المرجع الموثوق للقارئ العربي

من هي اسيا زوجة فرعون

من هي اسيا زوجة فرعون هو ما سوف يتم التعرف عليه تاليًا، إذ تعدُّ امرأة فرعون من النساء الصالحات واللواتي أشار إليهن القرآن الكريم على سبيل المدح والإشادة بها، على الرغم من أنَّ فرعون كان وما يزال من أعتى وأطغى البشر، ومن الكفرة الذي توعدهم الله سبحانه وتعالى بعذاب أليم، لأنَّه تجبر وطغى وكان يدعي الألوهية والربوبية ويظلم العباد، وسوف يقدم موقع المرجع تفصيلًا حول آسيا زوجة فرعون، وسوف نتعرف على فرعون الطاغية وعلى الكثير من المعلومات والتفاصيل المتعلقة بهذا الموضوع.

لقب فرعون

يعتقد كثير من علماء المصريات الغربيين أن لقب فرعون هو لقب “برعو” في اللغة المصرية القديمة، وهذه الكلمة تعني المنزل الكبير أو البيت الكبير أو الباب العالي، وذلك نسبة إلى التركيب الذي يتألف من مقطعين: بر – عا، وقد ظهر هذا اللقب في عهد الأسرة الثامنة عشر والأسرة التاسعة عشر، وعلى الرغم من هذا فلا يوجد أي دليل في خرطوش من الخراطيش الملكية التي كانت تحمل أسماء الملوك في مصر يشير إلى هذا اللقب، ويظهر من تلك المحاولات من العلماء الغربيين للتوفيق بين الآثار المكتشفة والتاريخ القديم وبين ما ورد ذكره في التوراة، حيث أشارت التوراة في سفر التكوين وسفر الخروج الذي يتحدث عن ملوك مصر قديمًا بلقب فرعون، ولكنَّ التوراة لم تفرق في هذا اللقب بين ملوك مصر الثلاثة الذين حكموا مصر في ذلك الوقت والذين عاصروا أنبياء الله تعالى: إبراهيم ويوسف وموسى عليهم السلام على هذا الترتيب.[1]

شاهد أيضًا: من أول ملك فرعوني آمن بالتوحيد

من هي اسيا زوجة فرعون

اسيا زوجة فرعون هي آسيا بنت مزاحم بن عبيد الديان بن الوليد، واحدة من النساء المعظمات في الإسلام، وقد ذكرت في القرآن الكريم وفي الأحاديث الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد كان أبوها حاكمًا في إحدى الممالك التي كانت تحت حكم مصر القديمة آنذاك، وكان ذلك خلال عصر الدولة الفرعونية الحديثة، وكان فرعون قد تزوّج آسيا بنت مزاحم على الرغم من أنّها امرأةٌ عقيم ولا تنجب الأولاد، فقد كان من عادات الملوك في العصر القديم أن يُصاهروا بعضهم البعض، وذكر بعض المؤرخّين المتخصصين في التاريخ القديم أنّ آسيا بنت مزاحم كانت من بني إسرائيل وأنها من سبط موسى عليه الصلاة والسلام، وقد أوردَ السهيلي أنها كانت عمَّة موسى عليه السلام ولكنَّ ذلك لا يوجد عليه دليل.[2]

اقرأ أيضًا: الكلام الذي دار بين موسى عليه السلام وبين المرأتين، وبينه وبين أبيهما يسمى

ما اسم زوجة فرعون المؤمنة المذكورة في القرآن الكريم

لقد ورد ذكر زوجة فرعون المؤمنة في القرآن الكريم، وقد ذكرها الله تعالى بأنها زوجة فرعون ولكنه لم يذكر اسمها بل ذكرها رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث، فقد قال تعالى في كتابه العزيز: “وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِلَّذِينَ آَمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِنْدَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِنْ فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ”،[3] أمَّا في الحديث فقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: “سيدات نساء أهل الجنة بعد مريم ابنة عمران، فاطمة، وخديجة، وآسية امرأة فرعون”.[4]

شاهد أيضًا: من هو فرعون موسى

قصة آسيا زوجة فرعون

لقد كانت آسيا بنت مزاحم زوجة فرعون ملك مصر في زمان نبي الله موسى عليه السلام، وقد كانت امرأة صالحة على عكس فرعون الطاغية، ولذلك أثنى عليها الله تعالى في كتابه الكريم، وقد كان لها دور كبير في إنقاذ نبي الله تعالى موسى عليه السلام، ولم تكن تؤمن بفرعون ولم تعترف بما كان يدعيه من ألوهية، ولذلك نقم عليها وصار يضايقها ويعذبها، حتى قتلها، وسيتم التفصيل في قصة آسيا بنت مزاحم زوجة فرعون تاليًا.[2]

شاهد أيضًا: ما هي السبع حاجات التي طلبها موسى

كيف وصل موسى عليه السلام إلى آسيا

وردت روايات عديدة تشير إلى طريقة وصول موسى عليه السلام إلى آسيا زوجة فرعون بعد أن ألقته أمه في نهر النيل حتى لا يقتله جنود فرعون، فقيل إنَّ أمواج البحر حملته إلى أن وصل إلى مشارف قصر فرعون، فرأته بعض الجواري والتقطته وقد اعتقد بعضهن أن به مالًا أو جواهر، وذهبت به الجواري إلى آسيا بنت مزاحم، وقد رويَ أيضًا أنَّ ابنة فرعون كانت تمشي عن شاطئ النهر، وكان قد أصابها البرص، وعندما رأت الصندوق التقطته وفتحته، وعندما نظرت إلى موسى عليه السلام شفيت من البرص، وقيلَ أيضًا أنَّ فرعون وزوجته آسيا كانا يجلسان على نهر النيل، فشاهدت زوجته التابوت، فأشار إلى فرعون فأمر جنوده بأن يحضروه إليه، فأتيَ به وأحبته امرأة فرعون.[2]

قد يهمك أيضًا: قصة سيدنا موسى عليه السلام كاملة مكتوبة

دور آسيا زوجة فرعون في نجاة موسى عليه السلام

لقد ساعدت آسيا بنت مزاحم زوجة فرعون في نجاة نبي الله موسى عليه الصلاة والسلام، فقد قال الله تعالى فيها عندما رأت موسى في الصندوق الذي وجده الجنود: “وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ”،[5] وقد كانت عاقرًا لا تنجب الأولاد، وذلك بعد أن أحضرت الجواري موسى عليه السلام إلى آسيا في صندوق صغير، وقعت محبّته في قلبها بشكل مباشر، وقد أخبرت زوجها بذلك الأمر وكان قد همّ بقتله، لكنَّ آسيا ظلت تكلّمه وتستلطفه لعدم قتله، إلى أن عَدَل عن قتله واستجاب لزوجته، فكانت تقول إنه لعل في هذا الطفل الخير والبِرّ، أو أن يتخذوه ولدًا لهما، وذلك لشدة جماله ووسامته اللائقة بمكانة فرعون وزوجته ومنزلتهم، وبعد ذلك اتّخذوه في قصرهم، وبعد أن استقرّ موسى في قصر فرعون واحتفظت به آسيا ولدًا لنفسها، صارت زوجة فرعون تبحث له عن مرضعة لإرضاعه، لكن موسى لم يقبل أيّة مرضعة من اللواتي عثِر عليهن، إلا بعد أن أخبرتهم أخته قائلة كما قال تعالى: “هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ”، وبذلك حقق الله تعالى وعده الذي وعده لأمِّه في أن يرده إليها، وقد قال الله تعالى في ذلك: “وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ”.[6]

شاهد أيضًا: كيف نجى الله موسى من فرعون

إسلام آسيا زوجة فرعون

لقد كانت آسيا بنت مزاحم زوجة فرعون تعيش في قصر زوجها الطاغية فرعون في حياة الترف والرفاهية والنعيم، وقد أراد فرعون من الناس في مصر أن يقدّسوه ويعظموه، وكان يقول بأنَه الربّ الأعلى للناس، وأشار الله تعالى إلى ذلك في قوله: “اذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ * فَقُلْ هَل لَّكَ إِلَىٰ أَن تَزَكَّىٰ * وَأَهْدِيَكَ إِلَىٰ رَبِّكَ فَتَخْشَىٰ * فَأَرَاهُ الْآيَةَ الْكُبْرَىٰ * فَكَذَّبَ وَعَصَىٰ * ثُمَّ أَدْبَرَ يَسْعَىٰ * فَحَشَرَ فَنَادَىٰ * فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ * فَأَخَذَهُ اللَّهُ نَكَالَ الْآخِرَةِ وَالْأُولَىٰ”،[7] وقد نصب فرعون نفسه إلهًا على الناس من دون الله تعالى، ومن القصص المذكورة عن ظلمه في ذلك الأمر أنه أمر بإلقاء الماشطة التي كانت تهتم ابنته هي وأولادها في النار بسبب عدم اعترافها بألوهيته، وبعد ذلك آمنت زوجته آسيا بالله وحده تعالى، وكذّبت بما يدعو إليه زوجها من كفر وطغيان وذلك على الرغم من الضغوطات الكثيرة التي كانت تلاقيها في سبيل تصديق دعوة زوجها فرعون.[8]

اقرأ أيضًَا: كم طول فرعون

فضل آسيا زوجة فرعون ومكانتها

لقد ورد فضل آسيا بنت مزاحم في الإسلام، وأشار إلى ذلك القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وكانت لها مكانة كبيرة في الإسلام بسبب إيمانها ودعمها لسيدنا موسى عليه السلام، وفيما يأتي بعض الأدلة على فضل ومكانة آسيا بنت مزاحم زوجة فرعون:

  • أوردَ الله سبحانه وتعالى في بعض الآيات الثناء على آسيا زوجة فرعون، وذلك في سورة التحريم، فقد قال تعالى في محكم التنزيل: “وَضَرَبَ اللَّـهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ”.[3]
  • أثنى رسول الله صلى الله عليه وسلم على آسيا بنت مزاحم في قوله: “خيرُ نساءِ العالَمينَ: مَريمُ بنتُ عِمرانَ وخديجةُ بنتُ خُوَيلدٍ وفاطمةُ بنتُ مُحمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وآسيةُ امرأةُ فِرعونَ”.[9]
  • أشار رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى كمال آسيا في قوله: “كَمَلَ مِنَ الرِّجَالِ كَثِيرٌ، وَلَمْ يَكْمُلْ مِنَ النِّسَاءِ: إِلَّا آسِيَةُ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ، وَمَرْيَمُ بنْتُ عِمْرَانَ، وإنَّ فَضْلَ عَائِشَةَ علَى النِّسَاءِ كَفَضْلِ الثَّرِيدِ علَى سَائِرِ الطَّعَامِ”.[10]

موت آسيا زوجة فرعون

بعد أن أسلمت آسيا زوجة فرعون وعرف زوجها بذلك، قرر أن ينتقم منها ويقتها شر قتلة، وقد أورد المؤرخون والعلماء المسلمون تلك القصة في كتب التاريخ والتراث، فقد رويَ عن عبد الله بن عباس رضي الله عنه أنَّه قال إنَّ سبب تسمية فرعون بذي الأوتاد في سورة الفجر في قوله تعالى: “أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ * إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ * الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ * وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ * وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ * الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ * فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ * فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ * إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ”،[11] لأنَّ فرعون كان لديه أربعة أوتاد مثبتة يقوم من خلالها بتثبيت الشخص الذي يريد قتله، ويتم تعذيبه وهو مثبت بتلك الأوتاد حتى الموت، وهذا ما فعله بزوجته آسيا بسبب إيمانها حتى ماتت، وذكر الإمام الطبري رحمه الله تعالى في كتاب التفسير أنَّ آسيا بنت مزاحم كانت قد آمنت بدعوة موسى عليه السلام، فأمر فرعون بأن تعذب حتى تموت إذا لم ترجع عن إيمانها، ولكنها ثبتت على إيمانها، فوضعَ زبانية فرعون صخرة كبيرة عليها حتى ماتت، وكانت في تلك الحالة ترى بيتها في الجنة، وقد قبض الله تعالى روحها وهي ميتة تخفيفًا عنها حتى لا تشعر بمزيد من العذاب والألم.[8]

في نهاية مقال من هي اسيا زوجة فرعون تعرفنا على لقب فرعون وعرفنا من هي آسيا زوجة فرعون، كما عرفنا قصة آسيا زوجة فرعون للأطفال وأنَّ من أبناء آسيا زوجة فرعون بالتبني هو موسى عليه السلام الذي اتخذته ولدًا لأنه لم يكن عندها أبناء، كما عرفنا قصة موت آسيا بنت مزاحم ومومياء آسيا زوجة فرعون التي لم تظهر لأن آسيا ماتت بتعذيب جنود فرعون.

المراجع

  1. wikiwand.com , فرعون , 28/11/2021
  2. al-maktaba.org , مئة من عظماء امة الإسلام غيروا مجرى التاريخ , 28/11/2021
  3. سورة التحريم , آية 11
  4. السلسلة الصحيحة , الألباني، جابر بن عبد الله، 1508، إسناده صحيح
  5. سورة القصص , آية 9
  6. سورة القصص , آية 7
  7. سورة النازعات , آية 17-25
  8. islamway.net , آسيا امرأة فرعون , 28/11/2021
  9. صحيح ابن حبان , ابن حبان، أنس بن مالك، 6951، صحيح
  10. صحيح البخاري , البخاري، أبو موسى الأشعري، 3769، صحيح
  11. سورة الفجر , آية 6-14

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.