المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز قراءة القران للحائض من الجوال

كتابة : أيوب شامية

هل يجوز قراءة القران للحائض من الجوال هو الموضوع الّذي سيناقشه هذا المقال، فالحيض عند المرأة المسلمة، يمنعها من أداء بعض العبادات والفرائض كالطّواف والصّيام والصّلاة، وذلك لأنّها تكون على غير طهارة في هذه الفترة وهذه الأيّام، ولكن توجد الكثير من العبادات الّتي يجوز لها القيام بها لتعويض ما يفوتها من تلك الفرائض الّتي تلزم الطّهارة، ومنها ذكر الله تعالى كالاستغفار والتّكبير وغيره، ويهتمّ موقع المرجع في معرفة إن كان يجوز للمرأة الحائض تلاوة القرآن الكريم من الجوال، وكذلك الحكم في مسّها للمصحف أو حمله أو التّلاوة في رمضان.

تلاوة القرآن الكريم

للقرآن الكريم خصائص عديدةٌ تفرّد بها، وتميّز فيها عن بقيّة الكتب السّماويّة الّتي سبقته وقد هيمن عليه ونسخها، وهذه الميّزة هي أنّه قد جُعل في تلاوته تعبّدٌ لله تعالى. فقد حثّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-  على تلاوته آناء اللّيل وأطراف النّهار. لما فيه من الأجر والفضل العظيم في الدّنيا والآخرة. فتلاوة القرآن الكريم من أفضل العبادات وأزكى الأعمال بعد الجهاد في سبيله جلّ وعلا، وقد ذكر فضل تلاوة القرآن في العديد من الآيات الكريمة، والأحاديث النّبويّة الشّريفة. ومنها قول رسول الله -عليه الصّلاة والسّلام- في فضل تلاوة القرآن: “مَن قرأَ حرفًا من كتابِ اللَّهِ فلهُ بهِ حَسَنةٌ والحسَنةُ بعشرِ أمثالِها”.[1]

وكذلك فإنّ في قراءة القرآن الكريم زيادةٌ في علوّ المنزلة والدّرجة في جنان الخلد. و كذلك شفاعة للقارئ المواظب على التّلاوة يوم القيامة. يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون، كما أنّها تعزّز وتقوّي صلة العبد بربّه، وتعطيه دورساً حياتيّةً عظيمة. و كذلك تزيد من استيعابه للأوامر الرّبّانيّة والله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: كم عدد صفحات القرآن الكريم

هل يجوز قراءة القران للحائض من الجوال

يجوز للمرأة في فترة حيضها قراءة القرآن الكريم من الجوال أو الحاسوب المحمول، باتّفاق العديد من علماء الأمّة الإسلاميّة. فلا حرج عليها في هذه المسألة ما دامت لا تمسّ المصحف الشّريف. حيث أفتى في هذه المسألة وجوازها ابن بازٍ رحمه الله وكذلك شيخ الإسلام ابن تيميّة رحمه الله. واستندوا في أقوالهم على سنّة رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- حيث أنّه لم يأمر أزواجه أو الصّحابيّات رضي الله عنهن. بل أمر عائشة رضي الله عنها في حجّة الوداع وهي حائض بأن تفعل وتؤدّي جميع مناسك الحجّ إلّا الطّواف. حيث قال لها صلّى الله عليه وسلّم: “افعَلي ما يفعَلُ الحاجُّ غيرَ أنْ لا تطوفي بالبيتِ حتَّى تطهُري”.[3]

وهنالك بعض الأئمّة ممّن رأوا أنّ على المرأة اجتناب قراءة القرآن الكريم في فترة حيضها. سواءٌ كان عن ظهر قلبٍ أو دون مسّ الصّحف الّتي سجّلت بها آيات القرآن الكريم. وقد يتحجّج البعض بحديث “لا تقرأ الجنب والحائض شيئاً من القرآن”. فقد أكدّ فقهاء الأمّة وأئمّتها بأنّه حديثٌ ضعيفٌ جدّاً. ولا يجوز الأخذ به أو نسبه لرسول الله صلّى الله عليه وسلّم، كما أكدّ العلماء المسلمون بجواز قراءة الحائض للقرآن من كتب التّفسير، فهي لا تعدّ من المصاحف. و كذلك لا بأس بأن تقرأ القرآن الكريم أثناء الحيض بقصد الذّكر أو عند الاستيقاظ او النّوم. وقد أجاز الإسلام ذلك للنّساء، لما يفوت المرأة الحائض من الأجر إذ أنّها تمنع من القيام بالعبادات والفروض الأساسيّة. فتقرأ القرآن لتعوض به ما يفوتها بإذن الله -تبارك وتعالى- والله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: هل يجوز قراءة القران من الجوال بدون وضوء

حكم قراءة القرآن للحائض في رمضان

قد تبيّن فيما سبق في جواب هل يجوز قراءة القران للحائض من الجوال أنّه لا حرج على من كانت حائضاً أن تقرأ القرآن من الهاتف المحمول. أي يجوز لها القراءة من المصحف الإلكترونيّ، فهو لا يعدّ من المصاحف. و كذلك قد أفتى غالب العلماء بجواز قراءتها للقرآن من كتب التّفسير وغيرها، ولم يحصر العلماء وقتاً أو فترةً زمنيّةً لجواز هذه المسألة، حيث أنّه يجوز للحائض  قراءة القرآن من هاتفها المحمول أو الحاسب في شهر رمضان. كما يجوز لها في أيّ وقتٍ ولا بأس علبها بإذن الله تعالى، فلربّما تتلافى الأجر والثّواب العظيم الّذي يفوتها في شهر رمضان بانقطاعها عن العبادة في رمضان بسبب الحيض، أو ربّما وجب عليها المداومة على مراجعة ما تحفظه لئلّا يصيبها النّسيان، فيضيع جهدها، فيجوز لها أن تتلو القرآن الكريم من المحمول أو غيره من غير المصاحف. سواءًٌ في شهر رمضان او غيره من الأوقات والله أعلم.[5]

حكم حمل ومس الحائض للمصحف

اتّفق جمهور العلماء المسلمين على عدم جواز مسّ الحائض للمصحف الشّريف. مستندين في قولهم هذا على دليلين من المصادر التّشريعيّة. وهما:[6]

  • قوله جلّ جلاله: {لَّا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ}.[7]
  • قول رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “لا يمسُّ القرآنَ إلا طاهرٌ”.[8]

فالحيض من الإحداث الّذي يوجب الغسل. فهو حدثٌ أكبر، فلا يجوز للمرأة الحائض مسّ المصحف إطلاقاً. لكن قد استثنى بعض علماء الإسلام بأن يجوز لها مسّه للحاجة الضّروريّة، كنسيانها لبعض الآيات الكريمة ممّا تحفظه، فتراجعها وتتركه بعد ذلك، ومن الأفضل لها أن يراجع لها أحدٌ غيرها ويقضي لها حاجتها من المصحف فلا تمسّه.  وإنّ مسّه يكون بحائل، أي تلبس القفّازات أو ما شابه والله أعلم.

كيفية قراءة القرآن أثناء الحيض

بعد بيان هل يجوز قراءة القران للحائض من الجوال على أنّه يجوز للحائض قراءة القرآن الكريم أثناء فترة حيضها، وذلك باتّفاق عددٍ كبيرٍ من علماء الأمّة الإسلاميّة، لكن لا يجوز لها مسّ المصحف الشّريف إطلاقاً، لأنها محدثةٌ حدثاً أكبر، ويجب عليه الغسل، وقد أمر الله تعالى في كتابه بأنّ القرآن الكريم لا يمسّه إلّا من كان طاهراً من الحدث الأكبر والأصغر. على ذكل قد تتساءل البعض عن كيفية قراءة القرآن أثناء الحيض للمرأة؟ وفيما يأتي بعض الطّرق الّتي تمكّن الحائض من قراءة القرآن الكريم:[9]

  • القراءة من الهاتف المحمول أو الحاسوب، لأنّ المصحف الإلكتروني لا يعدّ من المصاحف. لأنّه عبارةٌ عن ذبذباتٍ تظهر على الشّاشة ثمّ تختفي، فيجوز لها القراءة منه.
  • كذلك القراءة ممّا تحفظه عن ظهر قلب، وتراجع بذلك الآيات الّتي تحفظها.
  • والقراءة من كتب تفسير القرآن الكريم، لأنّ هذه الكتب لا تعدّ من المصاحف. بسبب غلبة التّفسير على عدد الآيات القرآنيّة فيه.
  • و كذلك القراءة من المصحف دون مسّه، أو مسّه بحائلٍ كالقفّازات أو القماش وغيرها من الحوائل.

أفضل الأوقات لقراءة القرآن

لقراءة القرآن الكريم فضلٌ عظيمٌ، يعود على المسلم في الحياة الدّنيا والآخرة. وقد ذكر عن الصّحابة الكرام أنّهم كانوايختمون القرآن الكريم كلّ سبع ليالٍ ، وقيل أنّ منهم من كان يتمّه في أقلّ من ذلك، وقد حثّ رسول الله -عليه الصّلاة والسّلام- المسلمين، على قضاء جلّ الوقت من النّهار واللّيل في قراءة القرآن الكريم، وتعبّد الله -سبحانه وتعالى- بتلاوته والتّدبّر بآياته ومعانيه العظيمة، وإنّ أفضل الأوقات الّتي يقرأ فيها القرآن هو اللّيل، فهو وقت ٌتقلّ فيه الملهيات عن العبادة. وتسكن المشاغل والأعمال فيه، وكذلك أفضل الأوقات أيضاً عند الفجر، فقرآن الفجر يشهد لأهله يوم القيامة، وذلك ما أخبر به رسول الله -عليه الصّلاة والسّلام، وغير ذلك فكلّ وقتٍ من الّيل أو النّهار هو محلّ عبادةٍ وذكرٍ وتلاوةٍ للقرآن الكريم، والله أعلم.[10]

شاهد أيضًا: ترتيب سور القران الكريم حسب المصحف

هل يجوز قراءة القران للحائض من الجوال ومن غيره مسألةٌ اختلف فيها بعضٌ من علماء المسلمين، ثمّ اتّفقوا على جوازها لكن دون مسّ المصحف إطلاقاً ، وذلك استناداً على بعض الأدلّة من المصادر الشّرعيّة، والّتي قد ذكرت في هذا المقال، مع بيان بعض الأحكام المتعلّقة بقراءة الحائض للقرآن الكريم، وكذلك ذكر فضل تلاوة القرآن الكريم وأفضل الأوقات للتلاوة.

المراجع

  1. مطلع البدرين , السيوطي/عبدالله بن مسعود/54/صحيح
  2. alukah.net , فضل تلاوة القرآن من القرآن والسنة , 12/03/2021
  3. صحيح ابن حبان , ابن حبان/عائشة أم المؤمنين/3835/أخرجه في صحيحه
  4. islamweb.net , قراءة الحائض القرآن من كتب التفاسير أو ذاكرة المحمول , 12/03/2021
  5. islamweb.net , حكم قراءة الحائض القرآن عن طريق الحاسوب المحمول , 12/03/2021
  6. dorar.net , قراءة القرآن، ومسُّ المصحف، وذِكر الله , 12/03/2021
  7. سورة الواقعة , الآية 79
  8. مجموع فتاوى ابن باز , ابن باز/عمرو بن حزم/343/24/إسناده جيد
  9. islamweb.net , قراءة الحائض القرآن من كتب التفاسير أو ذاكرة المحمول , 12/03/2021
  10. islamweb.net , أفضل الأوقات لتلاوة القرآن الكريم , 12/03/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.