المرجع الموثوق للقارئ العربي

حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية

حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية هو موضوع هذا المقال، حيث يُعدّ الحوار واحدًا من أكثر الأساليب المفيدة في تعلّم الأسلوب اللغوي أو الفنون الإنشائية والجمل الفصيحة، واللغة العربية من أهمّ الأمور التي من واجب كلّ عربي في هذه الأيّام أن يُعيد تعلّمها وأن يُحييها، فهي لغةٌ ضعفت بعد قوّة، وتخلّى عن فصاحتها أبنائها بسبب مخالطتهم للعجم وأبناء اللغات الأخرى، وفي هذا المقال سيقدّم موقع المرجع أجمل حوارات تدور بين شخصين عن أهمية اللغة العربية وتاريخها العريق.

تعريف الحوار وآدابه

للمرور على حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية من الضروري تعريف الحوار وبيان آدايه، فالحوار في اللغة العربية من كلمة الحَوْر، وهو الرّجوع عن الشّيء، ويقال المحاورة أي المجاوبة والتجاوب، فالحوار في اللغة يتضمّن التراجع عن الكلام والتجاوب فيه، ويتطلّب هذا الأمر من المتصدي للحوار أن يتقبّل الرأي الآخر إن دُعم بأدلة وبراهين، ويُعرف الحوار اصطلاحًا أنّه نوعٌ من أنواع الحديث وتجاذب أطرافه وتبادل الكلام وتداوله بين شخصين، ويغلب عليه الهدوء والبعد العن التّعصب والخصام، ومن آدابه:[1]

  • البعد التام عن التّعصب وتقبل الرأي الآخر.
  • استخدام التعابير الحسنة والألفاظ الطيبة مع الشخص الآخر أثناء الحوار.
  • الاحتجاج والدلالة بأدلة صحيحة وقوية والبعد عن التزييف والكذب.
  • البعد عن التناقض والسعي للحقيقة.
  • التّواضع وحسن الاستماع والإصغاء بعناية.

شاهد أيضًا: افكار عن اليوم العالمي للغة العربية 1443

نبذة عن اللغة العربية

تعدّ اللغة العربية من أكثر اللغات السامية تحدّثًا حول العالم، وهي واحدة من اللغات الأكثر انتشارًا حول العالم، وينطق بها أكثر من نصف مليار نسمة، وأغلبهم في الوطن العربي والمناطق المجاورة له، وهي لغة المسلمين الأولى، وقد نزل القرآن الكريم عربيًا، وبُعث النّبي -صلى الله عليه وسلّم- في قلب العرب، واللغة العربية من أكثر اللغات غزارةً لغويًّا، وتتألف من ثمانية وعشرين حرفًا، ولو أضيفت الهمزة أصبحت تسعةً وعشرين، وتسمّى لغة الضّاد ولغة القرآن، وتعدّ من أحدث اللغات السامية نشأةً وتاريخًا، والأقرب للغة السّامية الأمّ، وقيل إنّ اللغة العربية أقدم من العرب أنفسهم فهي اللغة التي تحدّث بها آدم في الجنّة، وقيل أنّ يعرب بن قحطان أوّل من تكلم بها وقيل نبي الله إسماعيل وغير ذلك.[2]

شاهد أيضًا: بحث عن اليوم العالمي للغة العربية

حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية

أحمد وحسام صديقان في الصّف السّادس، وهما من الطّلاب المتميّزين، ومن العادة أن يدور بينهما حواراتٌ في أمورٍ مهمّة وهادفة، فهما من الطّلاب النجباء والأذكياء وذات مرّة دار بين هذين الصّديقين الحوار الآتي:

  • أحمد: السلام عليكم ورحمة الله، كيف حالك يا حسام أأنت بخير إن شاء الله؟
  • حسام: وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته، الحمد لله أنا بأفضل حال، كيف حالك أنت؟
  • أحمد: الحمد لله بخير، لقد خطرت ببالي بعض الأمور المهمّة التي ترتبط بلغتنا العربيّة يا حسام.
  • حسام: أخبرني ماذا يدور ببالك قد أستطيع مساعدتك فنحن صديقين.
  • أحمد: أنا أفكّر متى ظهرت لغتنا العربيّة يا ترى؟
  • حسام: لقد شمعت المعلم ذات مرّة يتحدّث عن نشأة اللغة العربية، فلقد اختلف المؤرّخون في نشأتها، وصنّفوها على أنّها من اللغات السّامية، وقال بعضهم أنّها لغة سيدنا آدم وآخرون قالوا أنّ أوّل من تكلّم بها هو سيدنا إسماعيل عليه السّلام، لكن مما لا شكّ فيه أنّها واحدةٌ من أقدم لغات العالم.
  • أحمد: ولماذا تعدّ واحدةً من أصعب اللغات في العالم؟
  • حسام: الأمر بسيط وذلك لأنّها بحرٌ واسعٌ من العلم، فهي من أكثر اللغات غزارةً، وتتعدّد أساليبها وعلومها من بلاغةٍ ونحوٍ وصرفٍ وأدب، وفيها من الشّعر والأدب والجمال ما لا يوجد في لغةٍ غيرها، لكن تعلّمها ليس صعبًا إنّما يحتج جهدًا كبيرًا وهو ممتعٌ للغاية.
  • أحمد: رائع، ولماذا أسموها لغة القرآن الكريم ولغة الضّاد؟
  • حسام: لقد سمّيت لغة القرآن الكريم لأن القرآن نزل بلسانٍ عربيٍ على رسولنا الكريم -صلى الله عليه وسلم- وسمّيت لغة الضّاد لأنّها اللغة الوحيدة عبر التّاريخ وفي العالم كلّه التي تحوي حرض الضاد.
  • أحمد: أنت مميزٌ دومًا يا حسام، حتّى أنّ المعلم يقول عنك أنّك عاشقٌ للعربيّة.
  • حسام: بالفعل أنا أحب لغتي كثيرًا، فهي لغة نبيّنا الكريم وقرآننا، ولغة آبائنا وأجدادنا، وسأصبح عندما أكبر أديبًا وشاعرًا وعالمًا في اللغة، وسأبذل جهدي كلّه لأحيي العربية من جديد.
  • أحمد: بالتّوفيق يا صديقي لقد شجّعتني لأتعلّم المزيد عن لغتنا الحبيبة، شكرًا لك.
  • حسام: على الرّحب والسّعة بأيّ وقتٍ تشاء.

شاهد أيضًا: خطبة محفلية قصيرة عن اللغة العربية

حوار قصير بين شخصين عن اللغة العربية

إنّ المناهج التّعليمية والتربوية تهتمّ اهتمامًا بالغًا بإحياء اللغة العربية، وحتّى المعلمين والمدرسين يهتمون بزرع بذرة حبّ اللغة في نفوس الأطفال، وذلك من خلال إجراء حوارات قصيرة معهم حول حبّ اللغة وأهميّتها، وبعد أن مررنا على حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية، سيتمّ المرور على حوار قصير بين معّلم وتلميذه عن اللغة العربيّة كما يأتي:

  • المعلم: السلام عليكم، أسعد الله صباحكم بكلّ خير أيها الطلاب الأعزّاء.
  • التلاميذ: وعليكم السّلام ورحمة الله، أسعد الله صباحك أستاذنا الحزيز.
  • المعلم: اليوم يا طلّابي سيكون درسنا عن اللغة العربيّة، لغتنا الأم.
  • الطّالب: أستاذي هل تسمح لي بالسّؤال.
  • المعلم: تفضل يا بني، هات ما عندك.
  • الطالب: ما أهمية اللغة العربية وما تاريخها؟
  • المعلم: هذا سؤالٌ رائعٌ وذكي، فاللغة العربية هي واحدةٌ من أقدم لغات العالم أجمع، وهي لغةٌ من اللغات السامية، تقول كتب التاريخ انّها لغة سيدنا آدم، وقالت كتبٌ أخرى أن يعرب بن قحطان هو أول من تحدث باللغة العربية، لكن ممّا لا شك فيه أنها من اللغات القديمة، وهي لغة القرآن ولغة الإسلام.
  • الطالب: لم سمّيت اللغة العربية بهذا الإسم؟
  • المعلم: لقد اشتقّت اللغة العربية اسمها من الإعراب، وهوو الإفصاح والتعبير، وذلك لشدّة بيانها وتعبيرها.
  • الطالب: كم شخص يا أستاذ يتحدث باللغة العربيّة؟
  • المعلم: كما تشير الإحصائيات يا بني فإنّ المتحدّثون باللغة العربية يقارب عددهم الخمسمائة مليون شخص، وهم يتموضعون في الوطن العربي والمناطق المجاورة له.
  • الطالب: أستاذي وكم عدد حروف اللغة العربية؟
  • المعلم: لقد بلغ عدد حروف العربية من غير الهمزة ثمانيةً وعشرين حرفًا.
  • الطالب: هل اللغة العربيّة هي نفسها دائمًا كالتي نعرفها اليوم؟
  • المعلم: لا يا بني، فقد قام علماء اللغة والتاريخ لتقسيم اللغة العربية لقسمين، اللغة العربية الشمالية القديمة، واللغة العربية الجنوبية القديمة.
  • الطالب: يا لعظمة لغتنا العربية يا أستاذ.
  • المعلم: نعم إنّها فخرنا ولغة لساننا الذي من واجبنا عدم تضييعه أبدًا.

شاهد أيضًا: اصعب كلمات اللغة العربية الفصحى في النطق

حوار بين شخصين باللغة العربية الفصحى

من أهميّة اللغة العربية يجب على الآباء والأمّهات أن يعلّموا أولادهم كلّ ما يجب أن يتعلّموه عن اللغة العربية، وحتّى إجراء حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية معهم، لينشأوا على حبّ لغتهم والتّمسك بها، وفيما يأتي حوارٌ بين الأب وابنه باللغة العربية الفصحى عن اهمية اللغة:

  • الابن: السلام عليكم ورحمة الله.
  • الأب: وعليكم السلام ورحمة الله، كيف حالك يا بني؟ كيف كان نهارك في المدرسة؟
  • الابن: الحمد لله يا أبي أنا بأفضل حال، لقد كان نهاري جميلًا وممتعًا في المدرسة، وقدّ علّمنا الأستاذ الكثير من الامور عن اللغة العربية.
  • الأب: هذا جيد، فاللغة العربية لغتنا وألسنتنا تنطق بها، ماذا علّمكم الأستاذ يا بني؟
  • الابن: لقد علّمنا يا أبي أنّ اللغة العربية تمتاز بفصاحتها وبلاغتها وابتعادها عن الحشو في الكلام، وهي معبّرةٌ تعبيرًا قويًّا وتوصل المعنى بكلّ سهولة.
  • الأب: جميل، وماذا أيضًا؟ هل يمكنك أن تُطلعني على خصائص اللغة العربية؟
  • الابن: بالطّبع، فاللغة العربية تبتعد كثيرًا عن تنافر الكلام، وتبتعد عن التعقيد في المعنى والكلام، وهب مليئةٌ بكلماتٍ مترادفة، وهي لغةٌ بليغةٌ جدًا.
  • الأب: هل تعرف يا بني ما هي دلالة الصّوت في اللغة العربية؟
  • الابن: إنّ دلالة الصّوت يا أبي من خصائص اللغة، فالمتكلّم باللغة العربية سيمنح السّامع القدرة على تمييز المعنى في الكلام من خلال طريقة النطق فقط.
  • الأب: وما هو الإعراب في اللغة العربية؟
  • الابن: لقد أخبرنا المعلم أنّ الإعراب هو علمٌ يمنح الكلمات العربية الكثير من المعاني ويساعد في تفسير الجملة وتوضيحها.
  • الأب: وماذا عن علم العروض؟
  • الابن: كذلك علم العروض يا أبي، فهو من العلوم التي تهتم بوزن الكلام في اللغة العربية، وهو يهتمّ بالجوانب الموسيقية اللغوية.
  • الأب: وبماذا نستفيد من اللغة العربية؟
  • الابن: اللغة العربية أداة التّواصل بين النّاس، وهي لغة العلم والأدب والحضارة العريقة والطويلة، ولا تنسى أنّها اللغة الرسمية للكثير من الكتب والمؤلفات العلمية والمجلدات، وهي لغة القرآن الكريم وسنّة نبيّنا صلى الله عليه وسلم.
  • الأب: أحسنت يا بني، يبدو أنّك تعرف أهمية اللغة العربية جيدًا سأجلب لك هديةً جميلة بهذه المناسبة.
  • الابن: شكرًا لك يا أبي.

شاهد أيضًا: كم عدد حروف اللغة العربية

حوار بين شخصين عن أهمية اللغة العربية في الإسلام

الإسلام الدّين الحنيف الذي جاء به النّبي -صلى الله عليه وسلم- والقرآن الكريم هو كلام الله ووحيه على نبيّه، وقد نزل بلسانٍ عربي، وبذلك فإنّ للغة العربية مكانةٌ عظيمة وأهمية بالغة في الإسلام، وفيما يأتي حوار بين شخصين عن أهمية اللغة العربية في الإسلام:

  • حازم: السلام عليكم يا شيخي الفاضل.
  • الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
  • حازم: يا شيخي أود أن أطرح عليك سؤالًا حول اللغة العربية في الإسلام.
  • الشيخ: أجل يا بني، لن يخفى على كلّ ذي لب ما للغة العربية من أهميةٍ عظمى، فهي لغة القرآن الكريم ولغة السّنة المطهرة، وهي جزءٌ لا يتجزأ من الدّين الحنيف، ولا يمكن للإسلام أن يقوم إلا بها.
  • حازم: وهل يمكن تلاوة القرآن بغير العربية؟
  • الشيخ: لا يصحّ أن يقرأ المسلم القرآن إلا بالعربية، ثمّ إنّ قراءته بالعربية من أركان الصّلاة والصلاة ركنٌ من أركان الإسلام.
  • حازم: بماذا سمكننا أن نحصر وظيفة اللغة العربية؟
  • الشيخ: إنّها لغة واسعة ولها عديد المجالات، لكن يمكن أن يتمّ حصر وظائفها وتلخيصها في ثلاثة أمور، أنّ اللغة العربية هي الركن الأول في عملية التّفكير، وهي وعاء المعرفة، كما أنّها الوسيلة المثلى للتّواصل والتّفاهم، وبثّ المشاعر والأحاسيس بين المسلمين.
  • حازم: لكن ألا تظن أنّ هذه الخصائص تشترك بها كلّ اللغات؟
  • الشيخ: بلى هذا صحيح، وتمتاز العربيّة أنّ الله عزّ وجلّ اختارها لتكون خاصّةً لوحيه.
  • حازم: وأين تكمن أهميّتها بالنّسبة بتلخيصٍ بسيط؟
  • الشيخ: إنّ اللغة العربية هي البيان الكامل والشامل ولا يوجد في غيرها هذا الأمر، وهي مفتاح الأصلين العظيمين الكتاب والسّنة، وبها تُقام الحجّة على النّاس، ولا تنسى أنّ التّعود على التحدث باللغة العربية يؤثّر في العقل والخلق والدين، وهي مصدر عزٍّ للأمة العربية والإسلامية، والجهل بها يسبب الزيغ والضلال.
  • حازم: وبماذا تمتاز اللغة العربية؟
  • الشيخ: تمتاز سعتها فمفرداتها وفيرة وذو دلالة جديدة، وهي قائمةٌ على جذورٍ لا تجدها في اللغات الأخرى، ثمّ إنّ الكثير من اللغات حول العالم استمدّت معظم مصطلحاتها من اللغة العربية، وهي اللغة الوحيدة التي تميّز بين المؤنث والمذكر بعكس اللغات الأخرى.
  • حازم: صدقت يا شيخي، أسألك الله أن يجزيكم عنّا كلّ خير.
  • الشيخ: وإيّاكم، أسأل الله العظيم أن يردّنا للعربية ردًّا جميلًا.

شاهد أيضًا: أقوى الحركات في اللغة العربية بالترتيب

حوار بين شخصين pdf عن اهمية اللغة العربية

كذلك قد يبحث البعض عن حوار بين شخصين عن أهمية اللغة العربين بصيغة البي دي اف، لذا كان حريًّا بموقع المرجع أن يقدّم لروّاده الكرام نسخة من هذه الحوارات بصيغة البي دي اف، يمكنكم تحميل هذه النسخة “من هنا“.

شاهد أيضًا: الأساليب النحوية في اللغة العربية وأنواعها

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقال حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية والذي عرّف الحوار وبيّن آدابه، وقدّم نبذة عن اللغة العربية، وقام المقال بتقديم أفضل نماذج حوار بين شخصين عن اهمية اللغة العربية وتاريخها وميّزاتها.

المراجع

  1. alukah.net , أسلوب الحوار وآدابه وقواعده وآفاته , 22/11/2021
  2. marefa.org , اللغة العربية , 22/11/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *