المرجع الموثوق للقارئ العربي

كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين

كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين حيثُ أنّ التمتع بالأخلاق الحميدة والصفات الحسنة من الأمور المهمّة في حياة الناس، كما أنّه من المواضيع التي لا تقلّ أهمية عن غيرها من المواضيع التعليمية في المدارس، كاللغة العربية، والحساب، والعلوم، فمن المهم جدًا تعليم الطفل وتدريبه على كيفية التعامل مع الآخرين عند مقابلتهم والاجتماع بهم، لذا يهتم موقع المرجع بالإجابة على السؤال المطروح كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين ضمن منهاج الصف الثاني الابتدائي في المملكة العربية السعودية.

كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين

ورد في كتاب التربية الأسرية للصف الثاني الابتدائي السؤال التالي “كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين” فمن المعروف لدى الجميع أن المدرسة هي البيت الثاني المشرف على تربية الأبناء وتنشئتهم التنشئة السليمة، وقد تم إدراج هذا النمط من الأسئلة لتعليم الطفل التصرف الصحيح والحسن عند مقابلة الآخرين، والإجابة على السؤال المطروح على النّحو التالي:[1]

  • إظهار الابتسامة للآخرين عند رؤيتهم.
  • أبادر بالسلام والمصافحة.
  • أمضى معهم وقتًا في اللعب.
  • أتحدث إلى الآخرين بصوت مسموع وواضح.
  • عدم مقاطعة المتحدث والنظر إلى وجهه أثناء الكلام.
  • أذكر اسم الشخص باحترام.

كيف تتصرف عند مقابلة الآخرين للاطفال

يتوجب على الأسرة في المنزل والمعلمين في المدارس تدريب وتعليم الطفل على التّصرف الحسن عند مُقابلة الآخرين، فحسن التصرف عند مقابلة الآخرين ينعكس بالإيجاب على الشخص المقابل لهم، فالأهل والمدرسة هم المسؤول الأول عن تنشئة جيل واع ومؤدب ويتمتع بالصفات الحميدة والحسنة، ويجب تعليمهم مبادرة السلام مع الآخرين، والابتسامة في وجههم، وعدم مقاطعتهم أثناء الحديث، ومناداتهم بأسمائهم باحترام وأدب، والإصغاء إليهم جيدًا عند الكلام.

شاهد أيضًا: كيف اتصرف اذا مرض احد في المنزل

ما النتائج المترتبة عن التصرف الصحيح أثناء مقابلة الآخرين

تحدثنا في الفقرة السابقة عن التّصرف الصحيح والسليم الذي يجب أن يتبعه الشخص عند مقابلَة الآَخرين، والذي ينعكس بالإيجاب على شخصية الفرد، ومن النتائج المترتبة عن التّصرف السّليم أثناء مُقابلة الآخَرين كما يلي:

  • شخصية اجتماعية.
  • محبوب من قبل الجميع.
  • محاور جيد.

التصرف الخاطئ عند مقابلة الآخرين

كما ورد أيضًا في درس كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين في الوحدة الثانية “شخصيتي” من كتاب التربية الأسرية، الحديث عن التّصرف الخاطئ الذي لا يجب على الشخص القيام به أثناء مُقابلة الآخرين، ومن تلك التَّصرفات الخاطئة التي يجب تفاديها من قبل الجميع على النّحو التالي:[2]

  • لا أرمي السلام، ولا أرد على من ألقى التحية.
  • أبقى صامتًا ولا أتحدث معهم.
  • لا أبالي للمتحدث ولا أمنحه أي اهتمام، ولا أصغي إلى ما يقول.
  • لا ألعب معهم.

النتائج المترتبة عن التصرف الخاطئ عند مقابلة الآخرين

إنّ التّصرف بطريقة خاطئة عند مُقابلة الآخَرين يَنعكس سلبًا على شخصية الفرد، مما يجعل الآخرين يكوّنون فكرة خاطئة عنه، وذلك من خلال التصرف الذي قام بفعله، ومن تلك النتائج المترتبة عن التّصرف الخاطئ عند مُقابلة الآخريْن كما يلي:

  • شخصية حيادية.
  • منحه صفة الشخص الخجول عن الحد المطلوب.
  • رغبته في الابتعاد عن الناس.

شاهد أيضًا: آداب التعامل مع الآخرين في المدرسة

آداب التعامل مع الآخرين بالصور

فيما يلي مجموعة من الصور الموضحة آداب التعامل مع الآخرين، والتي يمكن من خلالها تعريف الطفل بما يترتب عليه من واجبات تجاه الأشخاص الآخرين المحيطين به، وهي كما يلي:

آداب التعامل مع الآخرين بالصور
آداب التعامل مع الآخرين بالصور
كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين

كيف أتصرف عند مقابلة الآخرين هذا ما تحدثنا عنه ضمن فقرات هذا المقال، ومن ثم تنقلنا عبر تلك السطور في الحديث عن النتائج المترتبة عن التّصرف الصحيح عند مُقابلة الآخرين، بالإضافة إلى التّصرف الخاطئ عند مقَابلة الآخَرين والنتائج المترتبة عن ذلك، لنختتم المقال بباقة من صور آداب التعامل مع الآَخرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *