المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز صيام الست من شوال متفرقة

كتابة : ريم جرادة

هل يجوز صيام الست من شوال متفرقة ما يتساءل عنه المسلمون مع نهاية شهر رمضان المُبارك، ودخول شهر شوال وأوّل أيّام عيد الفطر السّعيد، حيثُ يهتمّ المسلمون بصيام السّت من شوال وصية رسول الله وسنّته التي تعادل صيام العمر كلّه، فهل يجب صيام الست من شوال متتابعة هذا ما سيجيب عليه هذا المقال ضمن موقع المرجع وهل يجوز صيام الست من شوال متفرقة وما الحكم الشّرعي من ذلك.

هل يجوز صيام الست من شوال متفرقة

نعم يجوز صيام الست من شوال متفرقة ولا يشترط فيها التتابع، حيثُ أنّها سنّة مؤكّدة عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ولكنّه لم يحدد في صيامه التتابع أو التّفريق، فقد ورد عنه في الحديث الصحيح عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أنّ رسول الله قال: “من صام رمضان ثم أتبعه ستًا من شوال، كان كصيام الدَّهر”[1]، فقد أكّد رسول الله على أهميّة صيامها محددًا عددها ولكن لم يحدد فيما إذا كان الواجب من صيامها تفريقًا أو تتابعًا.[2]

شاهد أيضًا: صوم ست من شوال هل هو مستحب ام واجب ام محرم

حكم صيام ستة 6 من شوال متفرقة

لا حرج على المسلم في صيام الست من شوال متفرقة، فهي أيّام محددة في العدد ولكنّها غير محددة في كيفيّة صيامها متتابعة أو متفرقة، فيجوز للمسلم أن يصومها في بداية الشّهر بدءًا من اليوم الثّاني من شهر شوال (ثاني أيام عيد الفطر المبارك)، ويمكن له الصيام في وسطه، ويمكن في آخره، ويجوز له توزيعها في أوّله ووسطه وآخره، فلم يحدد رسول الله طريقةً معينة لصيامها وإنّما ترك للعبد المسلم إمكانية صيامها كيفما يشاء فهي سنّة مؤكدة ومحببة لما فيها من فضل عظيم.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز صيام الست قبل القضاء

افضل وقت صيام الست من شوال ابن باز

إنّ أفضل وقت لصيام الست من شوال هو بداية شهر شوال أي ثاني أيّام عيد الفطر المُبارك، ومن الأفضل صيامها متتابعة غير متفرقة، حيثُ أنّ شهر شوال كلّه محل صوم ولا بأس إن صامها في أوّله أو أوسطه أو آخره ولكن الأفضل البدار لقوله تعالى: {وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى}[4]، كما قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “من صام رمضان ثم أتبعه ستًا من شوال، كان كصيام الدَّهر”[1]، فلم يحدد وقتًا لها.[5]

شاهد أيضًا: افضل وقت لصيام الست من شوال

هل يشترط التتابع أم التفريق في صيام الست من شوال

لا يشترط في صيام الست من شوال التتابع أو التفريق، وإنّما للمسلم حرّيّة الصيام في الوقت الّذي يرتاح له ويكون قادر على ذلك، ولكن الأفضل له التتابع لقوله تعالى: {وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ}[6]، ومن المُستحبّ أيضًا للمسلم صيام الست من شوّال في بداية الشّهر بعد أوّل أيّام عيد الفطر مباشرةً، كما أنّه لا بأس عليه إن أخّر الصّيام إلى آخر الشّهر أو أنّه صام الست منه في أيّامٍ متفرّقة.

شاهد أيضًا: هل يجوز صيام الست من شوال مع الايام البيض

إلى هنا نكون قد وصلنا معكم إلى نهاية هذا المقال الّذي تحدّثنا فيه عن هل يجوز صيام الست من شوال متفرقة، ومن ثمّ تنقّلنا في الحديث عن حكم صيام الست من شوال متفرقة، وأفضل وقت صيام الست من شوال، إضافةً إلى هل يشترط التتابع أم التفريق في صيام الست من شوال.

المراجع

  1. صحيح مسلم , مسلم، أبو أيوب الأنصاري، 1164، صحيح
  2. binbaz.org.sa , هل يشترط التتابع في صيام ست شوال؟ , 04/05/2022
  3. binbaz.org.sa , حكم صيام الست من شوال متتابعة ومفرقة وصومها وتركها , 04/05/2022
  4. سورة طه , الآية 84
  5. binbaz.org.sa , وقت صيام الست من شوال , 04/05/2022
  6. سورة آل عمران , الآية 133

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.