المرجع الموثوق للقارئ العربي

الفرق بين البهاق والفطريات بالصور

الفرق بين البهاق والفطريات بالصور، يُعد البهاق وكذلك الفطريات من الأمراض الجلدية التي تصيب الكثير من الأشخاص، وتؤثر على حالتهم النفسية بشكل سلبي، إذ تظهر هذه الأمراض في أماكن مختلفة ومتفرقة بالجلد، وتحتاج في الكثير من الأوقات إلى فترات طويلة من العلاج، وفي سياق الحديث عن الأمراض الجلدية يهتم موقع المرجع بتسليط الضوء على الفرق بين البهاق والفطريات بالصور، مع توضيح الطرق العلاجية المناسبة للتخلص من هذه المشكلات الجلدية بالتفصيل.

الفرق بين البهاق والفطريات بالصور

يختلط الأمر على الكثير من الأشخاص، ولا تستطيع التفريق بين شكل بعض الأمراض الجلدية، ومنها البهاق والفطريات نتيجة التشابه بين كل منهما، ولكن يتضح الفرق بينهما فيما يلي:[1]

البهاق

هو أحد الأمراض المناعية التي تنتج عن ضعف الجهاز المناعي، وتؤثر على العديد من الأشخاص نتيجة تدمير الخلايا المسؤولة عن إنتاج صبغة الميلانين، والتي تساعد في إعطاء الجلد لونه المميز والمعروف، مما يؤدي إلى ظهور أماكن معينة بالجسم باللون الأبيض، والذي يختلف بشكل واضح وملحوظ عن باقي أجزاء الجسم، كذا ويتحول لون الشعر الموجود في هذه المناطق إلى اللون الأبيض أيضًا، وبشكل عام يظهر البهاق في أماكن واضحة بجسم الإنسان ومنها الوجه، اليدين، القدمين وغيرها، ويؤثر على صاحبه بشكل تدريجي وقد يظهر في مراحل مبكرة من عمر الإنسان.

البهاق

الفطريات

الفطريات أو السفعة المبرقشة كما يطلق عليها الكثير من أطباء الجلدية المتخصصين عبارة عن مرض جلدي خطير ناتج عن الإصابة بعدوى بكتيرية سطحية تصيب الخميرة الموجودة بجلد الإنسان، والجدير بالذكر أن الفطريات تظهر في أماكن معينة بالجسم وغير ملحوظة بالنسبة لجميع الأشخاص مثل البهاق فتظهر في أعلى الصدر، الكتفين، الظهر وغيرها، إذ يعاني مريض الفطريات من ظهور بعض من البقع البيضاء في أماكن مختلفة من الجلد، وبشكل عام يؤدي عدم الاهتمام بعلاج هذا المرض الجلدي في وقت مبكر إلى انتشاره؛ ومن ثم ظهوره في الرقبة والوجه وغيرها الكثير من الأماكن الأخرى الملحوظة بالجسم.

الفطريات

شاهد أيضًا: هل البهاق معدي ، طرق انتقال البهاق

أسباب الإصابة بمرض البهاق

هُنالك العديد من الأسباب، والتي قد تزيد من خطر الإصابة بالبهاق، والذي يحتاج إلى فترات طويلة من العلاج، وتتضح هذه الأسباب فيما يلي:[2]

  • العوامل الوراثية: وجود تاريخ مرضي لأحد الأشخاص من الآباء بالإصابة بالبهاق قد يؤدي إلى انتقال هذا المرض إلى الأبناء، إذ أنه ينتقل بسبب العوامل الجينية الوراثية.
  • أورام الغدة النخامية: أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن أورام الغدة النخامية، والتي تؤثر على الجهاز المناعي تؤدي في بعض الأوقات إلى الإصابة بمرض البهاق الجلدي.
  • اختلال الجهاز المناعي: ضعف الجهاز المناعي يزيد من عظم قدرة الجسم على إنتاج مادة الميلانين؛ ومن ثم تغير بعض مناطق الجلد إلى اللون الأبيض نتيجة عدم إفراز هذه الصبغة فيها.

أسباب الإصابة بمرض البهاق

شاهد أيضًا: ما هو لون البهاق في بدايته

أنواع مرض البهاق الجلدي

تختلف أنواع مرض البهاق الجلدي حسب مكانه وموضعه في الجلد، وتتضح هذه الأنواع جميعًا فيما يلي:

  • البهاق المستمر: وهو من أنواع البهاق التي تستمر في مكان ثابت على الجلد لفترة طويلة من الوقت قد تصل إلى السنة الكاملة، فلا ينتشر ذلك المرض ولا ينتقل إلى مناطق أخرى.
  • البهاق البقعي: ويتميز هذا النوع بانتشاره في أماكن كثيرة ومتفرقة من الجسم فيظهر على شكل بقع يصعب تحملها من قِبل العديد من الأشخاص.
  • البهاق القطعي: ويُعرف بهذا الاسم نتيجة ظهوره في جانب واحد فقط من الجسم، إذ تكون معه بقع البهاق ضئيلة ومحدودة الشكل، ولا تنتشر إلى الجانب الآخر إلا في حدود معينة.
  • البهاق الملتفت: وينتشر هذا النوع من البهاق بشكل مبالغ فيه في جميع أجزاء الجسم، ويُعد من أخطر الأنواع على الإطلاق خاصة، وأنه ينتشر في فترة زمنية قصيرة.
  • البهاق الهالي: ويظهر هذا النوع من البهاق في شكل هالة صغيرة وبسيطة، ولكنه ينتشر بعد ذلك في أجزاء الجسم المختلفة في حال لم يتناول المريض العلاجات المناسبة للسيطرة عليه.

البهاق عند الأطفال بالصور

البهاق من الأمراض الجلدية المزعجة التي لا تؤثر على الأشخاص البالغين فقط، بل إنه قد يؤثر على الأطفال والرضع بشكل سلبي، ويؤثر هذا المرض على الأطفال نتيجة العديد من الأسباب ومن أبرزها ما يلي:

  • كثرة تعرض الطفل لأشعة الشمس الضارة.
  • تكسير طبقات جلد الطفل نتيجة كثرة إصابته بالجروح أو اللسعات التي تؤدي إلى إصابته بمضاعفات خطيرة قد يصعب على الطفل تحملها.
  • تعرض الطفل للضغوطات النفسية والعصبية من قِبل والديه أو أصدقائه.
  • ضعف الجهاز المناعي للطفل؛ ومن ثم خطر انتشار هذا المرض الجلدي يشمل مبالغ فيه.
  • العوامل الوراثية وانتقال الجينات من الآباء إلى الأبناء.

البهاق عند الأطفال بالصور

مدة انتشار البهاق

يحتاج مرض البهاق الجلدي إلى فترة طويلة نسبيًا حتى ينتشر، ويصل إلى جميع أجزاء الجسم، فقد تصل مدة انتشار إلى الستة أشهر مع بعض الحالات، وإلى العام الكامل مع البعض الآخر، وبشكل عام يحتاج مريض البهاق إلى تناول العقاقير الطبية التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي، وذلك بالإضافة إلى الكريمات الموضعية التي تساعد في الحد من انتشار ذلك المرض الخطير حتى لا يصل إلى جميع أجزاء الجسم.

طرق علاج مرض البهاق الجلدي

وعلى الرغم من عدم توصل الطب إلى الآن إلى العلاجات الطبية التي تساعد في الحد من مرض البهاق ومنع انتشاره في أجزاء الجسم المختلفة، إلا أن هناك مجموعة من المحاولات التي يمكن استخدامها للسيطرة عليه ومن أبرزها ما يلي:[3]

  • تعرض الجلد خاصة المناطق المصابة بالبهاق لأشعة الشمس المفيدة مع تجنب الأشعة الفوق البنفسجية أو الأشعة الضارة.
  • استخدام المضادات الطبية التي ينصح بها الطبيب المعالج خاصة، وأنها تحد من انتشار الالتهابات.
  • حقن الجلد ببعض الإبر أو العقاقير الطبية التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي؛ ومن ثم رفع حساسيته.
  • استخدام الكريمات الموضعية الغنية بمادة الكورتيزون الطبية، وذلك لترطيب الجلد ورفع معدل نشاطه.
  • ينصح بعض الأطباء بإمكانية اللجوء إلى ترقيع الجلد خاصة، وأنه يساعد في السيطرة على هذه المشكلة بأفضل وجه ممكن.

شاهد أيضًا: الفرق بين البقع البيضاء والبهاق وكيفية العلاج والوقاية

أسباب الإصابة بالفطريات

الفطريات من الأمراض المزعجة التي تؤثر على نسبة عالية من الأشخاص خاصة، وأنها تنتج عن العدوى البكتيرية، وتتضح أسباب الإصابة بهذا المرض الجلدي فيما يلي:

  • فقدان الجلد لقدرته على مقاومة البكتريا الضارة التي تؤثر عليه بشكل سلبي.
  • التعرض لأشعة الشمس الضارة لفترات طويلة من الوقت.
  • هشاشة الجلد الخطيرة، والتي تنتج في الكثير من الأوقات عن انتقال العوامل الوراثية من الآباء إلى الأمهات.
  • وجود بكتريا ضارة على الجلد؛ ومن ثم انتشار الفطريات في أجزاء مختلفة من الجسم.

مواضع ظهور الفطريات

تظهر الفطريات في الأماكن الملحوظة بالجسم خاصة الوجه واليدين، وتؤثر على نضارتهم بشكل سلبي، ويؤكد العديد من الأطباء المتخصصين أن الفطريات هو من أنواع الأكزيما الجلدية التي تؤثر على عدد كبيرة من الأشخاص بداية من عمر الثلاث سنوات وحتى الأشخاص فوق الأربعين عامًا، والفطريات من الأمراض الجلدية التي تحتاج إلى التدخل الطبي في وقت مبكر وذلك حتى لا تؤثر على أجزاء الوجه المختلفة خاصة، وأنها من الأمراض سريعة الانتشار، والتي قد يصعب السيطرة عليها أو التحكم فيها.

شاهد أيضًا: افضل كريم لعلاج البقع البيضاء في الوجه عند الأطفال مجرب

أنواع الفطريات

تظهر الفطريات الجلدية في عدة أنواع يستطيع الطبيب المعالج من التعرف عليها بسهولة ومن ثم تشخيصها لتلقي العلاج المناسب، وتتضح أنواع الفطريات فيما يلي:[4]

  • التينيا: ويطلق عليها الكثير من الأطباء اسم النخالية المبرقشة، وتعتبر من أشهر أنواع الفطريات على الإطلاق خاصة، وأنها تنتشر بشكل ملحوظ في الأماكن الدافئة الموجودة بالجسم.
  • النخالة البيضاء: وتنمو هذه النوعية من الفطريات على الوجه، ويصاحبها حكة جلدية شديدة يصعب مقاومتها.
  • الدخينيات: وهي عبارة عن مجموعة من الحبيبات الجافة التي تشبه البهاق إلى حد كبير بسبب لونها الأبيض، وتنتج هذه النوعية بسبب تراكم مادة الكرياتينين في الوجه.
  • البقع البيضاء: هي عبارة عن بقع بيضاء تظهر في الوجه وأجزاء أخرى من الجسم، ولكن ليس لها علاقة بمرض البهاق على الإطلاق.
  • النخالية القاصرة: عبارة عن بقع بيضاء تؤثر على الوجه، وتنتج عن نقص بعض الفيتامينات من الجسم، وتكون مصحوبة بقشور تتشابه مع حبيبات الملح إلى حد كبير.

أنواع الفطريات

فطريات الجلد البيضاء بالصور

تنتج فطريات الجلد البيضاء عن انتقال بعض من أنواع البكتريا الضارة إلى الجسم، وتنتشر في أجزاء معينة وكثيرة من الجسم، ومعها يشعر المريض بمجموعة من الأعراض ومن أبرزها ما يلي:

  • نمو البقع البيضاء وتكاثرها في الجسم بشكل ملحوظ.
  • الحكة المبالغ فيها.
  • الشعور بدفء وحرارة في أجزاء معينة من الجسم.
  • اختلاف لون الجلد المصاب عن المناطق الأخرى المحيط.
  • انتشار البقع بشكل ملحوظ خاصة مع التعرض لأشعة الشمس الضارة.

فطريات الجلد البيضاء بالصور

طرق علاج الفطريات

الفطريات من الأمراض الجلدية التي يمكن علاجها بسهولة باستخدام بعض الأدوية أو العقاقير الطبية والتي تتضح جميعها فيما يلي:

  • الايتراكونازول.
  • المضادات الحيوية المضادة للالتهابات.
  • الكريمات الموضعية لتخفيف الحكة.
  • العلاج الضوئي.

شاهد أيضًا: موعد اليوم العالمي للبهاق 

هكذا، وفي نهاية هذا المقال نكون قد أوضحنا لكم الفرق بين البهاق والفطريات بالصور، كما نكون قد تعرفنا على مجموعة من الطرق العلاجية للقضاء على مرض الفطريات والبهاق بشكل نهائي.

المراجع

  1. emedicinehealth.com , The difference between vitiligo and fungi in pictures , 24/09/2022
  2. nidirect.gov.uk , Pityriasis versicolor , 24/09/2022
  3. wellinghomeopathy.com , Vitiligo vs Tinea Versicolor , 24/09/2022
  4. rxlist.com , Diseases of Pigment , 24/0972022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *