المرجع الموثوق للقارئ العربي

صلاة الليالي العشر من ذي الحجة

كتابة : أيوب بتاريخ : 13 يوليو 2021 , 15:30 آخر تحديث : يوليو 2021 , 14:35

صلاة الليالي العشر من ذي الحجة عملٌ صالحٌ يقوم به المسلمون في ليالي الأيّام العشر الأوائل من ذي الحجة، فالعشر الأوائل موسم الطّاعات والقربات من الله -سبحانه وتعالى- جعله الله للمسلمين فرصة ً لنيل عظيم الأجر والثّواب، ولمغفرة ذنوبهم وعتق رقابهم من النّار، ولأهميّة الأعمال الصّالحة في الأيّام العشر ولياليها، سيقوم موقع المرجع بالتّوضح حول صلاة الليالس العشر من ذي الحجة وبعض الأعمال الصّالحة فيها.

فضل العشر الأوائل من ذي الحجة

قبل الحديث عن صلاة الليالس العشر من ذي الحجة لابدّ من معرفة فضل العشر الأوائل من ذي الحجة، فإنّه من غير الخفيّ على المسلمين فضل الأوائل من ذي الحجة وفضل الأعمال الواردة فيها، فهذه الأيّام العشر فضّلها الله -سبحانه وتعالى- عن غيرها من الأيّام، وخصّها بخصائص لا توجد فيما سواها، وقد جعلها من المواسم التيي تشحذ همم المسلمين، وتُغفر فيها ذنوبهم وتُرفع درجاتهم، ومن فضائل هذه الأيّام:[1]

  • من شدّة عظمتها أقسم الله بها في كتابه الحكيم في مطلع سورة الفجر.
  • شهد لها نبيّ الله محمّد -صلى الله عليه وسلّم- بأنّها أعظم أيّام الدّهر، وأنّها أحبّ الأيّام إلى الله -سبحانه وتعالى- وأن يُعبد فيه ويُكثر المسلم العبد من العبادة.
  • جعل الله فيها يوم عرفة  وجعله يوم مغفرة الذّنوب والعتق من النّار، وجعل صيامه سبباً لتكفير سنتين من الذّنوب سنةٌ مضت وسنةٌ قادمة.
  • كان من بين الأيّام العشر يوم النّحر، عيد الأضحى المبارك وعاشر الأيّام، أعظم الأيّام عند الله وهو يوم الحجّ الأكبر.
  • من فضائل العشر الأوائل أنّها تجتمع فيها أمّهات العبادات، وهذا لا يكون إلا فيها ولا يكون في غيرها، فتجتمع فيها الصّلاة والصّيام والحجّ والصّدقة والدّعاء وصلة الأرحام والتّضحية.

شاهد أيضًا: افضل ما يقال في عشر ذي الحجة

صلاة الليالي العشر من ذي الحجة

إنّ صلاة الليالي العشر من ذي الحجة من الأعمال الصّالحة التي يمكن للمسلم أن يقوم بها في العشر الأوائل من ذي الحجّة، فقد أقسم الله في ليالي العشر من ذي الحجّة بقوله سبحانه: {وَالْفَجْرِ* وَلَيَالٍ عَشْرٍ* وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ}.[2] ارد في أقوال أهل العلم أنّ الليالي العشر المقسوم بها في هذه الآيات هي ليالي العشر الأوائل من ذي الحجة، وقد ورد عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- فيما رواه الصّحابي الجليل عبد الله بن عبّاس قال: “ما من أيَّامٍ العملُ الصَّالحُ فيهنَّ أحبُّ إلى اللهِ من هذه الأيَّامِ العشرِ . قالوا : يا رسولَ اللهِ ولا الجهادُ في سبيلِ اللهِ ؟ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : ولا الجهادُ في سبيلِ اللهِ إلَّا رجلًا خرج بنفسِه ومالِه فلم يرجِعْ من ذلك بشيءٍ”.[3]

فإحياء ليالي العشر من ذي الحجّة من الأمور المستحبّة للمسلم، فالقيام بذاته من أفضل العبادات التي ترفع درجات المسلم وتزيد في الحسنات وتُكفّر السّيّئات، وقد ورد في الأثر أنّ الملائكة تنظر من السّماء إلى الذين يقومون بالليل، كما ينظر النّاس إلى النّجوم في السّماء، وصلاة الليل نورٌ تحضره ملائكة الرّحمة، وإحياء الليالي العشر يندرج ضمن الأعمال الصّالحة المستحبّة بعمومها والتي يجب الإكثار منها في هذه الأيّام، والصلاة في الليالي العشر وقيامها خير عملٍ يقوم به المسلم في الليل، ويبدأ وقتها من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر، وأفضل القيام في الليل هو الصلاة في الثّلث الأخير من الليل، فصلاة الليالي العشر من ذي الحجة لها فضلٌ عظيم وكريم، وهي من أسباب صرف عذب جهنم، والفوز بالجنة، وما فيها من النّعيم المقيم، فعلى كلّ مسلم أن يحرص عليها ولا يتركها حتّى لا يفوته فضلها وعظيم أجرها.[4]

صيام الأيام العشر من ذي الحجة

بعد الحديث عن صلاة الليالي العشر من ذي الحجة ومعرفة فضلها وعظيم أجرها، لابدّ من الحديث عن صيام الأيّام العشر من ذي الحجة، فإن كانت أفضل عبادةٍ في الليل هي القيام فإن أفضل عبادةٍ في النّهار هي الصّيام، لم يرد في الصّيام حديثٌ أو أمرٌ بتخصيصه وجعله مخصوصاً للأيّام العشر الأوائل من ذي الحجة، وإنّما كان من جملة الأعمال الصّالحة التي حبّب رسول الله -صلّى الله عليه وسلم- فيها حثّ على الإكثار منها، فصيام الأيّام العشر من الأمور المستحبّة والمندوبة للمسلمين، وأخصّها يوم عرفة فقد ذكر رسول الله فضل صيامه بأنّه كفّارةٌ للذّنوب والخطايا، فهو يغفر سنتين من الذّنوب، أمّا صوم العشر أكملها فهذا غير جائز لأنّ الصّوم في  اليوم العاشر من ذي الحجّة يوم النّحر محرّم ولا يدخل في استحباب صومه مع باقي الأيّام، فهو يوم مأكلٍ ومشرب، ويمكن للمسلم أن يصوم التّسع الأوائل جميعها ويمكن له أن يصوم بعضها ففي ذلك سعة، ولكن عليه أن يحرص على الصّوم فيها، فالصّيام من أعظم العبادات لله وأجلّها وقد أضافه الله لنفسه وهو يجزي به من يشاء.[5]

شاهد أيضًا: فوائد صيام العشر من ذي الحجة

دعاء العشر الأوائل من ذي الحجة

بعد المرور على عبادتين من صالح الأعمال في العشر من ذي الحجة صلاة الليالي العشر من ذي الحجة، وصيام الأيام الأوائل من ذي الحجة لابدّ من الحديث عن دعاء العشر الأوائل من ذي الحجة، فالدّعاء هو العبادة كما ورد عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- وهو طاعةٌ لأوامر الله وامتثالٍ لها، فقد أمر عباده بدعوته ووعدهم بالإجابة، فالدّعاء من أكرم العبادات على الله، وهو سببٌ لدفع البلاء ورفع غضب الله، ويكون الدّاعي بمعية الله -سبحانه وتعالى- على الدّوام، وعلى كلّ مسلم أن يُكثر من الدّعاء ويُلحّ فيه على الله، فالمسلم دوماً بحاجة إلى الدّعاء وبحاجة للجّوء إلى الله، والدّعاء سلاح المرسلين، وأتباعهم الصّالحين، ولابدّ للمسلم من الأخذ بأسباب الإجابة، واجتناب موانعها، وإنّ الدّعاء في العشر الأوائل من الأعمال الصّالحة المستحبّة، وقد بيّن رسول الله -صلى الله عليه وسلّم- أن خير الدّعاء دعاء يوم عرفة، فواجب المسلم أن ينهج نهج نبيّه في هذه الأيّام ويرفع يده لربّه ويدعوه، فإنّ الدّعاء فيها مرجوّ الإجابة.[6]

شاهد أيضًا: دعاء العشر الاوائل من ذي الحجة 2021

صلاة الليالي العشر من ذي الحجة هو الموضوع الذي تحدّث عنه هذا المقال، مبيّناً فضل الأيّام العشر وفضل  الصّلاة في ليلها، ثمّ بيّن فضل الصّيام في أيّام العشر من ذي الحجّة وبركة الدّعاء فيها، وختم المقال ببيان فضائل يوم عرفة أفضل الأيّام وأعظمها عند الله.

المراجع

  1. islamweb.net , فضل العشر من ذي الحجة , 13/07/2021
  2. سورة الفجر , الآية 1،2،3
  3. المغني , موفق الدين ابن قدامة/ عبد الله بن عباس/443/4/حسن صحيح
  4. islamweb.net , صلاة الليل أول العام الهجري وليالى عشر ذي الحجة جماعة , 13/07/2021
  5. binbaz.org.sa , ما جاء في صيام عشر ذي الحجة من أحاديث والجمع بينها , 13/07/2021
  6. alukah.net , بقية عشر ذي الحجة في زمن الابتلاء , 13/07/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *