المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هو الفرق بين الشمبانزي والقرد

كتابة : ‎آية قنديل‎

ما هو الفرق بين الشمبانزي والقرد حيث يعد كلًا منهما من الرئيسيات ويتشابهان بشكل كبير مع بعضهما، كما يتشابهان بشكل كبير أيضًا مع البشر في العديد من الصفات والجينات، ولكن هناك بعض الفروق الواضحة بين كلًا من النوعين ويمكن معرفتهما بسهولة، لذلك يقدم موقع المرجع من خلال هذا المقال تعريفًا كاملًا بأهم أوجه التشابه والاختلاف بين القرود بأنواعها المختلفة وبين حيوان الشمبانزي وبين الإنسان.

نبذة عن حيوان القرد

تختلف قرود العصر الحالي،وهو ما يُطلق عليها اسم قرود العصر الجديد عن قردة العالم القديم، وتشتهر الكثير من الاختلافات بين هذين النوعين مثل شكل الأنف والحاجز ووسادات الجلوس والإبهام المتعارض وذيول الإمساك بالأشياء وكثير من الاختلافات، وقد تباعدت الاختلافات بين هذين النوعين يمرور ملايين السنين، وبالرغم من ذلك فهم يتبعون الرتبة الفرعية نفسها فهم من رتبة الأنثروبويد، وهي رتبة فرعية منحدرة من الرئيسيات.

اقرأ أيضًأ: ما هو حيوان الجريدية

نبذة عن حيوان الشمبانزي

تنتمي القرود والشمبانزي إلى عائلة الرئيسيات وعلى الرغم من هذا التقارب والتشابه في العائلة البيولوجية إلا أن هناك الكثير من الاختلافات بينهما، وذلك حيث يتفوق الشمبانزي عن باقي أنواع القردة من حيث التطور والذكاء، فيتقارب الشمبانزي إلى الإنسان منه إلى القرد، ويعد الشمبانزي من أنواع القردة العليا مع الغوريلا والبونوبو، وتميز الشمبانزي بارتفاع نسبة ذكاؤه عن باقي القردة بل أنه يعد أذكى الحيوانات جميعها على الإطلاق.

اقرأ أيضًا: اسم من اسماء انثى القرد

الفرق بين الشمبانزي والقرد

يوجد الكثير من الفروق والاختلافات التي تميز بين حيوان الشمبانزي وحيوان القرد، وتتنوع تلك الفروق والاختلافات بين الاختلافات الظاهرة منها التي يمكن لأي شخص ملاحظتها عند مشاهدة الحيوان في حياته البرية، كما يوجد بعض الفروق الأخرى التي لا يستطيع ملاحظتها الإنسان العادي وإنما عرفها العلماء نتيجة دراسات مطولة لهذا النوع، ويمكن معرفة تفاصيل تلك الفروق على النحو التالي: [1]

  • الذيل: يعد اختفاء الذيل عند الشمبانزي أهم الفروق الظاهرة بينه وبين أنواع القردة المختلفة، وذلك حيث أن وجود الذيل لإمساك الأشياء من أهم مميزات القردة الحالية، وهو ما يختفي تمامًا في جميع أنواع الشمبانزي فلا يوجد شمبانزي واحد له ذيل.
  • الحجم وشكل الجسم: يتفوق حيوان الشمبانزي عن القرود في حجم الجسم حيث يصل ارتفا الشمبانزي إلى أكثر من 170 سم، كما يصل وزنه إلى 70 كيلو جرام، ويستطيع الشمبانزي الوقوف بشكل أفقي مثل الإنسان، وتختفي كل تلك الصفات في القرد حيث أن وزن جسمه وارتفاعه يشبه الثديات متوسطة الحجم مثل الكلاب، وتبعد صفاته الجسمانية كثيرًا عن صفات البشر الجسمانية.
  • الهيكل العظمي: تميز الشمبانزي بقفص صدري واسع مع وجود أشياء تشبه الصناديق الواسعة عند أكتافها لتتمكن من تسلق الأشجار، وهو ما يختفي عند القرود حيث أن القفص الصدري للقرد يكون صغير وضيق يشبه الثديات الأخرى ولا يمتلك هذا الصندوق عند الأكتاف، لذلك يكن حجمه ووزنه أقل من الشمبانزي.
  • طريقة الحركة: يأخذ جسم الشمبانزي وضع أكثر استقامة من القرد، فهو قادر على الوقوف باستقامة تشبه استقامة الإنسان، كما أنه قادر على السير بشكل مريح على رجليه الخلفيتين فقط، ذلك بالإضافة إلى قدرته على التسلق بين الأشجار مستخدمًا يديه حيث تطورت مفاصل كتفه لتساعده على تلك الحركات والتأرجح، أما القردة فلم تصل إلى ذلك بل يأخذ جسمها وضع منحني كباقي الثديات ولا تستطيع السير بشكل جيد باستخدام الأرجل الخلفية وحدها، وتتحرك القردة على الأشجار بواسطة أطرافها الأربعة مع الذيل.
  • الذكاء: يمتلك الشمبانزي دماغ أكبر إلى حجم جسمه مقارنة بالقردة، وهو ما يجعله أكثر الحيوانات ذكاءً على الإطلاق حيث أن دماغه أكثر تعقيدًا عن غيره من الحيوانات، كما أن الشمبانزي قادر على التفكير والتحليل وحل المشكلات، ويتضح ذلك من خلال قدرته على صناعة الأدوات التي تساعده في الحصول على الطعام.
  • مهارات التواصل: تستطيع القردة التواصل مع بعضها البعض عن طريق إصدار الأصوات وحركات الجسد المختلفة، ولكن يتفوق عليها الشمبانزي بقدرته اللغوية والمعرفية المتقدمة مقارنة بالقردة، فلى الرغم من عدم امتلاك الشمبانزي الإمكانات الفسيولوجية اللازمة لإنتاج الكلام إلا أنه قادر على تعلم لغة الإشارة وحركات جسد متقدمة بل أنه قادرة على تعلم التواصل مع الإنسان.

اقرأ أيضًا: كم يعيش الحمار الوحشي

أوجه الشبه بين الشمبانزي والقرد

تتشابه القرود مع الشمبانزي في العديد من الصفات البيولوجية، وذلك حيث أنهما ينتميان لنفس فصيلة الرئيسيات ومن نفس عائلة متسلقي الأشجار، ويمكن إجمال أهم تلك أوجه التشابه في النقاط التالية:

  • ينتمي كلاهما إلى الرتبة الفرعية الأنثروبويد.
  • يعتبر كلاهما من العائلة البشرية.
  • يتميزون بوجود أزرع وأرجل وأصابع مرنة جدًا.
  • يمتلكون خمس أصابع مع الإبهام المتعارض.
  • ينتمون إلى الحيوانات الاجتماعية.
  • يتميزون بالرؤية المحسنة نيجة وجود العيون في مقدمة الرأس.
  • يستطيعون التثاؤب والابتسام إلا أن معناهما مختلف عن الإنسان لذلك يجب الحذر منهما.
  • يصاب كل منهما بنزلات البرد وبعض الأمراض الشبيهة للإنسان لذلك يجب الحذر من التلامس معهم.
  • يعد كلًا منهما من الحيوانات النهارية.

أوجه الشبه بين الشمبانزي والقرد

اقرأ أيضًا: كم مرة تحيض الكلاب في السنة

أهم صفات القرود

تعد القردة من الرئيسيات ساكنة الأشجار، لذلك فقد اكتسبت العديد من المميزات التكيفية التي تؤهلها لتسلق الأشجار والنجاة في تلك الحياة، ويمكن التعرف على أهم صفات القرود في النقاط التالية:

  • المفاصل الدوارة في الكتف: تمتلك القردة مفاصل كتف كروية متطورة مع عظام ترقوة قوية مما يسهل عليها عملية تسلق الأشجار والتنقل بينها بأمان.
  • أصابع كبيرة مع إبهام منفصل: وهو ما يسهل حركة الأصابع ويساعد في القدرة على الإمساك بالأشياء والتحكم فيها، وتمتلك القردة خمسة أصابع في اليد وخمسة أصابع في الرجل، وهو أمر شائع في معظم الرئيسيات.
  • الرؤية المجسمة: تتفوق القردة في قدرتها البصرية على باقي الثديات بنحو 50%، وذلك لقدرة قشرتها الدماغية على المعالجة البصرية الدقيقة، فهي تستطيع تمييز الألوان بدقة مع التمتع برؤية مجسمة.
  • ذيل الإمساك: تستطيع بعض قرود مثل قرد المارموزيت في استخدام ذيلها كطرف خامس يساعدها في الإمساك بالأشياء، كما تساعده بشكل كبير في تسلق الأشجار والتنقل بينها حيث يتحمل ذيلها وزن جسمها كامل، وعادةً تميل هذه القردة للعيش في المناطق الشجرية أكثر من غيرها.

اقرأ أيضًا: الى اي نوع من الحيوانات تنتمي الدلافين

التشابه والاختلاف بين الشمبانزي والإنسان

يعد الشمبانزي أقرب الحيوانات إلى البشر وأكثرهم تشابهًا معه، وذلك حيث يتشابه الشمبانزي مع الإنسان بنسبة حوالي من 85 إلى 95 في الحمض النووي، ويختلف الشمبانزي مع القردة حيث إنه من القردة العليا التي تضم الشمبانزي مع الغوريلا وإنسان الغاب فقط، ويمكن إجمال أهم نقاط التشابه والاختلاف بين الإنسان والشمبانزي على النحو التالي:

  • حجم الدماغ: يصل حجم دماغ الشمبانزي في المتوسط إلى 370 (متوسط/ كبير) بينما يصل حجم دماغ الإنسان إلى 1350 (متوسط/ كبير)، كما تحتوي دماغ الإنسان على نقاط اتصال أكبر وتجاعيد أكبر، وهو ما يسبب زيادة ذكاء الإنسان وقدراته المهارية المختلفة.
  • الاجتماعية وحب الاختلاط: يعد كلًا من الإنسان والشمبانزي من الكائنات الاجتماعية، والتي تحب الاختلاط بشكل كبير، ولذلك يقضي الشمبانزي معظم أوقات حياته في في قضاء أنشطة اجتماعية مع عائلته، كما يتشارك مراهقي الشمبانزي في اللعب والأنشطة التي يمارسونها سويًا، ولكن يتسم الإنسان بقوة علاقاته الاجتماعية بشكل أكبر وقدرته على التواصل بشكل أكبر وتتسع دائرته الاجتماعية إلى عدد أفراد أكثر.
  • النظام الغذائي: يتشارك كلًا من الإنسان والشمبانزي في النظام الغذائية حيث أن كلاهما قادر على تناول النباتات واللحوم على حد سواء، ولكن يعتمد الإنسان على تناول بشكل أكبر من الشمبانزي حيث يمكن للشمبانزي أن يكتفي فقط بالنباتات وبعض الحشرات، أما الإنسان فلديه قدرة أعلى على هضم اللحوم المختلفة.
  • العيون: يتسم البشر باللون الأبيض حول بؤبؤ العين بينما يسود عين الشمبانزي اللون البني، وهو ما يوضح اتجاه رؤية الإنسان لغيره، وعلى الرغم من هذا الاختلاف فكلا من النوعين قادرين على رؤية الألوان بوضوح، كما يتسمون بوجود العين في مقدمة الرأس مما يسهل الرؤية.
  • صناعة واستخدام الأدوات: كان هناك اعتقاد قديم استمر لسنوات طويل بأن الإنسان هو الكائن الوحيد القادرة على صناعة الأدوات واستخدامها لتسهيل حياته، ولكن أثبتت الدراسات الحديثة أن الشمبانزي أيضًا قادرًا على استخدام الأدوات مثل استخدام العصا في الصيد أو استخدام الأحجار في كسر المكسرات وغير ذلك.
  • الجنس: يستمتع الشمبانزي بالجنس ويمارسه للترفيه وليس فقط للتكاثر، ولكن مدة ممارسة الجنس عنده أقل كثيرًا من الإنسان، كما أنه لا يعرف مفهوم الغيرة الجنسية حيث إنه لا توجد علاقات جنسية طويلة الأمد بل ينتظر الذكور دورهن في الممارسة مع نفس الأنثى في الكثير من الأحيان.

اقرأ أيضًا: كم عدد أسنان الجمل المكتمله

إلى هنا ينتهي المقال الذي يوضح ما هو الفرق بين الشمبانزي والقرد، وذلك بعدما تم توضيح أهم نقاط التشابه والاختلافات بين هذين النوعين، كما تم أيضًا توضيح أهم نقاط الاختلاف والتشابه بين الإنسان وحيوان الشمبانزي.

المراجع

  1. safarisafricana.com , Ape v Monkey , 30/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.