المرجع الموثوق للقارئ العربي

تجربتي مع كامبلي وكيفية الاستفادة القصوى من الموقع للكبار والأطفال

كتابة : شيماء ابراهيم بتاريخ : 23 مايو 2021 , 13:30 آخر تحديث : مايو 2021 , 00:35

تجربتي مع كامبلي أثبتت أنها من أفضل طرق اكتساب اللغة الإنجليزية وتعلم طريقة التحدث بها بطلاقة، من المنزل عبر الإنترنت بعد التقجم الهائل في مجالات التعليم الإلكتروني، ويشير موقع المرجع إلى أنه يكون ذلك عن طريق التواصل مع معلمين من الولايات المتحدة، وأستراليا وغيرها من الدول.

تجربتي مع كامبلي

تحدثت إحدى الفتيات العربيات عن تجربتها مع موقع كامبلي، وفي السطور التي عرفتنا فيها عن نفسها ذكرت أن مستواها باللغة الإنجليزية لم يكن جيدًا، حيث كان تعتمد على تعلم القواعد الأساسية فقط مع عدم مراعاة ممارسة اللغة وتعلمها.

وعندما سمعت بموقع كامبلي قررت أن تشارك في تجربته خلال إجازتها من الدراسة لتحسين اللغة الإنجليزية لديها، وبالفعل اشتركت في باقة لمدة 3 أشهر في كل أسبوع 3 أيام على أن يكون اليوم 30 دقيقة، وذلك لعدم الشعور بالضغط.

وخلال تلك الفترة أكدت على حسن تعامل المعلمين التي اختارتهم معها، ومحاولتهم الدائمة في مساعدة المشاركين مع مراعاة الناحية النفسية حتى في تصحيح الأخطاء، وكان لهم نظام خاص في بدأ المحادثة.

وذلك بتقسيم موضوعات بعينها على كل أسبوع، فبدأوا أول أسبوع بالتعريف عن النفس وذكر الهوايات، ثم يرسلون لها مجموعة موضوعات للمناقشة لتختار ما يناسبها منهم لبدء الحوار.

كما أنهم كانوا حريصين على إرسال بعض الأسئلة لمناقشتها فيما بعد، كما أردفت بأن تلك التجربة كانت ناجحة، خاصة بمراعاة اختيار المعلم وهذا مكنها من اختيار كل معلماتها سيدات فقط لتتعامل معهم على حريتها دون قيود.

ومن هنا تنصح الجميع من الفئات المختلفة الاستفادة من أوقات الفراغ بتعلم اللغة الإنجليزية وخاصة في فترة الإجازة الصيفية.

اقرأ أيضًا: تجربتي في تعلم اللغة الانجليزية كانت فعالة وأصبحت أتكلم كالأجانب

أسعار باقات كامبلي

عند بدء تجربتي مع كامبلي كان أهم ما يشغلني هو سعر الباقات فيه، حيث وجدنا أن هناك 3 باقات رئيسية يمكن الاعتماد عليها في الاشتراك منها:

  • باقة اشتراك شهر واحد بسعر 99 $.
  • باقة للاشتراك لمدة 3 أشهر بمبلغ 99 US$ للشهر الواحد ويتم تجديدها كل 3 أشهر.
  • باقة تشمل التواصل مع المعلمين لمدة سنة يُدفع لها 74 US$ شهريًا.

كما أن اختيار مواعيد المحادثة مع المعلمين يكون اختياري وفق ما هو مناسب للمُشترك، فيمكن الاختيار من متعدد لعدد الأيام إما يومان أو ثلاثة أو خمسة أيام  في الأسبوع.

لا يقتصر الأمر على ذلك فقط، بل يمكن اختيار مدة المحادثة ما بين 15 دقيقة أو 30 دقيقة أو 60 دقيقة، وبذلك تكون المحادثة مريحة ومناسبة لجميع الفئات في الأوقات التي تناسبهم.

ولكن يتم ضبط توقيت الحصة مع عدد أيام الأسبوع التي تم اختيارها لتتوافق مع الباقة الذي قام الطالب بالاشتراك فيها، فكلما زادت عدد الحصص زاد ثمن الباقة الخاصة بها.

بعد الانتهاء من اختيار الباقات والأوقات التي تناسبك يمكنك بعدها مباشرة تسجيل الدخول في الموقع عن طريق حساب الفيس بوك أو حساب جوجل أو حساب أبل، كما يمكنك إدخال البريد الإلكتروني الذي تريد لتسجل به.

مشاكل كامبلي

من خلال تجربتي مع كامبلي تم العثور على بعض المشكلات الطفيفة التي يمكن حلها بكل سهولة والتواصل مع إدارة الموقع في حالة احتاج الأمر لذلك، والتي تتمثل في:

  • حدوث بعض الأخطاء في الموقع التي تؤدي إلى عطل قد يتسبب في إحداث مشكلات للطلاب والمعلمين.
  • ظهور خطأ 404 بعد تسجيل الدخول.
  • وجود بعض المشكلات في الصوت والفيديو أثناء فترة المحادثة مع المعلم.

والكثير من المشكلات الأُخرى، ولكن كامبلي وفر في موقعه الرَّسمي رابط لتلك المشكلات يمكن الدخول عليه والتوصل إلى حلول متعددة لكل مشكلة تواجه أيَّ طالب.

حيث يظهر في تلك النافذة كل مشكلة تحدث ويليها الحل المناسب لها، مع بعض الأسئلة والاستفسارات التي تم تلقيها من بعض الطلاب مع الإجابة على كل سؤال فيهم.

اقرأ أيضًا: تعلم كتابة الحروف العربية للأطفال word

كامبلي للأطفال

لا تقتصر تجربتي مع كامبلي على استفادة البالغين فقط، وإنما يوفر الموقع بعض الخطوات التي تمكن طفلك من تطوير لغته عن طريقه، حيث تبدأ أول خطوة باختيار الباقة التعليمية المناسبة له من التالي:

  • درسين في الأسبوع مع اختيار اليومين المناسبين للطفل.
  • خمس دروس في الأسبوع يمكن توزيعهم بطريقة متوازنة.
  • طوال أيام الأسبوع ولكن بعدد ساعات أقل وفق ما يتم اختياره.

وتبدأ قائمة الأسعار للأطفال من 4.00 دولار لكل حصة والتي تبلغ 30 دقيقة، أما الخطوة الثانية فتكمن في اختيار وقت الدرس والمُعلم المناسب للطفل، ثم يستعد الطفل لتلقي الدروس التي تنمي من مهاراته في اللغة الإنجليزية.

ومن هنا أصبح موقع كامبلي من أفضل المواقع التي يمكن الاستفادة منها في فترة الإجازة الصيفية للأطفال، كما أنها طريقة إلكترونية تحمي طفلك من التواصل المباشر مع من حوله لحمايته من الأمراض في تلك الفترة.

يحتوي أيضًا هذا الموقع على مناهج تناسب الأطفال من سن 4 سنوات وحتى 15 عامًا، يتمكن الطفل في تلك المرحلة من تأسيس اللغة الإنجليزية لديه أكثر من اليافعين، وهذا ينطبق على المثل المتداول بين العرب “التعلم في الصغر كالنقش على الحجر”.

اقرأ أيضًا: قصة قصيرة بالانجليزي عن النجاح

كيفية استخدام تطبيق كامبلي

يٌمكن إستخدام تطبيق كامبلي على أجهزة الآيفون والأندرويد بسهولة مطلقة، كما يمكن استخدامه من خلال موقع الويب الخاص بهم ، حيث يتميز كامبلي بإتاحة ميزة حفظ الدرس كفيديو تعود إليه في أي وقت وأي زمان كٌلما كان هنالك حاجةً إليه، ويمكن تحميل تطبيق كامبلي من خلال الروابط الاتية:

الاشتراك في كامبلي مجانا

يوفر كامبلي الإشتراك بشكل مجاني والحصول عى 15 دقيقة مجانية للمرة الأولى وذلك من خلال صفحة التسجيل المجاني في كامبلي “من هنا“.

كيف استفيد من كامبلي

تجربتي مع كامبلي يمكن الاستفادة منها في طريقة اختيار الأمور التي تناسبنا وفق ما وفره الموقع من طرق اختيار المعلم المناسب، للحصول على تعلم أفضل، ووقت ممتع في آن واحد.

ويتم ذلك عن طريق وضع بعض المعايير كاللهجة التي يتبعها المعلم، وتخصصه، ومستواه اللغوي وبعض الاهتمامات، ويتبين ذلك بالإجابة عن بعض الأسئلة التي يعرضها الموقع، وهي:

هل تريد ممارسة اللغة مع معلم له لهجة تخص دولة بعينها؟

حيث إن اللغة الإنجليزية يتم استخدامها في 60 دولة تقريبًا كلغة رسمية لها، لذا وضع الموقع تصنيفات للمعلمين وفق لهجتهم والمنطقة التابعين لها، منهم بريطانيا، أمريكا الشمالية، كندا، أستراليا وغيرهم.

ومن هنا يتم اختيار المعلم المناسب لك في تعليمك اللهجة التي تود إتقانها وكأنك تعيش في البلد الذي تريد أن تتحدث بلهجتها.

لماذا تود تعلم وممارسة اللغة الإنجليزية؟

تتنوع أهداف تعلم اللغة من بين جميع الأعمار، لذا تم تصنيف المعلمين وفق ما يستطيعون تقديمه للأفراد من خدمات تعليمية.

ما هو الأسلوب الذي تفضله مع المعلم؟

وهو من ضمن التصنيفات التي وفرها الموقع أيضًا، حيث يتمكن المتعلم من الاختيار من المعلم الاجتماعي، والمعلم الصبور، كما يفضل آخرون التعامل بطريقة جدية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع إنجلش تاون وكيف أتقنت الإنجليزية في وقت قصير

ما هو الوقت المناسب للتعلم؟

وهو آخر سؤال يمكنك الإجابة عليه لتحصل على المعلم بالمواصفات التي تريدها في الوقت المناسب لك لجعل وقت التعلم وقت ممتع ومُسلي.

يستمر موقع كامبلي في التطور حتى يُناسب جميع الفئات العمرية مع التخلص من أيَّة مشكلات تواجههم، كما أنه طور الموقع إلى تطبيق يمكن تحميله بكل سهولة على الهواتف الذكية من المتجر الخاص بها للحصول على وقت للتعلم في أي وقت وبكل سهولة.

تجربتي مع كامبلي ليس بها أيَّة عيوب أو أخطاء إلا بعض الأخطاء الفنية التي يمكن تخطيها بسهولة، فهو موقع تعليمي حريص على جعل التعلم سهل وممتع، كما أنه وفر لكل طالب ما يحتاجه في تعلم اللغة سواء كانت الموضوعات أو المعلم ذاته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *