المرجع الموثوق للقارئ العربي

أنشأ عبدالملك بن مروان ديوان الخاتم صح أم خطأ 

كتابة : اسماعيل منصور

أنشأ عبدالملك بن مروان ديوان الخاتم صح أم خطأ فدائماً ما اعتمد التنظيم الإداري لأمور الدولة الداخلية أيام حكم الخلفاء المسلمين في كافة العصور على إنشاء الدواوين التي كانت بمثابة الوزارات في عصرنا الحالي وكانت هذه الدواوين مرتبطة مباشرةً بالخلافة، وكان الخليفة هو المسؤول الأول عن إنشاءها والآمر بها وتعددت أعمالها بحسب الهدف المطلوب منها ومن بينها كان ديوان الخاتم الذي يتمحور هذا السؤال المطروح حوله، وفي مقالنا اليوم عبر موقع المرجع سوف نجيب على هذا السؤال المطروح ونتعرف أكثر عن الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان وأعماله ونتكلم بشكل أوسع عن ديوان الخاتم وأسباب إنشاءه.

من هو عبد الملك بن مروان 

هو الخليفة الأموي الخامس في زمن الخلافة الأموية وهو ابن مروان بن الحكم الذي ولد في المدينة المنورة في عهد الصحابي الجليل والخليفة الراشدي عثمان بن عفان رضي الله عنه عام 26 للهجرة، ومنذ نشأته كان يتمتع عبد الملك بعلاقات جيدة مع الدوائر الدينية في المدينة وهو عنصر له تأثير أخلاقي كبير في العالم الإسلامي حيث استطاع كبح لجام المعارضين للخلافة الأموية، واتسم عهده بكثير من التوسع والتمدد في الدولة الأموية وحروبه مع البيزنطيين، وكان يعرف عنه أنه غالباَ ما كان مستبداً وغالباً ويتخذ قراراته بنفسه بعيداً عن مجلس الشورى، وقام أيضاً بعدة حروب داخلية مع القبائل المعارضة لحكمه مع الفئات الثلاثة المناهضة لحكمه وهم الخوارج والشيعة وقوات عبد الله بن الزبير الذي قام بقتله الخليفة عبد الملك في نهاية المعارك معه، وأخيراً وتوفي عبد الملك بن مروان في مركز حكمه في دمشق بعد أن سلم السلطة لأولاده من بعده.[1]

شاهد أيضًا: نقل الرسائل بين الخليفة، وولاة الأقاليم من مهام

من أهم أعمال عبد الملك بن مروان 

لقد اتسم عهد الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان بكثير من الإنجازات ومن أهمها:[1] 

  • كان أعظم إنجازاته المؤقتة هو توحيد العالم الإسلامي مرة أخرى بعد 12 عامًا من الحرب الأهلية. 
  • جعل اللغة العربية اللغة الرسمية للخلافة الإسلامية بدل اللغات الرسمية القديمة مثل اليونانية والفارسية القديمة والرومانية واللاتينية وما إلى ذلك.
  • أدخل إصلاحات هائلة في الأبجدية العربية حيث قام بإطالة بعض الحروف الهجائية وأضاف علامات التشكيل وغيرها.
  • أدخل النقاط التي أصبحت الآن مهمة جدًا لدرجة أنها تعتبر جزءًا من الأبجدية وهذا جعل اللغة العربية سهلة القراءة والكتابة والتعلم.
  • دعم عمل العديد من النحاة في اللغة العربية ودخلت في الميدان العديد من الكتب لغير العرب.
  • حصل على أول تفسير رسمي للقرآن الكريم بقلم سعيد بن المسيب.

أنشأ عبدالملك بن مروان ديوان الخاتم صح أم خطأ 

لقد كان واضحًا في عهد الخلفاء الأوائل أن التقاليد القبلية وممارساتهم في المدينة لم تكن موارد كافية لإدارة الحضارة  الشاسعة بحجم الحضارة الإسلامية الحديثة، ولحل هذه المشكلة ، لجأ الخليفة الأموي الجديد معاوية بن أبي سفيان إلى تقليد الإجراءات الإدارية التي تطورت خلال قرون من الحكم الروماني والبيزنطي هناك، ولإتمام هذه المهمة قام الخليفة الأموي الأول بإنشاء الديوان الذي أسماه ديوان الخاتم وليس الخليفة الأموي الخامس عبد الملك بن مروان بن الحكم كما ورد في نص هذا السؤال وبالتالي تكون الإجابة:[1]

  • العبارة خاطئة 

الدواوين التي أنشأها الخليفة معاوية بن أبي سفيان 

كان أول من أنشأ الدواوين في العهد الإسلامي الخليفة الراشدي عمر بن الخطاب وكانت عبارة عن ديوان واحد ويسمى ديوان الجند ومن أسمه نستنتج أنه كان مسؤول عن الأمور التي تخص الجند فقط، وفي عهد الخليفة المؤسس للحكم الأموي معاوية ابن سفيان زادت عدد الدواوين حيث أنه أضاف إلى ديوان الجند عدة دواوين أخرى تعتني بالأمور الداخلية للدولة  وغالبيتها كانت مسؤولة عن جمع الضرائب ومنها:[2]

  • ديوان الخاتم: والذي كان هدفه فحص الوثائق الخاصة بالخليفة وضمان عدم تزويرها والاحتفاظ بنسخ من المراسلات التي يقوم بها قبل القيام بختمها وإرسالها.
  • ديوان الخراج: وهو ديوان مسؤول عن جمع ضريبة 
  • ديوان البريد: أو الخدمة البريدية والذي يحرر خطابات الخليفة ووثائقه الرسمية.
  • ديوان البارد: والذي كان يشبه ديوان البريد إلى حد ما من حيث أنه المسؤول عن الخدمة البريدية.
  • ديوان النفقات: والذي كان يتعلق بالسياسات المالية للخلافة.
  • ديوان الصدقة: والذي يختص بـ الصدقات والزكاة وما إلى ذلك.

ما هو ديوان الخاتم 

في عهد الخليفة الأموي الأول معاوية بن أبي سفيان عمل الخليفة الأموي على زيادة التنظيم والمركزية لحكومة الخلافة من أجل ممارسة السيطرة على المناطق المتوسعة بشكل مطرد، وقد حقق هذا من خلال إنشاء الدواوين في مركز خلافته بدمشق وذلك لتسيير شؤون الحكومة بكفاءة واعتمد في تنظيم الأمور الداخلية والتنظيم الإداري على ديوان الخاتم والذي كان يعرف أيضاً باسم المستشارية حيث كان هذا الديوان مسؤولاً عن عدة وظائف مهمة وكان الخليفة الأموي هو المسيطر الوحيد عليه وهذا كان جزؤاً من سياسته الخاصة التي تهدف إلى جعل زمام الأمور في عهده بقبضة يده فقط.[2]

شاهد أيضًا: تولى الخلافة بعد وفاة معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما ابنه يزيد

أسباب إنشاء ديوان الخاتم 

كان من أهم أسباب إنشاء هذا الديوان زيادة التنظيم والمركزية لحكومة الخلافة من أجل ممارسة السيطرة على المناطق المتوسعة بشكل مطرد وكان يهدف أيضاً بوضوح إلى تحسين الاتصالات داخل الإمبراطورية الإسلامية الجديدة، كما أنه كان بمثابة الصك الرسمي للخلافة الحديثة لمنع التزوير من قبل الموظفين التابعين للخليفة وعامة الناس وختم الوثائق الرسمية ومنع التلاعب بها وخاصتاً أنه في ظل حكم الخليفة معاوية احتل المسيحيون مناصب بارزة داخل دولة الخلافة حيث كان بعضهم ينتمي إلى عائلات خدمت في الحكومات البيزنطية، وإضافةً إلى ذلك كان ديوان الخاتم مسؤولاً عن صك العملة النقدية المعدنية التي حملت اسم الخليفة.[2]

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان أنشأ عبدالملك بن مروان ديوان الخاتم صح أم خطأ والذي أجبنا من خلاله على هذا السؤال المطروح وتعرفنا في سياقه على الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان وأعماله وتكلمنا بشكل أوسع عن ديوان الخاتم وأسباب إنشاءه إضافة إلى الدواوين الأخرى التي أسسها الخليفة معاوية ابن سفيان.

المراجع

  1. britannica.com , ʿAbd al-Malik , 27/09/2020
  2. britannica.com , Muʿāwiyah I , 27/09/2020

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *