المرجع الموثوق للقارئ العربي

حكم اللهو واللعب يوم العيد

كتابة : اسراء عز الدين

حكم اللهو واللعب يوم العيد، ينتظر المسلمون في كافة الدول الإسلامية عيد الفطر السعيد من أجل القيام بكافة الأمور التي بينها وأكدها الدين الإسلامي بشرط البُعد عن المحرمات فالمسلم ينتهز العيد من أجل أن يروح عن نفسه باللعب وأكل الطيبات، وعبر موقع المرجع سنتناول معلومات عن اللهو واللعب في العيد وحكمها وكافة المعلومات المتعلقة بها.

اللهو واللعب يوم العيد

إن اللهو واللعب في العيد من شعار الإسلام التي أحلها الله تعالى بشرط البُعد عما حرم الله تعالى، فهي من الأمور المباحة في العيد وغيرها، وللمرء ثواب كبير على فعل مثل هذه المباحات وإن اقترنت بالنية الصالحة، وقد أكد القرآن الكريم والسنة النبوية وبعض العلماء على جواز اللعب واللهو وبين أنه لا بأس بالتمتع بكافة الطيبات وإظهار الفرح والسرور بعد نهاية شهر رمضان المبارك.

شاهد أيضًا: حكم صيام يوم العيد

حكم اللهو واللعب يوم العيد

أكد الدين الإسلامي على ضرورة اللعب والفرح طيلة أيام العيد السعيد حيث أباح للمسلم بان يرفه عن نفسه بشرط ألا يكون في معصية الله تعالى، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وزوجاته يضحكون في هذه الأيام المباركة، وعن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت “أنَّ أَبَا بَكْرٍ، دَخَلَ عَلَيْهَا وَعِنْدَهَا جَارِيَتَانِ في أَيَّامِ مِنًى، تُغَنِّيَانِ وَتَضْرِبَانِ، وَرَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ مُسَجًّى بثَوْبِهِ، فَانْتَهَرَهُما أَبُو بَكْرٍ، فَكَشَفَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ عنْه، وَقالَ: دَعْهُما يا أَبَا بَكْرٍ فإنَّهَا أَيَّامُ عِيدٍ”. [1]

  • جائز إذا كانت في الأمور المباحة.

شاهد أيضًا: حكم تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم أو يومين

ما يباح من اللعب في العيد

أباح الإسلام في العيد كل لعب بشرط ألا يكون في معصية الله، وهذا ما أكده حديث عائشة رضي الله عنها المتقدم، ففي الأيام سواء عيد الفطر أو عيد الأضحى جائز التمتع بكافة الطيبات وإظهار الفرح والسرور بعد إتمام صيام شهر رمضان 30 يومًا، ومن أبرز ما يمكن استخدامه من أجل التمتع الغناء المشروع العفيف الذي لا يثير الفتنة وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أجاز لزوجه عائشة التمتع يوم العيد، وجعل الإسلام تمام الفرح عدم صيام هذا اليوم وهذا من كرم الله تعالى بعد صيام رمضان.

شاهد أيضًا: حكم اظهار الفرح والسرور يوم العيد

فضائل العيد في الإسلام

يحتوي يوم العيد على العديد من الفضائل ذات النفع الكبير لكافة المسلمين، وفضائل العيد في الإسلام كالآتي:

  • اتحاد المسلمين كافة على السرور والفرح: حيث يتحد المسلمين على السرور والفرح فيرتدون الثياب الجديدة ويقومون بالتزين من غير إسراف.
  • القيام بصلة الأرحام وتحقيقها: من فضائل هذا العام القيام بزيارة الأقارب من الأخوة والأخوات وغيهم ومن هنا تتحقق فضيلة صلة الرحم.
  • تحقيق مبدأ الأخوة بين المسلمين: حيث يحقق العيد إنهاء كافة الخلافات والبغضاء بينهم فيزور المسلم أخوه المسلم ويهنئه بقدوم العيد.
  • تأدية فريضة الزكاة: يخرج المسلم في هذا اليوم زكاة الفطر عن نفسه وأولاده وأهله ويتم إعطائها للمحتاجين من أجل تحقيق مبدأ التعاون والمحبة بينهم وإدخال الفرحة والسرور للفقراء.
  • الشعور بالشكر لله تعالى: حيث يشعر المسلم بضرورة شكر الله تعالى بعد أن أنهى فريضة الصيام، وجاء عيد الفطر الذي يعد فرحة للمسلمين بعد صيام شهر رمضان.

وبهذا نكون قد انتهينا من هذا المقال والذي بعنوان حكم اللهو واللعب يوم العيد، حيث تناولنا فيه معلومات عن اللهو اللعب يوم العيد وحكمه، وما يباح من اللعب أيام الأعياد، وفضائل العيد في الدين الإسلامي.

المراجع

  1. صحيح مسلم , عائشة أم المؤمنين ، مسلم ، 892 ، صحيح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.