المرجع الموثوق للقارئ العربي

تجربتي مع الحمل بعد الاربعين واسرع طريقة للحمل

كتابة : نسمة محمد

تجربتي مع الحمل بعد الاربعين، تتمكن العديد من النساء من الحمل والولادة بعد سن الأربعين طالما تأتيها الدورة الشهرية بانتظام، وطالما لم تعاني من أية مشاكل في عملية التبويض والتي تعتبر من العوامل الرئيسية وراء نجاح الحمل حتى بعد الوصول إلى هذا السن، وفي سياق الحديث عن الحمل يهتم موقع المرجع بتسليط الضوء على تجربتي مع الحمل بعد الاربعين مع توضيح أسرع طريقة للحمل بعد هذا السن.

الحمل بعد سن الأربعين

الحمل بعد وصول المرأة لسن الأربعين من الأمور العادية والغير مقلقة على الإطلاق طالما لم تعاني المرأة من مشاكل في عملية التبويض وهو الأمر الذي يظهر واضحًا مع انتظام مواعيد نزول الدورة الشهرية، وعلى الرغم من ذلك إلا أن هناك بعض المخاطر والتي قد تواجه المرأة وكذلك الجنين في هذا السن المتقدم مما يتطلب الرعاية الطبية المستمرة مع التركيز على تعليمات وإرشادات الطبيب المعالج.

شاهد أيضًا: تجربتي مع الحمل بعد التكميم

تجربتي مع الحمل بعد الاربعين

الحمل بعد الأربعين أمرًا طبيعيًا طالما لم تعاني المرأة من أية مشاكل تمنعها من ذلك الأمر، وهناك الكثير من النساء ممن أنجبن بعد هذا العمر، وتتضح تجاربهم جميعًا في الآتي:[1]

  • أكدت سيدة تبلغ من العمر 44 عامًا وكانت لم تعاني من أية مشاكل في الدورة الشهرية ولا حتى في عملية التبويض أنها وفي هذا السن رُزقت بتوأم متماثل بعدما فقدت الأمل في ذلك الأمر.
  • ذكرت سيدة أخرى تبلغ من العمر 42 عامًا ولديها ولد وبنت أنها حملت بعد سن الأربعين وأنجبت بنت وذلك على الرغم من أخذها لحبوب منع الحمل بشكل يومي.
  •  أكدت سيدة أخرى تبلغ من العمر 45 عامًا ولم تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية على الإطلاق أنها حملت وأنجبت ولد ولكنها وجودا صعوبة شديدة في هذا الحمل فكانت دائما تشعر بالتعب والإرهاق واخبرها طبيبها أنه بفعل التقدم في العمر.

شاهد أيضًا: أعراض الحمل قبل الدورة بيومين عن تجربة

هل أستطيع الحمل بعد سن الأربعين

نعم، تستطيع العديد من النساء من الحمل والإنجاب بعد سن الأربعين طالما أنها لم تعاني من أية مشاكل في عملية التبويض أو الخصوبة، وتتمكن من الحمل طالما أنها تلتزم بما يلي:

  • التخطيط المسبق للحمل في هذا العمر مع الزوج والطبيب المختص.
  • ممارسة العلاقة الزوجية أثناء فترة الإباضة وهو الأمر الذي لا بد من تحديده مع الطبيب المعالج.
  • التأكد من عدم الإصابة بأمراض الغدة الدرقية.
  • السيطرة الطبية على مشاكل الحمل المختلفة من سكر الحمل وارتفاع ضغط الدم وغيرها.
  • اللجوء إلى الطبيب المعالج فور الشعور بأزمة صحية معينة.
  • إجراء مجموعة من التحاليل والفحوصات الطبية المعروفة إمكانية التلقيح الصناعي من عدمه.

شاهد أيضًا: هل كثرة الغازات قبل الدورة من علامات الحمل

أسرع طريقة للحمل بعد الأربعين

وعلى الرغم من انخفاض نسبة الخصوبة داخل الجسم مع التقدم في العمر إلا أن المرأة تستطيع الحمل والإنجاب طالما تنزل الدورة الشهرية بانتظام، وتتضح أسرع طرق الحمل بعد سن الأربعين فيما يلي:

  • التوقف النهائي عن تناول أي من حبوب منع الحمل مع ضرورة إزالة اللولب الهرموني إذا كانت المرأة تعتمد عليه في هذا الأمر.
  • من المهم أن تعمل على مراقبة مواعيد نزول الدورة الشهرية حتى تتمكن من تحديد أيام التبويض الخاصة بها.
  • هناك العديد من الجداول الطبية التي تساعد في تحديد أيام التبويض الخاصة بكل امرأة بمنتهى السهولة واليسر، كما يمكن الرجوع إلى الطبيب المعالج في ذلك الأمر.
  • ضرورة المراجعة الطبية لأخذ العلاجات الخاصة بتنشيط المبايض، والمنشطات الخاصة برفع نسبة الخصوبة خاصة عند الوصول إلى هذا العمر.

شاهد أيضًا: ماهي الفئة العمرية المعرضة لخطر الحمل

علامات الحمل بعد سن الأربعين

هناك العديد من الأعراض والتي تشعر بها المرأة الحامل بعد الوصول إلى سن الأربعين، وتتضح هذه العلامات جميعًا فيما يلي:

  • تورم منطقة الثدي مع الشعور بألم شديد فيها، وقد يستمر هذا الألم طوال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل.
  • الغثيان المفرط والذي يستمر طوال اليوم.
  • القيء والذي يزداد بشكل واضح في فترة الصباح.
  • الإمساك المزمن والناتج عن اضطراب الجهاز الهضمي في هذه الفترة الأولى من الحمل.
  • فقدان الرغبة في تناول بعض الأطعمة الغذائية.
  • الشعور المستمر بالدوخة.
  • الرغبة المستمر بالنوم.

علامات الحمل بعد الاربعين

من حملت بتوأم بعد سن الأربعين

هناك الكثير من النساء والتجارب الصحيحة لنساء حملن بتوأم بعد الوصول إلى هذا، ويرجع ذلك الأمر إلى المنشطات التي يتم تناولها بشكل مستمر، وتتضح تجارب هؤلاء النساء جميعًا فيما يلي:

  • أكدت سيدة تبلغ من العمر 42 عامًا وتأخر الحمل لديها طوال هذه الفترة ولكنها حملت بتوأم في هذه السن المتأخر، ولذلك اهتمت بالمتابعة الطبية الدورية للحفاظ عليها وعلى الجنين من المشاكل الصحية الناتجة عن التقدم في العمر.
  • ذكرت سيدة أخرى تبلغ من العمر 41 عامًا أنها حملت بتوأم خاصة وأن طبيبها الخاص أخبرها بضرورة أخذ مجموعة من المنشطات لرفع نسبة الخصوبة، وبالفعل أنجبت ولدين.
  • أكدت أخرى تبلغ من العمر 44 عامًا أنها أنجبت ولد وبنت توأم بعد هذا السن خاصة وأنها لم تعاني من مشاكل التبويض المعروفة، ولكنها عانت طوال فترة الحمل من القيء والغثيان والعديد من الأعراض الأخرى التي لم تتركها يوم واحد.

شاهد أيضًا: كيفية حساب الدورة الشهرية لمعرفة الحمل

رأي الطب في الحمل بعد الاربعين

يحذر العديد من الأطباء من الحمل بعد سن الأربعين خاصة وأنه قد يعرض المرأة وكذلك الجنين للعديد من المضاعفات، ويرجع ذلك إلى الخلل الواضح في الكروموسومات الموجودة بالجسم، وتتضح هذه المضاعفات فيما يلي:[2]

  • زيادة نسبة الإصابة بتسمم الحمل.
  • إصابة الأم بمرض السكري الخطير.
  • ارتفاع مستوى ضغط الدم.
  • تورم أجزاء مختلفة من الجسم.
  • ارتفاع نسبة إجهاض الجنين خاصة في الشهور الأولى من الحمل.
  • إصابة المشيمة بالعديد من المشكلات والأمراض.
  • إنجاب طفل وزنه ضعيف.
  • إنجاب طفل متلازمة داون.
  • إنجاب طفل يعاني من مشاكل خلقية.

محفزات الحمل بعد سن الأربعين

تستطيع العديد من النساء أن تسيطر على المضاعفات الخطيرة والناتجة عن الحمل بعد سن الأربعين وذلك من خلال اللجوء إلى محفزات نجاح الحمل والإنجاب بعد هذا السن، وتتضح جميعها فيما يلي:

  • ممارسة العلاقة الزوجية مرة واحدة كل يومين على الأقل.
  • تناول الأطعمة الغذائية الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن المفيدة.
  • تناول المرأة حمض الفوليك بالجرعة التي يحددها الطبيب المختص خاصة إذا كانت ترغب في الإنجاب.
  • الابتعاد النهائي عن التدخين والكحوليات.
  • المتابعة الطبية المستمرة خاصة في حال ملاحظة أي من التغيرات على الجسم.

شاهد أيضًا: بعد كم يوم من التلقيح يظهر الحمل في الدم

فوائد الحمل بعد سن الأربعين

وعلى الرغم من المضاعفات الصحية والتي قد تتعرض لها المرأة بسبب الحمل بعد الأربعين إلا أنه يحقق مجموعة من الفوائد، وتتضح جميعها فيما يلي:

  • تتمكن المرأة في هذا العمر من التعامل الجيد مع الطفل الذي يحتاج إلى رعايتها المستمرة واهتمامها الدائم.
  • تكون الأم على علم وخبرة بطرق التربية الصحيحة دون اللجوء إلى غيرها من الأشخاص.
  • تصبح الأم أكثر عقلانية في تناول الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والتي تساعدها وتساعد جنينها.
  • تزداد فرص الحمل بتوأم في هذا العمر بشكل واضح جدًا عن السنوات الأخرى الماضية.

سلبيات الحمل بعد سن الأربعين

الحمل في سن الأربعين عبارة عن سلاح ذو حدين للعديد من النساء، خاصة وأنه على الرغم من الفوائد التي يحققها إلا أنه قد يعرض الأم للعديد من السلبيات ومنها ما يلي:

  • إصابة الطفل ببعض الأمراض الخطيرة والناتجة عن تخزين البويضات داخل جسم الأم لفترة طويلة ومنها متلازمة داون.
  • إصابة الأم ببعض الأمراض الخطيرة والتي قد تعرضها لمشاكل ومضاعفات صحية تستمر معها حتى الولادة ومنها مرض السكري وارتفاع ضغط الدم.
  • حاجة المرأة إلى التلقيح الصناعي خاصة مع انخفاض نسبة الخصوبة في هذا السن وهو الأمر الذي يواجه غالبية النساء في عمر الأربعين.

سلبيات الحمل بعد الاربعين

هكذا، وفي نهاية رحلتنا مع هذا المقال نكون قد أوضحنا لكم تجربتي مع الحمل بعد الاربعين، كما نكون قد أوضحنا مجموعة من الأعراض والتي تشعر بها المرأة الحامل في هذا السن الذي يحتاج الرعاية الطبية المستمرة.

المراجع

  1. webmd.com , My experience with pregnancy after forty , 30/05/2022
  2. acog.org , My experience with pregnancy after forty , 30/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.