المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما معنى سنة ولا نوم

كتابة : ريم جرادة

ما معنى سنة ولا نوم كما وردت في القرآن الكريم، حيثُ أنّ القرآن الكريم هو كلام الله المعجز الّذي أُنزل على سيّدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم للبيان والإعجاز، ولكلّ آيةٍ من آيات القرآن الحكيم العبرة والحكمة من نزولها، ومن تلك الآيات الكريمة آية الكرسي أطول آيات القرآن الكريم ضمن سورة البقرة، لذا وعبر هذا المقال ضمن موقع المرجع سوف نوضّح لكم معنى سنة ولا نوم الواردة في آية الكرسي وما الفرق بين السِّنة والنّوم.

ما معنى سنة ولا نوم

ورد ذكر قوله تعالى “سنة ولا نوم” في آية الكرسي التي افتتح بها الله تعالى ذكر نفسه أنّه هو {الله لا إله إلّا هو الحيّ القيوم} أي لا معبود بحقّ في هذا الوجود غير الله، وهو دائم البقاء والمدبّر الأمور لجميع خلقه، ومن ثمّ قوله {لا تأخذه سِنة ولا نوم} والمقصود من قوله تعالى أنّ الله تعالى  ينفي عن نفسه صفات النّقص التي لا يخلو منها أيّ إنسان وهي النّعاس والنّوم، وبذلك نجد أنّ معنى سنة ولا نوم هي:[1]

  • الإجابة: النّعاس والنّوم.

شاهد أيضًا: ما معنى كلمة أجاجا في القران؟

ما معنى سنة ولا نوم اسلام ويب

إنّ معنى قوله تعالى سِنة ولا نوم الواردة في آية الكرسي أعظم آيات القرآن الكريم كما جاء تفسيرها في كتاب الكليات لفضيلة الشّيخ الكفوي كالتالي:[2]

والسِنة بالكسر والتخفيف ابتداء النّعاس في الرأس فإذا خالط القلب صار نومًا، وفي قوله تعالى: {لا تأخذه سنة ولا نوم}، المنفي أولًا إنّما هو الخاص وثانيًا العام، ويعرف ذلك من قوله {لا تأخذه} أي لا تغلبه، فلا يلزم من عدم أخذ السِنة التي هي قليل من نوم أو نعاس عدم أخذ النوم، ولهذا قال {ولا نوم} بتوسط كلمة {لا} تنصيصًا على شمول النّفي لكلّ منهما، لكن بقي الكلام في عدم الاكتفاء بنفي أخذ النوم.

ما معنى كلمة سِنة في القران الكريم

يقول دكتور الدراسات القرآنيّة في السّعوديّة الأستاذ عبد الرّحمن البكري، أنّ كلمة السِنة الواردة في آية الكرسي تعني النّعاس الّذي يسبق النّوم، فقد نفى الله سبحانه وتعالى عن نفسه النّعاس وكذلك النّوم، وقد ذكر الدّكتور البكري السّبب في نفي الله سبحانه وتعالى تلك الصّفة عن ذاته لكماله عزّ وجلّ، فقد وصف نفسه بأنّه الحيّ القيوم وهي تعني دائم البقاء ومدبّر الأمور لجميع خلقه في اللّيل والنّهار، فلا تأخذه سِنة ولا نوم لكمال صفاته تعالى، كما أنّ آية الكرسي تُعتبر من أعظم آيات القرآن الكريم لأنّها تبيّن لنا صفات الله تعالى وعظمته.[3]

شاهد أيضًا: ما معنى جابوا الصخر بالواد

ما الفرق بين السنة والنوم

بعد أن تعرّفنا على معنى كلمة سِنة في الفقرات السابقة نجد أنّ الفرق بين كلمة سِنة وكلمة نوم كما يلي:

  • السِنة: والمقصود بها النّعاس وهو يكون ما قبل النّوم أو في مقدمة النّوم، وقد نفى الله سبحانه وتعالى هذه الصّفة عن نفسه.
  • النّوم: هو الموتة الصّغرى التي تحدث للإنسان، فقد أكرم الله تعالى البشر بصفة النّوم التي تمنح الجسد النّشاط والحيويّة بعد التّعب.

إلى هنا نكون قد وصلنا معكم إلى نهاية هذا المقال الّذي تحدّثنا من خلاله عن ما معنى سنة ولا نوم، ومن ثمّ تنقّنا عبر تلك السّطور في الحديث عن ما معنى كلمة سِنة في القرآن الكريم، وما الفرق بين السِنة والنّوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.