المرجع الموثوق للقارئ العربي

التوحيد الذي أقرّ به مشركوا مكة هو

التوحيد الذي أقرّ به مشركوا مكة هو، يعد التوحيد قسم من أقسام الدين الإسلامي يجب على كل شخص الإقرار به والإيمان به، فهو يشمل محبة الله تعالى والتذلل والخضوع له فقط دون وجود أي إله آخر معه، وعبر موقع المرجع سنتعرف على التوحيد بشكلٍ عام، وجواب السؤال المطروح بالأعلى.

تعريف التوحيد

إن التوحيد هو عبارة عن إفراد الله تعالى بالعبادة والطاعة وحده لا شريك له في تدبيره وملكه وإفراده -سبحانه- بالربوبية والألوهية وبأسمائه وصفاته، فالله تعالى الذي يستحق العبادة دون غيره فالتوحيد المحور الأساسي التي يبنى عليه الدين الإسلامي كله، وذلك لأنه يشكل الجزء الأول من الشهادتين لمن يريد الدخول في الإسلام والأساس التي تستند عليه جميع المعتقدات في الإسلام.[1]

شاهد أيضًا: كيف نستدل بسورة الفاتحة على اقسام التوحيد

التوحيد الذي أقرّ به مشركوا مكة هو

يعتبر التوحيد أصل من أصول الدين الإسلامي، وذلك لأنه يتضمن معه نفياً أي إله مع الله، ونفي أي صفة شبه بين الخالق والمخلوقين، فالله تعالى المستحق للعبادة لا نِد له وهو المتصرف بشؤون الكون كله، وقد دعي النبي مشركي مكة إلى توحيد الله تعالى، لكن قومه لم يؤمنوا به، وأقروا بقسم واحد من أقسام التوحيد ألا وهو.

  • توحيد الربوبية. 

الفرق بين توحيد الربوبية وتوحيد الألوهية

يوجد هناك قسمان للتوحيد توحيد الربوبية والألوهية، وكلا القسمين يشتركان بالإيمان بالله تعالى، أما الفرق بينهما تكمن في الآتي:

توحيد الربوبية توحيد الألوهية
الاشتقاق اللغوي تشتق كلمة الربوبية من الرب وهو اسم من أسماء الله فقال رب كل شيء أي مالكه. تشتق كلمة الألوهية من الإله أي بمعنى التعبد فالله تعالى هو وحده المعبود.
التعلق تتعلق توحيد الربوبية بأفعال الله تعالى من الخلق والرحمة، والتدبر وغيرها والتوحيد تكمن بتفرده بهذه الأفعال. أما توحيد الألوهية فتتعلق بأفعال العباد أي تفرده -سبحانه وتعالى- بالعبادات والأفعال.
الإقرار يقر بالربوبية مشركي مكة، ولم يخرج عنه إلا القليل من أهل الفجور، ولكن هذا الإقرار ناقص لعدم توجهه لله تعالى. لم يُقر بالألوهية مشركي مكة، بل أرادو أن يجعلوا مع الله إله آخر في العبادة.
الدلالة توحيد الربوبية يرجع إلى وجود مدلول علمي، أي العلم بأن الله خالق كل شئ. أما توحيد الألوهية فله مدلول علمي متعلق بأفعال العباد، أي يقر بأنه مُكلف بجميع العبادات لله فقط.

وبهذا نكون قد انتهينا من هذا المقال والذي تناولنا فيه جواب السؤال التوحيد الذي أقرّ به مشركوا مكة هو، وتعرفنا فيه على معنى التوحيد، والفرق بين توحيد الربوبية والألوهية.

المراجع

  1. alukah.net , تعريف التوحيد , 27/09/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *