المرجع الموثوق للقارئ العربي

الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم

الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم، من الأسئلة التي يبحث عنها الكثير من النّاس، فرسول الله -صلى الله عليه وسلم- هو مبعوث ربّ العالمين للنّاس أجمعين، ليُخرج النّاس من الظّلمات إلى النّور، ويبلّغهم رسالة التّوحيد السماوية، وإنّ الإيمان بالرّسول شرطٌ لإسلام المرء، وقد وصفه الله عزّ وجلّ في القرآن الكريم بأفضل الأوصاف، وفي هذا المقال يبين موقع المرجع الاسم الصحيح للرسول صلى الله عليه وسلم.

الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم

إنّ الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب شيبة، ابن هاشم عمرو، ابن عبد مناف المغيرة، ابن قصي زيد، ابن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة إلياس، ابن مضر بن نزار بن معد بن عدنان وعدنان من ولد إسماعيل بن إبراهيم عليها السّلام، فاسم النّبي صلى الله عليه وسلم هو محمد بن عبد الله، ونسبه أشرف ولد آدم حسبًا، وهو أفضلهم نسبًا، وقد اتّفق أهل العلم في نسبه إلى عدنان وهو الصّحيح المعلوم، وما بين عدنان وإسماعيل فمختلفٌ فيه بعدد الآباء وأسمائهم لكنّ الصّحيح أن نسبه يرجع لإسماعيل عليه السّلام، وقيل أنّ بين عدنان وإسماعيل تسعة آباء وقيل سبعة وقيل خمسة عشر، ولكن لم يؤكّد ذلك عند العرب على الإطلاق، وقد ورد عن واثلة بن الأسقع عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: “إنَّ اللَّهَ اصْطَفَى كِنانَةَ مِن ولَدِ إسْماعِيلَ، واصْطَفَى قُرَيْشًا مِن كِنانَةَ، واصْطَفَى مِن قُرَيْشٍ بَنِي هاشِمٍ، واصْطَفانِي مِن بَنِي هاشِمٍ”. [1] وبهذا يكون النّبي محمد بن عبد الله الهاشمي القرشي الكناني الإسماعيلي.[2]

شاهد أيضًا: تشبيه النبي صلى الله عليه وسلم نفسه بالنذير العريان دليل على

اسم الرسول صلى الله عليه وسلم كاملا

بعد معرفة الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم فإنّه من الضروري التنويه أن اسمه الكامل اختُلف فيه، فقد اتّفق أهل العلم باسمه أنّه يصل لعدنان وأنّه يصل لإسماعيل بن إبراهيم -عليهما السّلام- لكن ما بعد عدنان لإسماعيل مختلفٌ فيه، وقد ورد فيه رواياتٌ ضعيفة منها ما قاله أبو عمر بن عبد البر:

  • “أنه عدنان بن أدد بن مقوم بن ناحور بن تيرح بن يعرب بن يشجب بن نابت بن إسماعيل بن إبراهيم الخليل بن آزر” ويستمر نسبه لآدم -عليه السّلام- فآزر تارح بن ناحور بن ساروح بن راعو بن فالخ بن عيبر بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح عليه السلام بن لامك بن متوشلخ بن خنوخ بن يرد بن مهليل بن قينن بن يانش بن شيث بن آدم أبي البشر عليه السلام، وقيل أنّ ما بعد عدنان ضعيفٌ جدًّا فالعلماء لم يحفظوا إلا عشرين من أصل اسمه وسلسلة نسبه الشّريف والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: عدد الذين بايعوا النبي صلى الله عليه وسلم في بيعة العقبة الثانية

أسماء الرسول صلى الله عليه وسلم

من الأمور التي تدلّ على عظمة شأن النّبي -صلى الله عليه وسلم- أنّ أسماءه متعددة وكثيرة، وهذا يدل على كثرة شمائله وخيره، وقد صنّف أهل العلم في أسمائه مصنّفاتٍ كثيرة، وقالوا أنّ له ألف اسم وقالوا ثلاثمائة، وقيل غير ذلك، لكنّ هذه المبالغة من الأمور المشكوك فيها فالأسماء الصّحيحة والثّابتة عنه أقلّ من ذلك بكثير، ويعود سبب الاختلاف أنّ بعض أهل العلم يرى أن كلّ وصفٍ وُصِف به رسول الله فهو اسمٌ له، ومن أسمائه ما سيتمّ ذكره فيما يأتي:[3]

  • محمد وأحمد: وهما اسمان أطلقهما الله -سبحانه وتعالى- عليه في القرآن الكريم وقد وردا في عدّة مواضع كسورة آل عمران والصف وغيرها، ومن أسمائه التي وردت في القرآن الشاهد والمبشر والنذير والمزمل وغيره.
  • الماحي والحاشر والعاقب: وهي أسماءٌ وردت في السّنة النبوية في قول النّبي صلى الله عليه وسلم: ” لِي خَمْسَةُ أسْماءٍ: أنا مُحَمَّدٌ، وأَحْمَدُ، وأنا الماحِي الذي يَمْحُو اللَّهُ بي الكُفْرَ، وأنا الحاشِرُ الذي يُحْشَرُ النَّاسُ علَى قَدَمِي، وأنا العاقِبُ”.[4]
  • المتوكل والمقفّي ونبي التوبة ونبي الرحمة ونبي الملحمة: وكلها من الأسماء التي وردت في السنة النبوية الشريفة.
  • المختار والمصطفى والشفيع المشفع والصادق: وهي من أشهر أسمائه.

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي ذكر اسمه في القران 25 مره

اسم أم الرسول صلى الله عليه وسلم

إنّ الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم هو محمد بن عبد الله ويصل نسبه لنبي الله إسماعيل، أمّا اسم أمّه فهي آمنة بن وهب، ووالدها وهب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرة بن لؤي، واسم أمّها برة بنت عبد العزى بن عثمان بن عبد الدار بن قصي بن كلاب، حيث أنّ النّبي -صلى الله عليه وسلّم- أحسن النّاس نسبًا، وأفضلهم بين العرب من طرف أمّه ومن طرف أبيه.[5]

شاهد أيضًا: من الذي سمى الرسول صلى الله عليه وسلم باسم محمد

هل طه ويس من أسماء النبي

إنّ طه ويس كما ورد عن أهل العلم أنّهما ليسا من أسماء النّبي -صلى الله عليه وسلم- وإنما فإنّ هذه من الحروف المقطّعة التي افتتحت بها سور القرآن الكريم، وهي عبارة عن إعجاز قرآني، وهي من ذات الحروف التي ينطق بها العرب، ومع ذلك فقد عجزوا عن الإتيان بمثلها، وهي من الكلمات التي تدلّ على أن القرآن مُنزل من عند الله، وهو قول أهل العلم بإجماعهم فهي ليست من أسماء النّبي كما شاع بين المسلمين.[6]

ئشاهد أيضًا: أسماء بنات وأولاد الرسول

بهذا نصل لنهاية المقال الاسم الصحيح للنبي صلى الله عليه وسلم، حيث تمّ فيه التعريف باسم الرسول صلى الله عليه وسلم كاملا، وذكر المقال أسماء الرسول عليه الصلاة والسلام، وذكر اسم أمّه آمنة بنت وهب، كما وضّح إن كان طه ويس من أسماء النبي.

المراجع

  1. صحيح مسلم , مسلم/ واثلة بن الأسقع أبو فسيلة/2276/صحيح
  2. islamqa.info , نسب النبي صلى الله عليه وسلم. , 10/10/2021
  3. islamweb.net , أسماء النبي صلى الله عليه وسلم , 10/10/2021
  4. صحيح البخاري , البخاري/ جبير بن مطعم/ 3532/صحيح
  5. islamweb.net , اسم أمه ووالد أمه عليه الصلاة والسلام , 10/10/2021
  6. islamqa.info , هل " طه ويس " من أسماء النبي صلى الله عليه وسلم ؟ , 10/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *