المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما معنى يمنون عليك

كتابة : ملك غريب

ما معنى يمنون عليك؟ وهي واحدة من الكلمات التي وردت في القرآن الكريم، حيثُ إنَّ اللغةُ العربية أبلغ لغة تحدثها الإنسان مُنذ بدءِ الخليقة، وأبلغُ دليل على ذلك هو القرآنِ الكريم، مُعجِزة النبي المُصطفى عليه أفضل الصلاةِ والسّلام، لذلك أغلب ألفاظ وكلمات اللغُةِ العربية لا يُمكن الوصول إلى معناها دون تفسير، وسيقدّم لنا موقع المرجع في هذا المقال إجابة عن سؤالنا، وكذلك سوف يشرح لنا أهمية تفسير القرآن الكريم، وسبب نزول آية يمنون عليك أن أسلموا.

أهمية تفسير القرآن الكريم

إن القرآن الكريم هو كلام الله -عزّ وجلّ- الذي نزل على خير البشرية سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، فهو يجمع الآيات والسور بعضها إلى بعض، وهناك أهمية لتفسير القرآن الكريم فهو يعد علمٌ يبحث في كيفية النطق بألفاظ القرآن الكريم ومدلولاتها ومعانيها، وتتمثل على النحو الآتي:[1]

  • الاهتداء به للتعامل مع الآخرين على اختلافهم، وتحذريهم ممّا حذّر الله منه.
  • لمعرفة الأجر والثواب لمن اتبع أمر الله، والعقوبة والعذاب الشديد لكل من خالف أمر الله.
  • بيان جوانب جديدةٍ من الإعجاز في القرآن، وتصحيح مسار الدراسات القرآنيّة.
  • معرفة أصول التربية الإسلاميّة، وأصول علم الاقتصاد الإسلاميّ، وأصول الإعلام الإسلاميّ.
  • معرفة خطاب الله لعباده بما اشتمل عليه من أوامر ونواهٍ،ولذلك لا بدّ من فهمه؛ للتمكّن من العمل بما نصّ عليه.
  • إنّ القرآن يُرشد النّاس للصواب،للدعوة للحقّ، ودفع الشرور، والدعوة للحقّ ونُصرته، وللتعامل بما يُرضي الله -سبحانه-.

ما معنى يمنون عليك

جاء تركيب يمنون عليك في القرآن الكريم في سورة الحجرات في الآية 17، حيث يقصد بالمنّ تعداد النعم على الغير، فقد جاءت بمعنى أنّ الأعراب يمنون بإسلامهم ومتابعتهم ونصرتهم على الرسول -صلى الله عليه وسلم-، فقد قال الله -تعالى-: (يَمُنُّونَ عَلَيْكَ أَنْ أَسْلَمُوا ۖ قُل لَّا تَمُنُّوا عَلَيَّ إِسْلَامَكُم ۖ بَلِ اللَّهُ يَمُنُّ عَلَيْكُمْ أَنْ هَدَاكُمْ لِلْإِيمَانِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ)[2]، حيث يُقصد في هذه الآية أن الأعراب يَمُنُّون على النبي بإسلامهم ومتابعتهم ونصرتهم لك، فقل لهم: لا تَمُنُّوا عليَّ دخولكم في الإسلام، فإنَّ نفع ذلك إنما يعود عليكم ولله المنة عليكم فيه أنْ وفقكم للإيمان به وبرسوله، إن كنتم صادقين في إيمانكم.[3]

شاهد أيضًا: معنى كلمة قعرك في المعجم العربي والمعجم الوسيط

يَمُنُّونَ عليك أن أَسْلَمُوا سبب النزول

قول معظم المفسّرين أنّ هذه الآية نزلت في الأعراب من بني أسد، حيث أنهم أمنوا على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقد قالوا لرسول الله بأنهم آمنوا معه من غير قتال، ولم يقوموا بمقاتلته كما قاتلوه غيرهم، ولذلك أنـزل الله فيهم هذه الآيات، فعن عبد الله بن عباس -رضي الله عنه- قال: (قدم وفد بني أسد على رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتكلموا، فقالوا: قاتلتك مُضَر، ولسنا بأقلهم عددا، ولا أَكَلِّهِمْ (أضعفهم) شوكة، وصَلْنا رحِمَك، فقال لأبي بكر وعمر رضي الله عنهما: تكلموا هكذا؟ قالوا: لا، قال: (إن فقه هؤلاء قليل، وإن الشيطان ينطق على ألسنتهم).[4][5]

سورة الحجرات 

تُعد سُورة الحُجرات من السور المدنية التي نزلت بعد هجرة الرسول -صل الله عليه وسلم-، فقد اشتملت على العديد من القيم الدينية والأخلاق والنظم التي تُعلّم المسلمين آداب التعامل فيما بينهم، وتُنظّم الحياة الاجتماعية بين الناس في مجتمع المدينة المنورة التي هاجر الرسول وأصحابه إليها بعد اضطهاد قريش لهم، كما تعتبر سورة الحجرات بأنها السورة التاسعة والأربعون وعدد آياتها 18 آية والتي ورد فيها الكثير من الألفاظ الشديدة اللهجة لتعليم المسلمين الآداب، والتأكيد على الانصياع والانتباه لهذه الأمور والعمل بها وعدم تخطيها.

شاهد أيضًا: ما معنى كلمة قرقيعان

هكذا؛ نكون قد توصلنّا لنهاية مقال الذي كان يحمل التساؤل عن ما معنى يمنون عليك؟ الذي من خلاله تعرفنَّا على معنى الكلمة يمنون عليك في القُرآنِ الكريم، كما تعرفنَّا على موضع تلك الكلمة، وتبيَّن أنه ورد في سورة الحجرات آية 17، وبعض من المعلومات عن سورة الحجرات، وبيان سبب نزول الآية 17.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.