المرجع الموثوق للقارئ العربي

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق تسعى إلى التعرف عليها الكثير من النساء الحوامل المقبلات على عملية الولادة، ولا شك أن فتح الرحم يعد المرحلة الأخيرة مباشرة قبل الوضع، وهو علامة على انتهاء فترة الحمل واقتراب نزول المولود، وغالبًا ما يكون فتح الرحم والطلق مصحوبًا بآلام في أسفل الظهر والبطن عند الحامل، كما يصاحبه نزول سوائل ودماء، والذي يعد علامة على بداية نزول السائل المحيط بالجنين، وفي موقع المرجع نتعرف على أفضل الطرق الطبيعية التي بها يمكن تسريع الطلق وتسهيل الولادة وتخفيف آلامها على الحامل.

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق

فتح الرحم يكون قبيل نزول الجنين مباشرة، حيث تبدأ التغيرات في جسم الحامل ويبدأ الحوض في الاتساع استعدادًا لنزول المولود وخروجه من الرحم، ويصاحب فتح الرحم شعور الحامل بآلام تبدأ خفيفة في أسفل الظهر وتزداد مع مرور الوقت وهو ما يسمى بالطلق الطبيعي، وعن تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق فإن تناول بيضة مسلوقة ساخنة مع بداية الشعور بآلام الطلق يساعد بشكل كبير في تسريع الطلق وزيادة سرعة فتح الرحم، ومن ثم تقليل وقت الولادة الطبيعية، كما يمكن تناول المشروبات الدافئة بعد تناول البيضة مثل اليانسون للمساعدة في تهدئة أعصاب الحامل وتخفيف آلام الطلق.

وعملية فتح الرحم وتسريع الطلق لا تكون إلا في الولادة الطبيعية، أما في الولادة القيصرية فإن الطبيب هو من يحدد موعد الولادة ولا تشعر فيها المرأة بالكثير من متاعب الطلق الطبيعي، وإن كانت تتعرض لمخاطر العمليات الجراحية والتخدير الكامل أو الجزئي.

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق بزيت الخروع

يعد زيت الخروع من الزيوت الطبيعية التي لها الكثير من الفوائد للجسم، وهو من الزيوت ثقيلة القوام الغنية بالفيتامينات والمعادن، ويمكن استعمال زيت الخروع للتسريع من الطلق وتوسيع الرحم بسرعة؛ حيث إن زيت الخروع يساعد في زيادة انقباضات المعدة والتي تقع داخل الرحم مباشرة، ومن ثم تبدأ في الضغط على الرحم وتزيد من سرعة التخلص من السائل المحيط بالطفل وتسريع الطلق.

شاهد أيضًا: متى يظهر الحمل في البول بعد التلقيح

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق بزيت الزيتون

زيت الزيتون من الزيوت المباركة التي ورد ذكرها في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، وقد أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بأكل الزيت والدهن به، ولزيت الزيتون الكثير من الفوائد بسبب احتوائه على مضادات الأكسدة والأحماض الأمينية ودهون أوميجا 3، وتجربة استخدام زيت الزيتون في تسريع الطلق جدير بالمرأة التعرف عليها؛ حيث يمكن تناول ملعقة من زيت الزيتون مضافًا إليها القليل من حبة البركة السليمة أو المطحونة عند بداية الشعور بآلام المخاض، كما يمكن دهن المنطقة أسفل الظهر بزيت الزيتون والذي يساعد على تسريع نزول السائل وزيادة فتحة الرحم وتسريع الطلق بشكل طبيعي.

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق

تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق بالزعفران

الزعفران من الأعشاب الطبيعية والتوابل التي تستخدم كثيرًا في وصفات الطعام وتحسين الطعم، ويحتوي الزعفران على معادن مهمة مثل البوتاسيوم والمغنسيوم والحديد، كما يحتوي على كميات قليلة من الفوسفور والزنك، وتناول الزعفران في بداية المخاض وعند رؤية علامات فتح الرحم يساعد بشكل كبير في تسريع الولادة وتقليل مدة الطلق، ويتم تناول الزعفران عبر خلط القليل منه على الحليب الساخن وشربه وهو دافئ، والذي يساعد في زيادة انقباضات عضلات الرحم وتليين عظام الحوض استعدادًا لنزول الجنين.

الشمر لفتح الرحم

الشمر من النباتات الطبيعية التي تساعد أيضًا في تسريع الولادة وفتح الرحم، والشمر يحتوي على كمية كبيرة من فيتامين ج، ومعادن الكالسيوم والزنك والبوتاسيوم، وهو يساعد في تقوية المناعة عند الجنين، ويساعد في تليين العضلات السفلية من جسم الحامل، كما يحفز الرحم بشكل أسرع على إنزال السوائل المحيطة بالجنين، ويمكن تناول الشمر من خلال غلي القليل منه مع ملعقة من حبة البركة وملعقة من العسل وشربه وهو دافئ عندما تشعر الحامل ببداية آلام الطلق والوجع أسفل الظهر ورؤية الإفرازات.

تجربتي مع الكمون لتسهيل الولادة

قد يعتقد البعض أن الكمون يتم إضافته إلى الطعام لتحسين المذاق والطعم فقط، إلا أن الكمون من التوابل والأعشاب الطبيعية التي لها الكثير من الفوائد للجسم، فهو يساعد في تنشيط عضلة القلب وتنشيط الدورة الدموية في الجسم، كما يساعد الكمون في تليين العضلات وعلاج أمراض الضغط وتصلب الشرايين، ويمكن استعمال الكمون كمشروب طبيعي يتم تناوله والمواظبة عليه طوال الشهر الأخير من الحمل، وهو ما يساعد بشكل كبير في تسهيل الولادة وتقليل الآلام والشعور بالطلق الطبيعي.

خلطة لتسهيل الولادة بدون ألم

الكثير من الحوامل يفضلن الولادة القيصرية حتى لا تعاني فيها من آلام الطلق وآلام فتح الحوض وتوسعة العضلات في الولادة الطبيعية، ولكن الولادة القيصرية تحتوي على مخاطر العمليات الجراحية المعروفة، كما أن التئام الجرح يحتاج إلى وقت بخلاف الولادة الطبيعية. وحتى يمكن للمرأة التقليل من آلام الولادة الطبيعية فهناك وصفة تساعد في ذلك بشكل كبير وهي كما يلي:

  • ملعقة من الكمون، وملعقة من اليانسون، وملعقة من حبة البركة المطحونة.
  • وضع المكونات السابقة في كأس من الماء ومن ثم وضعه على النار حتى يصل إلى الغليان.
  • تحلية المشروب بملعقة من العسل.
  • تناول الشراب مع بداية الشعور باقتراب موعد الولادة او رؤية الإفرازات والدم.

مين جربت تحاميل الطلق الصناعي

تحاميل الطلق الصناعي أو اللبوس هي عبارة عن وسيلة لتسريع الطلق بصورة صناعية دوائية حتى تقل فترة الألم عن الحامل. ويتم إعطاء التحاميل لتسريع الطلق الصناعي مع بداية الشعور بآلام الولادة وعلامات قرب نزول الجنين، وتحكي إحدى السيدات أن الطبيب المعالج لها قد أعطاها ثلاث تحاميل لتسريع الولادة، وبالفعل شعرت بتغير ملموس وتمت عملية الولادة بسرعة كبيرة. بينما تحكي امرأة أخرى أن التحاميل الدوائية لتسريع الطلق لم تجد معها مما اضطرها في النهاية إلى الولادة القيصرية، ويمكن أخذ التحاميل لتسريع الطلق مع أخذ الحقنة في الظهر والتي تقلل من آلام الطلق الطبيعي، فتكون الحامل قد أخذت محفز لزيادة فتح الرحم وفي نفس الوقت تقل آلام الطلق عليها بشكل كبير.

شاهد أيضًا: متى يظهر الجنين في كيس الحمل وما أسباب عدم وجوده في بعض الأحيان

تحاميل الطلق الصناعي متى يبدأ مفعولها

لا يتم أخذ تحاميل الطلق الصناعي إلا تحت إشراف الطبيب المعالج للحامل، وتكون الحامل في المستشفى في أثناء أخذها لهذه التحاميل وتحت رعاية الطبيب، وتتم متابعة تأثير هذه التحاميل بعد حوالي 6 ساعات من بداية دخولها للجسم، وقد يمتد تأثير ومفعولها لفترة تصل إلى 24 ساعة.

طرق تسريع الطلق

تحاميل الطلق الصناعي للإجهاض

في حالة عدم اكتمال الحمل لأي سبب فإن تحاميل الطلق الصناعي قد تكون الوسيلة التي يلجأ إليها الطبيب لنزول الجنين الغير مكتمل، وتحكي إحدى السيدات عن تجربتها مع تحاميل الطلق الصناعي والإجهاض فتقول أنها في فترة حملها عانت من نزيف كبير وآلام في أسفل البطن، فأسرعت إلى الطبيبة التي تتابعها، وبعد الكشف أخبرتها الطبيبة أن حملها لم يكتمل ويجب إنزال الجنين، وقامت الطبيبة بإعطائها تحاميل الطلق الصناعي وانتظرت ثلاث ساعات مع تزايد تدريجي في الألم بعد دخول التحاميل للجسم حتى أتمت الطبيبة عملية الإجهاض والتخلص من الدماء والسوائل في الرحم.

كيف أخفف من ألم الطلق الصناعي

في الولادة الطبيعية يبدأ الجسم في إفراز عدد من المركبات والهرمونات استعدادًا لنزول الجنين ومفارقته للرحم، كما يبدأ الجسم في تليين العضلات وتوسيع عظام الحوض لإتمام الولادة، وهذه العملية تكون مصحوبة بآلام ووجع في أسفل الظهر، وهي آلام تتزايد مع مرور الوقت ويمكن أن تستمر لفترات طويلة، لذلك فكثير من الأطباء يلجئون إلى إعطاء الحامل تحاميل وأدوية تساعد في تسريع الطلق وتقصير مدة الولادة، ويمكن التخفيف من آلام الطلق الصناعي بعدد من الوسائل منها:

  • حقنة الظهر والتي يتم إعطاؤها للحامل للتخدير النسبي والتقليل من الشعور الشديد بالأوجاع والآلام.
  • عمل مساج على المنطقة أسفل الظهر من خلال الضغط عليها وتمرير اليد بنعومة على هذه المنطقة.
  • استخدام زجاجة من الماء الدافئ أو القربة الجلدية التي تستخدم في خفض الحرارة، فيتم تعبئتها بالماء الدافئ ووضعها أسفل الظهر وعمل كمادات للتقليل من الألم.

جلسة القرفصاء لفتح الرحم

الوسائل الطبيعية من أفضل ما يمكن اللجوء إليه عند الرغبة في تسريع الطلق وزيادة فتحة الرحم، ومن التمارين المعروفة والتي تساعد في تأدية هذا الغرض عمل تمارين القرفصاء عند الشعور ببداية آلام الولادة، وعلى الرغم من أن كثيراً من النساء ترى أن الوقت غير مناسب لعمل التمارين وهي في بداية المخاض، إلا أن ذلك التمرين يساعد بشكل كبير في تقليل مدة الولادة، ويمكن القيام بذلك كما يلي:

  • الوقوف بشكل مستقيم، ثم الجلوس نصف جلسة مع شد الرجلين والمباعدة فيما بينهما، فتبدو المرأة وكأنها تتهيأ للجلوس على كرسي.
  • النزول على هذا الوضع لأسفل ومن ثم القيام مرة أخرى لأعلى.
  • ضم اليدين ووضع الساعد الأيمن فوق الساعد الأيسر والمباعدة بينهما وبين الوجه والصدر في أثناء الجلوس والارتفاع.
  • تكرار التمرين عدة مرات، وهو ما يساعد في تنشيط الدورة الدموية في الجسم، كما يساعد في توسيع عضلات وعظام الحوض، والتقليل من الشعور بثقل الجنين وضغطه على أسفل البطن.
  • عمل تمارين القرفصاء يمكن الشروع فيه مع بداية الشهر التاسع وقبل موعد الولادة المتوقعة بعدة أيام لتهيئة الجسم للولادة بشكل سلس.

هل الجلوس في الماء الساخن يفتح الرحم

الماء الساخن يساعد في تليين العضلات والأنسجة، كما يساعد في تهدئة الأعصاب وتقليل التوتر والقلق الذي قد تشعر به الحامل مع بداية الشعور بآلام الولادة والمخاض، والماء الساخن يساعد أيضًا في التخفيف من الآلام التي تعاني منها الحامل في منطقة أسفل الظهر، ويمكن الاستحمام بالماء الساخن للتقليل من آلام الولادة الطلق، كما يمكن ملأ إناء كبير بالماء الدافئ وجلوس الحامل فيه لعدة دقائق للحصول على نتائج أفضل.

الولادة بالتوسيع

قد تسمع الكثير من النساء عن الولادة بدون توسيع والولادة بالتوسيع ولا تكون مدركة لمعنى الجملة وما المقصود بها، وفيما يلي نتعرف على ماهية الولادة بالتوسيع وبدون توسيع:

  • الولادة بالتوسيع هي عبارة عن توسعة للمنطقة في أسفل العجان عند المرأة باستخدام المقص الطبي حتى يتمكن الطبيب من إخراج رأس الجنين من فتحة المهبل.
  • الولادة بدون توسيع هي القيام بالتوليد الطبيعي دون قص الجزء السفلي من المهبل أو زيادة حجم فتحة خروج الجنين.
  • القص للمنطقة يكون من خلال إعطاء الحامل حقنة بنج موضعية لمنع الشعور بآلام القص.
  • خياطة الجرح بعد إخراج الجنين بالخيط الطبي، ويحتاج المكان إلى فترة من الوقت حتى يعود إلى حالته ويلتئم الجلد في المكان مع إعطاء الأم دهانات موضعية للتسريع من عملية الالتئام.
  • في كثير من الأحيان لا يقوم الطبيب بخياطة المكان ويتركه حتى يلتئم بشكل طبيعي، إلا أن الخياطة تكون أكثر تأكيدًا في حالة تكرار الولادة الطبيعية.
  • الخياطة مرة أخرى للمكان تساعد بشكل كبير في تضييق المهبل ومن ثم تجعل العلاقة الزوجية اكثر متعة للزوج.

شاهد أيضًا: هل الإلتهابات المهبلية تمنع الحمل وما أسبابها وأعراضها وطرق علاجها

متى تكون الحاجة للولادة بالتوسيع

كثير من الأطباء لا يلجؤون لتوسيع العجان أو المهبل عبر المقص الطبي إلا في حالات خاصة منها ما يلي:

  • حاجة الجنين إلى الأكسجين بسرعة، ويعرف الطبيب ذلك مع زيادة نبضات قلب الجنين أو قلتها عن المعدل المعتاد، فيحتاج الطبيب إلى توسيع المهبل للإسراع في إخراج الجنين حتى لا يؤثر نقص الأكسجين على خلايا المخ الأمر الذي قد يسبب أضرار أو إعاقة للطفل في المستقبل.
  • تعثر الولادة واستمرارها لعدة ساعات حتى تجهد الأم بشكل كبير ولا يعود لديها طاقة للدفع والتحمل.
  • احتياج الطبيب إلى استخدام الملقط الطبي في إخراج الجنين والذي لا يتأتى إلا مع استعمال القص الطبي للمكان.
  • نزول الجنين بشكل غريب غير طبيعي، مثل نزوله بالجزء الخلفي وليس بالرأس.
  • الخوف على الأم من مضاعفات الإجهاد في الولادة وطول عملية الوضع لا سيما إذا كانت الأم مصابة بأمراض القلب أو الكبد.

فتح الرحم

أسرع علاج لفتح الرحم

هناك عدد من الطرق الطبيعية التي تساعد في سرعة فتح الرحم وتسريع الطلق نتعرف عليها فيما يلي:[1]

  • المشي اليومي ما لا يقل عن نصف ساعة وذلك عند الدخول في الشهر الأخير من الحمل، فممارسة المشي تساعد في تنشيط الدورة الدموية عند الحامل، وتساعد في تليين العضلات، كما تساعد في تعديل وضع الجنين بشكل طبيعي بحيث تتجه الرأس للأسفل استعدادًا للولادة بشكل طبيعي.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة التي ليس فيها ضغط كبير على الحامل أو إجهاد عليها، مثل تمارين القرفصاء وهو ما يساعد بشكل كبير في تسهيل الولادة الطبيعية.
  • المساج اليومي للحامل يساعد بشكل كبير في الاسترخاء وتليين العضلات وتنشيط مرور الدم في أعضاء الجسم المختلفة، ويمكن للحامل الاستعانة بالزوج في عمل مساج للظهر وأسفل البطن.
  • الإكثار من العلاقة الزوجية والجماع مع الزوج، وهو ما يساعد في تسريع فتح الرحم وتهئية المهبل لاستقبال الجنين، مع الأخذ في الاعتبار أن الإكثار من العلاقة الزوجية يكون في الشهر الأخير من الحمل.
  • تدليك الصدر والحلمة عن الحامل ودهانها بالكريمات الموضعية لتهيئتها لنزول الحليب وتحفيز خلايا اللبن في الثدي على النشاط والعمل.
  • تناول الأطعمة الحريفة والحارة على قدر الاحتمال، فهذه الأطعمة تساعد في تنشيط الدورة الدموية وزيادة وصول الدم إلى الرحم والمناطق السفلية في جسم المرأة وهو ما يسهل كثيرًا من عملية الولادة.
  • في المرحلة الأخيرة من الحمل وعند بداية الشعور بالطلق ونزول السوائل يمكن للحامل أكل بيضة مسلوقة ساخنة، وهو الأمر المجرب والذي يساعد كثيرا في تسريع الطلق وتحفيز الرحم وعضلاته على الانقباض وإنزال الجنين.

أهم الأطعمة التي تساعد على فتح الرحم وتسهيل الولادة

هناك عدد من الأطعمة والمشروبات المجربة التي تساعد على فتح الرحم وتسريع الطلق بشكل كبير، وهذه الأطعمة هي:

  • التمر: والذي يساعد في مد الحامل بالحديد بكميات كبيرة ومن ثم وقايتها من الأنيميا وفقر الدم، كما أن تناول التمر يساعد في علاج الإجهاد والإرهاق العام في الجسم، ويزيد من قدرة الحامل على تحمل آلام الوضع.
  • الأناناس: وهو من الفواكه الاستوائية التي تحتوي على الكثير من المعادن والفيتامينات المهمة لجسم الحامل والجنين، وهو يساعد في مد الحامل بالكالسيوم والبوتاسيوم الذي يسحبه الجنين من جسم الأم، كما أن الأناناس يحتوي على مركبات البروميلين التي تساعد على تحفيز وتنشيط أنسجة العضلات وتليينها.
  • عسل النحل: يعد العسل من أفضل المضادات الحيوية والأطعمة الطبيعية التي يمكن للحامل اللجوء إليها لتعويض نقص المعادن والفيتامينات في جسمها، والعسل يساعد في تطهير الجسم والقضاء على البكتيريا والفطريات، كما يساعد في تحفيز عضلات الرحم للانقباض وهو ما يسهل الولادة الطبيعية.
  • الريحان: وهو ذلك العشب ذو الرائحة النفاذة الطيبة، وهو يساعد في تنشيط الدورة الدموية وتحفيز الولادة الطبيعية وتليين الأنسجة في الجسم.

تعرفنا على تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق، كما تعرفنا على أفضل المشروبات التي يمكن تناولها للتسريع من الطلق والولادة الطبيعية، وكذلك تعرفنا على الولادة بالتوسيع وبدون توسيع، وأفضل العلاجات لتسريع الطلق، والمأكولات التي تساعد على إتمام الولادة الطبيعية بدون مشاكل.

المراجع

  1. healthline.com , Natural Ways to Induce Labor , 19/10/2021

مقالات مقترحة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *