المرجع الموثوق للقارئ العربي

أسباب وجع الرأس من الخلف

أسباب وجع الرأس من الخلف، يُعرف وجع الرأس بالصداع وهو الألم الّذي نشعر به في أي جزء من الرأس، وقد يكون في الجانبين أو في جانب واحد، ويكون نتيجة عدّة أسباب منها الضغط أو التّوتر أو ارتفاع ضغط الدم، وسيقدّم لنا موقع المرجع هذا المقال للتّعرّف على أهم أسباب الصداع في الرأس وكيفيّة علاجه وما هي أماكن الإصابة به، ومتى يكون الصداع خطير ويحتاج إلى زيارة الطبيب. 

أماكن الصداع وعلاجه

هنالك ثلاث أماكن للصداع ولكل مكان سبب مختلف:

  • الصداع من الأعلى: إذا كان الصداع أعلى الرأس فيكون الجسم بحاجة إلى شرب كميّات إضافيّة من الماء وتناول الطّعام الصحّي بشكل كافٍ. 
  • الصداع من الأمام: يكون السبب من قلّة النوم أو استخدام الكمبيوتر أو الموبايل، لذلك يكون الجسم بحاجة إلى الرّاحة وإلى وضع اليدين على العينين لمدّة ثلاث دقائق. 
  • الصداع من الخلف: قد يكون هذا النوع من الصداع نتيجة التّوتر، ولذلك يكون الجسم بحاجة إلى الرّاحة والاسترخاء وتدليك الرّقبة.

شاهد أيضًا: انواع الصداع بالصور وطرق التخلص منه

أسباب وجع الرأس من الخلف

قد يكون الصداع سبباً مباشراً في ألم الرأس وقد يكون عرضاً ثانوياً لمشاكل أخرى في الجسم، وسنذكر أهم خمس أسباب لصداع الرأس في الخلف:

صداع التّوتر

قد يسبب صداع التّوتر ألماً في الجبهة ولكنّه السبب الأكثر شيوعاً لألم الرأس من الخلف، وقد يكون هذا الألم شديد ويبقى حوالي سبعة أيام أو قد يكون بسيطاً لا يتجاوز الثلاثون دقيقة، وأعراضه تكون بالشعور في الشّد في مؤخرة الرأس.

الصداع النصفي (الشقيقة)

هو أحد أنواع الصداع الشائعة والمتكرّرة ويحدث غالباً من الطفولة ويزداد مع التقدم في العمر، ويمكن أن يحدث عدّة مرّات في الأسبوع وخاصّة عند النساء اللّاتي تتراوح أعمارهن من ال 35 حتى 45، وهنالك العديد من الأعراض الّتي تدل على الصداع النصفي ومنها زيادة الحساسية للضوء والروائح أو استفراغ وغثيان، وقد تستمر مدّة الألم من عدّة ساعات حتى عدّة أيام. 

الإفراط في تناول بعض الأدوية

وهو أكثر أنواع الصداع انتشاراً بعد صداع التوتر والصداع النصفي، ويحدث نتيجة تناول بعض الأدوية وخاصّة مسكنات الألم مرتين أو أكثر في الأسبوع، وعلى فترات طويلة قد يؤدّي إلى حدوث الصداع بشكل مستمر وشبه يومي، ويكون الألم أسوأ عند الاستيقاظ، وقد يحدث هذا النوع من الصداع في أي عمر ولكنه أكثر شيوعاً عند الأشخاص في الثلاثينيات أو الأربعينيات من العمر.

ألم العصب القذالي

يعد ألم العصب القذالي أقل شيوعاً من باقي أنواع الصداع، ويبدأ في قاعدة العنق ثمّ ينتشر حتّى مؤخرة الرأس ثمّ خلف الأذنين، وقد يحدث نتيجة تلف في الأعصاب القذالية الّتي تمتد من الجزء الخلفي للرقبة حتى تصل إلى قاعدة فروة الرأس، وقد تسبب الأمراض في الرقبة أو أية عوامل أخرى غير معروفة السبب هذا النوع من الصداع الّذي تكون أعراضه بشكل خفقان مستمر وألم حارق، وغالباً يحدث في جهة واحدة من الرأس وقد نشعر به عند تحريك الرقبة. 

الصداع الناجم عن ممارسة الرياضة

ويحدث هذا النوع من الصداع نتيجة النشاط البدني الشّاق وتظهر أعراضه فجأة أثناء التمرين أو بعده، وقد تؤدّي العديد من الأنشطة إلى حدوث هذا النوع من الصداع منها الجري أو رفع الأثقال أو الجماع، وتستمر أعراضه من خمس دقائق حتى يومين ومن الممكن أن تظهر أعراض تشبه أعراض الصداع النصفي.[1] 

شاهد أيضًا: علاج صداع في الجانب الأيمن من الرأس والعين

كيف أعرف صداع الضغط

ويعرف هذا النوع الشائع من الضغط بأنه الصداع الناتج عن وجود ضاغط على منطقة الرأس بشكل شبه مستمر، ونشعر بسببه بالألم في منطقة محيط الرأس والجبهة وغالباً ما يمتد إلى الصدغين وأسفل الرأس والرقبة، وتختلف أعراض وشدّة صداع الضغط من شخص لآخر، ولكن تتمثل بشكل عام بألم في محيط الرأس قد يكون متوسط أو شديد، وتكون طبيعة الوجع ضاغط مع الشد وتظهر الأعراض لاحقاً خلال اليوم، وأيضاً الشّعور بالتّعب والإرهاق وفقدان القدرة على التركيز وصعوبة في النوم، وقد يترافق هذا النوع مع ألم في الصدر وغثيان وعدم وضوح في الرؤية، وتستمر أعراض صداع الضغط من نصف ساعة وحتى عدّة ساعات وقد تستمر عدّة أيام، وعند تكرار هذه الأعراض أكثر من 10 مرات خلال الشهر عندها يكون الصداع الضاغط مزمن ويحتاج إلى مراجعة الطبيب.

شاهد أيضًا: سبب الدوخة عند الوقوف وعدم الرؤية

عوامل تزيد من خطر الإصابة بالصداع

يوجد العديد من العوامل الّتي تزيد من فرص الإصابة بالصداع وأهمّها:

  • العمال في الوظائف الّتي تحتاج إلى بذل مجهود عقلي. 
  • النساء يكُنّ أكثر عرضة للإصابة بالصداع من الرجال وخاصّة في فترة الدورة الشهرية. 
  • الإفراط في شرب الكحول. 
  • الكبار في السن. 
  • الإصابة بأمراض الكلى والكبد.

شاهد أيضًا: اسباب الصداع عند الاستيقاظ من النوم

متى يجب أن نزور الطبيب عند الشعور بوجع في الرأس

بعد أن تعرّفنا على أسباب وجع الرأس من الخلف، يجب التّأكيد على أنّ الصداع هو حالة طبيعية مؤقتة في حال كانت الأعراض خفيفة وزالت بعد فترة زمنية قصيرة، ولكن هنالك بعض الحالات يكون فيها من الضروري زيارة الطبيب، وذلك عندما يكون الألم شديد ومؤلم جدّاً لا يمكن تحمّله، وكذلك عندما يكون الألم مستمراً ولا يزول حتّى بعد أخذ المسكنات، وإذا ترافق ألم الرأس مع أعراض أخرى مثل ضعف في الرؤية أو حمى أو تصلّب في الرقبة أو الشعور بالتنميل، فعندئذٍ يجب زيارة الطبيب بشكل مباشر. 

شاهد أيضًا: اسباب الصداع بعد الاستيقاظ من النوم والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

علاج الصداع الخلفي في المنزل

تعد الرّاحة من أهم طرق علاج الصداع سواءً أكان نتيجة الضغط أو أي سبب آخر، وهنالك طرق مختلفة لعلاج الصداع منها:[2] 

  • مضادات الالتهاب: تسبب الالتهابات الصداع بشكل كبير ولذلك فإدخال بعض أنواع الأغذية الّتي تخفف من الالتهابات وتنشّط الدورة الدموية إلى النظام الغذائي يكون من الطرق المفيدة جدّاً في علاج الصداع ومن هذه الأغذية (الكرفس، التوت، بذور الكتان، البنجر). 
  • الزيوت الأساسية: استخدام بعض الزيوت العطرية تؤدّي إلى تهدئة الجهاز العصبي والتخفيف من التوتر ومنها زيت النعنع وزيت اللافندر، وبالتالي تؤدي إلى التخفيف من الصداع. 
  • الكافيين المخفف: إنّ شرب الكثير من الكافيين يسبب ارتفاع في ضغط الدم وازدياد حالات الصداع، ولكن عند التخفيف من كمية الكافيين المعتادة للجسم يحدث صداع في الرأس كعَرض من أعراض انسحاب الكافيين.
  • تناول المسكنات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية: حيث استخدام هذه الأدوية مثل الأسبرين يعد من الطرق الشائعة لعلاج الصداع، مع العلم أنّه لا يجب تناول الأسبرين عند ارتفاع الضغط.

شاهد أيضًا: علاج ثقل الرأس بالأعشاب

وفي نهاية هذا المقال نكون قد تعرّفنا على أهم أسباب وجع الرأس من الخلف، وكيفيّة علاجها وما هي العوامل الّتي تزيد من فرص الإصابة بالصداع وما هي أماكن الإصابة بهِ وكيفيّة علاجها.

المراجع

  1. medicalnewstoday.com , What is this pain in the back of my head? , 17/01/2022
  2. healthline.com , Does High Blood Pressure Cause Headaches? , 17/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.