المرجع الموثوق للقارئ العربي

كم مرة ذكرت كلمة التسامح في القران

كتابة : غدير مقداد

كم مرة ذكرت كلمة التسامح في القران؟ إنَّ التسامح أصل ديننا الإسلام الذي جاء حاملاً راية الود والحب والتفاهم بين الناس، والقائم على المغفرة ورد الإساءة بالإحسان، ومن خلال موقع المرجع سيتم الحديث في هذا المقال عن مفهوم التسامح في الإسلام، وبعض الآيات القرآنية التي حثت على التسامح والمغفرة.

مفهوم التسامح في الإسلام

يُقصد بالتسامح العفو عند المقدرة، وعدم رد الإساءة بالإساءة، وكذلك الترفع عن ارتكاب الصغائر، وبالتالي السمو بالنفس إلى مرتبة عالية من الأخلاق، وقد دعا الرسل إلى التسامح بين الناس، كما جاء ديننا الإسلامي ليحثّ على التسامُح ونسيان إساءة الماضي والتخلي عن الرغبة في إيقاع الأذى بالآخرين لأي سبب قد حدث في الماضي، مما قد يُقلل كثيرًا من المشاكل التي تحدث بين الأقران والأحبة، نتيجة سوء الظن وعدم التماس الأعذار.

اقرأ أيضًا: كم مرة وردت اية فبأي الاء ربكما تكذبان في سورة الرحمن

كم مرة ذكرت كلمة التسامح في القران

جاء الدين الإسلامي وحثّ على التسامح بين الناس، ومقابلة الإساءة بالحسنة، وقد وردت كلمة التسامح في القرآن الكريم عدة مرات، وفيما يلي نُورد عددها:

  • تسع مرات.

اقرأ أيضًا: كم عدد المعادن التي ذكرت في القران الكريم

آيات قرآنية عن التسامح

ذُكِرت كلمة التَّسَامح في القُرآن الكريم تسع مرات، حيث حث ديننا على العفو والتسامح، وفيما يلي نُورد بعض الآيات التي حثت على ذلك:

  • قال الله تعالى: {وَدَّ كَثِيرٌ مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُم مِّن بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِّنْ عِندِ أَنفُسِهِم مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ ۖ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّىٰ يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ}.[1]
  • وقوله تعالى: {وَسَارِعُوا إِلَىٰ مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ}.[2]
  • قال الله تعالى: {فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ}.[3]
  • وقال تعالى: {فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً ۖ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ ۙ وَنَسُوا حَظًّا مِّمَّا ذُكِّرُوا بِهِ ۚ وَلَا تَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَىٰ خَائِنَةٍ مِّنْهُمْ إِلَّا قَلِيلًا مِّنْهُمْ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ}.[4]
  • وقوله: {قَالَ لَا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ ۖ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ ۖ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ}.[5]
  • قال الله تعالى: {قَالُوا يَا أَبَانَا اسْتَغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا إِنَّا كُنَّا خَاطِئِينَ * قَالَ سَوْفَ أَسْتَغْفِرُ لَكُمْ رَبِّي ۖ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}.[6]
  • وقوله: {فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ}.[7]
  • كما قال تعالى: {وَلَا يَأْتَلِ أُولُو الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسَّعَةِ أَن يُؤْتُوا أُولِي الْقُرْبَىٰ وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ۖ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا ۗ أَلَا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}.[8]
  • وقد قال تعالى: {وَالَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ وَإِذَا مَا غَضِبُوا هُمْ يَغْفِرُونَ}.[9]
  • قال الله تعالى: {وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا ۖ فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ}.[10]

اقرأ أيضًا: كم مرة وردت كلمة الحج في القرآن الكريم

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي حمل عنوان، كم مرة ذكرت كلمة التسامح في القران؟ حيث تعرفنا على مفهوم التسامح، وعدد المرات التي وردت فيها الكلمة نفسها في القرآن الكريم، بالإضافة إلى بعض الآيات التي تحث على التسامح والعفو.

المراجع

  1. سورة البقرة , آية 109
  2. سورة آل عمران , آية 133_ 134
  3. آل عمران , آية 159
  4. سورة المائدة , آية 13
  5. سورة يوسف , آية 92
  6. سورة يوسف , آية 97
  7. سورة الحجر , آية 85
  8. سورة النور , آية 22
  9. سورة الشورى , آية 37
  10. الشورى , آية 40

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.