة والراجح في الطلاق البدعي أنه لا يقع والله أعلم.[6]

شاهد أيضًا: تعريف الطلاق الغيابي

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقال حكم الطلاق بدون سبب، والذي تم من خلاله بيان عديد الأحكام الشرعية الهامة في مسألة الطلاق بين الزوجين، وبيّن أنواع الطلاق  باعتبار حكمه الشرعي.

المراجع

  1. aliftaa.jo , تحذير الزوج من الطلاق لغير سبب , 18/05/2022
  2. التنوير شرح الجامع الصغير , الصنعاني/ عباده بن الصامت/ 335/3/ فيه راو لم يسم وبقية رجاله ثقات
  3. islamweb.net , حكم الطلاق من غير حاجة , 18/05/2022
  4. صحيح الترمذي , الألباني/ ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم/ 1187/ صحيح
  5. islamqa.info , هل ورد وعيد للزوج إذا طلق بلا سبب كما في حال الزوجة ؟ , 18/05/2022
  6. islamqa.info , أنواع الطلاق , 18/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.