المرجع الموثوق للقارئ العربي

الخطوات العشر لنجاح الرضاعة الطبيعية

الخطوات العشر لنجاح الرضاعة الطبيعية هي التي حددتها منظمة الصحة، ويتم تطبيقها في كافة مستشفيات، ووحدات الرعاية الصحية، يعرض موقع المرجع تلك الخطوات، وذلك لضمان أن تكون الرعاية الصحية والطبية للطفل تتم بشكل ناجح، ودون أي أخطاء تؤثر على صحة الطفل.

الخطوات العشر لنجاح الرضاعة الطبيعية

هذه هي الخطوات العشر لنجاح الرضاعة الطبيعية مدونة مكتوبة ليسهل أن يطلع عليها كل مسئول عن الرعاية الصحية للأمهات لتنظم عملية الرضاعة الطبيعية:

  1. وضع سياسة يتم كتابتها بشأن الرضاعة الطبيعية على أن يتم نشرها بكافة أماكن الرعاية الصحية، ويتم تبليغها لكافة العاملين بالمجال الطبي الصحي.
  2. التدريب لكل العاملين في المجال الطبي القائم على تقديم تلك الرعاية الصحية لكل النساء في هذا المجال.
  3. إعلام كافة النساء الحوامل بالفوائد الجمة للرضاعة الطبيعية، وتعليم السيدات كيفية القيام بها.
  4. مساعدة كل الأمهات للبدء في الإرضاع لأطفالهن بشكل طبيعي، وذلك يتم فور الولادة مباشرةً.
  5. تعريف النساء بكيفية الإدرار للبن كثيف وغزير بحيث يسهل تلبية احتياجات الرضيع.
  6. المنع التام لإعطاء الطفل الوليد أي نوع من الأنواع لأي غذاء مهما كان سوى حليب الأم، وذلك ما يشير له كل الأطباء.
  7. تدريب الأم على ما يعرف بالمساكنة مع أن يسمح للأمهات بأن يقمن مع أطفالهن في نفس المكان داخل المستشفى لمدة لا تقل عن يوم كامل.
  8. التشجيع على الرضاعة الطبيعية وذلك فور الطلب.
  9. الامتناع التام عن إلهاء الطفل بأي نوع من أنواع الحلمات التي صنعت من مواد السليكون أو اللهايات لأن هذا يجعل الطفل غير راغب وغير مقبل على الرضاعة.
  10. التشجيع على إقامة جماعات للدعم لكل سبل الرضاعة بشكل طبيعي، مع إحالة كل الأمهات لتلك الجماعات والانضمام إليها بعد الخروج من المشفى أو العيادة الطبية. [1]

شاهد أيضًا: هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل

آثار سوء التغذية على صحة الطفل الرضيع

الخطوات العشر لنجاح الرضاعة الطبيعية تم إعدادها حتى يتبين لكل امرأة مدى أهمية أن ترضع الأم طفلها طبيعيًا مع عدم إدخال أي عنصر خارجي آخر حتى يأخذ الطفل القدر الكافي من لبن الأم والرضاعة الطبيعية، ومن ثم تستشير الطبيب بشأن القيم والمواد الغذائية التي يجب عليها أن تعطيها للرضيع، وفي الغالب يكون هذا بعد مضي الستة أشهر الأولى من عمر الطفل.

قد ينجم عن سوء تغذية الرضيع العديد من الآثار والسلبيات منها:

  • ثلث وفيات الأطفال المسجلة تحت عمر الخمس سنوات كل سنة يكون وراءه سوء تغذيتهم.
  • عدد وفيات الأطفال التي سببها سوء التغذية بلغ ثمانية وثمانية من عشرة مليون وفاة كل عام على مستوى العالم.
  • سوء تغذية الطفل يعتبر من بين العوامل المسببة لإصابة الطفل ببعض الأمراض.
  • وفيات الرضع وحديثي الولادة والتي تكون نتيجة لبعض الممارسات الخاطئة لتغذية الطفل، وفي الغالب تحدث الوفاة من عمر شهر واحد.
  • معدلات التزايد للرضاعة الطبيعية تمثل العنصر الأساسي من العناصر الخاصة بالخطة التي ترمي إلى التحسين في نمط تغذية الرضيع.
  • التجديد للجهود لكي تكون المستشفيات مصادقة لكافة الرضع وتمنحهم الفرص الكافية للبدء في حياة مفعمة بالصحة والعافية.

شاهد أيضًا: الفرق بين الرضاعة الطبيعية والصناعية

نصائح عامة للرضاعة الطبيعية

من بين ما ليس فيه مجال للشك أن الرضاعة تقوم بالإحداث لبعض التغيرات الملحوظة في النمط الخاص بحياة الأم، وهذه هي أهم النصائح لتحسين الرضاعة الطبيعية:

  • حرص الأم على نمط مثالي مكون من مجموعة من الأغذية، والأطعمة الصحية مكتملة العناصر الغذائية تجدي نفعًا يعود على صحتها وصحة الرضيع بالتأكيد.
  • التغذية للطفل في الشهور الست الأولى من عمره لا بد وأن يعتمد فيها على لبن الأم فقط، ولا شيء غيره.
  • استمرار الرضاعة الطبيعية مع الطفل حتى يبلغ من العمر عامين، وفي ذلك الفرصة لمنح الطفل جهاز مناعي أقوى وصحة أفضل يستطيع بها مقاومة الأمراض التي قد يتعرض لها جسمه.
  • تعلم كيفية إرضاع الطفل وذلك قبل الولادة بوقت كافي، وكلما تعرفت الأم على الجيد من المعلومات الخاصة بهذا الشأن، زادت قدرتها على التكيف مع هذا الوضع الجديد مع إمكانية إرضاع الطفل بشكل أفضل.
  • اعتصار كمية من الحليب من الثدي، ومن الممكن أن يتم الاحتفاظ بتلك الكمية في الثلاجة.
  • إمكانية حفظ حليب الأم في الثلاجة يسهل الكثير حين غياب السيدة عن المنزل، فمن المستطاع أن تعمل القائمة على رعاية الطفل حال غياب الأم أن تستخدم الحليب المحفوظ من لبن الأم وتقوم بإرضاعه في الزجاجة المناسبة.
  • استخدام الملابس التي من الممكن أن ترتديها الأم وتستطيع من خلالها إرضاع الطفل بسهولة، وقد حققت تلك الملابس الانتشار الواسع فيما بين الأمهات.
  • الاتباع للنظم الغذائية السليمة تعد من بين الطرق الاهم التي تعمل على تعزيز لبن الأم، وإمداده بكل العناصر الغذائية اللازمة لنمو أفضل للرضيع حينما يعتمد غذاءه بشكل كلي على لبن الأم.
  • تناول الأم لبعض المكملات الغذائية وعناصر الفيتامينات على حسب ما يرشدها الطبيب.
  • تحسين لبن الأم وتقويته بالعناصر الغذائية التي ستصل إلى الطفل من خلال إرضاعه طبيعيًا.[2]

شاهد أيضًا: فوائد الرضاعة الطبيعية للام والطفل

الخطوات العشر لنجاح الرضاعة الطبيعية كان هذا هو الموضوع الذي قمنا بعمل عرض له في الفقرات الخاصة بمقالنا لهذا اليوم، مع عرض بعض من الجهود من الجهات المعنية بهدف نشر مدى أهمية الرضاعة الطبيعية بالنسبة للطفل وكذلك الأم، وما للرضاعة الطبيعية من دور فعال في وقاية الطفل من العديد من الأمراض، ومكافحة العدوى.

المراجع

  1. Who.int , Ten steps to successful breastfeeding , 26/3/2021
  2. tensteps.org , Ten steps to successful breastfeeding , 26/3/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *