المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هي الاسماء المعربه

ما هي الاسماء المعربه حيث إن اللغة العربية تتضمن على العديد من القواعد النحوية، وذلك يعود لكونها واحدة من أفضل اللغات حول العالم وأكثرها شهرة، كما أن غالبية منطقة الدول العربية والشرق الأوسط تنطق بها، بالإضافة إلى أنه في بدايتها لم تكن تشتمل على قواعد نهائيًا، إذ كان العرب في العصر الجاهلي يتكلمون اللغة العربية ببراعة، ولذا، فإنه من خلال موقع المرجع سنذكر ما هي الأسماء المعربة.

ما هي الاسماء المعربه

إن الأسماء المعربة هي الأسماء التي يحدث فيها تغير لحركة الحرف الأخير على أساس موقعها في الجملة، إلى جانب أنه يمكن تقسيمها إلى نوعين أساسيين، وهما المعرب بواسطة الحركات الظاهرة، وكذلك بواسطة الحركات المقدرة، ويمكن في الآتي توضيح الأسماء المعربة:[1]

  • الأسماء المعرّفة ب(ال) التعريف: وهي الأسماء التي تبدأ بإضافة (الْ) التعريفية قبلها.
  • الأسماء المعرّفة بالإضافة: وتعتبر تلك الأسماء هي المعروفة من قبل أن يأتي اسم آخر بعدها، ويُعرف الأول باسم المضاف إليه، في حين أن الثاني يكون مضافًا إليه أيضًا، إلى جانب أن المضاف إليه هذا يكون مجرورًا أو مبنيًا في محل جر.
  • الأسماء الممنوعة من الصرف: يوجد جزءًا من الأسماء المعربة، معروف بأنه (الأسماء الممنوعة من الصرف)، بما يتضمن في ذلك أسماء علم كثيرة، وتلك الأسماء تتميز بعدم دخول التنوين عليها أو الكسرة عند جرها، إذ تكون مكتفية حينما لا تكون معرفة بإعرابها بالضمة في حين الرفع، أو الفتحة في حالتي النصب والجر.

ما هي الاسماء المعربه

شاهد أيضًا: محل الإعراب من الاسم المفرد هو

أمثلة على الأسماء المعربة وإعرابها

ينبغي على الشخص في البداية أن يحدد نوع الكلمة المتواجدة أمامه قبل إعرابها، من حيث إن كانت (اسم، فعل، أو حرف)، وبعدها يأتي دور التعرف على نوعها من ناحية الإعراب أو البناء، وفي التالي نذكر مجموعة من الأمثلة على الأسماء المعربة وإعرابها:[2]

  • الصوم يوم الخميس: فكلمة (الصوم) هنا إعرابها: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، إضافةً إلى أن كلمة (يوم) إعرابها: ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة، بينما إعراب (الخميس) هو: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة، كما أن شبه الجملة متعلق بمحذوف خبر في محل رفع.
  • نحن المسلمين موحدون: وهنا كلمة (موحدون) إعرابها: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الواو، لأنه جمع مذكر سالم.
  • الإسلام هو الحل: أتت كلمة (الإسلام): مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
  • جاء زيدٌ: فإن اسم (زيدٌ) هنا: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

حالات الأسماء المعربة

للأسماء المعربة ثلاث حالات وهي (الرفع)، مثل: حضر الرجل، أو (النصب)، مثل: صمت رمضان، وكذلك (الجر)، مثل: ذهبت إلى المدرسة، ويجدر ذكر أن الطالب يجب عليه معرفة أن الفعل لا يأتي مجرورًا في أي حالة، بينما الأسماء فليست تأتي مجزومة أبدًا، ولذلك لا يمكن أن يأتي حرف جر قبل الفعل، كما لا نجد حرف جزم قبل الاسم.

ما هو الاسم المبني

إن الاسم المبني هو الذي لا يحدث تغير لآخره مع تغير التراكيب، بجانب أن تلك الأسماء تُبنى على الضم، الفتح، الكسر، أو السكون، حيث إنه ما يلتزم آخره بحالة واحدة لا تتغير، حتى مع اختلاف العوامل، والجدير بالذكر أن الأسماء المبنية تكون: الضمائر، أسماء الإشارة، والأسماء الموصولة.[3]

أنواع الأسماء المبنية

مثلما تم ذكره، فإن الأسماء المبنية هي الضمائر، أسماء الإشارة، والأسماء الموصولة، وبيانها فيما يلي:[3]

  • الضمائر: حيث إن الضمير هو ما دل ذكره على مُتكلم، غائب، أو مخاطب، ومن الأمثلة عليه: الضمير المنفصل (أنا، أنت، وهو)، الضمير المتصل، الضمير الظاهر، والضمير المستتر.
  • اسم الإشارة:  وهو عبارة عن اسم مبني يتم استخدامه في حالة الإشارة إلى الأفراد أو الأشياء، كما أن أسماء الإشارة هي: (هذا، هذه، هذي، ها هنا، ذاك، تلك، ذلك، هنا، هنالك، هؤلاء، أولئك)، بينما (هذانِ، وهاتانِ) يكونان اسما إشارة، ولكنهما مُعربان، فيتم رفعهما بالألف، ونصبهما وجرهما بالياء، علاوةً على أن اسم الإشارة يتم إعرابه على أساس موقعه من الجملة.
  • الاسم الموصول: وهو عبارة عن لفظ ينوب عن المقصود، ولا يكتمل معناه إلا بواسطة جملة تُذكر بعده، وتُعرف باسم (صلة الموصول)، بالإضافة إلى أنه لا محل لها من الإعراب، ومثالها: (جاء الذي أمنته)، وكذلك فإن الأسماء الموصولة قد تكون مبنية على السكون، وهم: (الذي، التي، اللواتي، اللاتي، من، ما)، في حين أن الاسم الموصول المبني على الفتح هو: (الذين).

شاهد أيضًا: الكلمة المبنية من الأسماء التالية هي

أمثلة على الأسماء المبنية وإعرابها

يوجد العديد من الأمثلة على الأسماء المبنية، وفيما يلي نذكر بعضها مع إعرابها:[3]

  • أنت مؤمن: كلمة (أنت) تُعرب: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
  • أجلسُ قرب الأريكة: الفعل (أجلس) يكون فاعله: ضمير مستتر مبني في محل رفع فاعل وجوبًا، وتقديره (أنا).
  • هذا محمد: هذا يُعرب: اسم إشارة مبني في محل رفع مبتدأ.
  • إن الذين آمنوا صادقون: إعراب الذين هو اسم موصول مبني على الفتح في محل نصب اسم إنَّ.

هل الضمائر أسماء معربة أم مبنية

إن كافة الضمائر تعد من الأسماء المبنية، ولا تأتي معربة، ومن الممكن أن يتم تصنيفها إلى اثنين من الأصناف، وهما الضمائر المتصلة والمنفصلة، ويتم بيانهما في الآتي:

  • الضمائر المتصلة: إذ أن موقعها من الإعراب يكون بمحل رفع لاتصاله بواو الجماعة أو ألف الاثنين على أساس الكلمة، إلى جانب أن يكون موقعها من الإعراب في محل نصب أو جر، ومن الأمثلة على ذلك: (شربت القهوة)، إذ أن تاء الفاعل الواقعة في الفعل (شربت) هي عبارة عن ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل.
  • الضمائر المنفصلة: وهي ما يكون موقعها في الجملة بمحل رفع، إضافةً إلى الضمائر المنفصلة التي موقعها في الجملة بمحل جر، وكذلك ما هو في محل نصب.

المعرب من الأفعال

المعرب في اللغة العربية، هو الذي يحدث تغير لآخره على أساس موقعه من الجملة، وبطريقة أكثر وضوحًا، فإن المعرب هو الذي يُقال فيه أنه مرفوع، منصوب، مجرور، أو مجزوم، وفي التالي يمكن التعرف على ما هو معرب من الأفعال:[4]

الفعل المضارع

يعرف الفعل المضارع بالعلامات التالية:

  • مرفوعًا: في حال لم يتم سبقه بناصب أو جازم، وتكون علامة رفعه هي الضمة، ومن الأمثلة على الفعل المرفوع نجد قول الله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا ۚ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}[5]، وجاء هنا الفعل (يغفر) إعرابه: فعل مضارع مرفوع، لعدم سبقه بناصب أو جازم، وعلامة رفعه هي الضمة.
  • منصوبًا: إذا تم سبقه بحرف ناصب، ومثال ذلك قول الله سبحانه وتعالى {وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ}[6]، وهنا الحرف (حتى): يُعرف بأنه حرف نصب، في حين أن (يتبين) يُعرب: فعل مضارع منصوب لسبقه بحرف نصب، وعلامة نصبه الفتحة.
  • مجزومًا: إذ سُبق بحرف جازم، ومثاله: قوله الله عز وجل {أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ}[7]، ونجد هنا الحرف لم: عبارة عن حرف نفي وجزم، وكذلك الفعل (نشرح): هو فعل مضارع مجزوم، لأنه مسبوق بحرف جزم، وعلامة جزمه السكون.

الأفعال الخمسة المعربة

وهي عبارة عن كل فعل مضارع اتصلت به واو الجماعة، ألف الاثنين، أو ياء المخاطبة، ويتم ذكره على هذا النحو: يفعلون، يفعلان، وتفعلين، علاوةً على أن علامة رفعها تكون ثبوت النون، ومن الأمثلة عليه قول عنترة بن شداد:

يدعون عنتر والرماح كأنها      أشطان بئر في لبان الأدهم

وهنا الفعل يدعون يُعرب: فعل مضارع مرفوع، وعلامة رفعه ثبوت النون، لأنه من الأفعال الخمسة، بالإضافة إلى أن علامة نصبها وجزمها تكون بحذف النون، ومثالها: (أنتم لم تذهبوا إلى الحديقة) في حالة الجزم، وكذلك (لن تسافروا إلى المدينة) في حالة النصب.

شاهد أيضًا: أي من الكلمات التالية معرب الطالب أنا الذي

علامات الإعراب الأصلية

إن علامات الإعراب في اللغة العربية هي عبارة عن العلامات الأصلية، إلى جانب العلامات الفرعية، وتكون كل منهما متمثلة في أنواع معينة، كما أن العلامات الأصلية الخاصة بالإعراب تكون: الضمة في حالة الرفع، الفتحة بالنسبة للنصب، الكسرة عند الجر، والسكون في حال الجزم، ويمكن توضيحهم أكثر فيما يلي:[8]

  • الضمة: ومثالها ذهب أحمد: وهنا (أحمد) يُعرب: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، والتي تُعرف بكونها من علامات الرفع الأصلية.
  • الفتحة: ومن الأمثلة عليها شاهدت عمر، إذ أن (عمر) هو مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة، وهي من علامات النصب الأصلية.
  • الكسرة: سلمت على سليم، حيث إن (سليم) إعرابه اسم مجرور وعلامة جره الكسرة، وهي من علامات الجر الأصلية.
  • السّكون: يمكن ذكر مثال لم يتكلم الرجل، فإن (يتكلم) يمكن إعرابه فعل مضارع مجزوم بـ(لم)، وعلامة جزمه السكون، وهي من علامات الجزم الأصلية.

علامات الإعراب الأصلية

هنا نكون قد بلغنا ختام مقالنا بعد التعرف على ما هي الاسماء المعربه، وأمثلة على الأسماء المعربة وإعرابها، كما ذكرنا حالات الأسماء المعربة، وما هو الاسم المبني، إلى جانب أنواع الأسماء المبنية، وأمثلة على الأسماء المبنية وإعرابها، وأيضًا أوضحنا هل الضمائر أسماء معربة أم مبنية، المعرب من الأفعال، وعلامات الإعراب الأصلية.

المراجع

  1. marefa.org , الإعراب , 06/03/2022
  2. alukah.net , قواعد ونماذج للإعراب , 06/03/2022
  3. alukah.net , الأسماء المبنية , 06/03/2022
  4. marefa.org , المبني والمعرب من الأفعال , 06/03/2022
  5. سورة الزمر , الآية 53
  6. سورة البقرة , الآية 187
  7. سورة الشرح , الآية 1
  8. alukah.net , علامات الإعراب الأصلية والفرعية , 06/03/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.