المرجع الموثوق للقارئ العربي

علاج قصور الصمام الأبهري

كتابة : محمد موسى

يمثل قصور الصمام الأبهري حوالي 10٪ من جميع أمراض صمامات القلب. ويحتل المرتبة الثالثة من حيث الانتشار بعد تضيق الأبهر وقصور الصمام التاجي. يتمثل علاج المرض في استبدال الصمام. في حالات أندر، يتم إجراء إصلاح الصمام (ترميمه). يمكنك الخضوع لعلاج قصور الصمام الأبهري في الخارج للحصول على أفضل النتائج بأقل خطر من حدوث المضاعفات.

تشخيص قصور الصمام الأبهري

الطريقة الرئيسية لتشخيص قصور الصمام الأبهري هي تخطيط صدى القلب (فحص الموجات فوق الصوتية) مع فحص دوبلر. يسمح الفحص بتأكيد التشخيص، وكذلك تحديد شدته. يتم تصنيفها بناء على:

  • طول الدم المتدفق الذي يعود إلى البطين الأيسر؛
  • كمية الدم المعادة كنسبة مئوية.

في الدرجة 1 من القصور، يتم إرجاع أقل من 15٪ من الدم، ولا يتجاوز طول تدفق الدم 4 مم. في الدرجة 2، يصل القصور إلى 30٪، ويبلغ طول التدفق 5-10 ملم. يعتبر ارتجاع أكثر من 30٪ من الدم بطول مجرى يزيد عن 1 سم شديداً.

من الذي يحتاج للعلاج من قصور الصمام الأبهري

يحتاج جميع المرضى إلى الخضوع للعلاج. يتطور قصور الصمام الأبهري باستمرار، مما يؤدي إلى حدوث نقص تروية عضلة القلب وفشل البطين الأيسر. يعيش المرضى بدون جراحة في المتوسط لمدة 4 سنوات بعد ظهور النوبات الأولى من الذبحة الصدرية (ألم في الصدر)، ولمدة سنتين بعد ظهور علامات قصور القلب.

إصلاح الصمام

تعطى الأفضلية كلما أمكن للعمليات المحافظة على الصمام. تستخدم هذه التدخلات الجراحية بشكل أقل من استبدال الصمام. يمكن إصلاح صمام المريض في حالة عدم وجود تكلس كبير، وعدم تلف وريقات الصمام، وعدم اضطراب حركته.

عادةً ما تكون هذه العملية منطقية إذا كان الصمام قد حافظ على هيكله الطبيعي، وقد نشأ الفشل بسبب تمدد الفتحة التي يغلقها. يقوم الطبيب بتثبيت حلقة دعم مرنة لتضييق الفتحة وتقويتها.

مزايا الطريقة مقارنة بتقنية الاستبدال:

  • عدم الحاجة إلى تناول مضادات التخثر بشكل مستمر؛
  • أقل تكلفة؛
  • غياب المخاطر النموذجية لجراحة استبدال الصمام: الجلطات الدموية والنزيف والتهاب الشغاف.

لكن لإصلاح الصمام عيب كبير. حتى لو كان المريض مؤهلاً لهذه العملية، فعادةً ما تكون النتائج قصيرة الأمد. سيحتاج معظم المرضى إلى استبدال الصمام بعد 5-10 سنوات من إصلاحه.

استبدال الصمام

إن تركيب الصمام الأبهري الاصطناعي هو العملية الجراحية الرئيسية لعلاج قصوره، والتي يتم إجراؤها في معظم المرضى.

يقوم الطبيب أثناء الجراحة بإزالة صمام المريض واستبداله بصمام اصطناعي. يمكن أن يكون بيولوجياً أو ميكانيكياً.

تعطى الأفضلية للصمامات البيولوجية في المرضى المسنين، حيث لا يحتاج المرضى بعد تركيبها إلى تناول مضادات التخثر مدى الحياة. لكن بمرور الوقت، تتحلل، لذلك قد تكون هناك حاجة لإعادة استبدالها.

يفضل استخدام الصمامات الاصطناعية الميكانيكية في المرضى الصغار ذوي العمر المتوقع الطويل. مدة خدمتها أطول ولن يحتاج معظم المرضى بعد تركيب هذه الصمامات الاصطناعية إلى الخضوع لجراحة أخرى، حتى بعد عقود.

إلى من تلجأ لتشخيص قصور الصمام الأبهري

يمكنك الخضوع لتشخيص وجراحة قصور الصمام الأبهري في الخارج. سيجد أخصائيو شركة Booking Health مستشفى ألمانياً مناسباً لجراحة القلب والأوعية الدموية للأطفال والبالغين وسينظمون رحلتك بالكامل. يمكنك مقارنة الأسعار على موقع الشركة وحجز برنامج طبي بسعر منافس. باستخدامك خدمات Booking Health، لن تحصل فقط على أعلى مستوى من الرعاية الصحية فحسب، بل يمكنك أيضاً توفير ما يصل إلى 50٪، حيث تنخفض تكلفة العملية بسبب عدم وجود رسوم إضافية للمرضى الأجانب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.