المرجع الموثوق للقارئ العربي

ماذا يسمى اليوم الحادي عشر من ذي الحجة

كتابة : محمد شودب بتاريخ : 22 يوليو 2021 , 12:30 آخر تحديث : يوليو 2021 , 11:54

ماذا يسمى اليوم الحادي عشر من ذي الحجة هذا اليوم الذي يأتي بعد يوم النحر مباشرة، وهو يوم من أيام التشريق، وهو من أفضل الأيام في السنة الهجرية وذلك لما ورد في فضله من أحاديث نبوية مباركة، كما أنَّ هذا اليوم هو من الأيام الذي يؤدي فيه الحجاج مناسك الحج، وهو أيضًا يوم من الأيام التي تُذبح فيه الأضاحي، وفي هذا المقال سوف يتحدّث موقع المرجع عن أيام التشريق وسبب تسميتها بهذا الاسم وعن اسم اليوم الحادي عشر من ذي الحجة بالإضافة إلى أعمال هذا اليوم.

ما هي أيام التشريق

تُعرَّف أيام التشريق على أنَّها الأيام الثلاثة التي تأتي بعد يوم عيد الأضحى، يوم الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من شهر ذي الحجة كم كل عام هجري، وإذا غابت شمس يوم الثالث عشر من ذي الحجة فإنَّ عيد الأضحى ومناسك الحج والأضحية تكون قد انقضت تمامًا، وفيما يأتي نذكر سبب تسمية أيام التشريق بهذا الاسم.[1]

لماذا سميت أيام التشريق بهذا الاسم

لقد سُمِّيت أيام التشريق بهذا الاسم لأنَّ الناس كانوا هذه الأيام الثلاث يشرّقون اللحم أي يقطعونه ويقددونه، قال ابن منظور في كتاب لسان العرب متحدِّثًا عن معنى التشريق وهو اسم هذه الأيام: “التشريق مصدر شرَّق اللحم أي قددَّه، ومنهُ أيام التشريق وهي ثلاثة أيامٍ بعد يوم النحر لأن لحوم الأضاحِي تُشرَّق أي تُشرَّر في الشّمس، ويقال: سُمِّيَت بذلك لقولهم أَشرِق يا ثبير (وهو جبلٌ) كيما نندفع في السير، وقال ابن الأعرابيّ: سُمِّيَت بذلك لأن الهَدْي لا يُذْبح حتى تشرق الشّمس، والله تعالى أعلم.[1]

قد يهمك أيضًا: حكم صيام ايام التشريق لغير الحاج

ماذا يسمى اليوم الحادي عشر من ذي الحجة

إنَّ اليوم الحادي عشر من ذي الحجة يُسمَّى يوم القَرّ، وهو اليوم الذي يأتي بعد يوم عيد الأضحى المبارك مباشرة، وقد وردت هذه التسمية في قول رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في الحديث: “إنَّ أعظمَ الأيَّامِ عندَ اللَّهِ تبارَكَ وتعالَى يومُ النَّحرِ ثمَّ يومُ القُرِّ”[2] وقد سمِّي يوم الحادي عشر من ذي الحجة بيوم القر لأنَّ حجاج بيت الله الحرام يقَرّون فيه أو يستقرون فيه في مشعر منى وذلك بعد أن يكونوا قد انتهوا من طواف الإفاضة وانتهوا من النحر، والله تعالى أعلم.[3]

أعمال اليوم الحادي عشر من ذي الحجة

إنّ يوم الحادي عشر من ذي الحجة هو يوم القر، وهو اليوم الذي يستقر فيه الناس في منى بعد أداء طواف الإفاقة، ولهذا اليوم مجموعة من الأعمال، وهي:[4]

  • أجمع أهل العلم على أنَّ صيام هذا اليوم مكروه.
  • يجب على المسلم في هذا اليوم أن يحافظ على أداء الصلوات في جماعة.
  • يقوم الحجاج في هذا اليوم برمي الجمرات الثلاث، وذلك قبل زوال شمس اليوم.
  • يقوم الحجاج بجمع 21 حصاة من منى، كلُّ حصاة يجب أن تكون أكبر من حبة الحمص وأصغر من حبة البندق.
  • يقوم الحاج برمي 7 جمرات وهذه هي الجمرة الصغرى، ويجب أن يرمي وهو يكبر الله تعالى.
  • يقوم الحاج برمي 7 جمرات وهذه الجمرة الوسطى.
  • يقوم الحاج برمي 7 حصيات وهي الجمرة الكبرى أو ما تُعرف باسم جمرة العقبة، وبعد رميها يخرج المسلم فورًا فلا يقف ولا يدعو، فهذا ما فعله رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم.
  • يجب على كل حاج أن يبيت في منى ليلة الثاني عشر من ذي الحجة.

شاهد أيضًا: متى تبدأ ايام التشريق ومتى تنتهي

إلى هنا نصل إلى نهاية هذا المقال الذي سلَّطنا فيه الضوء على تعريف أيام التشريق وسبب تسميتها بهذا الاسم، وتحدَّثنا فيه عن ماذا يسمى اليوم الحادي عشر من ذي الحجة كما مررنا على أعمال اليوم الحادي عشر من ذي الحجة.

المراجع

  1. wikiwand.com , أيام التشريق , 22/07/2021
  2. سنن أبي داود , الألباني، عبد الله بن قرط، 1765، صحيح.
  3. islamweb.net , يوم القرّ هو اليوم الذي يلي يوم النحر , 22/07/2021
  4. alukah.net , أعمال اليوم الحادي عشر من ذي الحجة (أول أيام التشريق) , 22/07/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *