المرجع الموثوق للقارئ العربي

من هو أبو البشر الثاني ولماذا سمي بذلك

من هو أبو البشر الثاني ولماذا سمي بذلك من الأسئلة الهامة التي تتعلق بالتاريخ الإسلامي والشخصيات الهامة للغاية على مستوى التاريخ كله، فكلمة أبو البشر كنية من الكنى ولقب من الألقاب أُطلقت على ثلاثة أشخاص عبر وجود الحياة على الأرض، وذلك منذ أول عهد البشرية في الأرض، فيعرف أبو البشر الأول وأبو البشر الثاني وأبو البشر الثالث، ومن خلال موقع المرجع سيتم التعرف على آباء البشر الثلاثة ولماذا سمي أبو البشر الثاني بهذا الاسم.

من هو أبو البشر الثاني

إنّ أبو البشر الثاني هو سيدنا نوح -عليه السلام- وهو أول نبي مبعوث للبشر، حيث إن الله -سبحانه وتعالى- قد بعثه إلى قومه بعد أن انتشر الفساد والشرك بينهم وقاموا بعبادة الأصنام، فأهلك الله الكافرين بكفرهم، ولم ينجوا مع نوح إلا فئة قليلة مؤمنة، وكان كل من بعده من البشر من صلبه ونسله فذريته هم الباقون والله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي نسبه كله انبياء

لماذا سمي نوح أبو البشر الثاني

سمي نوح -عليه السلام- أبو البشر الثاني بسبب بعثته بعد أبي البشر آدم عليه السلام، وكذلك لأن البشر جميعًا قد هلكوا في عهده، ولم يبق على وجه الأرض إلا أولاد نوح ومن هم من صلبه، وهم الذين نجوا من الهلاك بعد الطوفان وهم الذين عمروا الأرض بعد ذلك فهو أبوهم كلهم.

لماذا سمي نوح بهذا الاسم

اسم نوح في اللغة العربية من النواح وهو كثرة البكاء، وقيل أنّ نوح -عليه السلام- كان كثير البكاء من خشية الله -سبحانه وتعالى- فكان ينوح على الدوام فسمي نوحًا، وقد أفنى عمره في دعوة قومه إلى الحق وثنيهم عن الضلال والله أعلم.

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي ركب الخيل لاول مره

قصة نوح عليه السلام

أرسل الله سبحانه نوحًا إلى قومٍ كانوا يعبدون الأصنام، ويتخذون أسماءً ما أنزل الله بها من سلطان، وكان بعثه بعد آدم -عليه السلام- بحوالي مائة عام، وكان قد شاع الفساد والوثنية في الأرض، وقام نوح يدعو قومه بكل السب الترغيبية والترهيبية ليتركوا ما هم عليه من الضلال ويعبدوا الله الواحد القهار، وهو لا يبتغي من ذلك أجرًا إن يرد بهم خيرًا، لكنهم لم يستمعوا له.[2]

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي دعا ربه أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين

دعوة نوح لقومه

استمر نوح -عليه السلام- يدعو قومه ويذكرهم أنه عامل عند الله وأنه مبلغٌ لرسالته، فكذبوه ولم يستجيبوا له، ووصفوه بالضلال، وأصروا على كفرهم وشركهم، ومكث نوح يدعو قومه قرابة الألف سنة، وهم يصرون على ضلالهم، ولما لم تنفع معهم الأساليب الدعوية وهو وبالرغم من موقف قومه يخبر قومه أنه ماض في طريقه، ثابت على عزمه، لا يثنيه عن قصده إعراضهم، ولا يمنعه من تبليغ رسالة ربه موقفهم، غير أن قوم نوح لم يستجيبوا لدعوة نبيهم، بل ظلوا في طغيانهم يعمهون، وفي ضلالهم يرتعون، بل أخذوا يسخرون منه، ويصفون دعوته بالضلال، هذا حال الفجار والكفار دائماً وأبداً، حيث يرون الأبرار في ضلالة.

ما هو عقاب الله لقوم نوح

سخر قوم نوح واستهزأوا من الذين آمنوا معه، ووصفوهم بأنهم من أراذل قومهم، وهذا هو حال الطغاة والمستكبرين في كل عصر ومصر، يصفون أتباع الحق بأنهم شرذمة قليلون، يبغون الفساد في الأرض، ويعكرون صفو الحياة وبهجتها ورونقها، وبعد أن يجابه نوح قومه بهذا الموقف، يؤكد لهم أن مهمته الأساس التي جاء من أجلها بعد الدعوة إلى عبادة الله وحده، هي إنذار الناس من عذاب يوم عظيم، فأغرق الله المشركين منهم بالطوفان، وكما هي عاقبة الأمور، فإن الله نجى نوحاً والذين آمنوا معه، وأغرق الرافضين لسبيل الحق، والمعرضين عن طريق الهدى، وجعلهم عبرة لمن بعدهم.

كيف نجى نوح من الطوفان

لما أراد الله أن يطهر الأرض من الظلم والكفر أمر نوحًا أن يبني سفينة عظيمة، لينقذ بها المؤمنين، وبدأ نوح يعمل على السفينة، وتوقف عن دعوة قومه فيقط الخشب، ويضرب الحديد، ويساعده المؤمنون الذين معه، وكان المشركون يمرون بهم ويسخرون منهم، وبعد انتهاء بناء السفينة، أوحى الله لنوح إذا فار التنور ورأيت الماء على وجه الأرض فاركب أنت ومن معك السفينة، ولما فار التنور أسرع نوح ومن معه إلى السفينة، وأدخل الطيور والحيوانات التي أمره الله أن يدخلها، وبدأت الأمطار تهطل والأرض تخرج الماء وفاض الفيضان وأهلك المشركون ونجى المؤمنون بالسفينة.

كم عاش نوح عليه السلام

إن أشهر الروايات أن نوح -عليه السلام- عاش ألف سنة، يقال إن عمره كله كان ألف سنة إلا خمسين عاما، لبث فيهم قبل أن يدعوهم ثلاث مائة سنة، ودعاهم ثلاث مائة، ولبث بعد الطوفان ثلاث مائة وخمسين سنة، وقيل إنه دعا قومه تسعمائة وخمسين عامًا وعاش ألف سنة والله ورسوله أعلم.[3]

من هو أبو البشر الأول

بمعرفة من هو أبو البشر الثاني، فإن أهل العلم أن أبو البشر الأول هو آدم -عليه السلام- وهو أو خلق الله تعالى من البشر، وقد خلق في الجنة ثم أُنزل إلى الأرض، وقد خلقه الله بعد أن خلق العرش والسموات والأرض والملائكة والجن وما في السموات والأرض، حتى أخبر الملائكة أنه سيجعل في الأرض خليفه وهم البشر، فخلق آدم وخلق له حواء، وكان من نسلهما بنو آدم كلهم، ولذلك آدم أبو البشر الأول قبل نوح عليه السلام.[4]

من هم آباء البشر الثلاثة

كما ورد عن أهل العلم أنّ لقب أبو البشر قد تم إطلاقه على ثلاث من البشر فقط، وهم كما الآتي:[5]

  • آدم -عليه السلام- وهو أبو البشر الأول وهو معروف ومشهور بين الناس أن أبو البشر هو آدم.
  • شيث بن آدم حيث ذكر أهل العلم أن النسل من بعد آدم كان من شيث كل النسل، ويرجع الناس اليوم لنسله إلى آدم فهو أبو البشر من بعده.
  • نوح -عليه السلام- وهو أبو البشر الذين نجوا من بعد هلاك الأرض بالطوفان والله أعلم.

في ختام مقال من هو أبو البشر الثاني ولماذا سمي بذلك، فإننا نكون قد تعرفنا على نوح -عليه السلام- وقصة نوح مع قومه ودعوته لهم، وتعرفنا كم عاش نوح وكيف هلك قومه، وذكر المقال من أبو البشر الأول ومن هم آباء البشر الثلاثة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.