المرجع الموثوق للقارئ العربي

سبب الإسهال عند الحامل في الشهر الخامس

سبب الإسهال عند الحامل في الشهر الخامس، تعاني العديد من النساء الحوامل من مشكلة الإسهال، والذي قد يستمر معها لفترة طويلة، ويؤدي إلى إصابتها بالعديد من المضاعفات الخطيرة التي قد تؤثر على صحتها، وعلى صحة الجنين بشكل سلبي؛ مما يتطلب تناول بعض العلاجات الطبية المناسبة لحالة المريضة، وفي سياق الحديث عن الإسهال يهتم موقع المرجع بتسليط الضوء على سبب الإسهال عند الحامل في الشهر الخامس، مع توضيح طرق علاجه والتخلص منه.

سبب الإسهال عند الحامل في الشهر الخامس

الإسهال من الأمراض الخطيرة التي تحتاج إلى التدخل الطبي المبكر للتخلص منه، وهُنالك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الحامل بالإسهال في الشهر الخامس ومن أبرزها ما يلي:[1]

  • التغيرات الهرمونية: تؤدي التغيرات الهرمونية والتي تؤثر على الحامل في الشهر الخامس إلى تقليل سرعة الجهاز الهضمي؛ ومن ثم الإصابة بالإسهال الشديد.
  • حساسية الطعام: تناول العديد من الأطعمة الغذائية التي تسبب الحساسية من المشكلات الخطيرة التي تزيد من خطورة اضطراب المعدة ومن ثم الإسهال المزمن.
  • الالتهابات: يؤدي إصابة الأمعاء ببعض الجراثيم أو البكتريا الضارة عن طريق تناول الحامل للطعام الملوث إلى إصابتها بالإسهال وبالعديد من المشكلات الهضمية الأخرى.
  • القلق والتوتر: يؤدي شعور المرأة الحامل بالتوتر أو بالضغوطات النفسية إلى إصابتها باضطراب شديد في الجهاز الهضمي؛ ومن ثم الإصابة بالإسهال المزمن.
  • أسلوب الطعام: تناول الأطعمة الغذائية الغير صحية مع تغير النمط الغذائي من المشكلات الخطيرة وقد قد تؤدي إلى الإصابة بالإسهال لأكثر من أربعة أيام متتالية.
  • اقتراب موعد الولادة: تشعر العديد من النساء بالقلق والتوتر مع اقتراب موعد الولادة؛ مما يؤدي إلى إصابتها بالعديد من المشكلات ومنها الإسهال المزمن.

شاهد أيضًا: أين يكون الجنين في الشهر الخامس وشكل الجنين في ذلك الشهر

أسباب أخرى لإصابة الحامل في الشهر الخامس بالإسهال

هُنالك العديد من الأسباب الأخرى، والتي تؤدي إلى إصابة الحامل بالإسهال ومن أبرزها ما يلي:

  • تناول العلاجات الطبية التي تسبب آثارها الجانبية الإصابة بالإسهال المزمن.
  • متلازمة القولون العصبي.
  • الإفراط في تناول الحليب ومنتجات الألبان بشكل عام.
  • القيام بالتمارين الرياضية دون الرجوع إلى الطبيب المعالج.
  • الإفراط في تناول الخضروات التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية.
  • إصابة الأمعاء الدقيقة بنمو جرثومي خطير.
  • الإفراط في تناول مكملات الحمل.

أعراض إصابة الحامل بالإسهال في الشهر الخامس

الإسهال في الأمراض المزعجة التي تؤثر على العديد من النساء الحوامل، ويظهر هذا الإسهال في شكل مجموعة من الأعراض أو العلامات وتتضح جميعها فيما يلي:[2]

  • الإفراط في التبرز المائي.
  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • رجفة شديدة في جميع أجزاء الجسم.
  • خروج قطرات من الدماء أثناء حركة الأمعاء.
  • الرغبة الدائمة في التقيؤ والغثيان.
  • ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الجسم.
  • الشعور المستمر بالقلق والتوتر.

أعراض إصابة الحامل بالاسهال في الشهر الخامس

شاهد أيضًا: تطورات الجنين في الشهر الخامس

أسباب إصابة الحامل في الشهر الخامس بالمغص

المغص من الأمراض الخطيرة التي تؤثر على العديد من النساء الحوامل خاصة في الشهر الخامس، وينتح المغص عن الأسباب التالية:

  • تدفق الدم إلى الرحم: يزداد تدفق الدم إلى الرحم في شهور الحمل المختلفة؛ ومن ثم الإصابة بمغص شديد قد يصعب على البعض تحمله.
  • تقلصات النشوة الجنسية: تشعر العديد من النساء الحوامل بمغص شديد، والذي ينتج عن زيادة تدفق الدم لمنطقة الحوض خاصة قبل وبعد العلاقة الزوجية.
  • عسر الهضم: الارتفاع الشديد في مستوى هرمون البروجسترون يؤدي إلى زيادة إرخاء جميع عضلات الجسم الهضمي؛ ومن ثم الإصابة بألم شديد فيها.
  • التهاب المسالك البولية: عدوى المسالك البولية من المشكلات الشائعة، والتي تؤثر على العديد من النساء الحوامل، وتؤدي إلى ألم البطن مع تشنجات شديدة في الحوض.

شاهد أيضًا: تقلصات الرحم في الشهر الثامن من الحمل

هل الإسهال يسبب الإجهاض

الإجابة نعم، الإسهال من الأمراض الخطيرة التي قد تنتج عن الإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية خطيرة لا يستطيع الجسم تحملها، إذ يؤدي ذلك الأمر إلى الإصابة بالجفاف؛ ومن ثم الإصابة بالإجهاض وفقدان الجنين، ولذلك يؤكد الكثير من الأطباء المتخصصين على ضرورة مراجعة الطبيب المعالج في أسرع وقت ممكن ومن ثم علاج الإسهال في وقت مبكر للحفاظ على الحالة الصحية للأم وللجنين أيضًا.

حالات الإسهال بالشهر الخامس تحتاج للتدخل الطبي

هُنالك العديد من النساء الحوامل بالشهر الخامس وتعاني من الإسهال، ولكنها تحتاج إلى التدخل الطبي في أسرع وقت ممكن، وتتضح هذه الحالات فيما يلي:[3]

  • كثرة عدد مرات التبرز السائل عن ثلاث مرات خلال النهار الواحد.
  • خروج قطرات من الدماء مع الإسهال.
  • الشعور بألم حاد في منطقة البطن.
  • تحول البراز السائل إلى اللون الأسود.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل تدريجي.
  • الشعور الدائم بالدوخة والدوار.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • تحول البول إلى اللون الأصفر.
  • الشعور الدائم بالعطش.

شاهد أيضًا: هل يمكن ان يخطئ السونار في الشهر الرابع؟

علاج الإسهال عند الحامل في الشهر الخامس

هُنالك العديد من الطرق العلاجية الطبيعية التي يمكن اللجوء إليها لعلاج مشكلة الإسهال، والتي تؤثر على العديد من الحوامل بالشهر الخامس، وتتضح هذه الطرق العلاجية فيما يلي:

  • لابد من تناول المياه بكميات مناسبة وكافية دون الإفراط المبالغ منها، وذلك لعدم الإصابة بالإسهال، كذا ويؤكد الأطباء على تناول المشروبات الطبيعية لعدم الإصابة بالجفاف.
  • لابد من تجنب الأطعمة الغذائية الغنية بالدهون الضارة والحليب بأنواعه.
  • عدم تناول الأطعمة الغذائية أو المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات، وذلك لأنها تسحب كمية المياه الموجودة بالأمعاء ومن ثم الإصابة بالإسهال.
  • الابتعاد النهائي عن الخضروات التي تزيد من الإصابة بالانتفاخ أو الغازات ومنها القرنبيط، الفول، والخوخ وغيرها الكثير.

نصائح لتقليل الإصابة بالإسهال عند الحامل بالشهر الخامس

هُنالك مجموعة من النصائح الطبية التي يساعد التزام الحامل بها في تقليل خطر إصابتها بالإسهال، وتتضح هذه النصائح جميعًا فيما يلي:

  • لابد من تناول النشويات المسلوقة ومنها الأرز المطبوخ.
  • تناول نصف فص من الثوم خاصة، وأنه يساعد في قتل العدوى الفيروسية أو البكتيرية التي تؤدي إلى الإصابة بالإسهال.
  • تناول عصير الرمان أو إضافة مسحوق قشوره في الأطعمة الغذائية.
  • الابتعاد النهائي عن التوتر والقلق وغيره من المشاعر السلبية التي تسبب الإسهال.
  • مراجعة الطبيب المعالج في أسرع وقت ممكن خاصة في حالة لم يذهب الإسهال بعد تلقي العلاجات اللازمة.
  • الراحة التامة والاسترخاء النفسي لأطول فترة ممكنة.

شاهد أيضًا: كيف تحس الحامل بحركة الجنين في الشهر الرابع

تجربتي مع الإسهال في الشهر الخامس من الحمل

الإسهال من المشكلات المزعجة التي أثرت بشكل سلبي على العديد من النساء الحوامل في الشهر الخامس، وتتضح هذه التجارب فيما يلي:

  • أكدت سيدة كانت تعاني من التبرز المائي لأكثر من يومين؛ مما أدى إلى إصابتها بالجفاف؛ ولذلك نصحها الطبيب بتناول بعض المضادات الحيوية واتباع نظام غذائي صحي.
  • ذكرت أخرى ظلت تعاني من ألم شديد في البطن في تحول لون البراز السائل إلى اللون الأخضر، ونصحها الطبيب بتجنب الأطعمة الغذائية الغنية بالدهون وبالفعل تخلصت من الإسهال.
  • أكدت أخرى كانت تعاني من إرهاق شديد بسبب التبرز السائل الناتج عن الإسهال، ونصحها الطبيب بتناول بعض الأدوية الطبية وبالفعل حصلت على نتيجة رائعة.

هكذا، وفي نهاية هذا المقال نكون قد أوضحنا لكم سبب الإسهال عند الحامل في الشهر الخامس، كما نكون قد تعرفنا على مجموعة من النصائح التي يمكن اللجوء إليها لتقليل إصابة الحامل بالإمساك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.