المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يعتق الله في اخر ساعه من رمضان

كتابة : يحيى شامية

هل يعتق الله في اخر ساعه من رمضان من الأمور التي يبحث عنها الكثير من المسلمين في الأيام الأخيرة من شهر رمضان المبارك، ومن الجدير بالذكر أن الأحاديث النبوية الشريفة كثيرة الواردة حول العتق من النار، ولكن تختلف درجاتها ويختلف مدى صحتها، وقد وعد الله عباده المسلمين في رمضان بالعتق من النيران، ومن خلال موقع المرجع سيتم بيان صحة ان الله يعتق في اخر ساعة من رمضان.

هل يعتق الله في اخر ساعه من رمضان

إنّ الله سبحانه وتعالى يعتق في اخر ساعة من رمضان كما في أول ساعةٍ منه دون تفضيلٍ بين ساعاته، وقد انتشر بين الناس من عوام المسلمين أن الله يعتق في الليلة الأخيرة والساعة الأخيرة من شهر رمضان بعدد ما أعتقه الشهر كله، وقد ذكر أهل العلم أن هذا الكلام لا دليل عليه ولا صحة لأيّ حديثٍ واردٍ في اللفظ المذكور، ولا يجوز الإيمان بهذا الأمر بغير دليل شرعي، بل إن عموم الأحاديث الصحيحة تشير إلى أن الله سبحانه وتعالى يعتق رقاب عباده من النار، في سائر شهر رمضان المبارك من غير تعيين لليلة بعينها أو ساعة بعينها، والخلاصة أن الله يعتق في الساعة الأخيرة كأيّ عتقٍ في ساعات شهر رمضان المبارك دون فرقٍ مذكور في الشريعة الإسلامية والله ورسوله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: ما صحة حديث إن الله يعتق في آخر ليلة من رمضان

صحة ان الله يعتق في اخر ساعة من رمضان

لم يرد في القرآن الكريم ولا في السنة النبوية الشريفة أن الله سبحانه وتعالى يعتق من النار عبادًا له في الساعة الأخيرة من شهر رمضان، إلا أن العديد من الأحاديث الصحيحة وردت في السنة النبوية تقول أن الله سبحانه وتعالى يعتق في شهر رمضان الكثير من العباد، ولم يتم تحديد الساعة الأخيرة من الشهر المبارك، فالعتق من النار يُشمل به اليوم الأول من رمضان إلى اليوم الأخير، بنهاره وليله، دون تحديد ودون تعيين، إلا أن العشر الأواخر من رمضان يزداد فضلها وفضل العمل فيها والله ورسوله أعلم.

شاهد أيضًا: فضل العشر الأواخر من رمضان وما يشرع فيها

الأحاديث الصحيحة في العتق من النار

يوجد العديد من الأحاديث الصحيحة عن العتق من النار وردت في السنة النبوية الشريفة، ومنها ما يأتي:

  • عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنّه قال: “إذا كان أولُ ليلةٍ من شهرِ رمضانَ فُتحت أبوابُ الجنانِ فلم يُغلقْ منها بابٌ واحدٌ الشهرَ كلَّه، وغلقت أبوابُ النارِ فلم يُفتحْ منها بابٌ واحدٌ الشهرَ كلَّه، وغُلَّت عتاةُ الجنِّ، ونادى منادٍ من السماءِ كلَّ ليلةٍ إلى انفجارِ الصبحِ: يا باغيَ الخيرِ يَمِّمْ وأبشرْ ويا باغيَ الشرِّ أقصرْ وأبصرْ، هل من مستغفرٍ يغفرُ له؟ هل من تائبٍ نتوبُ عليه؟ هل من داعٍ نستجيبُ له؟ هل من سائلٍ نعطي سؤلَه؟ وللهِ عزَّ وجلَّ عند كلِّ فطرٍ من شهرِ رمضانَ كلَّ ليلةٍ عُتقاءُ من النارِ ستون ألفًا فإذا كان يومُ الفطرِ أعتق مثلَ ما أعتق في جميعِ الشهرِ: ثلاثين مرةً ستين ألفًا“.[2]
  • عن جابر بن عبد الله وأبو أمامة الباهلي رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “إنَّ للهِ تعالى عند كلِّ فطرٍ عُتَقاءَ من النارِ ، وذلك في كلِّ ليلةٍ“.[3]
  • عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّه قال: “إذا كان أولُ ليلةٍ من شهرِ رمضانَ صُفِّدتِ الشياطينُ ومردةُ الجنِّ وغلِّقتْ أبوابُ النارِ فلم يُفتَحْ منها بابٌ وفتِّحَت أبوابُ الجنةِ فلم يُغلَقْ منها بابٌ وينادي منادٍ يا باغيَ الخيرِ أقبِلْ ويا باغيَ الشرِّ أقصِرْ وللهِ عُتَقاءُ من النارِ وذلك كلَّ ليلةٍ“.[4]

شاهد أيضًا: فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان

أحاديث غير صحيحة في العتق من النار

من خلال البحث في مسألة هل يعتق الله في اخر ساعه من رمضان، فقد تم إيجاد العديد من الأحاديث الضعيفة عن العتق من النار، ومنها ما يأتي:

  • إنَّ للهِ عزَّ وجلَّ في كلِّ ليلةٍ من رمضانَ سِتَّمِائةِ ألْفِ عَتيقٍ من النارِ ، فإذا كان آخِرُ ليلةٍ أعتَقَ اللهُ بِعددِ ( كُلِّ ) مَنْ مَضَى“.[5]
  • قال: الله عز وجل في كل يوم من شهر رمضان عند الإفطار ألف ألف عتيق من النار كلهم قد استوجبوا النار, فإذا كان آخرُ يوم من شهر رمضان أعتق الله في ذلك اليوم بقدْر ما أعتق من أول الشهر إلى آخره“.[6]
  • إذا كان أوَّلُ ليلةٍ من شهرِ رمضانَ نظر اللهُ إلى خَلقِه وإذا نظر اللهُ إلى عبدٍ لم يعذِّبْه أبدًا وللهِ في كلِّ يومٍ ألفُ ألفِ عتيقٍ من النَّارِ فإذا كانت ليلةُ تسعٍ وعشرين أعتق اللهُ فيها مثلَ جميعِ ما أعتق في الشَّهرِ كلِّه فإذا كانت ليلةُ الفِطرِ ارْتَجَّت الملائكةُ وتجلَّى الجبَّارُ وتعالَى بنورِه مع أنَّه لا يصِفُه الواصفون فيقولُ للملائكةِ وهم في عيدِهم من الغدِ يا معشرَ الملائكةِ يوحي إليهم ما جزاءُ الأجيرِ إذا وفَّى عملَه تقولُ الملائكةُ يُوفَّى أجرَه فيقولُ اللهُ تعالَى أُشهِدُكم أنِّي قد غفرتُ لهم“. [7]

أسباب العتق من النار في رمضان

على المسلم أن يكون حريصًا على الأسباب التي يعتق الله بها عباده من النار في رمضان، والتي منها:[8]

  • الإكثار من الدعاء: فالدعاء هو العبادة وهو الصلة بين العبد وربه.
  • الحرص على صحة الصيام: فالصيام يكون بصيام الجوارح والقلب والفكر عن كل ما يحيد به عن الطريق المستقيم.
  • إطعام الطعام: ويكون بإفطار الصائمين وإطعام الفقراء والمساكين.
  • الجلوس لذكر الله بعد الفجر إلى طلوع الشمس: أو من العصر إلى المغرب يملأها المسلم بالتسبيح والتحميد والتهليل وغيرها.
  • السير في سبيل الله: ففي كلّ خطوة يمشيها المسلم في سبيل الله له أجرها.
  • البكاء من خشية الله: فعينان لا تمسهما النار عينٌ بكت من خشية الله وعين باتت تحرس في سبيل الله.
  • الإخلاص وحسن النية: وهو أن يقصد العبد وجه الله في عمله وعبادته كلّها.
  • المحافظة على الصلوات في جماعة: فيؤدي الصلاة في وقتها ويزيدها بالسنن الرواتب.
  • حسن الخلق: فسماحة الأخلاق والهين اللين يحرمه الله على النار.

بهذا نختتم مقال هل يعتق الله في اخر ساعه من رمضان، والذي بيّن صحة ان الله يعتق في اخر ساعة من رمضان، وذكر أحاديث نبوية شريفة صحيحة في العتق من النار، وأخرى غير صحيحة وموضوعة.

المراجع

  1. islamweb.net , أحاديث العتق من النار كل ليلة من رمضان , 30/04/2022
  2. المتجر الرابح , الدمياطي/ عبد الله بن مسعود/ 131/ إسناده لا بأس به وفي الحديث ما يشهد له
  3. صحيح الجامع , الألباني/ جابر بن عبد الله وأبو أمامة/ 2170/ حسن
  4. تخريج مشكاة المصابيح , ابن حجر العسقلاني/ أبو هريرة/ 312/2/ حسن كما قال في المقدمة
  5. ضعيف الترغيب , الألباني/ عبد الله بن عباس/ 594/موضوع
  6. ضعيف الترغيب , الألباني/ عبد الله بن عباس/ 594/موضوع
  7. الترغيب والترهيب , المنذري/ أبو هريرة/ 117/2/لا يتطرق إليه احتمال التحسين
  8. saaid.net , 20 سبباً للعتق من النار في رمضان , 30/04/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.