المرجع الموثوق للقارئ العربي

علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة

علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة وسهلة هو موضوع حديثنا اليوم، حيث أن الشخير أثناء النوم من المشاكل التي تواجه عدد كبير من الناس، كما أنها تشعرهم بالخجل، وقد يحدث الشخير لأسباب مختلفة، كما أن له بعض المضاعفات إذا كان بسبب مشكلة صحية؛ لذلك يجب علاجه وعدم تجاهله وبالتأكيد معرفة سببه، ويساعدنا موقع المرجع في معرفة معلومات عن الشخير وأسبابه وطرق علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة بشئٍ من التفصيل.

ما هو الشخير

الشخير هو صوت خشن يحدث عندما يمر الهواء في الأنسجة المتراخية الموجودة بالحلق، مما يؤدي إلى اهتزاز هذه الأنسجة ممت يُحدث هذا الصوت الخشن الأجش، ومن الجدير بالذكر أن الشخير مشكلة تحدث لكثير من الناس بين الحين والآخر، وقد يدل الشخير في بعض الأحيان على مشكلة صحية تستوجب العلاج، وعلى حسب سبب الشخير يكون علاجه سواء بالعلاجات الطبية أو الجراحية أو الطرق المنزلية وغيرها.[1]

أسباب الشخير

يمكن أن يحدث الشخير للكثير من الناس بين الحين والآخر لعدة أسباب ومن أهم هذه الأسباب:[1]

  • قلة النوم: حيث أن الحرمان من النوم لفترات طويلة من الوقت قد يؤدي إلى الشخير بعد ذلك بسبب حدوث ارتخاء في أنسجة الحلق.
  • تناول المشروبات الكحولية: حيث أن شرب الكحوليات وخاصةً قبل النوم يزيد من خطر الشخير لأن الكحوليات ترخي العضلات الموجودة في الحلق، وتعمل على تقليل مناعة الجسم ضد انسداد المجاري الهوائية.
  • مشاكل الأنف: قد تسبب مشاكل الأنف المختلفة حدوث الشخير ومن ضمن هذه المشاكل احتقان الأنف والتواء الحاجز الأنفي.
  • وضعية النوم: حيث أثبتت الدراسات والأبحاث أن النوم على الظهر يزيد من معدل الشخير بشكلٍ كبير حيث أنه يعمل على ضيق المجاري الهوائية.
  • مشاكل الفم: من أهم مشاكل الفم التي تسبب الشخير إذا كان سقف الفم رخو وسميك، أو كانت قطعة الأنسجة ذات الشكل المثلث المعلقة من سقف الفم الرخو ممدودة.
  • زيادة الوزن أو السمنة: حيث أن الأشخاص أصحاب الأوزان الزائدة يعانون في كثير من الأحيان من انسداد المجاري الهوائية مما يزيد الإصابة بالشخير.
  • ضيق الممرات الهوائية: قد يحدث هذا الضيق بسبب زيادة حجم اللوزتين، أو الزوائد الأنفية التي تسبب ضيق الممرات الهوائية وتسبب الشخير.

أعراض الشخير

الأعراض الأولية للشخير تكون واضحة وهي الأصوات العالية أو القاسية أو الخشنة التي يصدرها الشخص غالبًا أثناء النوم، قد تشمل الأعراض الأخرى الاستيقاظ مع التهاب الحلق أو جفاف الفم، وقد يصاب بعض الأشخاص بما يسمى انقطاع النفس اليومي، إذا كان لدى الشخص أي من الأعراض التالية، فقد تكون مصابًا بانقطاع النفس النومي:[1][2]

  • نعاس مفرط أثناء النهار.
  • التهاب الحلق عند الاستيقاظ من النوم.
  • الاختناق أو اللهاث أثناء النوم.
  • توقف التنفس.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • صداع في الصباح.
  • صعوبة في التركيز.
  • الشعور بألم الصدر ليلاً.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • كثرة الحاجة للتبول أثناء الليل.

مضاعفات الشخير

يمكن أن يؤدي الشخير إلى حدوث بعض المضاعفات ومنها:[1][3]

  • كثرة الاستيقاظ من النوم.
  • صعوبة التركيز.
  • زيادة خطر الإصابة بالأمراض القلبية والسكتات الدماغية وارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بالاحباط والغضب والاكتئاب.
  • النوم الخفيف بسبب كثرة الاستيقاظ من النوم.
  • زيادة احتمالية حدوث حوادث السيارات بسبب قلة النوم وعدم التركيز.

علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة

يمكن علاج الشخير أثناء النوم بعدة طرق وخطوات، حيث يمكن علاجه بالطرق المنزلية ومن خلال تعديل نظام الحياة، كما هناك بعض العلاجات للشخير من الصيدلية، أما إذا كان الشخص يعاني من انقطاع النفس أثناء النوم فيمكن أن تتم بعض التدخلات الجراحية، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن علاج الشخير أثناء النوم ب3 خطوات بسيطة بشئٍ من التفصيل.[4]

الخطوة الأولى: تغيير نمط الحياة

يوجد بعض النصائح التي يجب اتباعها لتغيير نمط الحياة للتغلب على الشخير أثناء النوم ومن أهم هذه النصائح:[4][5]

  • فقدان الوزن والتغلب على السمنة حيث يساعد ذلك على تقليل انسداد المجاري الهوائية وبالتالي تقليل الشخير.
  • رفع رأس السرير أثناء النوم.
  • النوم على أحد الجانبين بدلاً من النوم على الظهر.
  • الحد من شرب الكحوليات وتقليل تناول المهدئات لأنهما يساهمان في ضيق المجاري الهوائية.
  • التوقف عن التدخين .
  • الحصول علي القسط الكافي من النوم والراحة بما لا يقل عن سبع ساعات يوميًا.
  • شرب الكثير من السوائل لأنها تقلل من لزوجة إفرازات الأنف وسقف الفم بشكلٍ كبير مما يعالج الشخير.

الخطوة الثانية: فتح ممرات الأنف

إذا كان الأنف مسدودًا أو ضيقًا بسبب البرد أو أي انسداد آخر، فمن المرجح أن يتسبب الهواء سريع الحركة في حدوث الشخير، ولذلك فإن الاستحمام بالماء الساخن قبل الذهاب إلى الفراش يمكن أن يساعد في فتح ممرات الأنف، كما أن غسل الأنف من الداخل أثناء الاستحمام يساعد في فتح الممرات بداخلها، كما أن شطف الأنف بالماء المالح من الأمور المفيدة جدًا في هذه الحالة، وأخيرًا يمكن أن تساعد شرائط الأنف أيضًا على رفع الممرات الأنفية وفتحها مما يؤدي في النهاية إلى علاج الشخير.[5]

الخطوة الثالثة: استخدام الزيوت العطرية الطبيعية

يمكن لبعض الزيوت العطرية الطبيعية المستخلصة من بعض الأعشاب أن تساعد في علاج الشخير بشكل كبير ومن أهم هذه الزيوت:[6]

  • زيت الزعتر: حيث أثبتت الدراسات والأبحاث التي أجراها الخبراء في مجال التدليك بالزيوت العطرية، أن استخدام القليل من زيت الزعتر على قدميك ليلاً مع التدليك الجيد يمكن أن يقلل من الشخير.
  • زيت النعناع: يحتوي زيت النعناع على خصائص تساعد على تنظيف الجيوب الأنفية وتسهيل عملية التنفس أثناء الليل وذلك عن طريق استنشاق زيت النعناع.
  • زيت الأوكالبتوس: أثبتت الدراسات والأبحاث أن نبات الأوكالبتوس يمكن أن يساعد في القضاء على المخاط في الجهاز التنفسي والذي يسبب الشخير، كما أنه يحسن من أعراض إصابة الجيوب الأنفية ومؤخرة الحلق، والدليل على ذلك استخدام الكثير من الناس زيت الأوكالبتوس للتخفيف من أعراض الربو والتهاب الشعب الهوائية.
  • زيت خشب الأرز: حيث أن خشب الأرز بصفة عامة له رائحة تساعد في الاسترخاء والهدوء والتقليل من القلق وإرخاء العضلات مما يساعد في النوم بعمق.
  • زيت الليمون: رائحة الحمضيات بصفة عامة مثل زيت الليمون تعمل على تحسين المزاج، وتقليل التوتر والمساعدة على النوم بعمق وتقليل الشخير.
  • زيت القرنفل: يستخدم زيت القرنفل لتخفيف البلغم في الصدر، قد يساعد هذا الزيت أيضًا في تقليل البلغم الذي ينتقل إلى مؤخرة الحلق عند الاستلقاء للنوم.
  • زيت الصنوبر: زيت الصنوبر له خصائص مضادة للميكروبات ومضادة للأكسدة تساعد في القضاء على البلغم، أثبتت الدراسات أن العلاج بالتدليك باستخدام زيت الصنوبر يساعد في علاج الشخير.
  • زيت السترونيلا: بما أن شرب الكحول هو سبب شائع للشخير، فيحتوي زيت السترونيلا على خصائص إزالة السموم التي قد تساعد على التبول والتعرق لإزالة السموم من الجسم الناتجة عن شرب الكحوليات.
  • زيت اللافندر: يعتبر زيت اللافندر هو الزيت الأكثر استخدامًا لعلاج الأرق والشخير، إذ أنه يعزز الاسترخاء وقد يساعد في إطلاق هرمون الميلاتونين، وهو هرمون النوم.

علاج الشخير من الصيدلية

بالنسبة لنوبات الشخير الخفيفة والتي تكون غالبًا ناتجة عن تورم بطانة الأنف، فقد يصف الطبيب رذاذًا من الستيرويد للأنف لتناوله قبل النوم، قد يقترح الطبيب أيضًا استخدام بعض أجهزة الفم والأسنان أو شرائط الأنف، بالنسبة لأشكال الشخير الأكثر شدة بسبب انقطاع النفس النومي، يمكن وصف الإجراءات الجراحية أو إجراء ضغط مجرى الهواء الإيجابي المستمر.[7]

علاج الشخير عند النساء

في الواقع لا يختلف علاج الشخير عند النساء عنه في الرجال ولكن يمكن أن تؤدي بعض الأسباب مثل التغيرات الهرمونية والحمل والوصول إلى سن اليأس إلى زيادة الشخير عند النساء وفيما يلي سوف نتعرف على الطرق التي يمكن من خلالها علاج الشخير عند النساء:[8]

  • انقاص الوزن للتقليل من ضغط الدهون الزائدة على الحلق.
  • اختيار نوعية وسائد مريحة عند النوم، مثل الوسائد المضادة للشخير تمنع انسداد مجرى الهواء.
  • الابتعاد عن الكحول والتدخين.
  • شرب الكثير من السوائل بمختلف أنواعها لتقليل لزوجة المخاط.
  • النوم في جو هادئ ونظيف وتقليل الإضاءة.
  • استخدام موسعات الأنف.
  • الحفاظ على وضعية النوم الصحيحة.

علاج الشخير في عشر دقائق

الكثير من الناس يريدون علاج أو حل سريع للشخير، وفي الحقيقة يوجد بعض الطرق السريعة التي يمكن من خلالها الحصول على حل لتوقف الشخير ومن أهم هذه الطرق:[4][5]

  • رفع رأس السرير أثناء النوم.
  • تغيير وضعية النوم، فينصح بالنوم على الجنب أفضل من النوم على الظهر.
  • استنشاق البخار.
  • الاستحمام بالماء الدافئ.
  • فتح الممرات الأنفية بغسلها بالماء والملح.
  • استخدام شرائط الأنف من الصيدلية.

علاج الشخير بالأجهزة والطرق الجراحية

إذا كان الشخير مصاحبًا لانقطاع النفس النومي فقد يقترح الطبيب استخدام بعض الأجهزة الطبية أو إجراء الجراحة مثل:[4]

  • استخدام الأجهزة الفموية التي تساعد في إبقاء المجرى التنفسي مفتوحًا والتحسين من حالة سقف الفم الرخو.
  • استخدام ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر (CPAP) وهو قناع يوضع على الفم أو الأنف أثناء النوم لإبقاء المجاري الهوائية مفتوحة.
  • إجراء جراحة المجرى الهوائي العلوي.

وفي الختام نكون قد تحدثنا عن الشخير، وأسبابه وأعراضه المختلفة ومضاعفاته، كما نكون قد تحدثنا عن علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة، كذلك تكلمنا عن علاج الشخير من الصيدلية، وكذلك علاجه عند النساء، وكيفية علاج الشخير في عشر دقائق بطرق سريعة، كما تعرفنا على بعض الطرق التي تعالج الشخير وتوقف التنفس عن طريق الأجهزة والتدخلات الجراحية.

المراجع

  1. Mayoclinic , Snoring , 10/2/2021
  2. Sleep education , Snoring-causes and symptoms , 10/2/2021
  3. WebMD , Snoring , 10/2/2021
  4. Mayoclinic , Snoring diagnosis and treatment , 10/2/2021
  5. WebMD , 7 Easy Fixes for Snoring , 10/2/2021
  6. Healthline , Do Essential Oils Control or Reduce Snoring? 13 Oils to Help You Sleep , 10/2/2021
  7. WebMD , Sleep Disorders and Snoring Treatment , 10/2/2021
  8. Flo.health , https://flo.health/menstrual-cycle/lifestyle/sleep/ways-to-prevent-snoring , 10/2/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.