المرجع الموثوق للقارئ العربي

أوجب الشرع الإسلامي الذكاة في ما أحل من الحيوانات، واستثنى منها حيوانات، هي

كتابة : مؤيد شعبان

أوجب الشرع الإسلامي الذكاة في ما أحل من الحيوانات، واستثنى منها حيوانات، هي حيوانات يجوز أكلها بدون ذكاة، فالأصل في كل حيوان مأكول أن لا يتم أكله إلا إذا تمت تذكيته تذكية شرعية، فالتذكية واجبة في حق كل حيوان مأكول، وقد ثبت ذلك بالقرآن الكريم والسنة النبوية وإجماع العلماء، في الالتزام بالذكاة إظهار العبودية لله تعالى، وإحسان للحيوان وتطييب له من الفضلات الضارة، لذلك يهتم موقع المرجع في الحديث عن أوجبَ الشرعُ الإسلامي الذكاة في ما أحل من الحيوانات، واستثنى منها حيوانات، هي.

أوجب الشرع الإسلامي الذكاة في ما أحل من الحيوانات، واستثنى منها حيوانات، هي

تعرف الذكاة بأنها عبارة عن ذبح الحيوان بطريقة معينة يتم من خلالها قطع حلقوم الحيوان ومريئه وأحد ودجيه، وهي واجبة في حق كل حيوان مقدور عليه من الحيوانات المباح أكلها، ويستثنى من الذكاة حيوانات البحر والجراد، وإذا كان الحيوان مما يشترط له الذكاة ومات دون أن يذكى سمي ميتة، وحرم الله تعالى أكله، لقوله تعالى: {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ}،[1] وإذا تم إدراكها قبل موتها، وكان فيها حياة مستقرة، ثم ذكيت جاز أكلها في هذه الحالة، ومن هذا المُنطلق تكون إجابة السؤال المطروح كالآتي.[2]

  • أوجب الشرع الإسلامي الذكاة في ما أحل من الحيوانات، واستثنى منها حيوانات، هي حيوانات البحر والجراد.

شاهد أيضًا: الحوت من الحيوانات التي تشترط له الذكاة

شروط الذكاة

يشترط في الذكاة أربعة شروط، ويجب أن تتحقق جميعها فإذا اختل شرط من هذه الشروط حرم أكل الحيوان وصار ميتة، وتفصيلها فيما يأتي:[2]

  • أن يكون المذكي عاقلاً، مسلماً أو كتابياً (يهودياً أو نصرانياً): فلا تصح ذبيحة المجنون، ولا تصح ذبيحة الوثني والمرتد، وإن ذبح أحد هؤلاء تكون ذبيحته ميتة محرمة، وتصح ذبيحة الطفل والمرأة.
  • أن تكون الذكاة بآلة محددة: أي لها حد ينهر الدم، من سكين وحجر حاد وسيف وساطور، فلا تصح الذكاة بالصعق أو الخنق أو السن أو الظفر.
  • قطع الحلقوم والمريء وأحد الودجين: وذلك يكون في الحيوان المقدور عليه، اما إذا كان الحيوان غير مقدور عليه فغنه يكفي جرحه في أي موضع من جسمه، فلا يصح قطع الحلقوم فقط، أو المريء فقط، أو احد الودجين فقط،
  • قول المذكي “بسم الله” عند الذكاة: ولا يجزئ غيرها، وإن تركها سهواً أبيحت الذبيحة.

شاهد أيضًا: تعريف الذكاة هي ذبح الحيوان بقطع

سنن الذكاة

ما يستحب القيام به عند ذبح الحويان، ما يلي:[2]

  • سن السكين قبل الذكاة، لأن الذكاة بغير المسنون فيه تعذيب للحيوان.
  • التكبير بعد التسمية.
  • الرفق بالذبيحة عند ذبحها.
  • توجيه الذبيحة إلى القبلة عند ذبحها.
  • أن يمر الآلة على محل الذكاة بقوة وسرعة، ليكون أسرع في خروج الروح فلا يتعذب الحيوان.

شاهد أيضًا: طريقة ذبح الخروف في الإسلام وسلخه وتنظيفه بالتفصيل

وهكذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، الذي تحدثنا فيه عن أوجب الشرع الإسلامي الذكاة في ما أحل من الحيوانات، واستثنى منها حيوانات، هي، وعن شروط الذكاة وسننها.

المراجع

  1. سورة المائدة , الآية 3
  2. ktby.net , كتاب الدراسات الاسلامية فقه ثالث متوسط ف1 الفصل الدراسي الاول 1443 , 26/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.