المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هي الخبرات العلمية في السيرة الذاتية

كتابة : وسام محمد

ما هي الخبرات العلمية في السيرة الذاتية، حيث أن السيرة الذاتية أصبحت بمثابة أداة أساسية يستخدمها الشخص أثناء رحلة بحثه عن وظيفة ما، وتسمى تلك الوثيقة التي يستخدمها الباحثون عند التقدم للوظائف بالسيرة الذاتية الأكاديمية، لذا يحتاج الكثير من الأشخاص معرفة الطريقة الصحيحة لكتابة سيرة ذاتية متقنة، وهذا ما قام به موقع المرجع حيث جمع المعلومات التي يحتاجها أي شخص ليتعلم فن كتابة السيرة الذاتية والتي يدخل من ضمنها معرفة الخبرات التي تضاف للسيرة الذاتية.

السيرة الذاتية

السيرة الذاتية هي وثيقة رسمية يحتاجها الأشخاص عند التقدم للوظائف المختلفة، حيث يقوم من خلالها بالتعبير عن نفسه وخبراته والشهادات الحاصل عليها والتدريبات والأوسمة وغير ذلك من الأمور، كما يضاف إليها أيضًا بعض المعلومات الشخصية والتي تتوقف على نوع العمل المتقدم إليه فعلى سبيل المثال تشترط بعض الوظائف سن أو مؤهل أو حالة اجتماعية محددة، ففي هذه الحالة يجب توضيحهم في بند المعلومات الشخصية، كما يؤثر التنسيق الخارجي للسيرة الذاتية وطريقة عرض البيانات والمعلومات بها على نسبة قبول الشخص بالوظيفة.

ما هي الخبرات العلمية في السيرة الذاتية

الأجزاء الرئيسية للسيرة الذاتية

يجب أن تتضمن السيرة الذاتية بعض المعلومات الرئيسية التي لا تكون السيرة الذاتية بدونها مكتملة وهي:[1]

  • المعلومات الشخصية: وتحتوي المعلومات الشخصية على الاسم بالكامل، والسن ، والحالة الاجتماعية، ومحل الإقامة.
  • معلومات التواصل: وتتضمن أي معلومات يستطيع الجهات المختصة في العمل بالتواصل مع الشخص من خلالها مثل رقم التليفون والبريد الإلكتروني.
  • الشهادات التعليمية: تقديم نبذة مختصرة عن المؤهل الدراسي ولكن من خلال ترتيب عكسي أي من أخر درجة علمية حصلت عليها ثم التي تسبقها ثم التي تسبقها، ولا يجب الإغفال عن أسماء المؤسسات التعليمية التي التحق بها الشخص أثناء رحلته الدراسية.
  • الجوائز والأوسمة: يتم إدراج الجوائز والشهادات التي حصل عليها الشخص في العام السابق أو في نفس العام سواء كان ذلك متعلق بالعمل أو بالمجال ككل.
  • المنح والزمالات: في بعض المجالات تختلف المنح والزمالات عن الجوائز والأوسمة، لذا في حال كان الشخص مجاله على هذا الحال، فمن الممكن له أن يضيفها في بند مختلف، ويكون بتضمين جهة التمويل والمبلغ والفترة المحددة واسم الزمالة.
  • المؤتمرات: من الممكن أن يكون مفيدًا أيضًا إضافتك للمؤتمرات والندوات التي قمت بحضورها في الأعوام السابقة مع ذكر موضوع الندوة سواء كان ذلك متعلقًا بالوظيفة أم لا.
  • الخبرات العلمية: وهذه خاصة بمجالات الدراسة العلمية المتعلقة بالوظيفة وسوف يأتي شرحها بالتفصيل في السطور القادمة.
  • الخبرات العملية: ولكي يحقق الشخص من هذه النقطة الاستفادة القصوى عليه أن يسلط الضوء على الخبرات العملية المتعلقة بمجال الوظيفة والتي تهم صاحب العمل في المقام الأول.
  • الهوايات: هذه النقطة قد تكون مفيدة في بعض الأحيان إذا كانت متوافقة مع مجال الوظيفة وقد لا يلقى لها المسئول عن الموارد البشرية بالًا لبعدها عن مجال الوظيفة.
  • اللغات: تحتاج معظم الوظائف المرموقة في هذا الوقت إلى إتقان اللغة الإنجليزية بجانب اللغة الأم، لذلك يجب على الأشخاص محاولة تعلم الإنجليزية ليتمكنوا من إدراجها في السيرة الذاتية الخاصة بهم مما قد يكون مفيدًا لهم بعض الشيء.

مكونات السيرة الذاتية

ما هي الخبرات العلمية في السيرة الذاتية

تختلف الخبرات العلمية في السيرة الذاتية على حسب ما إذا كا الشخص مهنيًا أو حديث التخرج، فالشخص المهني لا يبذل جهدًا كبيرًا في الخبرات العملية بل يقتصر بد الخبرات العملية لديه على الشهادات والدرجات العلمية التي حصل عليها، ويركز على الخبرات العملية المتعلقة بوظيفته والتي اكتسبها م خلال خبرته والعمل السابق في المجال، بينما الشخص حديث التخرج الذي لا يملك خبرة عملية يقوم بالتركيز جيدًا على الخبرات العلمية التي حصل عليها أثناء دراسته.

شاهد أيضًا: المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

الخبرات العلمية لحديثي التخرج

تتمثل الخبرات العلمية لحديثي التخرج في عدة أمور قام بدراستها والانضمام إليها خلال مشواره الدراسي والتي تتمثل في الآتي:

  • الشهادات والدرجات العلمية: وتتضمن الشهادات التي حصل عليها الطالب أثناء مراحل الدراسة المختلفة، مع ذكر اسم المؤسسات التي منحته إياها.
  • الجوائز الأكاديمية: وتشمل جميع الجوائز التي حصل عليها الشخص في المسابقات العلمية والرياضية، مثل جائزة الطالب المثالي، مسابقات العلوم والمعرفة، مسابقات الخطابة والإلقاء والشعر.
  • المنح الدراسية: يظن البعض أن ذكر المنح الدراسية لا يكون ذات فائدة، ولكن في الواقع المنح الدراسية تعطي دلالة على تفوق الشخص وتميزه.
  • الندوات والمؤتمرات: قد تمثل هذه النقطة أيضًا فارقًا في شخصية المتقدم وذلك لما قد يكون جناه من خبرات أكاديمية م خلال حضور هذه المؤتمرات، كما يمكن أيضًا إضافة الموضوعات التي كانت تدور حولها المؤتمرات والندوات.
  • نوادي الطلاب: يمكن للشخص إضافة الوادي الطلابية إذا كانت متعلقة بمجال الوظيفة.
  • المعدل التراكمي: ويكو إضافة هذا البد اختياريًا، فيمكن إضافته في حال كان معدل عالي، وفي حال لم يكن عاليًا فيمكن للشخص أن يضيف معدلات المواد الذي تميز بها.

الخبرات العلمية لحديثي التخرج

الخبرات العلمية للأشخاص المهنيين

وتتمثل الخبرات العلمية للأشخاص المهنيين في النظريات العلمية التي اكتسبها الشخص أثناء العمل، بالإضافة إلى الخبرات التي اكتسبها أثناء الدراسة ومثال لتلك الخبرات ما يلي:[2]

  • تصميم وتنفيذ الخطط الإستراتيجية: والتخطيط مهم لكافة الوظائف، فوضع خطة ناجحة لسير العملية يؤدي إلى زيادة نسبة نجاحها، لذلك اكتساب الشخص لمهارات التخطيط تزيد من فرصة الحاجة إليه وتفضيله في سوق العمل.
  • تصميم معايير مقياس أداء العمل: يعتبر تقييم الأداء من أهم الأمور في إدارة الشركات، حيث أن تقييم الأداء لا يقتصر على زيادة الرواتب أو خصم المبالغ مقابل التقصير بل إنه أيضًا يعتبر بمثابة حافزًا لهم لمضاعفة الأداء وتعزيز العملية التنافسية بينهم، فإذا كان الشخص يريد أن يحصل على وظيفة إدارية فمن صالحه أن يكون ملمًا بتلك المهارة.
  • الاشراف على تدريب الكوادر البشرية: من المهام التي أصبحت مهمة لجميع الشركات الآن، ولا يستطيع الشخص الإلمام بتلك المهارة إلا من خلال ممارستها، والتعامل مع كوادر بشرية مختلفة، لذلك فإن تعاملك مع العديد من الكوادر البشرية وتدريبهم فهذه نقطة مهمة تكون في صالح الشخص عند تقدمه لأي وظيفة ما.
  • إعداد الميزانية: إدارة الميزانية لا تعود بالنفع على الشخص فحسب بل إن نفعها يتعدى إلى المؤسسة ككل، لذلك إذا كان الشحص قد اكتسب تلك الخاصية، مبارك له سوف يحصل على العديد من الوظائف وسوف تتنافس عليه العديد من الشركات.
  • القدرة على التفاوض: الشخص الذي يمتلك القدرة على التفاوض وإقناع العملاء يعد من فئة الموظفين المميزين، لذلك إذا كان الشخص يمتك العديد من المواقف الدالة على قوة قدرته على التفاوض فمن الأفضل أن يستشهد بها بداخل سيرته.

شاهد أيضًا: بحث عن السيرة الذاتية

نصائح لكتابة الخبرات العلمية في السيرة الذاتية

لكي يجذب الشخص صاحب العمل بالخبرات العملية التي يتمتع بها عليه تطبيق بعض الأمور التي تجعله يراها واضحة فعلى سبيل المثال:[3]

  • طول السرد: يجب أن يختصر الشخص في كتابة خبراته فكما نعلم خير الكلام ما قال ودل فيجب على الشخص أن يكتب كلمات قليلة ولكنها ذات مغزى وتعبر عن المقصود بوضوح.
  • هيكل السرد: يجب البدء بالمعلومات الهامة ثم الأقل ثم الأقل، فنضع المعلومات الهامة أو الخطوط الحمراء في البداية ثم نبدأ بسرد التفاصيل في السطور التي تليها ويستحب أن تكون في صورة نقاط لتكون أكثر وضوحًا.
  • تقدير التخصص: يجب أن يبرز الشخص الخبرات العلمية المتعلقة بالتخصص أولًا، فهذا ما يهم صاحب الوظيفة ولا شك أن تنوع الخبرات له دلالة جيدة بالنسبة للشخص ولكن هذا لا يهم صاحب الوظيفة كثيرًا بل كل همه هو ما يتعلق بوظيفته.
  • اكتساب الخبرات: محاولة الاستفادة من خبرات الأشخاص السابقة، فيمكن للشخص أن يسأل شخصًا آخر في نفس الوظيفة عن أفضل طريقة لهيكلة سيرته الذاتية بما يتناسب مع مجال الوظيفة.
  • انتقاء الألفاظ: يجب اختيار ألفاظ سهلة القراءة والفهم لكي تستطيع إيصال المعلومات التي تريد إيصالها بسهولة دون تعقيد.
  • الاتساق: اختيار التنسيق يرجع للشخص دون قيود محدد ولكن يفضل أن يكون التنسيق متسقًا في جميع أجزاء السيرة الذاتية.
  • التنقيح: لكي تظهر السيرة الذاتية كالمحترفين يجب أن تكون خالية من آية أخطاء لغوية أو إملائية، فيجب على الشخص أن يقوم بتحرير السيرة بعناية حيث يجب أن يقوم بقراءة كل كلمة بتأني.

شاهد أيضًا: مقارنة بين السيرة الذاتية الورقية والالكترونية

مثال على الخبرات العلمية في السيرة الذاتية

يمكن إضافة الخبرات العلمية بالسيرة الذاتية عن طريق كتابة المهارات المكتسبة خلال الدراسة وممارسة الأعمال المختلفة كما في الصورة التالية:

مثال على الخبرات العلمية في السيرة الذاتية

نماذج جاهزة للسيرة الذاتية

السيرة الذاتية هي مستند يعبر عن الشخص، ويحتوي على كم هائل من المعلومات التي تخص الشخص ومن خلالها يحدد صاحب العمل ما إذا كان الشخص مناسب للوظيفة أم لا، لذلك على الشخص ألا يتهاون في كتابة سيرته الذاتية، ومن الممكن لكتابة سيرة ذاتية صحيحة تحميل قالب السيرة الذاتية المناسب للوظيفة المتقدم إليها وهذه نماذج جاهزة Word للملء والطباعة:

  • لتحميل سيرة ذاتية أكاديمية “من هنا
  • لتحميل سيرة ذاتية بسيطة “من هنا
  • لتحميل سيرة ذاتية إحترافية “من هنا

وفي ختام مقال ما هي الخبرات العلمية في السيرة الذاتية، ننصح الأشخاص بالإهتمام بتنسيق سيرتهم الشخصية وخاصة بند الخبرات بنوعيها العلمية التي قمنا بذكرها في المقال، والعملية فجميع الوظائف الآن أصبحت بحاجة للأشخاص أصحاب الخبرات المتعددة.

المراجع

  1. zety.com , Academic (CV) Curriculum Vitae: Template, Examples & Guide , 06/11/2021
  2. elsevier.com , Writing an effective academic CV , 06/11/2021
  3. thebalancecareers.com , Academic Curriculum Vitae (CV) Example and Writing Tips , 06/11/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *