المرجع الموثوق للقارئ العربي

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة ، فالرّقية الشّرعية أمرٌ مطلوب ومهمٌّ عند المسلمين، والرّقية هي ما يقرأة المسلم على المريض أو على نفسه إذا مرض، من كلام الله -سبحانه وتعالى- كأن يقرأ آياتٍ من القرآن، أو أن يقرأ على المريض من الأدعية المشروعة التي وردت في السّنّة النّبوية الشّريفة، أو حتّى أن يدعو بأيّ دعاءٍ مباح ويطلب من الله الحفظ والرّعاية، ولا ينبغي للمسلم أن يرقي بغير كلام الله وسنة نبيّه الكريم -صلى الله عليه وسلّم- وفي هذا المقال يهتمّ موقع المرجع بتعليمنا الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة.

الرقية الشرعية حصن للمسلم

إنّ الرقية الشرعية هي العوذة التي يُرقّي بها المسلم صاحب الآفة كالحمى والصّرع وغير ذلك من الآفات وهي ما يُرقى بها من الدعاء لطلب الشّفاء، وقد أمر النّبيّ -صلى الله عليه وسلّم- المسلمين أن يتداووا من الأمراض المختلفة وعدم التواكل على الله بل التّوكّل علي بالشّفاء، ويكون ذلك بأخذ الأسباب والتي هي الوقاية والتّداوي واللجوء إلى الله، فقد ورد عن أسامة بن شريك أنّه قال: “قالَتِ الأعرابُ : يا رسولَ اللَّهِ ألا نَتداوى قالَ : نعَم يا عبادَ اللَّهِ تداوَوا فإنَّ اللَّهَ لم يضَعْ داءً إلَّا وضعَ لَهُ شفاءً أو دواءً إلَّا داءً واحدًا فَقالوا : يا رسولَ اللَّهِ وما هوَ قالَ : الهرمُ”.[1] ولقد كان رسول الله -صلى الله عليه وسلّم- يداوي نفسه بالرّقية الشّرعية، وقد أمر المسلمين من استطاع منهم أن يرقي أخاه المسلم فليفعل، وما أحوج المسلمين اليوم للرقية، فالرقية الشرعية حصن للمسلم فإن تربّت عليها النّفوس وعمرت بها البيوت، وتربّى عليها الأطفال، لم ينتشر قلق ولا اضطّراب ولا أرق ولا اكتئاب، ولما كثر السّحر ولبطل أثر العين، وتكون الرّقية الشرعية بقراءة آيات الله على المريض أو على النّفس أو على الأبناء أو غيرهم، أو قراءة أدعيةٍ مشروعة عن النّبي صلى الله عليه وسلم.[2]

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة هي ما يكون من القرآن الكريم والسنّة النّبوية الشريفة، ولا يجوز للمسلم أن يرقي بغير ذلك، وأن يحذر من البدع في الرّقية، وفيما يأتي سيتم تقديم بعض الآيات والأحاديث للرقية الشرعية من القرآن والسنة:

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة من القرآن الكريم

إنّ القرآن الكريم وآياته المباركة تنفع جميعها في الرقية، مع الإيمان بأن الله هو الشّافي، فيمكن للمسلم أن يرقي بأيّ آيات الله شاء، وفيما يأتي بعض الآيات التي يمكن أن يرقي بها:

  • قال تعالى في سورة الفاتحة: {بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ*  الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ*  الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ*  مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ*  إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ*  اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ*  صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ}.[3]
  • قال تعالى في سورة البقرة: {وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ}.[4]
  • قال تعالى في سورة البقرة: {اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ}.[5]
  • قال تعالى في سورة الأنعام: {وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ يَمْسَسْكَ بِخَيْرٍ فَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ}.[6]

اقرأ أيضًا: علامات الشفاء بعد قراءة سورة البقرة

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة من السنة النبوية الشريفة

تكون الرقية الشرعية من السنة النبوية الشريفة بأن يدعو المسلم بالأدعية الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم:

  • “أعوذُ بكلماتِ اللهِ التاماتِ التي لا يُجاوزُهنَّ برٌّ ولا فاجرٌ من شرِّ ما خلق وذرأَ وبرأَ ومن شرِّ ما ينزلُ من السماءِ ومن شرِّ ما يعرجُ فيها ومن شرِّ ما ذرأ في الأرضِ ومن شرِّ ما يخرجُ منها ومن شرِّ فتَنِ الليلِ والنهارِ ومن شرِّ كلِّ طارقٍ إلا طارقًا يطرقُ بخيرٍ يا رحمنُ”.[7]
  • “مَن قال: بسمِ اللهِ الذي لا يضُرُّ مع اسمِه شيءٌ في الأرضِ ولا في السَّماءِ وهو السَّميعُ العليمُ، لم يضُرَّه شيءٌ”.[8]
  • “أُعِيذُكما بكلماتِ اللهِ التامةِ ، مِن كلِّ شيطانٍ وهامَّةٍ ، وِمن كلِّ عينٍ لامَّةٍ”.[9]
  • “ضع يدَك على الذي تألَّم من جسدِك ، و قُلْ : بسم اللهِ ( ثلاثًا ) و قل ( سبعَ مراتٍ ) أعوذُ باللهِ و قُدرتِه من شرِّ ما أَجِدُ و أُحاذِرُ”.[10]

الرقية الشرعية المختصرة

إن الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة هي ما يكون من الأقوال المشروعة، والآيات القرآنية والأدعية الواردة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلّم- التي من شأنها أن تبعد المرض وأثر العين والسّحر والأذى من الإنس والجنّ بمشيئة الله -سبحانه وتعالى- والتي يقوم المسلم بقرائتها لتحصين نفسه أو عياه أو أبنائه أو أمواله، والرقية الشرعية مختصرة كما الأتي:[11]

  • “بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء، وهو السميع العليم)) (ثلاث مرات)”.
  • ” اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة، اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي، وأهلي ومالي، اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي، اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي، وعن يميني وعن شمالي، ومن فوقي، وأعوذ بعظَمتك أن أُغتال من تحتي”.
  • “اللهم إني أعوذ بوجهك الكريم وكلماتك التامة، من شر ما أنت آخِذ بناصيته، اللهم أنت تكشف المأثم والمغرم، اللهم لا يُهزم جندك، ولا يُخلف وعْدك، ولا ينفع ذا الجد منك الجد، سبحانك وبحمدك”.
  • “ربنا الله الذي في السماء تقدس اسمك، أمرك في السماء والأرض، كما رحمتك في السماء فاجعل رحمتك في الأرض، اغفر لنا حَوبنا وخطايانا، أنت رب الطيبين، أنزل رحمة من رحمتك، وشفاءً من شفائك على هذا الوجع فيَبرَأ))، (ثلاث مرات)”.
  • “لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش العظيم، لا إله إلا الله رب السموات ورب الأرض، ورب العرش الكريم”.

الرقية الشرعية الكاملة

الرقية الشرعية الكاملة حاجةٌ أساسية من حاجيات المسلم، وهي من أنعم الله -سبحانه وتعالى- على عباده وهبها لهم ورزقهم إيّاها وحفظهم بها وأنجاهم من المرض والأذى والسّحر، وفيما يأتي آياتٌ وأدعية من الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة:

  • “اللهم رحمتك أرجو، فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله، لا إله إلا أنت”.
  • “اللهم إني عبدك، وابن عبدك، وابن أَمَتك، ناصيتي بيدك، ماض فيَّ حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحدًا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك: أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذَهاب همي”.
  • قال تعالى في سورة البقرة: {آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ*  لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}.[12]
  • قال تعالى في سورة آل عمران: {قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ}.[13]

شاهد أيضًا: تردد قناة الرقية الشرعية الجديد 2021 Roqia TV على نايل سات

الرقية الشرعية مكتوبة وجديدة

بعد الحديث عن الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة، كان لا بدّ من ذكر أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- يعلّم أصحابه رضوان الله عليهم وجميع المسلمين، آياتٍ قرآنيّةٍ وأدعيّةٍ وأذكار، ليردّدها المسلم ويقرأها على نفسه أو على غيره عند المرض، أو عند الإصابة بالعين أو الحسد، أو عند التعرّض لسحرٍ أو غيره من العلل والبلاء، فالرّقية الشّرعيّة دواءٌ لكلّ هذه الأشياء وعلاجٌ بإذن الله تبارك وتعالى، وسنعرض لكم فيما يأتي الرقية الشّرعيّة مكتوبة وجديدة:

  • قال الله تعالى: {أَفَمَنْ شَرَحَ اللَّهُ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ فَهُوَ عَلَى نُورٍ مِنْ رَبِّهِ فَوَيْلٌ لِلْقَاسِيَةِ قُلُوبُهُمْ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ أُولَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ * اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ}.[14]
  • قال الله تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ * نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنْفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ * نُزُلًا مِنْ غَفُورٍ رَحِيمٍ}.[15]
  • قال الله تعالى: {لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ * هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ * هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ * هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ}.[16]
  • “اللهمَّ عافِني في بدني، اللهمَّ عافِني في سمعي، اللهمَّ عافِني في بصري، اللهمَّ إني أعوذُ بك من الكُفرِ والفَقرِ، اللهمَّ إني أعوذُ بك من عذابِ القبر، لا إلهَ إلَّا أنت”.[17]
  • “اللَّهمَّ رحمتَكَ أرجو فلا تكِلْني إلى نفسي طرفةَ عينٍ وأصلِحْ لي شأني كلَّه لا إلهَ إلَّا أنتَ”.[18]

رقية شرعية مكتوبة قصيرة

إنّ الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة، هو ما تحدّثنا عنه فيما سبق، وسنقدّم فيما يأتي بعضاً من الآيات القرآنيّة، والأذكار النّبويّة المباركة الّتي علّمنا إيّاها رسول الله –صلّى الله عليه وسلّم- لتكون دواءً لدائنا، وتكون شفاءً لسقمنا بإذن الله تعالى:

  • قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ}.[19]
  • قال الله تعالى: {ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}.[20]
  • قال الله تعالى: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا}.[21]
  • قال النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام: “اللهم إني أسألُك العافيةَ في الدنيا والآخرةِ ، اللهم إني أسألُك العفوَ والعافيةَ في ديني ودنياي وأهلي ومالي ، اللهم استرْ عورتي وآمنْ روعاتي ، اللهم احفظْني مِن بين يديَّ ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي ، وأعوذُ بعظمتِك أن أُغتالَ مِن تحتي”.[22]
  • “اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بوجهِكَ الكريمِ ، وكلماتِكَ التامةِ من شرِّ ما أنتَ آخذٌ بناصيتِهِ ، اللَّهمَّ أنتَ تكشفُ المغرمَ والمأثمَ ، اللَّهمَّ لا يهزمُ جندُكَ ، ولا يخلفُ وعدُكَ ، ولا ينفعُ ذا الجدِّ منكَ الجدُّ”.[23]

حكم الرقية وشروط صحتها

شرّع الإسلام الرقية وأباحها للمسلمين، فهي علاجٌ للأمراض ووقايةً منها بالقرآن الكريم والذّكر الحكيم، وقد أباح الشّرع الإسلاميّ الاجتهاد فيها ما لم يكن فيها بدعٌ وشرك، حيث ورد عن عوف بن مالك الأشجعي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلّم- أنّه قال: “إِعرِضوا عليَّ رُقاكم ، لا بأس بالرُّقى ما لم يكن فيه شركٌ”.[24] وقد جُعل للرّقية الشرعية شروطاً وأحكاماً حتّى تكون مباحة ونافعة، ولكي تكون بعيدةً عن الدّجل والخرافة والبدع،وشروطها هي:[25]

  • الإيمان واليقين والجزم بأنّ الشافي هو الله وحده لا شريك له، والرقية هي سببٌ يُتّخذ، ولا يجوز للرّاقي سؤال الشّفاء من أحد غير الله، كأن يسأل في رقياه الملائكة والجن أو الصّالحين فهذا من الشّرك بالله.
  • أن تكون الرّقية الشرعية باللغة العربيّة بعباراتٍ مفهومة بعيداً عن عبارات الشّعوذة والدّجل.
  • أن تكون الرّقية بالقرآن الكريم والذكر، يقرأها الرّاقي على المريض مباشرةً أو يقرأها على الماء فيشرب منه، أو على الطّعام.
  • أن لا يكون في الرقية ما هو محرم أو اعتداء كاللعن والشّتم للمرض وغيره.
  • أن تكون الرّقية من مسلمٍ مؤمن بالله ولا تكون من كافر أو ساحر، فالمسلم لا يرقيه كافر ويجوز للمسلم أن يرقي كافراً.

مراعاة بعض الأمور في الرقية الشرعية

عند قراءة الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة، لا بدّ من مراعاة بعض الأمور، ونذكر بعضاً منها فيما يأتي:

  • أن يكون الرّاقي والمرقيّ على طهارةٍ تامّة.
  • أن يستقبل الرّاقي والمرقيّ القبلة.
  • تدبّر الرّاقي والمرقيّ للآيات والاذكار الّتي تُقرأ، ولزوم الخشوع وحضور القلب عند القراءة.
  • أن ينفث الرّاقي نفثاً خفيفاً على المرقيّ في أثناء القراءة وبعدها.
  • يستحبّ وضع اليد اليمنى على موضع الألم عند القراءة.
  • القراءة بصوتٍ معتدلٍ مسموع.
  • تكرار الآيات والأذكار الّتي يتأثر بها المرقيّ.

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة مقال قدم العديد من الأذكار النّبويّة المباركة، والآيات القرآنيّة الكريمة الّتي تدخل في مجال الرقية الشرعية، كما ذكرنا حكم الرّقية الشرعية وشروطها، مع بعض الآداب والأمور الّتي يجب مراعاتها أثناء قراءة الرّقية الشّرعية، كذلك ذكرنا الرقية الشرعية من حصن المسلم.

المراجع

  1. صحيح الترمذي , الألباني/أسامة ابن شريك/2038/صحيح
  2. alukah.net , الرقية الشرعية: حقيقتها، فضلها، ضوابطها، أحكامها (خطبة) , 20/08/2021
  3. سورة الفاتحة , الآية 1-7
  4. سورة البقرة , الآية 102
  5. سورة البقرة , الآية 255
  6. سورة الأنعام , الآية 17
  7. مجموع فتاوى ابن باز , ابن باز/ عبد الرحمن بن خنبش/4/318/إسناده صحيح
  8. تخريج المسند , شعيب الأرناؤوط/عثمان بن عفان/446/إسناده حسن
  9. صحيح أبي داود , الألباني/عبد الله بن عباس/ 4737/صحيح
  10. صحيح الجامع , الألباني/عثمان ابن أبي العاص الثقفي/3893/صحيح
  11. alukah.net , الرقية الشرعية من السنة النبوية , 20/08/2021
  12. سورة البقرة , الآية 285،286
  13. سورة آل عمران , الآية 26،27
  14. سورة الزمر , الآية 22،23
  15. سورة فصلت , الآية 30،31،32
  16. سورة الحشر , الآية 21-24
  17. الجامع الصّغير , السيوطي/ أبو بكرة نفيع بن الحارث/ 1504/صحيح
  18. صحيح ابن حبان , ابن حبان/أبو بكر الصديق/970/أخرجه في صحيحه
  19. سورة يونس , الآية 57
  20. سورة النحل , الآية 69
  21. سورة الإسراء , الآية 82
  22. صحيح أبي داود , الألباني/عبدالله بن عمر/5074/صحيح
  23. الأذكار , النووي/علي بن أبي طالب/111/إسناده صحيح
  24. صحيح الجامع , الألباني/ عوف بن مالك الأشجعي/ 1048/صحيح
  25. alukah.net , شروط الرقية الشرعية , 20/08/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *